المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المسكنات الفقهية في إطفاء آلام الإبر الطبية



د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-11-13 ||, 08:08 PM
المسكِّنات الفقهية في إطفاء آلام الإبر الطبية




دراسة تأصيلية في حكم تناول الإبر الطبية للصائم


حسب قواعد الفقهاء الأربعة، وطرائق المضيقين، وأبحاث المعاصرين




إعداد الطالب:



فؤاد بن يحيى بن هاشم



إشراف:



أ.د. عبد الله السهلي
========================= ===========

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-11-13 ||, 08:12 PM
فشلت في إرفاق الملف، مرارا، وسيرسل إلى الأخ عمار مدني ، وهو يرفقه إن شاء الله.
----------------------

الإضافة التي قدَّمها البحث:


· تقريرُ قواعد الفقهاء في باب المفطرات عموما، وفي حقنة الشرج خصوصا.


· تخريجُ مقتضى قواعدهم في أحكام الإبر الطبية المعاصرة.


· إبرازُ اتجاه المضيقين في باب المفطرات بجذوره القديمة، وامتداداته المعاصرة.


· اتجاه المضيقين في باب المفطرات له مسلكان: مسلك ظاهري، ومسلك قياسي.


· ترجيحُ اتجاه التضييق في باب المفطرات بمسلكه القياسي مع طرح مبالغات بعض المعاصرين، لاسيما مَنْ كان منهم مبالغاً في اعتبار الطريقة المقاصدية، فاستحال ههنا إلى أصول أهل الظاهر.


· قَصْرُ الإفطار بحقنة الشرج على بما يحصل به معنى التغذي.


· عدمُ الإفطار بإبر العضل، وتحت الجلد، والورك ونحو ذلك، وأن هذا ما تقتضيه قواعد الفقهاء، وطرائق المضيقين، وغالب أبحاث المعاصرين.


· الإفطارُ بالإبر الوريدية مطلقا سواء كانت للتغذية، أو للدواء، أو للتخدير؛ لأنها صارت منفذاً عرفاً لإمداد الجسم بالسوائل، ولا فرق في الداخل مِن المنافذ المعتادة بين القليل والكثير، ولا بين المغذي وغيره.


· تحقيقُ المفطرات على قواعد الفقهاء يستدعي ما جدَّ من علم التشريح؛ لمعرفة النافذ إلى الجوف، بينما الحاجة إلى العلم بها هي على قواعد المضيقين محدودة، لا تكاد تلتفت إليها إلا بمقدار معرفة ما يحصل به معنى الأكل والشرب.


· للأطباء المعاصرين جهد مشكور في بيان ما جدَّ من علم الطلب الحديث، لاسيما ما تعلق بالتشريح، وحرَّروا بذلك جملاً من كلام المتقدمين، بيد أنه وقع منهم العديد من الأخطاء الفقهية التي لا تحتمل، جرَّهم إليها تطبّبهم في غير صنعتم، (1) وقد تنبَّه لهذا بعض أعضاء المجمع الفقهي، فسجَّله عليهم في مناقشة الأبحاث.


· أحسن ما كًُتِبَ في هذا الباب بحسب ما اطلعت عليه مِنْ أبحاث المعاصرين: هي الأبحاث المقدَّمة إلى المجمع الفقهي بجدة، لاسيما بحث الشيخ محمد المختار السلامي؛ فإنه تكلَّف العناء في تقرير المفطرات المعاصرة حسب قواعد الفقهاء، ولاسيما بحث الدكتور محمد جبر الألفي الذي اشتمل على خلاصات محررة بتوازن حسن بين قواعد الفقهاء وما جدَّ من علم التشريح، وفي الجانب الطبي فإن بحث الطبيب الدكتور: محمد البار يبقى المنهل العذب الذي يرتوى منه كلُّ مَن قصد هذا الباب للنظر في ما جدَّ من المسائل الطبية، ويأتي بعده بحث الطبيب الدكتور: وسيم فتح الله، والطبيب الدكتور حسان شمي باشا.



والله تعالى أعلم.


=======================

1- مثل اعتبارهم لمعنى الجوف الشرعي، بادعاء أنه هو الجهاز الهضمي، أو توسيعهم دائرته ليشمل كل مجوف، أو ادعاء أن الإفطار بالجماع وما فيه من دخول الذكر للفرج يدل على حصول الإفطار بالداخل إلى الفرج، بينما لا يفطر ما دخل إلى الفرج وتعداه إلى الرحم والسبب في ذلك أن الذكر لا يمتد إلى الجوف. مجلة المجمع الفقهي 10-2/216، 227، 242، ، رسالة في المفطرات الطبية العلاجية والتشخيصية، موقع صيد الفوائد، صفحة وسيم فتح الله.

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-11-16 ||, 07:55 PM
جزاك الله خيراً على هذا البحث النفيس ...

استمتعت بقراءته فلا تحرم إخواننا منه

فالسرعة في إنزاله قبل انشغالك

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-11-18 ||, 02:20 PM
جزاك الله خيراً على هذا البحث النفيس ...








استمتعت بقراءته فلا تحرم إخواننا منه



فالسرعة في إنزاله قبل انشغالك



أبا أسامة، جزاك الله خيرا وبارك فيك
ولك مني جزيل الشكر وصفو المحبة على هذا التشجيع، الذي نختزنه وقوداً على الطاعة وزاداً للطريق...
========
والملف مرفق بعاليه على صيغة pdf.

أبو ذر حسين الفاضلي
08-11-23 ||, 05:26 PM
ما هي صيغة الملف المرفق ؟

مجتهدة
08-12-01 ||, 08:35 PM
مانوع هذا البحث؟؟ هل هو أكاديمي؟

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-12-01 ||, 09:17 PM
مانوع هذا البحث؟؟ هل هو أكاديمي؟
هذا أحد الأبحاث المقدمة في الفصل التمهيدي لمرحلة الدكتوراه.

أحلام
11-05-18 ||, 12:15 AM
جزاكم الله خيراً