المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : درس اختيار كتاب



منيب العباسي
11-05-12 ||, 01:26 PM
بسم الله الرحمن الرحيم..
من كان من طلاب العلم الكرام يرغب في دراسة كتاب أصولي ,على أن يكون كتاباً صغيراً في نحو مجلد على الأكثر..فليقترح كتاباً
وتكون الخطة على ما يأتي بعد أن يكون حصل على الكتاب :-
1-قراءة خمس صفحات كل أسبوع ..ويدوّن أسئلته
2-الحد الأعلى من الأسئلة بمعدل سؤال كل يوم لكل عضو يرغب في الاشتراك..فله أن يطرحها جملة أو دفعات
وذلك حتى لا تتزاحم الأسئلة ويضيق الوقت عنها فيفشل المشروع
3-إذا انقضى الأسبوع ولم يسأل أحد ربما أسأل لا متحان الفهم..
4-من كان جاداً أتوقع أن يقول في خاتمة الأسبوع :أنهيت الجزء المقرر ولا سؤال عندي ..إذا لم يكن عنده سؤال ,لابد من هذا التوقيع لأتحفز للمتابعة ..وأشعر بالاهتمام
5-سأختار من بين الاقتراحات ما يترجح أنه الأولى ..
فإن وافق هذا الاقتراح قبولاً فحيهلا..وإلا فأرجو من الإدارة حذف الموضوع بعد أسبوع من تاريخ اليوم إن لم يتشجع أحد

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طالبة فقه
11-05-12 ||, 01:58 PM
احسنتم احسن الله اليكم
اقترح جمع الجوامع للامام المحلي.

أم طارق
11-05-12 ||, 03:06 PM
اقتراح جيد يا أستاذ منيب
وأنا معكم بحول الله
لكن ليس لدي اقتراحات
فاختاروا ونحن معكم
بارك الله فيكم وزادكم همة ونشاطاً

طالبة فقه
11-05-13 ||, 01:58 AM
يرفع بلااله الا الله

منيب العباسي
11-05-13 ||, 06:40 AM
أشكر كل من قال شكراً ..شكر الله لكم وبارك فيكم
ورفع الله قدرك أختي طالبة الفقه على اهتمامك و إحيائك الموضوع(أحب تسميته إحياء لا رفعاً)
ما رأيكم برفع الملام ..؟
على اعتبار كونه كتابا صغيراً لطيفاً..ويناقش قضية مهمة تجعل المتفقه أرحب أفقاً بدل أن يتعصب لرأي إمام ويتفهم خلاف العلماء ..إلخ من فوائد

ابتسام
11-05-13 ||, 03:09 PM
أشكر كل من قال شكراً ..شكر الله لكم وبارك فيكم
ورفع الله قدرك أختي طالبة الفقه على اهتمامك و إحيائك الموضوع(أحب تسميته إحياء لا رفعاً)
ما رأيكم برفع الملام ..؟
على اعتبار كونه كتابا صغيراً لطيفاً..ويناقش قضية مهمة تجعل المتفقه أرحب أفقاً بدل أن يتعصب لرأي إمام ويتفهم خلاف العلماء ..إلخ من فوائد


نعم أخي منيب أؤيد بقوة، فقد كنت أريد اقتراحه، لكن خشيت أن لا يكون أصوليا؛ فلم أقرح، فلي مدة أريد قراءته.
وعلى اعتبار اختلاف النسخ أفضل أن تضع أول كلمة نبدأ فيها وآخر كلمة ننتهي إليها.

صلاح الدين
11-05-14 ||, 01:35 AM
الشيخ الحبيب منيب.بارك الله فيكم وأنت لها.
لكن رفع الملام لا أوافق عليه.
1هو ليس كتاب أصولي والمنشود منكم بارك الله فيكم وضع أرضية أصولية بالملتقى.
2.إن من غاص في محيط ابن دقيق العيد يسهل عليه الغوص في بحيرة الأصوليين.
فاختر لنا شيخنا متن متين بأصول الفقه ونحنو معك بحول الله.والأمر إليكم.

بشرى عمر الغوراني
11-05-14 ||, 10:33 PM
ما رأيكم برفع الملام ..؟
على اعتبار كونه كتابا صغيراً لطيفاً..ويناقش قضية مهمة تجعل المتفقه أرحب أفقاً بدل أن يتعصب لرأي إمام ويتفهم خلاف العلماء ..إلخ من فوائد
أوافقكم حضرة الأخ الفاضل
إذ أنني قرأت القسم الأكبر من الكتاب، ولكنني لم أفهم شيئاً من الجزء الأخير، لذا توقفتُ عن قراءته.


الشيخ الحبيب منيب.بارك الله فيكم وأنت لها.
لكن رفع الملام لا أوافق عليه.
1هو ليس كتاب أصولي والمنشود منكم بارك الله فيكم وضع أرضية أصولية بالملتقى.
2.إن من غاص في محيط ابن دقيق العيد يسهل عليه الغوص في بحيرة الأصوليين.
فاختر لنا شيخنا متن متين بأصول الفقه ونحن معك بحول الله.والأمر إليكم.
كما أوافق الأخ الكريم صلاح الدين على ما قال؛ فرفع الملام ليس أصولياً بكل معنى الكلمة، وإنما يتناول مسألة أصولية معينة.
ولكن لا بأس بمذاكرته - وهو صغير الحجم- ثم ننتقل إن شاء الله إلى كتاب أصولي..

طليعة العلم
11-05-14 ||, 10:46 PM
ليس لدي اقتراح
اقترحوا أنتم
وأنا معكم ان شاء الله

منيب العباسي
11-05-16 ||, 11:20 AM
بارك الله في جميعكم أيها الأفاضل ما رأيكم إذن بكتاب مذكرة العلامة الشنقيطي ؟
أخي الفاضل الشيخ صلاح الدين :مازلت أتعلم السباحة ولم أبحر كما تقول
بخصوص كتاب رفع الملام ..الحق أنه يناقش أمرًا اصوليًا من جهة معينة,
وهو على صغره كتاب نافع مبارك ..كعامة كتب شيخ الإسلام ..
لا مانع من سماع جميع الاقتراحات ..

د. أريج الجابري
11-05-16 ||, 01:11 PM
بارك الله فيكم شيخ منيب ونفع بكم.
أؤيدكم في المذكرة فهي رائعة.
وتسجيل متابعة إن شاء الله

د. ملفي بن ساير العنزي
11-05-16 ||, 03:17 PM
وفقكم الله

طليعة العلم
11-05-16 ||, 04:33 PM
أحسن الله اليك يا شيخ منيب
وأنا أيضاً أؤيد المذكرة

تحمست كثيراً بارك الله فيكم
فلنبدأ ..

ابتسام
11-05-16 ||, 04:34 PM
بارك الله في جميعكم أيها الأفاضل ما رأيكم إذن بكتاب مذكرة العلامة الشنقيطي ؟
أخي الفاضل الشيخ صلاح الدين :مازلت أتعلم السباحة ولم أبحر كما تقول
بخصوص كتاب رفع الملام ..الحق أنه يناقش أمرًا اصوليًا من جهة معينة,
وهو على صغره كتاب نافع مبارك ..كعامة كتب شيخ الإسلام ..
لا مانع من سماع جميع الاقتراحات ..

وبك بارك
موافقة مع رغبتي برفع الملام

منيب العباسي
11-05-16 ||, 08:47 PM
حسنا شكر الله لكم وبارك فيكم..إن كان الكتاب موجودا على الشبكة بصورة ملف وورد ..فأرجو من أحد الأكارم أن يطّوع لإنزاله على مقادير متناسبة متقاربة ..بمعدل ثلاث صفحات ورقية كل أسبوع مثلا ,في تجربة أولى ثم نرى معاً نزيدها أم ننقص أم نبقى عليها ..
ولا مانع من السؤال في كتاب الإعلام حتى لايغضب أحد ..
والله يرعاكم

أم محمد
11-05-16 ||, 09:54 PM
جزى الله الشيخ منيب خيراً ولا بأس باقتراح أي كتاب ولكن كان من هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين الرفق والسير على سير أضعف الركب والله الموفق

أم طارق
11-05-16 ||, 10:55 PM
حسنا شكر الله لكم وبارك فيكم..إن كان الكتاب موجودا على الشبكة بصورة ملف وورد ..فأرجو من أحد الأكارم أن يطّوع لإنزاله على مقادير متناسبة متقاربة ..بمعدل ثلاث صفحات ورقية كل أسبوع مثلا ,في تجربة أولى ثم نرى معاً نزيدها أم ننقص أم نبقى عليها .. ولا مانع من السؤال في كتاب الإعلام حتى لايغضب أحد .. والله يرعاكم

أستاذ منيب:
وجدت المذكرة على موقع أهل الحديث وحملتها لكم على جهازي ثم أرفقتها هنا ليسهل عليكم رفع ما تشاؤون من صفحات فيكل درس
ولكن أتمنى منكم ومن الإخوة محاولة فتح الملف للتأكد من جاهزيته.

ابتسام
11-05-16 ||, 11:05 PM
حسنا شكر الله لكم وبارك فيكم..إن كان الكتاب موجودا على الشبكة بصورة ملف وورد ..فأرجو من أحد الأكارم أن يطّوع لإنزاله على مقادير متناسبة متقاربة ..بمعدل ثلاث صفحات ورقية كل أسبوع مثلا ,في تجربة أولى ثم نرى معاً نزيدها أم ننقص أم نبقى عليها ..
ولا مانع من السؤال في كتاب الإعلام حتى لايغضب أحد ..
والله يرعاكم

إذن بسم الله نبدأ
من نسخة أعدها للنشر الإلكتروني ملتقى أهل الحديث
مع تعديل ما يحتاج إلى تعديل
لن أضع المقدمة للاختصار فمن أراد قراءتها فموجودة على الشبكة
-----------------------
الدرس الأول
- علما بأنه نحوا من صفحتين وربع الصفحة-

حقيقة الحكم وأقسامه:
اعلم أنه رحمه الله – ترجم هذه الترجمة التي لفظها (حقيقة الحكم وأقسامه) ولم يبين حقيقة الحكم ولا أقسامه، وإنما ذكر منها الأقسام الشرعية فقط، ونحن نبين كل ذلك إن شاء الله تعالى.
اعلم أن الحكم في اللغة هو المنع ومنه قيل للقضاء حكم لأنه يمنع من غير المقضي تقول حكمه كنصره وأحكمه كأكرمه وحكمه بالتضعيف بمعنى منعه .
ومنه قول جرير :
أبنى حنيفة احكِموا سفهاءكم إني أخاف عليكم أن أغضبا
أبني حنيفة إني إن أهجكــــــــم أدعُ اليمـــامة لا تواري أرنبــــــا
وقول حسان بن ثابت رضي الله عنه :
لنا في كل يوم من معــــــــــــد سباب أو قتال أو هجــــــــــــاء
فنحكم بالقوافي من هجانا ونضرب حين تختلط الدماء
ومن الحكم بمعنى المنع حكمة اللِّجام وهى ما أحاط بحنكي الدابة سميت بذلك لأنها تمنعها من الجري الشديد والحَكَمة أيضا حديدة في اللجام تكون على أنف الفرس وحنكه تمنعه من مخالفة راكبه، وكانت العرب تتخذها من القد والأبق وهو القنب ومنه قول زهير:
القائد الخيل منكوباً دوابرها قد أحكمت حكمات القد والأبقا
والحكم في الاصطلاح هو (إثبات أمر لأمر أو نفيه عنه) أو إسناد أمر إلى أمر آخر إيجابا أو سلبا نحو زياد قائم وعمرو ليس بقائم وهو ينقسم بدليل الاستقراء إلى ثلاثة أقسام:
أ‌- حكم عقلي وهو ما يعرف فيه (العقل) النسبة إيجاباً أو سلباً نحو الكل أكبر من الجزء إيجاباً.
الجزء ليس أكبر من الكل سلباً.
ب‌- حكم عادى: وهو ما عرفت فيه النسبة بالعادة نحو السيقمونيا مسهل للصفراء والسكنجبين مسكن لها.
جـ- حكم شرعى : وهو المقصود وحَدَّهُ جماعة من أهل الأصول بأنه (خطاب الله المتعلق بفعل المكلف من حيث إنه مكلف به).
فخرج بقوله (خطاب الله) خطاب غيره لأنه لا حكم شرعي إلا لله وحده جل وعلا فكل تشريع من غيره باطل، قال تعالى:
(إن الحكم إلا لله) (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله ) (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول) الآية.
وخرج بقوله (المتعلق بفعل المكلف) ما تعلق بذات الله تعالى نحو (لا إله إلا الله) وما تعلق بفعله نحو قوله تعالى:(خالق كل شيء ) وما يتعلق بذوات المكلفين نحو (ولقد خلقناكم ثم صورناكم ) الآية. وما تعلق بالجمادات نحو(ويوم نسير الجبال وترى الأرض بارزة).
وخرج بقوله (من حيث إنه مكلف به) خطاب الله تعالى المتعلق بفعل المكلف لا من حيث أنه مكلف به كقوله تعالى (يعلمون ما تفعلون) فإنه خطاب من الله متعلق بفعل المكلف من حيث أن الحفظة يعلمونه لا من حيث أنه مكلف به، واعلم أن عبارات الأصوليين اضطربت في تعريف الحكم الشرعي. وسبب اضطرابها أمران:
أحدهما: أن بعض المكلفين غير موجود وقت الخطاب والمعدوم ليس بشيء حتى يخاطب.
ثانيهما: زعمهم أن الخطاب هو نفس المعنى الأزلي القائم بالذات المجرد عن الصيغة.
وسنبين إن شاء الله تعالى غلطهم الذي سبب لهم تلك الإشكالات في مبحث الأمر.
واعلم أن الحكم الشرعي قسمان:
أولهما: تكليفي وهو خمسة أقسام (الواجب والمندوب والمباح والمكروه والحرام) .
والثانى: خطاب الوضع وهو أربعة أقسام (العلل والأسباب والشروط والموانع) وأدخل بعضهم فيه الصحة والفساد والرخصة والعزيمة وبعضهم يجعل الصحة والفساد من خطاب التكليف إذا علمت ذلك فهذه تفاصيل الأحكام الشرعية.
يليه أقسام أحكام التكليف.

ابتسام
11-05-16 ||, 11:08 PM
أستاذ منيب:
وجدت المذكرة على موقع أهل الحديث وحملتها لكم على جهازي ثم أرفقتها هنا ليسهل عليكم رفع ما تشاؤون من صفحات فيكل درس
ولكن أتمنى منكم ومن الإخوة محاولة فتح الملف للتأكد من جاهزيته.

نعم يعمل شكر الله لكِ

منيب العباسي
11-05-17 ||, 01:01 AM
جزى الله خيرا الأستاذة الهميمة أم طارق وبارك الله فيك أختي الفاضلة ابتسام ..الله يجزيكم خيرًا جميعا

منه قول جرير :
أبنى حنيفة احكِموا سفهاءكم إني أخاف عليكم أن أغضبا
أبني حنيفة إني إن أهجكــــــــم أدعُ اليمـــامة لا تواري أرنبــــــا هناك خلل في البيتين .يكسر الوزن..
فمن يتصدر لإصلاحه بذكر البيتين سالمين من الخطأ

منيب العباسي
11-05-17 ||, 02:01 AM
جزى الله الشيخ منيب خيراً ولا بأس باقتراح أي كتاب ولكن كان من هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين الرفق والسير على سير أضعف الركب والله الموفق
وجزاك خير الجزاء..نصيحة طيبة ,هذه صفحة مفتوحة للسؤال عما أشكل وبهذا يتحقق الرفق المطلوب إن شاء الله أيا كان الكتاب المختار

بشرى عمر الغوراني
11-05-17 ||, 05:30 AM
جزى الله خيرا الأستاذة الهميمة أم طارق وبارك الله فيك أختي الفاضلة ابتسام ..الله يجزيكم خيرًا جميعا
هناك خلل في البيتين .يكسر الوزن..
فمن يتصدر لإصلاحه بذكر البيتين سالمين من الخطأ

أبني حنيفة أحكموا سفهاءكم***إني أخاف عليكمُ أن أغضبا
أبني حنيفة إنني إن أهجكم***أدع اليمامة لا تواري أرنبا

أ

سالم سعيد سعد
11-05-17 ||, 08:43 AM
الاستاذ منيب غفر الله لك ارغب الانظمام معكم في هذا الدرس المبارك جزاكم الله خير الجزاء

منيب العباسي
11-05-17 ||, 09:34 AM
أبني حنيفة أحكموا سفهاءكم***إني أخاف عليكمُ أن أغضبا
أبني حنيفة إنني إن أهجكم***أدع اليمامة لا تواري أرنباأحسن الله إليك..هذا صحيح فبدل همزة وصل في "احكُموا" : الصواب همزة قطع أحكِموا
وبدل "إني" : إنني ..
وبقي إضافة واو الإشباع في عليكمُ :عليكمو

منيب العباسي
11-05-17 ||, 09:35 AM
الاستاذ منيب غفر الله لك ارغب الانظمام معكم في هذا الدرس المبارك جزاكم الله خير الجزاء
مرحبا بك ..يشرفني حضورك أخي الحبيب سالم
زادك الله حرصاً

أم محمد
11-05-17 ||, 12:23 PM
الأبيات كما هي مكتوبة سليمة وهي من الكامل متفاعلن متفاعلن متفاعلن ولا أدري هل كانا في غير هذه الصياغة؟

منيب العباسي
11-05-17 ||, 12:32 PM
بل هي مكسورة أختي الفاضلة والكسر فيها واضح..وصوابها كما ذكرت الأخت الكريمة بشرى ..
والأبيات مشهورة كما تعلمون

أم محمد
11-05-17 ||, 01:04 PM
اقتباس من بشرى
أبني حنيفة أحكموا سفهاءكم***إني أخاف عليكمُ أن أغضبا
أبني حنيفة إنني إن أهجكم***أدع اليمامة لا تواري أرنبا عندما حكمت بالصحة حكمت على ما دونته الأخت بشرى وهو في مشاركتها أعلاه ولم أكن قرأت في النص الأصلي فالنص الأصلي لاشك أنه خطأ وما نقلته الأخت بشرى وتصحيحكم صحيح والله الموفق

ابتسام
11-05-17 ||, 02:18 PM
أحسن الله إليك..هذا صحيح فبدل همزة وصل في "احكُموا" : الصواب همزة قطع أحكِموا
وبدل "إني" : إنني ..
وبقي إضافة واو الإشباع في عليكمُ :عليكمو


وهل تكتب واو الإشباع؟
وإن كانت تكتب هل يختص بالشعر؟
فأنا لا أراهم يكتبونها لا في نظم ولا نثر!

منيب العباسي
11-05-17 ||, 03:36 PM
نعم يجوز كتابتها في الشعر وهي مهمة فيه لأنه قد يختل بعدمها الوزن ,فثبوتها أولى من حذفها وهذا الجواز في الشعر خاصة..والأصل كتابة الشيء على ما ينطق به

طالبة فقه
11-05-17 ||, 04:48 PM
السلام عليكم
ماشاء الله وبارك الله فيكم
تمنيت جدا المشاركة معكم ولكن اعتذر لظروف الاختبارات
اسال الله لنا ولكم التوفيق

طليعة العلم
11-05-18 ||, 05:21 AM
نعم يجوز كتابتها في الشعر وهي مهمة فيه لأنه قد يختل بعدمها الوزن ,فثبوتها أولى من حذفها وهذا الجواز في الشعر خاصة..والأصل كتابة الشيء على ما ينطق به

أحسن الله اليكم
وجزاكم خير الجزاء
على ما تقدمون لنا

سالم سعيد سعد
11-05-18 ||, 01:52 PM
استاذنا الفاضل قد اكون اول من بدا بذكر الاشكالات ولكن لا اريد ان اتجاوز معكم صفحه الا وقت فهمت مدلولها وامثلتها وتجلت لي صورتها والا اهدر الوقت عبثا وقد اكثر عليكم فاحتسبوا غفرالله لكم ذكر الشيخ رحمه الله تعريف الحكم شرعا وخص به المكلف ثم ذكر اقسامه وذكر منها الوضعي فسؤالي اليس الاحكام الوضعيه خاصه بالمكلف وغير المكلف كالمميز وسؤالي الاخر الاحكام الخاصه بالبهائم من ناحية الاتلاف هل يقال انها تدخل البهائم في الخطاب الوضعي من ناحيه تعلق الاسباب بها وان كان الخطاب بالضمان موجه لصاحبها لان اثباتنا لهذا يوثر في الحد التعريفي للحكم

ابتسام
11-05-18 ||, 06:16 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
أسئلتي في الدرس الأول:




والحكم في الاصطلاح هو (إثبات أمر لأمر أو نفيه عنه) أو إسناد أمر إلى أمر آخر إيجابا أو سلبا نحو زياد قائم وعمرو ليس بقائم وهو ينقسم بدليل الاستقراء إلى ثلاثة أقسام:
أ‌- حكم عقلي وهو ما يعرف فيه (العقل) النسبة إيجاباً أو سلباً نحو الكل أكبر من الجزء إيجاباً.
الجزء ليس أكبر من الكل سلباً.
ب‌- حكم عادى: وهو ما عرفت فيه النسبة بالعادة نحو السيقمونيا مسهل للصفراء والسكنجبين مسكن لها.

أحتاج إلى زيادة توضيح لهذه الفقرة.

جـ- حكم شرعى : وهو المقصود وحَدَّهُ جماعة من أهل الأصول بأنه (خطاب الله المتعلق بفعل المكلف من حيث إنه مكلف به).
أليس الأفضل تعريفه بقول من عرفه بقوله: خطاب الشارع المتعلق بفعل المكلف بالاقتضاء أو التخيير أو الوضع.
فخرج بقوله (خطاب الله) خطاب غيره لأنه لا حكم شرعي إلا لله وحده جل وعلا فكل تشريع من غيره باطل، قال تعالى:
(إن الحكم إلا لله) (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله ) (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول) الآية.
وخرج بقوله (المتعلق بفعل المكلف) ما تعلق بذات الله تعالى نحو (لا إله إلا الله) وما تعلق بفعله نحو قوله تعالى:(خالق كل شيء ) وما يتعلق بذوات المكلفين نحو (ولقد خلقناكم ثم صورناكم ) الآية. وما تعلق بالجمادات نحو(ويوم نسير الجبال وترى الأرض بارزة).
ما المراد بالتعلق هنا: هل معناه أن محله وموضوعه فعل المكلف أم أمر آخر؟
وخرج بقوله (من حيث إنه مكلف به) خطاب الله تعالى المتعلق بفعل المكلف لا من حيث أنه مكلف به كقوله تعالى (يعلمون ما تفعلون) فإنه خطاب من الله متعلق بفعل المكلف من حيث أن الحفظة يعلمونه لا من حيث أنه مكلف به،
أليست هذه من المواضع التي يجب فيها كسر همزة(إنَّ)؟



هذه أسئلتي على هذا الدرس إلى الآن ربما استجد شيء ولن أثقل إن شاء الله
بارك الله فيك.

منيب العباسي
11-05-19 ||, 11:11 AM
ا فسؤالي اليس الاحكام الوضعيه خاصه بالمكلف وغير المكلف كالمميز
أخي الحبيب سالم رفع الله قدره ,آمل التزام نظام وضع السؤالات تلطفاً وتكرماً وأرجو ألا يكون السؤال مشتملا على غير سؤال معاً ذلك أن الزمان محدود والأشغال غير محدودة,..على أن شغفك بفهم كل شيء أسعدني جدا,فأسأل الله أن يفقهني وإياك والحاضرين ويستعملنا في نصرة دينه.
جواب سؤالك الكريم في نبذتين:-
1-الحكم التكليفي نفسه ليس مقصورًا على البالغ عند المالكية بل يشمل الصبي المميز في غير الأمر والنهي المجزومين أعني الحرام والواجب ,ولهم في ذلك أدلة منها حديث ابن عباس وفيه أن امرأة أخذت بضبعي صبي فقالت :يارسول الله ألهذا حج ؟ قال:نعم ولك أجر ..ويستدل الجمهور بأمور منها حديث "رفع القلم عن ثلاثة.." ومنهم الصبي ,رواه أبو داود وغيره ..وقالوا بأن ما يورد من مثل حديث المرأة السابق وغيره حقيقته متوجهة للولي وأنه هو المتعلق به الخطاب أصلاً ومن الخطاب :الاستحباب ,فيستحب له أن يأمر ولده فالصبي غير مكلف على الحقيقة..
2-والحكم الوضعي أشمل من الحكم التكليفي من حيث إن الأحكام التكليفية مرتبطة ولابد بحكم وضعي كشرط أو مانع أو سبب
وكذلك فالحكم الوضعي يرسم علاقة ربط الآثار بالنتائج بصرف النظر عن فاعلها ,وبهذا يفسر الربط بين إتلاف الصبي والضمان على الولي
وكذلك الدابة العجماء لو أتلفت شيئا ,كان هذا سببا (والسبب :حكم وضعي ) لوجوب الضمان على صاحبها ,ومن هنا لا يلزم أن يكون الحكم الوضعي متعلقاً بقدرة ولا علم كما أنه ليس متعلقا بما كسبت يد العبد بالضرورة ..

منيب العباسي
11-05-19 ||, 11:38 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
أسئلتي في الدرس الأول:
حياكم الله أختي الفاضلة ابتسام ..
العادي: نسبة إلى العادة , فإذا ثبت بالتجربة المعتادة أن البندول سبب لزوال الصداع بإذن الله , كان من الأحكام العادية أن يقال:البندول يزيل الصداع أو يسكن الألم ..وهذا مثل أمثلته التي ذكرها وقيسي عليها
قوله :ما عرفت فيه النسبة بالعادة:أي ما عرفت فيه نسبة المحكوم به(تسكين الألم ) إلى المحكوم عليه (الألم أو الصداع) عن طريق العادة المتكررة وما تكرر تقرر ..
-قال "من حيث إنه مكلف" ليخرج "حيثيات" أخرى كما لو كان الكلام الشرعي من حيث بيان قيام العباد بأعمال يحصيها الله عليهم أو نحو ذلك, والذي توجهت له عناية الأصوليين هو ما كان الخطاب فيه مطلوبًا فعله أو مطلوبا تركه ,وهذه التعريفات الاصطلاحية مقاربات للفهم لا ينبغي أن نصطنع فيها جدلا..فلو قال كما قلتِ جيد لأنه حاصر للأحكام الوضعية والتكليفية والمأذون فيها ,وكذا قوله من حيث إنه مكلف به حسن لأنه يؤدي نفس المعني, فالمهم وصول المعنى وفهم المراد ..
-المراد بالتعلق..أن الخطاب الرباني فيه علاقته بالمكلف من جهة "افعل" و"لا تفعل" أو "أذنت لك" فذلك قولهم:المتعلق بفعل المكلف
-نعم صدقت"إن" بعد حيث يجب كسر همزتها على المشهور الفصيح ..وهذه أخطاء طباعية لا شنقيطية!

سالم سعيد سعد
11-05-20 ||, 12:57 AM
استاذنا الفاضل اعانك الله وشكر لك هذا التوجيه والايضاح فلا نستغني عن توجيهاتكم ونصائحكم غفر الله لك واسكنك فسيح جناته

بشرى عمر الغوراني
11-05-20 ||, 03:53 PM
حضرة الأخ المفضال منيب
جزاكم الله كل خير
لقد قرأتُ حتى الصفحة التاسعة، ولا أسئلة والحمد لله
ولكن لم أعرف ما عدد الصفحات الذي حدّدتموه في الأسبوع؟

ابتسام
11-05-20 ||, 07:23 PM
حسنا شكر الله لكم وبارك فيكم..إن كان الكتاب موجودا على الشبكة بصورة ملف وورد ..فأرجو من أحد الأكارم أن يطّوع لإنزاله على مقادير متناسبة متقاربة ..بمعدل ثلاث صفحات ورقية كل أسبوع مثلا ,في تجربة أولى ثم نرى معاً نزيدها أم ننقص أم نبقى عليها ..
ولا مانع من السؤال في كتاب الإعلام حتى لايغضب أحد ..
والله يرعاكم

أختي بشرى لعلك تجدين هنا الجواب
بارك الله فيك

بشرى عمر الغوراني
11-05-21 ||, 04:00 AM
أختي بشرى لعلك تجدين هنا الجواب
بارك الله فيك


شكراً لك أختي ابتسام
قد قرأتُ ذلك، ولكني لم أعلم أنكم اعتمدتموه

الدكتور جمال شاكر عبد الله
11-05-22 ||, 02:13 AM
والله فكرتك راااائعة جداً بارك الله فيك شيخ منيب
وأنا أؤيد كتاب مذكرة أصول الفقه للشيخ الشنقيطي
وأرجو أن لا تنسوا تذكيرنا بوقت الابتداء والمنهج الذي سنسير عليه معاً

عبد الرحمن علو حيدارا
11-05-22 ||, 06:08 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختار كتاب التلويح على التوضيح لمتن التنقيح للشيخ سعد الدين التفتازاني رحمه الله تعالى.
جزاكم الله خيرا

سالم سعيد سعد
11-05-22 ||, 08:03 AM
اليوم تمام الاسبوع للدرس الاول واسال الله ان يكون الشيخ منيب بصحة وعافيه واعتقد ان الجميع مثل حالي يترقبون الدرس الثاني اسال الله ان ينفع الجميع بهذا العلم وان يكتب للشيخ منيب الاجر والمثوبه

محمد حمدي عبد الوهاب
11-05-22 ||, 01:59 PM
بإذن الله معكم

لم أقرأ الموضوع إلا اليوم

لعلي ألحق بكم بإذن الله

حفيدة العلماء
11-05-22 ||, 03:20 PM
ونحن كذلك لم نعلم به إلا اليوم ونحن معكم بإذن الله.

بدرالدين بن عيسى بن محمد
11-05-22 ||, 04:40 PM
جزاك الله خيرا على المبادرة الحسنة
هذه هي الهمة العالية
وهذه هي الصدقة الجارية
وهذه هي السنة الحسنة التي يجب سنها
وهذه هي التي يجب التافس عليها
حفظك الله ورعاك ووفقك لما يحب ويرضى

عبدالله بن علي بن عبدالله
11-05-22 ||, 08:10 PM
أقترح
كتاب
مختصر الروضة للطوفي
بشرح الشيخ / سعد بن ناصر الشثري ..

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
11-05-22 ||, 09:52 PM
الدرس بدأ وتم الاختيار!
ألا ترون أن تُنقل نسخة أخرى من هذا الموضوع، ويتم حذف ما يتعلق بالاختيار، ونبقي على الدرس فقط؟
ونجعل الموضوع الأول باسمه السابق: "اختيار كتاب".
حتى لا يبقى الخلط على الإخوة الزائرين للصفحة بعد اختيار الدرس وابتدائه؟

أم طارق
11-05-23 ||, 12:04 AM
هذا ما كنت أفكر فيه منذ بدأت الردود باقتراحات أسماء الكتب


ونجعل الموضوع الأول باسمه السابق: "اختيار كتاب".

ثم نغلق هذا الموضوع ونضع رابط الموضوع الجديد في أول مشاركة مع التنبيه إليه

ابتسام
11-05-23 ||, 12:22 AM
^^^
يكون ذلك أفضل
بارك الله فيكم

منيب العباسي
11-05-23 ||, 06:01 AM
شكر الله لكم أيها الأكارم ..على الاهتمام وجميل ما اقترحه الشيخ أبو أسامة..والتوكيد عليه من الأخوات
والله الموفق لبلوغ الغاية المنشودة ,رفع الله مقاديركم في عينه سبحانه وتعالى مع الشكر الجزيل للموقع
على عنايته بعمل "بنر" للموضوع..وما هي بأول صنائع المعروف منهم..
والحمد لله من قبل ومن بعد

مريم أمة الرحمن
11-06-06 ||, 04:38 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..........




بسم الله الرحمن الرحيم..
من كان من طلاب العلم الكرام يرغب في دراسة كتاب أصولي ,على أن يكون كتاباً صغيراً في نحو مجلد على الأكثر..فليقترح كتاباً
وتكون الخطة على ما يأتي بعد أن يكون حصل على الكتاب :-
1-قراءة خمس صفحات كل أسبوع ..ويدوّن أسئلته
2-الحد الأعلى من الأسئلة بمعدل سؤال كل يوم لكل عضو يرغب في الاشتراك..فله أن يطرحها جملة أو دفعات
وذلك حتى لا تتزاحم الأسئلة ويضيق الوقت عنها فيفشل المشروع
3-إذا انقضى الأسبوع ولم يسأل أحد ربما أسأل لا متحان الفهم..
4-من كان جاداً أتوقع أن يقول في خاتمة الأسبوع :أنهيت الجزء المقرر ولا سؤال عندي ..إذا لم يكن عنده سؤال ,لابد من هذا التوقيع لأتحفز للمتابعة ..وأشعر بالاهتمام
5-سأختار من بين الاقتراحات ما يترجح أنه الأولى ..
فإن وافق هذا الاقتراح قبولاً فحيهلا..وإلا فأرجو من الإدارة حذف الموضوع بعد أسبوع من تاريخ اليوم إن لم يتشجع أحد

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




جزاكم الله خيرا ، ورزقكم الحسنى وزيادة.
معكم بإذن الله تعالى.