المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هو تفسيركم لهذا القول للإمام إبن عاشور



إسماعيل بن محمد بن أحمد
11-05-27 ||, 01:41 PM
يقول الإمام إبن عاشور في كتابه { مقاصد الشريعة الإسلامية}:
{فنحن إذا أردنا أن ندون أصولا قطعية للتفقه في الدين حق علينا أن نعمد إلى مسائل أصول الفقه المتعارفة، وأن نعيد ذوبها في بوتقة التدوين ونعيرها بمعيار النظر والنقد، فننفي عنها الأجزاء الغريبة التي غلثت بها، ونضع فيها أشرف معادن الفقه والنظر ثم نعيد صوغ ذلك العلم ونسميه: علم مقاصد الشريعة، ونترك علم أصول الفقه على حاله تستمد منه طرق تركيب الأدلة الفقهية }.

وقد أثار هذا القول أراءا مختلفة للباحثين

فمنهم من عده حربا على علم أصول الفقه ودعوة صريحة من شيخ الزيتونة لإستقلال علم المقاصد عن الأصول

وفئة أخرى عد هذا القول محاولة من الشيخ رحمه الله لإعادة تجديد علم أصول الفقه

نريد رأيكم يا ساداتنا الكرام إثراءا منكم لهذا الإشكال المهم والخطير ........

د. الأخضر بن الحضري الأخضري
11-05-27 ||, 01:51 PM
مقصوده : إخضاع الأصول إلى المنهج التالي :
ضبط المتون ، تخليص الأصول و القواعد و المناهج ، تمحيص ما تمّ تخليصه ، ثم استثمار المحصل....
و كل مرحلة من هذا النظر لها روادها و مثلها..

إسماعيل بن محمد بن أحمد
11-05-27 ||, 05:16 PM
جزاك الله خيرا شيخنا الحبيب الأخضري

في عبارات جامعة توصل المقصود

بالمناسبة شيخي الفاضل هل توصلت برسالة شخصية أرسلتها لك

أنا في حاجة ماسة لمساعدتك بارك الله فيك

د. الأخضر بن الحضري الأخضري
11-05-27 ||, 08:41 PM
جزاكم الله خيرا ، سيكون الردّ عليكم قريبا شيخ إسماعيل

إسماعيل بن محمد بن أحمد
11-05-27 ||, 10:24 PM
فتح الله عليك أستاذي الكريم

للعلم شيخي الحبيب الأخضري أنا لا زلت مبتدئا في طلب العلم ورجاءا أستاذي الكريم تعاملي معي على أساس أنني تلميد وإبن لك فقط فأنا لم أصل بعد إلى مستواكم أو مستوى طلبة العلم ومشايخنا الفضلاء

أنا في إنتظار مساعدتك وتفبل من تلميدك المحب لك في الله أجمل عبارات التقدير والإحترام

ولا تنسى أن تدعوا لي بالثبات فوالله إن الفتن تحيط بي من كل جانب وهي من تفقدني أحيانا كثيرة حلاوة طلب العلم الشرعي بارك الله فيك

نصرالدين عبد الله أجدير
11-06-11 ||, 10:16 PM
قيل في ذلك : هل يمكن الاستغناء عن اصول الفقه بمقاصد الشريعة الاسلامية ؟؟
اجاب المدقق الاريب صاحب المنمق:
بشــــــــــرط دفع المنهج التوسمي وتهذيب نهج الاصول فاعلـــم