المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخيرا دخلت الملتقى ...!!!



د.محمد جمعة العيسوي
13-01-26 ||, 05:24 PM
جزاك الله خيرا ياشيخ عبد الحميد !
منذ ثلاثة أيام وأنا أحاول الدخول للملتقى ولا أستطيع وأرسلت رسالة للإدارة لتراسلني على الإيميل الآخر ، ولم يصلني رد ولأن الإيميل المسجل به في الملتقى لا أدري هو الآخر منذ مدة لا يفتح ويسألني عن كلمة أمان كنت كتبتها عند إنشائه - غير كلمة السر - ولا أذكرها ولا أعرف كيف أدخل إلى الملتقى لأتواصل من أخي فؤاد وآخذ رقم جواله أو أعطية جوالي للتواصل حال وصوله إلى القاهرة وأخيرا ألهمت وأنا نائم اليوم أن تكون كلمة الدخول - اسم المستخدم -قد تغيرت مع المعرف فصارت د. محمد جمعة أحمد العيسوي وجربت أكثر من مرة حتى وصلت أن هناك مسافة من النقطة وميم محمد فجزاك الله خيرا ولا أدري هل يفوتني ثواب رؤية أخي فؤاد في مصر أم لا ؟.

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
13-01-26 ||, 06:18 PM
لا بأس عليك يا دكتور ...
تجربة ممتعة؛ تذوقت معها حلاوة الملتقى ومجالسه ...
لا حرمنا الله منكم ...
ودمتم للملتقى ...
إن رغبت في الاختصار إلى : د. محمد جمعة العيسوي
فأشر علي بما ترى.

د.محمد جمعة العيسوي
13-01-26 ||, 07:56 PM
نعم كانت تجربة ممتعة مؤلمة جدا جدا فقد ظننت أن فراقكم قد كتب على مدة طويلة .
لو يمكن تغييره اختصارا إلى ، " د.محمد جمعة أحمد " دون مسافة بين نقطة الدال وميم محمد - أكون شاكرا.
ولكن أخبرني حتى لا أمر بتلك التجربة مرة أخرى .
وكيف أحاول الدكتور / فؤاد .
الآن هل وصل مصر أم لا ؟

إدارة الملتقى
13-01-26 ||, 08:41 PM
حياكم الله ومرحبًا بكم مجددًا يا دكتور
أبشروا سوف نعدله لكم إن شاء الله

إدارة الملتقى
13-01-26 ||, 09:25 PM
تم التعديل
والله يحفظكم ويرعاكم

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
13-01-26 ||, 11:08 PM
نعم كانت تجربة ممتعة مؤلمة جدا جدا فقد ظننت أن فراقكم قد كتب على مدة طويلة .
لو يكمن تغييره اختصارا إلى ، " د.محمد جمعة أحمد " دون مسافة بين نقطة الدال وميم محمد - أكون شاكرا.
ولكن أخبرني حتى لا أمر بتلك التجربة مرة أخرى .
وكيف أحاول الدكتور / فؤاد .
الآن هل وصل مصر أم لا ؟
عدلته إلى:
د. محمد جمعة العيسوي
دون الانتباه والتركيز
واللقب أحب إلينا في الملتقى للتعارف
فإن ألححتم على التغيير أعلاه فعلت ..
وأما فؤاد
فهذا موضوعه
زيارة إلى مصر الحبيبة (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
سأكون في مصر الأسبوع القادم إن شاء الله تعالى (28 يناير - 7 فبراير) لزيارة معرض الكتاب، وأتمنى لقاء أحبابنا في الملتقى هناك، ففي شوق إليكم ولا يدرك الشوق إلا من يكابده، ولا الصبابة إلا من يعانيها...
زرت مصر وأنا صغير لا أكاد أميز، ولا تزال منها بقية من الذكريات.
ثم الوجهة إلى صنعاء، ولا بد من صنعاء وإن طال السفر!

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
13-01-26 ||, 11:54 PM
حياك الله يا دكتور محمد، سأحفظ لكم هذا الشوق، وسفري يوم الإثنين إن شاء الله تعالى، ولعلنا نلتقي يوم الثلاثاء، ويا ليت تضع رقم جوال حتى أتصل بك أول ما أصل إن شاء الله تعالى...