المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أنواع اللزوم



د. أريج الجابري
13-06-22 ||, 10:31 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مر علي أثناء بحثي مصطلحات لأنواع اللزوم؛ فأريد توضيحاً من الكرام أصحاب الملتقى المبارك،:
اللزوم العقلي(وهذا معروف)؛ لكن ما مناسبة كونه ( الحقيقي)؟
اللزوم العادي؛ والذي ظهر لي أن المقصود به دلالة اللفظ من حيث العادة؛ فهل فهمي صحيح؟
اللزوم الاعتقادي؟؟
اللزوم الادِّعائي؟؟
والأهم هو مصدر التعريف بهذه المصطلحات المذكورة؛ وهل هي خاصة بمذهب من المذاهب؟
وشكر الله لكم،،

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
13-06-22 ||, 10:58 PM
اللزوم العادي أي ليس بمقتضى عقلي، وإنما أن يكون اتفاقا كلزوم السواد لريش الغراب.
أما اعتبار اللزوم العقلي هو الحقيقي لأنه هو الذي ينطبق فيه معنى اللزوم حقيقة، أما الباقي فهو لزوم بالمعنى المجازي توسعا في العبارة.
أما اللزوم العادي فالمراد أنه ليس بمقتضى عقلي، وإنما يكون اتفاقا كلزوم السواد لريش الغراب.
وهذه أشياء عامة لا اختصاص فيها بمذهب دون مذهب.
أما اللزوم الادعائي أو الاعتقادي فليتك تفيدنا عن موضع الاستفادة مع نقل ما يتحقق به الغرض بذلك.

د. أريج الجابري
13-06-22 ||, 11:30 PM
بارك الله فيكم شيخنا الفاضل
جاء في كتاب تيسير التحرير(2/32-33) الآتي:
(وَكَونه) أَي الْمجَاز، بل التَّعْبِير عَن المُرَاد بطرِيق التَّجَوُّز (كدعوى الشَّيْء بَيِّنَة) أَي متلبسا بَيِّنَة فِي كَون كل مِنْهُمَاأَعنِي الْمَعْنى الْمجَازِي وَالشَّيْء الْمَدْلُول عَلَيْهِ بَيِّنَة مَقْرُونا بِمَا يستلزمه ويوضحه (بِنَاء على أَن الِانْتِقَال إِلَى الْمَعْنى الْمجَازِي دَائِما من الْمَلْزُوم) وَهُوَ الْمَعْنى الْحَقِيقِيّ إِلَى اللَّازِم كالانتقال من الْغَيْث الى النبت (ولزومه) أى لُزُوم الِانْتِقَال فِيهِ دَائِما من الْمَلْزُوم الى اللَّازِم (تكلّف) وَفِي نُسْخَة مصححة " وَإِنَّمَا يتَحَقَّق بتكلف " وَذَلِكَ لِأَنَّهُ يُرَاد باللزوم الِانْتِقَال فِي الْجُمْلَة سَوَاء كَانَ هُنَاكَ لُزُوم عَقْلِي حَقِيقِيّ، أَو عادي أَو اعتقادي أَو ادعائي (وَهُوَ) أَي التَّكَلُّف الْمَذْكُور (مُؤذن بحقية انتفائه) أَي انْتِفَاء لُزُوم الِانْتِقَال الْمَذْكُور الْمُسْتَند إِلَيْهِ الأبلغية الْمَذْكُورَة (مَعَ أَنه إِنَّمَا يلْزم) هَذَا التَّرْجِيح (فِي) اللُّزُوم (التحقيقي لَا الادعائي).

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
13-06-23 ||, 01:15 PM
هذا والله أعلم بحث أدبي أكثر من كونه بحثا منطقيا!
فهنا الكلام في المجاز وأنواعه، ومتى يصح استعمال المجاز، فلا بد من اللزوم، وهذا اللزوم قد يكون عقليا، وهو اللزوم الحقيقي، وقد يكون لزوما عاديا كالريش الأسود للغراب، وقد يكون اعتقاديا، أو ادعائيا، وهذا والله أعلم من أفانين استعمال المجاز، فالذوق الأدبي قد يفترض لزوما بناء على اعتقاد ما، أو ربما يكون ادعاء اعتباطيا من غير سبب! ثم يقول لك: إن المعنى في بطن الشاعر!
أقول هذا تفقا، ومنكم ومن الإخوة نستفيد.

أحمد بن مسفر العتيبي
13-06-23 ||, 04:05 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أحسن الله إليكم وسدَّدكم وزادكم علما وإيمانا .
اللزوم عند المناطقة والأصوليين والبلاغيين ثلاثة أنواع رئيسة :
1- اللزوم الخارجي
2- اللزوم العقلي
3- اللزوم العرفي .
وقد يُعبَّر عنها بمفردات كاشفة لمعانيها مما يلزم عنها تعلق تلك المفردات بأصولها فتلحق بها اصطلاحا .
فاللزوم العقلي يعبر عنه باللزوم الذهني واللزوم العرفي يعبر عنه باللزوم الادعائي، وهو لازم اللازم من الصفة ، مثل لزوم كنية أبي لهب نار جهنم - عياذا بالله تعالى منها - ، لموافقة ذلك لحاله ومآله الذي علم الله به .
أما اللزوم العقلي فيطلق عليه الحقيقي والذهني لأن حقيقة الأمر لا تتجاوزه وهو ما صدَّقه الذهن وطابق الواقع ، كما قال الشاعر :
وليس يصح في الأذهان شي
إذا احتاج النهار إلى دليل
وفي شرح المفتاح للتفتازاني نُبذ حول هذه المصطلحات ، وفي كتاب الصناعتين للعسكري،وفي التحرير والتنوير للطاهر عاشور أيضا تحريرات مفيدة لا سيما في جزء النبأ ، ومنها سورة المسد على سبيل المثال .
والله يتولانا وإياكم .

د. أريج الجابري
13-06-24 ||, 11:15 PM
الشيخ الدكتور/ فؤاد الهاشمي
الشيخ الدكتور/ أحمد العتيبي
جزاكما الله كل خير وأثابكما على الإفادة،،،

عصام أحمد الكردي
13-06-26 ||, 09:58 AM
للنفع

فايز هادي سالم
13-08-02 ||, 09:58 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي عصام أحمد ممكن لوتشرح لنا أكثر في المرفق الذي أرفقته عن صفة العقل والقلب.
وبارك الله فيكم جميع

عصام أحمد الكردي
13-08-05 ||, 12:37 PM
الأخ الفاضل : فايز هادي سالم : وعليكم السَّلام ورحمة الله وبركاته وبارك الله فيكم ، فيما يخص مشاركتي المضافة على هيئة ملف مرفق ، لم أتجاوز بمضمونها ما اعتبرت منفعة يَنتفع بها موضوع أنواع اللزوم المقدم ومقدمه .

وجزاكم الله خيرًا

عصام أحمد الكردي
13-08-07 ||, 12:19 PM
الأخ الفاضل : فايز هادي سالم : وعليكم السَّلام ورحمة الله وبركاته وبارك الله فيكم ،
وجزاكم الله خيرًا
لقد أضفت مشاركة على العنوان التالي :


الملتقى (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
• ملتقى المذاهب الفقهية : (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
ملتقى المذهب الشافعي (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
الدرس الثالث من دروس شرح متن قطر الندى.


رُبَّمَا تَهُمُّكُم