المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من المسئول عن ما نحن فيه من الاختلاف؟



الاسترالي
07-12-22 ||, 11:53 PM
أنا هنا أيه الأخوة الكرام أطرح قضية من أهم القضايا التي تواجهنا هنا في دولة استراليا لمناقشتها وتحديد اسبابها وكيفية علاجها

القضيه ايه الاخوة الكرام أن الولاية التي اسكنها بها ثلاثة عشر مسجداً وتقسم هذه المساجد حسب الجنسية تاره وحسب المذهب تارة أخرى !! فيقال مسجد الجالية الباكستانية والمسجد الشافعي وهكذا وتختلف مواعيد الصلاة حسب المذهب أيضاً ؟! والمشكلة العظمى التي تواجهنا الاختلاف بين المساجد في الآعياد ويرجع لاسباب مرجعية المسئولين عن المسجد (الدولة الأم) تارة والى المذهب بجوب مشاهدة الهلال تارة أخرى ! وخير دليل عيد الأضحى المبارك حيث عيدت بعض المساجد يوم الأربعاء والبعض الأخر يوم الخميس وهناك من عيد يوم الجمعه!! وإن القلب ليحزن عندما تشاهد في نفس اليوم مجموعه تفرح بالعيد وتكبر والأخرى صائمة عرفات وتستغفر والباقية لا إلى هؤلاء ولا الى هؤلاء

وهنا بودي أطرح الاسئلة التالية:
هل المذاهب سبب في فرقة المسلمين ؟ وتشويش سمعة الأسلام أما الغرب ؟
كيف يمكن أن نخفف من وتيرة التعصب المذهبي؟

اللهم قيض لهذه الأمة من يعيد لها مجدها وعزها ووحدتها انك سميع مجيب

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
07-12-23 ||, 08:38 AM
أنا هنا أيه الأخوة الكرام أطرح قضية من أهم القضايا التي تواجهنا هنا في دولة استراليا لمناقشتها وتحديد اسبابها وكيفية علاجها

القضيه ايه الاخوة الكرام أن الولاية التي اسكنها بها ثلاثة عشر مسجداً وتقسم هذه المساجد حسب الجنسية تاره وحسب المذهب تارة أخرى !! فيقال مسجد الجالية الباكستانية والمسجد الشافعي وهكذا وتختلف مواعيد الصلاة حسب المذهب أيضاً ؟! والمشكلة العظمى التي تواجهنا الاختلاف بين المساجد في الآعياد ويرجع لاسباب مرجعية المسئولين عن المسجد (الدولة الأم) تارة والى المذهب بجوب مشاهدة الهلال تارة أخرى ! وخير دليل عيد الأضحى المبارك حيث عيدت بعض المساجد يوم الأربعاء والبعض الأخر يوم الخميس وهناك من عيد يوم الجمعه!! وإن القلب ليحزن عندما تشاهد في نفس اليوم مجموعه تفرح بالعيد وتكبر والأخرى صائمة عرفات وتستغفر والباقية لا إلى هؤلاء ولا الى هؤلاء

وهنا بودي أطرح الاسئلة التالية:
هل المذاهب سبب في فرقة المسلمين ؟ وتشويش سمعة الأسلام أما الغرب ؟
كيف يمكن أن نخفف من وتيرة التعصب المذهبي؟

اللهم قيض لهذه الأمة من يعيد لها مجدها وعزها ووحدتها انك سميع مجيب




إنا لله وإنا إليه راجعون
من أعظم المعاني التي حث عليها القرآن هو الاجتماع والاتفاق، وفي المقابل حذر من الاختلاف والافتراق وأسبابه من التقليد والتعصب.
فعلا مشكلة لا تحتاج إلى نظر في كونها داء وذلك لظهور ضررها
ولكنها بأمس الحاجة إلى معالجتها.
وفقك الله يا أخي
ونحن بانتظار مشاركتك ومشاركة بقية الإخوة في تشخيص هذا المرض والنظر في أنجع الحلول لعلاجه.

الاسترالي
08-01-21 ||, 10:42 PM
[quote=فؤاد يحيى هاشم;258]إنا لله وإنا إليه راجعون
من أعظم المعاني التي حث عليها القرآن هو الاجتماع والاتفاق، وفي المقابل حذر من الاختلاف والافتراق وأسبابه من التقليد والتعصب.
فعلا مشكلة لا تحتاج إلى نظر في كونها داء وذلك لظهور ضررها
ولكنها بأمس الحاجة إلى معالجتها.
وفقك الله يا أخي
/quote]

ونحن بانتظار مشاركتك ومشاركة بقية الإخوة في تشخيص هذا المرض والنظر في أنجع الحلول لعلاجه.[