المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : التسجيل الكامل لقصيدة الإمام ابن حزم الأندلسى الوعظية (أعارتك دنيا مسترد معارها)



أبو محمد المصرى
08-10-29 ||, 09:31 PM
التسجيل الكامل لقصيدة الإمام ابن حزم الأندلسى الوعظية (أعارتك دنيا مسترد معارها)
يقول الشيخ طه محمد عبد الرحمن حفظه الله :
إن الحمد لله ، نحمده ، ونستعينه ، ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور
أنفسنا ، ومن سيِّئات أعمالنا ، من يهده الله ؛ فلا مُضِلَّ له ، ومن يضلل ؛ فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله .
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إلَّا وَأَنتُم مُسْلِمُونَ }
[آل عمران : 102] .
{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا
زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكَمْ رَقِيبًا } [النساء : 11] .
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا . يُصْلحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ
وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيماً } [الأحزاب : 70 - 71] .
أما بعد، فان أصدق الحديث كتاب الله، وأحسن الهدي هدي محمد، وشر الامور محدثاتها، وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.
اللهم صلِّ على محمدٍ ، وعلى آل محمدٍ ؛ كما صليتَ على إبراهيمَ ، وعلى آلِ إبراهيمَ ، إنك حميدٌ مجيدٌ .
اللهم بارك على محمدٍ ، وعلى آلِ محمدٍ ؛ كما باركتَ على إبراهيمَ ، وعلى آلِ إبراهيمَ ، إنك حميدٌ مجيدٌ " .
أما بعد:
فهذا تسجيل كامل لقصيدة الإمام العالِم العَلَم أبى محمد على بن أحمد بن حزم الأندلسى رحمه الله الرائعة و التى مطلعها ( أعارتك دنيا مسترد معارها**غضارة عيش سوف يذوى اخضرارها) و الموجودة فى آخر كتابه (طوق الحمامة) فى الباب الثلاثين (فضل التعفف) ..
اعتمدت فى تسجيلها على طبعة دار الأرقم بتحقيق الدكتور إبراهيم اعرابى آغا
و القصيدة فى المرفقات ..
و أرجو ممن له اطلاع على تراث الأئمة الشعرى أن يزودنا به مشكورا مأجورا إن شاء الله عسى أن أسجله يوما ما ..
و لا تنسوا أخاكم من دعوة صالحة بظهر الغيب ..
و السلام عليكم و رحمة الله
منقول
حمل القصيدة من الرابط:
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد id=2092&d=1225064435

خالد أبو أحمد
08-12-11 ||, 12:07 PM
بارك الله فيك وجزيت الخير كله على القصيدة
ولك الشكر والتقدير على التعريف بالقصيدة