المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال لأهل الفرائض .. أرجو الإجابة للأهمية .. ( مناسخة بسيطة)



محمود بن عبد العزيز الأسواني
14-03-10 ||, 07:30 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أود أن أسأل عن كيفية تقسيم تركة ميت، وليتكم إخواني تفيدونني في هذا الأمر.


صورة الواقعة: رجل مات وترك زوجةً وابنًا وأربع بناتٍ ، وخلَّف بيتًا مكونًا من ستة طوابق، كل طابق به شقة واحدة ، ولم يخلِّف شيئًا آخر، طبعًا لم يقسموا التركة ولا انتبهوا لهذا الأمر أصلًا؛ فالكل ساكن في البيت: الأم -زوجة الميت- لها شقة، والابن له شقة، وكذا البنات الأربع. ثم ماتت الأم فرأى هذا الابن وأخواته البنات تقسيمَ ميراث أبيهم الميت عليهم، أعني البيت.

فكيف يتم تقسيمه عليهم؟ مع مراعاة ما سبق ذكره أن البيت ستة أدوار، وكل دور به شقة واحدة فقط. وهل للأم التي ماتت هذه نصيب ويرثونها فيه .. أرجو الإفادة (ولو بالتفصيل) وأعتذر على الإطالة

زياد العراقي
14-03-10 ||, 08:45 AM
أخي الكريم محمود حفظكم الله
أولا نسأل هل للأم أب أو أم أو كليهما أحياء ، فإن لم يكونوا أحياء ، قسمت التركة وكأن الأم غير موجودة .
ثم أتتساوى أسعار الشقق ، يعني الشقة التي في الدور الأول سعرها نفس سعر الشقة التي في الدور السادس ، أم هناك اختلاف في الأسعار ، فإن اختلفت الأسعار قسمت التركة على (٦) أسهم ، للذكر سهمان وللإناث لكل واحدة سهم ، وإن تساوت أخذ الذكر شقة الأم وصار كتقسيم الأسهم الماضي .
لكن ماذا عن الطابق الأرضي ، أيوجد أم لا .


والله أعلم

محمود بن عبد العزيز الأسواني
14-03-10 ||, 09:09 PM
طيب ، أولًا: جزاك الله خيرًا أولًا على الرد.
ثانيًا: الصورة بالتفصيل: الميت ترك بيتًا مكونً من ستة أدوار بخلاف دوره الأرضي وهو محل تجاري الابن يديره لحساب نفسه، وكل دور من الأدوار الستة يحتوي على شقة: بالدور الأول فوق الأرضي تسكن الأم، وباقي الأدوار الخمسة يسكن في كل دور واحد من الأبناء الخمسة (الابن وأخواته الأربعة). ماتت الأم وليس لها إلا أبناءها وخلت شقتها، وأرادوا تقسيم البيت بينهم.
على قول حضرتك الأخير: فهل الأخ يأخذ شقة أمه ثم يقسم باقي البيت (الخمسة أدوار المتبقية) على القسمة التي ذكرتها: سهمين له، مقابل أربعة لأخواته؟
وكيف يكون التقسيم في الشقق، فهل نقول مثلًا: هو له شقة وثلث، وهذه شقة إلا كذا، وهكذا .. أم ماذا؟ مع العلم أن أسعار الشقق تختلف اختلافًا يسيرًا
وهل للمحل بالدور الأرضي شأن بالتقسيم، فأخواته تركوه له لأنه هو الذي يديره من أيام أبيه، ولا يتدخلون في شأنه؟ فهل لهم فيه حق؟ وإن كان، فهل سكوتهم عنه ورضاهم بتملكه وعدم مطالبتهم به أسقط حقَّهم هذا؟
ليتكم تفيدوننا، جزاكم الله خيرًا

زياد العراقي
14-03-10 ||, 09:26 PM
أخي حفظكم الله
أولا : هذه ليست فتوى وإنما مدارسة ، أجبتك وأنتظر معك شيوخنا الأستاذ مولود مخلص الراوي والأستاذ هود بن علي العبيدلي ، ليصححوا ما أجبتك به ، وعندها تتأكد من النتيجة .
ثانيا : أنا لم أقل أن الابن يأخذ شقة الأم ، ثم تقسم التركة ، وإنما التقسيم هو للذكر مثل حظ الأنثيين ، فمادام الورثة هم :
ابن ذكر واحد وأربع بنات ، فإن البناية تثمن ، وتقسم تركتها على ست اسهم للابن سهمان وللبنات لكل واحدة سهم واحد .
أما إن لم يرغبوا في بيعها وشغل كل منهم شقة وشغل الابن المحل ، فهذا يحتاج الى تفصيل آخر

والله أعلم

محمود بن عبد العزيز الأسواني
14-03-10 ||, 09:43 PM
فهمتُ أخذه شقة الأم من قولك:

وإن تساوت أخذ الذكر شقة الأم وصار كتقسيم الأسهم الماضي
والحال ما ذكرتَ في آخر كلامك: هم لا يرغبون في بيع البيت أو الشقق، فهم يسكنون فيها، فهل لك في التفصيل الآخر الذي ذكرتَ .. شاكرًا لك تفاعلك ، راجيًا لك الخير والسعادة

مولود مخلص الراوي
14-03-10 ||, 11:14 PM
...وهل للمحل بالدور الأرضي شأن بالتقسيم؟، فأخواته تركوه له لأنه هو الذي يديره من أيام أبيه، ولا يتدخلون في شأنه؟ فهل لهم فيه حق؟ وإن كان، فهل سكوتهم عنه ورضاهم بتملكه وعدم مطالبتهم به أسقط حقَّهم هذا؟...
الاخ الفاضل السيد محمود الاسواني : لا اخفيك باني اقرا بين سطور السؤال رغبة في غمط حق البنات من هذا الجزء من التركة ( اقصد المحل ) ، فادارة الابن له منذ حياة ابيه لايعني انه ينفرد به دون البنات، وان عدم مطالبة البنات بحقهم لايعني تنازلهم !!! فمعلوم حياء البنات في مجتمعاتنا عن امثال هذه المطالبات - ولكن الانصاف يقتضي المبادرة من الاخوة الذكور لاخراج تلك الحقوق ورعاية حقوق النساء الحييات - فالماخوذ حياءً كالمأخوذ غصباً.
وعلى كل حال - فالمسالة واضحة وقد ابانها الاخ زياد

.. ، البناية تثمن ، وتقسم تركتها على ست اسهم للابن سهمان وللبنات لكل واحدة سهم واحد ...
وهكذا يحتفظ الابن وكل بنت بالشقة التي في يده ( باعتبار تقارب اقيامها كما ذكر )
وبافتراض ان قيمة المحل الارضي مساوية لقيمة شقة - حسبما ذكر السائل
فيكون مابيد الابن مساويا لحصته المطلوبة وهي ضعف حصة بنت ( اذ بيده شقة + محل ارضي )
وتبقى شقة الوالدة مشاعة بين الجميع - وبالامكان تقييمها ( من قبل اهل الخبرة والمروءة ممن يقبل بهم جميع الورثة )
وتشترى من احد الورثة - اوتباع لشخص ما - وتوزع قيمتها حسب الاسهم الشرعية التي ابانها الاخ زياد

وهذه كلها قواعد وضوابط شرعية عامة - لا تعد فتوى - اذ ينبغي ان يجلس اصحاب الشان جميعا مع بعض المشايخ او المختصين - لحسمها وفقا للضوابط الشرعية . واعطاء كل ذي حق حقه.

محمود بن عبد العزيز الأسواني
14-03-21 ||, 03:34 PM
مشايخنا الكرام ..
أشكركم شكرًا جزيلًا على ما تفضلتم به من الإجابة، وأقول لكم من أعماق قلبي: "جزاكم الله خيرًا"، وأعتذر جدًّا جدًّا على تقصيري في المشاركة كل هذا الوقت، وأرجو أن تسامحوني.
معذرة مرة أخرى على تقصيري في شكركم، وتقبل الله مني ومنكم صالح الأعمال، جزاكم الله خيرًا.

جامع بن الحسن أبياض
14-05-05 ||, 11:31 PM
[قسمت التركة وكأن الأم غير موجودة ] إذا قلنا بهذا فكأن الزوجة سترث كذلك من نصيب الأم، ولا إرث لها

زياد العراقي
14-05-06 ||, 12:38 AM
[قسمت التركة وكأن الأم غير موجودة ] إذا قلنا بهذا فكأن الزوجة سترث كذلك من نصيب الأم، ولا إرث لها
عفوا أخي
هي زوجة المتوفى وليست أم المتوفى ، وقد أخطأتُ في تسميتها أمّاً ، بنايتا على ذكر السائل ، ولم أخطيء في إجابتي .