المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نايف ولي العهد رحمه الله



د. ملفي بن ساير العنزي
12-06-16 ||, 02:09 PM
الحمدلله
والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه

جاء خبر قبل قليل فيه نبأ وفاة أمير سنة...

فلقد كان ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير نايف في كل حياته من محبي القرآن والسنة.
ولقد دعم الحسبة ورجالها وكان صمام الأمن بتوفيق الله وفضله.
وكانت مبادئه راسخة وحبه لوطنه ولأمته وحبه للسلف من أسمى المعاني عنده.
ولا نقول إلا بما شهدنا من واقع وتأريخ.
فمسابقته للقرآن الكريم والتشجيع على حفظه، ومسابقة في موضحة القرآن -السنة- باقيتان وشاهدتان وواقعتان لكل أحد.
وغيرهما من دروب الفضل والإحسان.

لقد آلم الخبر قلوب الناس وأفئدة المؤمنين.
ولكن الصبر كريم.
عزاؤنا للجميع فيمن درء الشر عن بلادنا وأمننا.


الحمدلله على كل حال
وإليه المرجع والمآل
(كل من عليها فان)
(إنا لله وإنا إليه راجعون)
اللهم اغفر لعبدك نايف بن عبدالعزيز
اللهم اغفر له وتجاوز عنه
اللهم وعوضه عن هذه الحياة الدنيا خيرا وأنسا بدار كرامتك.
اللهم انزله منازل الأبرار
ونسأل الله أن يعوّض الأمة ودولتنا خيرا.

د. بدر بن إبراهيم المهوس
12-06-16 ||, 04:47 PM
غفر الله له ورحمه وأسكنه فسيح جنانه وحفظ الله هذه البلاد من كل مكروه

د. ملفي بن ساير العنزي
12-06-16 ||, 05:18 PM
اللهم آمين
-----
ونحن إذ نعزي أنفسنا جميعا بوفاة أمير السنة وولي العهد وناصر رجال الحسبة ومؤسس الأمن الداخلي ( نايف ) رحمه الله


ذلك الأمير الذي عرف عنه الوقوف مع الهيئة في أشد أزماتها، وإعلانه أن السلفية هي منهج هذه الدولة الراعية والمرعيّة المباركة.
وعُرف عنه منع قيادة المرأة بعد ما أخذ بفتوى العلماء. وقد أغاض الليبراليين والعلمانيين والرافضة.

ثم عزاؤنا أنه رحمه الله قدم خيرا.

و يجب في هذا الوقت خاصة وفي كل وقت؛ إحسان الظن بالله .
وإن مات نايف فلن يموت رب نايف
وللدين ربُ يحميه

وعلى الجميع :
- إخلاص العمل لله. والنصيحة لأهلها وبشروطها المعتبرة.
- الوقوف ضد مخططات الأعداء.

- ولا زالت كلمته تدوي «نحن مستهدفون في عقيدتنا....»

- الدعاء والابتهال لله بأن يخلف سبحانه وهو الحي الذي لا يموت ؛ للأمة رجلاً صالحاً.
وأن يعوض نايف عن دنياه الفانية خيرا.
- لزوم جماعة المسلمين؛ فإن دعوتهم تحيط من ورائهم.
- نبذ الاشاعات المغرضة .
- الدعاء لولي الأمر خادم الحرمين بأن ييسر الله له البطانة الصالحة الناصحة.
اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيرا
اللهم ارحم الامير نايف فإنا نحسبه من أمراء السنة يا حي يا قيوم
----
وكتب أخوكم
ابو محمد ملفي ساير

طليعة العلم
12-06-16 ||, 06:00 PM
خبر مؤلم بحق

رباه تعلم .. أن القلوب تكدرت .. لموت رجلا وليته أمرنا ..
وما رأينا منه الا خيرا .. يا رب الأمل منقطع الا اليك و
الرجاء فيك وحدك .. اللهم لا تجعل موته مفتاحا للمفسدين
ليعثوا في الأرض فسادا .. يا خير حافظا اخلفنا خيرا منه ..
وولي علينا الأقرب اليك يا رب العالمين ..

رحمك الله يا ولي عهدنا .. وأدخلك فسيح جناته

محمد مبارك الدوسري
12-06-17 ||, 01:22 AM
مات الهزبر الأمير نايف رحمه الله وعزاؤنا في البقيه من أسود أهل الحق جعلهم الله شوكه في حلوق أهل الباطل وشوكه في خاصرة أهل البدع والخرافات والخزعبلات ونصرهم الله ونصربهم دين الحق .
- اللهم أغفر له و ارحمه و اعفوعنه و أكرمه
- اللهم وسع مدخله و ادخله الجنة و غسله بالثلج و الماءوالبرد
- اللهم يمن كتابه و هون حسابه و لين ترابه و ثبت أقدامه وألهمه حسن الجواب
- اللهم طيب ثراه و اكرم مثواه واجعل الجنة مستقره ومأواه
- اللهم آنس وحشته و ارحم غربته و قه عذاب القبر و عذاب النار
- اللهم نقه من خطاياه كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس
- اللهم فسح له في قبره و اجعله روضة من رياض الجنة و لا تجعله حفرة من حفر النار
- اللهم انقله من ضيق اللحود و القبور إلى سعة الدور و القصور مع الذين أنعمت عليه من الصديقين والصالحين والشهداء
- اللهم أبدله دارا خيرا من داره و أهلا خيرا من أهله و أزواجا خيرا من أزواجه واسكنه فسيح جناتك في الدراجات العلي آمين
- اللهم إن كان قد أحسن فزد في إحسانه و إن كان قد أساء فتجاوز عن إساءته
- يا أكرم من سئل و ياأوسع من جاد بالعطايا … خفف أحماله و حط من أوزاره واجعله في مقام من قام لك بالقرآن أناء الليل و أطراف النهار
- اللهم من أحييته منا فأحييه على الإيمان و من توفيته منا فتوفه على الإسلام
- اللهم إنا نسألك توبة قبل الموت و راحة عند الموت و مغفرة بعد الموت
- اللهم اجعل لناعملا يؤنسنا في قبرنا إذا أوحشنا المكان و لفظتنا الأوطان و فارقنا الأهل والجيران
- اللهم هب لنا نفوسا مطمئنة تؤمن بلقائك و ترضى بقضائك وتقنع بعطائك
- اللهم أغفر لحيينا و ميتنا و شاهدنا و غائبنا و صغيرينا و كبيرنا و جميع موتى المسلمين و المسلمات الذين شهدوا لك بالوحدانية و لنبيك بالرسالة و ماتوا على ذلك
- اللهم اجعل خير أعمالنا خواتيمها و اجعل خير أيامنا يوم لقائك

د. خلود العتيبي
12-06-17 ||, 06:01 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون
ولا حول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيرا

الله يرحمه، ويغفر له، ويسكنه فسيح جناته...

د. يوسف بن عبد الله حميتو
12-06-17 ||, 01:22 PM
أحسن الله عزاءكم وأخلفكم خيرا منه، ووقاكم أمراء السوء.

د. أريج الجابري
12-06-17 ||, 05:30 PM
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته،ونسأل الله تعالى أن يخلفنا خيراً منه، وأن يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من كل سوء ومكروه

أبوبكر بن سالم باجنيد
12-06-17 ||, 06:55 PM
رحمه الله، وتقبل منه جهوده في خدمة السنة، ونصرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأهل الحسبة، وأخذه على أيدي كثير من الظالمين، وتجاوز عنه وغفر له.

ضرغام بن عيسى الجرادات
12-06-18 ||, 12:39 AM
رحمه الله ويكفيه شهادة بنصرة السنة ، أن الشيعة يحتفلون بوفاته.
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد

عزة
12-06-19 ||, 10:21 AM
رحمه الله، وتقبل منه جهوده في خدمة السنة، ونصرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأهل الحسبة، وأخذه على أيدي كثير من الظالمين، وتجاوز عنه وغفر له.
آمين آمين
إنا لله وإنا إليه راجعون

د. ملفي بن ساير العنزي
12-06-19 ||, 11:38 AM
رحمه الله ......]

جزاك الله خيرا وتعليقك في محله حفظك الله
وفي نظري أن هذا الأمر - إن كان؛ فقد تكون الصورة لغير هذا الحدث وبحسب ما ذكر لي أحد الأخوة ان تأريخها قديم - لا يشكل أي ضرر عام بل هو رفعة فيها تمحيص...
فمن يظهر أمره ويبدي صفحة عنقه بجناية يقوم بها بحق الغير، يؤاخذ بما فعل.

ونقول هداهم الله

وردّهم إلى الحق - بعد أن سبتهم فارس بأفكار النار والضرب والاعتداء على إخوانهم المسلمين
وما أمن الحج ببعيد.!!

نسأل الله ألّا يكلنا لأحد من خلقه فنضيع، ولا إلى أنفسنا فنضلّ ونشقى.
وان يؤمّن المسلمين جميعا في دورهم وبلادهم.

حمزة عدنان الشركسي
12-06-19 ||, 12:43 PM
سمعت أنه كان من أبرز الواقفين في وجه المشروع الإسلامي في مصر ، فهل هذا صحيح ؟

د. بدر بن إبراهيم المهوس
12-06-19 ||, 04:19 PM
سمعت أنه كان من أبرز الواقفين في وجه المشروع الإسلامي في مصر ، فهل هذا صحيح ؟

أخي الكريم هلا ذكرت المصدر ؟
وبعد الوقوف على المصدر ينظر فيه بعد ذلك

د. ملفي بن ساير العنزي
12-06-19 ||, 11:57 PM
سمعت أنه كان من أبرز الواقفين في وجه المشروع الإسلامي في مصر ، فهل هذا صحيح ؟


سمعت ممن؟
وهل لذلك سجلا واضحا تبناه اهل مصر،
لا غيرهم من أهل الأمصار .
[ كنت كتبت هذه الكلمات أعلاه، قبل رد الشيخ الموفّق د. أبا حازم - السابق لردي هذا-
ثم أضفت الآن:]
------------------------
يا أيها الإخوة الكرام:


هناك أحداث ومحن!! تتقاذفها أمواج وتراكمات تأريخية؛ ليس هذا الموضع لبسطها...
ولا القصد إليها - الآن- مفيد؛ ألا ترون أن من أهل مصر النجباء -وفقهم الله للهدى- من حاول التطبيق -ولو جزئيا للشريعة- وعارضه أناس من بني وطنه ومن بني نسبه !!
فقانون مدني وجنائي بلا حكم شرعي لا فائدة فيه.
فكيف بمن تبنى تطبيق الشريعة الباسقة الغراء كلها -منهم-


ثم كيف يَنزِل الحدَث غير المرغوب فيه في المجتمع؟


هل يأتي به البعيد؟
أم يُدخله مَن هو مِن أهل البلد بل ومن أهل الشأن!
فالاردني مطالب بإصلاح نفسه ومجتمعه
والمصري كذلك والسعودي كذلك... وغيرهم حتى في الجاليات المتواجدة في غير العالم الاسلامي.


والدفع أولى من الرفع .


وتعلم بوركت ان المتابعة في الباطل... لا تجوز.
فيبدأ الفرد بنفسه ثم بمجتمعه ألا ترى أن كل أهل ثغر- وقد أصبح واقعا لا محيص عنه، وضعفا نأمل أن نُعِدّ من خلاله القوة- مسؤولون عن ثغرهم وعن ناحيتهم وعن بلدهم.
ثم إن الناس لها الظاهر وهو معمول به شرعا...


وكما في القواعد المقررة فقها؛ أحكام الدنيا على الظواهر...


ولها التطبيق... والأمير رحمه الله كان يجتهد في تطبيق الشريعة بل والحدود الشرعية في الجناة التي أسس العمل بها آباءه وأجداده ونظام دولته، وفتاوى علماءه.
نقول بما علمنا.
والله يتولى السرائر في خضم تأريخ مرير وتسلّط على أهل التوحيد؛ يجاهد فيه ثلّة (للبقاء والثبات)، بلا نصرة ولا معين؛ وأين من يطبق الشرع كمجتمع وكدولة وكقضاة؛ إلا في بلد واحد، موحّد لربه؛أقول كبلد وكدولة.
و قد هيّأت لهم السبل...
وقيل لهم: اعملوا، واجتهدوا وابقوا...
وزاولوا ، ودافعوا عن عقيدتكم ودافعوا عن وطنكم... ولا تأخذكم في الحق لومة لائم!!


وما رسالة الشيخ المحدث أحمد شاكر للملك عبد العزيز رحمهما الله في شأن التعليم القضاء ومناصرته لتحكيم الشريعة بغائبة عن كل مختص.


ولا توصيات شيوخ من الأزهر بتنفيذ مناهج المعاهد العلمية -التابعة لجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية- في الأزهر ببعيدة عن أهل الاختصاص.


ولا كتابة وزير الحج المغربي الحجوي رحمه الله قبل قرن من الزمان وإيضاحه الحق بخافٍ على أهل الحق!
فلقد كتب - فيما أذكر في كتابه الفكر السامي في تاريخ الفقه الاسلامي ج٢
ان هناك من جيَّش الكتائب من القراطيس!! بالمال ضد الدولة السعودية الوليدة...
واستقر أنها دولة توحيد وسنة وان الظلم وقع عليها كما وقع على العلماء من أهل الصلاح من قبل !!
وان علماءها وولاة أمرها لا يكفّرون المسلمين، وأن الخلاف معهم في فروع معينة...
وتكلم عن الإمام محمد التميمي وعن ابن تيمية رحمهما الله بكلام واع متزن صحيح.
وكتابه موجود، ونقد كتابه من بعض العلماء في بعض الفروع وغيرها مطبوع ومتداول.


والأمير نايف بن عبدالعزيز رحمه الله مجتهد وآمر بالمعروف ويشجع على ذلك.
والبشر معرض في اجتهاده للصواب والخطأ وله الأجر إن اجتهد أو استشار من يجتهد؛ ليعينه في منصب الفتوى، وبخاصة في سبيل مصلحة وطنه الإسلامي العظيم المعتبرة، وأمن حجاج العالم والتي لا تعارض النص وتتماشى معه، وتكون بلا تعارض أيضاً مع إجماع واتفاق السلف الصالح الوارد بطريق صحيح.


نحن في بلدنا هذا نتمنى الخير للجميع.


وفيه ثلة مباركة تريد الموازنة والمقارنة الفقهية والشرعية في الاجتهاد والفتوى؛ ولقد أُسِّس ذلك بموافقة ومباركة من الدولة.
وعلى رأسها الامير الراحل؛ فهو بالفعل مطبق للشريعة حتى أصبحت واقعا ملموسا لا يجادل فيه إلا من أراد المراء...
وأجنّبك ونفسي المقصرة ذلك.


وتأمل؛ {وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ}
وتأمل :
{الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُم بِظُلْمٍ أُولَٰئِكَ لَهُمُ الْأَمْنُ وَهُم مُّهْتَدُونَ} الأنعام ٨٢.


وفقنا الله جميعا لرضاه والجنة
وجنّبنا والمسلمين كل سوء وبلاء وفتنة.


خاتمة:


أهل الحولة في سوريا؛ يعزّون خادم الحرمين الشريفين في في وفاة الأمير نايف - ولي العهد ومرسل الاغاثات للفلوجة - وقد ضُربت المواد من بني جلدة المنكوبين!! وارسل للسودان ولدول إسلامية كثيرة وكل بلد منكوب غفر الله له.
ويدعون له بالرحمة.


ألا ننصف فنعد له ذلك!


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حمزة عدنان الشركسي
12-06-20 ||, 12:35 AM
ثم كيف يَنزِل الحدَث غير المرغوب فيه في المجتمع؟


هل يأتي به البعيد؟
أم يُدخله مَن هو مِن أهل البلد بل ومن أهل الشأن!
فالاردني مطالب بإصلاح نفسه ومجتمعه
والمصري كذلك والسعودي كذلك... وغيرهم حتى في الجاليات المتواجدة في غير العالم الاسلامي.
أليس هذا أفضل من أن يبقى طوال وقته على المحرمات ، ألم يأمرنا الله تعالى بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بلفظ عام والحكام منهم ، لماذا يأتي الرجل منا ينكر على من يسميهم بالمبتدعة أشد الإنكار ويكاد يخرجهم من الملة ولا يخشى أحدا ، ثم إذا سئل عما يفعله أحد الأمراء أو الرؤساء - وما أدراك ما يفعلونه - صار ينادي بالحكمة والموعظة الحسنة ، فإما أن نتبع منهج متوازن بين الاثنين وإما ألا نخشى الاثنين .
عشرات السنين ونحن ننادي بالحكمة مع حكوماتنا ، فماذا كانت النتيجة : إذا تجرأ شيخ وانتقد مسؤولا كبيرا ، فسيجر بالأغلال وستشوه سمعته وسيبقى حبيسا حتى يغير أفكاره .

لست ادعوا للطعن في أحد ، ولست أسعى لنشر أفكار ثورات الربيع العربي ، وإنما هي مجرد أفكار .. مجرد دعوة للمراجعة ، فإن أخطأت فمن نفسي ، وإن أصبت فمن الله تعالى .

حمزة عدنان الشركسي
12-06-20 ||, 12:40 AM
فالاردني مطالب بإصلاح نفسه ومجتمعه
والمصري كذلك والسعودي كذلك... وغيرهم حتى في الجاليات المتواجدة في غير العالم الاسلامي.
وما الحيلة إن كان المصلحون لا يستطيعون الإصلاح ليس لعجزهم ، وإنما بسبب التضييق عليهم ومحاربتهم وملاحقتهم والتشهير بهم .

د. بدر بن إبراهيم المهوس
12-06-20 ||, 03:34 AM
وما الحيلة إن كان المصلحون لا يستطيعون الإصلاح ليس لعجزهم ، وإنما بسبب التضييق عليهم ومحاربتهم وملاحقتهم والتشهير بهم .
أعانكم الله ويسر أمركم
لكن لم تجبني أخي الكريم عن سؤالي : ما هو مصدر كلامك السابق ؟

حمزة عدنان الشركسي
12-06-20 ||, 10:13 AM
لكن لم تجبني أخي الكريم عن سؤالي : ما هو مصدر كلامك السابق ؟
مجرد سؤال للإخوة في الملتقى