المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ثلاثون مثالا على دلالة الاقتضاء



د / ربيع أحمد ( طب ).
14-07-23 ||, 08:45 PM
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم المرسلين وعلى أصحابه الغر الميامين ، و على من أتبعهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد :

فإن لعلم أصول الفقه أهمية بالغة في استنباط الأحكام الشرعية من مصادرها المعتبرة في الشرع ،و عن طريقه يتمكن الفقيه من الوصول للحكم بسهولة ويسر ،ويتمكن من معرفة الراجح من المرجوح من أقوال الفقهاء و تمييز الأقوال الصحيحة من السقيمة ، وكان أصول الفقه ولازال وسيلة لدفاع عن الدين .

و فائدة أصول الفقه لا تقتصر على استنباط الأحكام الفقهية وحسب بل تتعدي إلى جميع الأحكام الشرعية فلا يستغني عن أصول الفقه فقيه و لا مفسر و لا محدث و لا شارح للعقيدة فهو علم لتفسير النصوص ،والترجيح بين الأقوال ،و به يفهم مراد الله و مراد رسوله - صلى الله عليه وسلم - .

ولذلك التعمق في أصول الفقه ،و تطبيق الأصول على الفروع ينمى الملكة الفقهية و القدرة على الاستنباط ، ومع كثرة التطبيقات على مباحث الأصول تزداد الملكة و كفى بهذه فائدة .

وسوف نتناول في هذا البحث ثلاثين مثالا على دلالة الاقتضاء ،و دلالة الاقتضاء أحد مباحث أصول الفقه أملا في تنمية الملكة الفقهية لدى القارئ و لزيادة قدرته على الاستنباط بكثرة الأمثلة و التطبيقات و في مقالات لاحقة بإذن الله سنتناول تطبيقات على مباحث أخرى و الله ولي التوفيق ربيع أحمد

قبل الشروع في ذكر الأمثلة على دلالة الاقتضاء لابد أن نلقي الضوء قليلا على تعريفها ،ودلالة الاقتضاء هي دلالة اللفظ على معنى لازم مقصود للمتكلم يتوقف عليه صدق الكلام، أو صحته العقلية، أو صحته الشرعية[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn1) أي اللفظ كي يعرف معناه لابد من تقدير محذوف ؛لأن فهم الكلام يتوقف على تقدير هذا المحذوف فلا يستقيم الكلام دون تقدير هذا المضمر المحذوف فهو لازم للمعنى المنطوق ،ومقصود للمتكلم، و سميت دلالة الاقتضاء بهذا الاسم ؛ لأن المعنى وسياق الكلام يقتضيها و يحتاج لها ليستقيم و يصح .



[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref1) - الجامع لمسائل أصول الفقه لعبد الكريم النملة ص 293

د / ربيع أحمد ( طب ).
14-07-23 ||, 08:47 PM
الأمثلة



مثال 1 : قوله تعالى : ﴿ حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ ﴾[النساء من الآية 23 ] أي نكاح أمهاتكم فالتحريم لا ينصب على الذوات ، وإنما على الأعمال المتعلقة بالذوات أو التحريم لا يتعلق بالأعيان وإنما بالأفعال ذات الصلة بالأعيان .

مثال 2 : قوله تعالى : ﴿ و َاسْأَلِ الْقَرْيَةَ الَّتِي كُنَّا فِيهَا ﴾ [ يوسف من الآية 82 ] أي و أسأل أهل القرية .

مثال 3 : قوله تعالى : ﴿ حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ ﴾ [المائدة من الآية 3 ] أي حرم عليكم أكل الميتة .

مثال4 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم- : « إن الله تجاوز عن أمتي الخطأ و النسيان و ما استكرهوا عليه »[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn1) فالخطأ ما تجاوز بدليل فعل الناس له ، و لكن الذي تجاوز حكم الخطأ أو إثم الخطأ .

مثال 5 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم- : « إنما الأعمال بالنيات »[2] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn2) أي إنما ثواب الأعمال بالنيات .

مثال 6 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم- : « لا نكاح إلا بولي »[3] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn3) أي لا نكاح صحيح إلا بولي ، والقاعدة أن الأصل يحمل النفي على نفي الوجود و إلا فنفي الصحة و إلا فنفي الكمال .

مثال 7 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم- : « لا صلاة لمن لا وضوء له »[4] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn4) أي لا صلاة صحيحة لمن لم يتوضأ ، ولم نقل لا صلاة موجودة ؛ لأن الصلاة قد توجد بلا وضوء فهناك أناس يصلون بلا وضوء .

مثال 8 : قولنا لا إله إلا الله أي لا إله بحق موجود إلا الله .

مثال 9 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم- : « من لم يجمع الصيام قبل الفجر فلا صيام له »[5] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn5) أي لا صيام صحيح .

مثال 10 : قوله تعالى : ﴿ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ﴾ [البقرة من الآية 184 ] أي فمن كان منكم مريضا أو على سفر فأفطر فعدة من أيام أخر .
[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref1) - صححه الألباني في صحيح و ضعيف سنن ابن ماجة رقم 2043

[2] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref2) - رواه البخاري في صحيحه رقم 1

[3] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref3) - صححه الألباني في صحيح وضعيف سنن أبي داود رقم 2085

[4] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref4) - صححه الألباني في صحيح وضعيف سنن أبي داود رقم 101

[5] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref5) - رواه أبو داود في سننه حديث رقم 2454 وصححه الألباني

د / ربيع أحمد ( طب ).
14-07-23 ||, 08:48 PM
مثال 11: قول النبي - صلى الله عليه وسلم- : « إن الله تعالى يقول يوم القيامة: يا ابن آدم مرضت فلم تعدني، قال: يا رب! كيف أعودك وأنت رب العالمين؟! قال: أما علمت أن عبدي فلاناً مرض فلم تعده، أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده؟!، يا ابن آدم، استطعمتك فلم تطعمني ، قال: يا رب! وكيف أطعمك وأنت رب العالمين ؟! قال: أما علمت أنه استطعمك عبدي فلان فلم تطعمه، أما علمت أنك لو أطعمته لوجدت ذلك عندي، يا ابن آدم ، استسقيتك فلم تسقني ، قال : يا رب! كيف أسقيك وأنت رب العالمين ؟ قال: استسقاك عبدي فلان فلم تسقه ، أما إنك لو سقيته وجدت ذلك عندي »[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn1) . و قوله عز وجل ( وجدتنى عنده ) أى وجدت ثوابى عنده و كرامتي ورحمتي عنده والدليل على ذلك ما قاله عز وجل بعد ذلك: ( لو أطعمته لوجدت ذلك عندي ) أي لوجدت ثوابه وجزاءه عندي .

قال النووي : قال العلماء إنما أضاف المرض إليه سبحانه وتعالى والمراد العبد تشريفا للعبد وتقريبا له قالوا ومعنى وجدتني عنده أي وجدت ثوابي وكرامتي ويدل عليه قوله تعالى في تمام الحديث : لو أطعمته لوجدت ذلك عندي ، لو أسقيته لوجدت ذلك عندي أي ثوابه والله اعلم[2] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn2) .

و قال الملا علي : لو عدته لوجدتني أي لوجدت رضائي عنده[3] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn3) .

قال المناوي : أي وجدت ثوابي وكرامتي في عيادته [4] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn4) .

مثال 12 : قول الوليد بن مسلم : ( سألت الأوزاعي ومالكاً وسفيان وليثاً عن هذه الأحاديث التي فيها الصفة فقالوا : أمروها كما جاءت بلا كيف )[5] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn5) أي أمروها على ظاهرها كما جاءت بلا تكييف للمعنى ،و هذه العبارة فيها رد على المعطلة والمشبهة، ففي قولهم : " أمروها كما جاءت" رد على المعطلة . وفي قولهم: " بلا كيف" رد على المشبهة . وفي قولهم أيضاً دليل على أن السلف كانوا يثبتون لنصوص الصفات المعاني الصحيحة التي تليق بالله فقولهم : "أمروها كما جاءت". معناها إبقاء دلالتها على ما جاءت به من المعاني، ولا ريب أنها جاءت لإثبات المعاني اللائقة بالله تعالى ، ولو كانوا لا يعتقدون لها معنى لقالوا : " أمروا لفظها ولا تتعرضوا لمعناها ". ونحو ذلك ، و قولهم: " بلا كيف " فإنه ظاهر في إثبات حقيقة المعنى ، لأنهم لو كانوا لا يعتقدون ثبوته ما احتاجوا إلى نفي كيفيته ، فإن غير الثابت لا وجود له في نفسه ، فنفي كيفيته من لغو القول .

مثال 13 : قوله تعالى : ﴿ وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا ﴾ [ الإسراء الآية 16 ] أي وإذا أردنا إهلاك أهل قرية لظلمهم أَمَرْنا مترفيهم بطاعة الله وتوحيده وتصديق رسله، وغيرهم تبع لهم، فعصَوا أمر ربهم وكذَّبوا رسله، فحقَّ عليهم القول بالعذاب الذي لا مردَّ له، فاستأصلناهم بالهلاك التام [6] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn6)،وخص المترفين بالذكر لما جرت به العادة أن من سواهم يكون تبعا لهم، وأن العامة والدهماء يقلدونهم فيما يفعلون، ولأنهم أسرع إلى الفجور وأقدر على الوصول إلى سبله. [7] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn7)

مثال 14 : قوله تعالى : ﴿ وَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تُقْسِطُوا فِي الْيَتَامَى فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلَّا تَعُولُوا ﴾ [ النساء الآية 3 ] أي : وإن علمتم أيها الأولياء على النساء اليتامى أنكم لن تعدلوا فيهن إذا تزوجتم بهن- بأن تسيئوا إليهن في العشرة، أو بأن تمتنعوا عن إعطائهن الصداق المناسب لهن- إذا علمتم ذلك فانكحوا غيرهن من النساء الحلائل اللائي تميل إليهن نفوسكم ولا تظلموا هؤلاء اليتامى بنكاحهن دون أن تعطوهن حقوقهن فإن الله- تعالى- قد وسع عليكم في نكاح غيرهن .


فالمقصود من الآية الكريمة على هذا المعنى: نهى الأولياء عن نكاح النساء اليتامى اللائي يلونهن عند خوف عدم العدل فيهن، إلا أنه أوثر التعبير عن ذلك بالأمر بنكاح النساء الأجنبيات، كراهة للنهى الصريح عن نكاح اليتيمات، وتلطفا في صرف المخاطبين عن نكاح اليتامى حال العلم بعدم العدل فيهن.


فكأنه- سبحانه- يقول: إن علمتم أيها الأولياء الجور والظلم في نكاح اليتامى اللائي في ولايتكم فلا تنكحوهن، وانكحوا غيرهن مما طاب لكم من النساء [8] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn8).


مثال 15 : قوله تعالى : ﴿ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ ﴾ [ ق من الآية 16 ] إما أن يكون المعنى ونحن أقرب إليه بعلمنا و إحاطتنا و إطلاعنا و بصرنا وسمعنا من حبل الوريد أو يكون المعنى ونحن أقرب إليه بملائكتنا من حبل الوريد ، بدليل أنه قيد ذلك بوقت تلقي المتلقيان ، ﴿ إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ ﴾[ ق الآية 17 ] ،و الآية ليس فيها دليل للحلولية فمن كان قريبا من الشيء لا يكون داخلا فيه .

مثال 16 : قوله تعالى : ﴿ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ ظُهُورِهَا وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴾ [ البقرة الآية 189 ] أي : يسألك أصحابك -أيها النبي-: عن الأهلة وتغيُّر أحوالها، قل لهم: جعل اللهُ الأهلة علامات يعرف بها الناس أوقات عباداتهم المحددة بوقت مثل الصيام والحج، ومعاملاتهم. وليس الخير ما تعودتم عليه في الجاهلية وأول الإسلام من دخول البيوت من ظهورها حين تُحْرِمون بالحج أو العمرة، ظانين أن ذلك قربة إلى الله، ولكن الخير هو فِعْلُ مَنِ اتقى الله واجتنب المعاصي، وادخلوا البيوت من أبوابها عند إحرامكم بالحج أو العمرة، واخشوا الله تعالى في كل أموركم، لتفوزوا بكل ما تحبون من خيري الدنيا والآخرة [9] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn9).


مثال 17 : قوله تعالى : ﴿ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا ﴾ [ الأحزاب من الآية 53 ] أي : إن ذلكم كان عند الله ذنباً عظيما .


مثال 18 : قوله تعالى : ﴿ وَوَجَدَكَ ضَالًّا فَهَدَى ﴾ [ الضحى الآية 7 ] أي : ووجدك ضالاً عن معرفة الدين، فهداك إليه؛ كما قال تعالى: ﴿ وكذلك أوحينا إليك روحاً من أمرنا ما كنت تدري ما الكتب ولا الإيمان ﴾ [الشورى الآية 52][10] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn10).


مثال 19 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم - : « يا أيها الناس إنكم لا تدعون أصم ولا غائبا إن الذي تدعونه بينكم وبين أعناق ركابكم »[11] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn11) أي بيننا بعلمه وسمعه و بصره و ليس بذاته إذ البينية لا تقتضي المماسة و لا الوجود في نفس المكان كقولنا بدر بين مكة و المدينة مع التباعد بينها و بينهما .

مثال 20: قوله عز وجل في الحديث القدسي :« و ما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها و إن سألني لأعطينه وإن استعاذني لأعيذنه »[12] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn12) أي كنت مسددا لسمعه و بصره و يده ورجله فالله تعالى يسدد أهل طاعته و أهل النوافل في سمعهم وبصرهم ويدهم وأرجلهم بحيث يكون إدراكهم وعملهم لله وبالله وفي الله .


[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref1) - رواه مسلم ، كتاب البر والصلة (2569).

[2] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref2) - شرح النووي على صحيح مسلم للنووي 16/126

[3] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref3) - مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح للملا على القاري 5/252

[4] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref4) - فيض القدير 2/396

[5] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref5) - أخرجه الدارقطني في الصفات ص75 , والآجري في الشريعة ص314 ،والبيهقي في الاعتقاد ص118 , وابن عبد البر في التمهيد 7/149، و في إبطال التأويلات في أخبار الصفات لابن الفراء 1/47

[6] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref6) - التفسير الميسر ص 283

[7] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref7) - تفسير المراغي 15/26

[8] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref8) - التفسير الوسيط لمحمد سيد طنطاوي 3/29

[9] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref9) - التفسير الميسر ص 29

[10] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref10) - تفسير جزء عم للشيخ مساعد الطيار ص 171

[11] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref11) - رواه أبوداود في سننه وصححه الألباني في صحيح وضعيف سنن أبي داود رقم 1526

[12] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref12) - صحيح الجامع للألباني حديث رقم 1782

د / ربيع أحمد ( طب ).
14-07-23 ||, 08:49 PM
مثال 21 : قوله تعالى : ﴿ وَجَاءَهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ وَمِنْ قَبْلُ كَانُوا يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ قَالَ يَا قَوْمِ هَؤُلَاءِ بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَلَا تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي أَلَيْسَ مِنْكُمْ رَجُلٌ رَشِيدٌ ﴾ [ هود الآية 78 ] أي : يا قوم، هؤلاء بناتي، تزوجوا بهن، ذلك أطهرُ لكم من ارتكاب الفواحش مع الذكور[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn1) . وأَطْهَرُ هنا ليس على سبيل المفاضلة، وليس معناها أن إتيان الرجال شيء طاهر، وكذلك مثل قولنا: أحمر، وأسود، أي ذو حمرة، وسواد [2] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn2) و أيضا صيغة أطهر مثل اللَّهُ أَكْبَرُ[3] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn3) .

مثال 22: قوله تعالى : ﴿ اللّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ ﴾ [الرعد من الآية 16 ] أي : خالق كل شيء سواه .

مثال 23 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم - : « إن أحدكم يُجمَع خلقه في بطن أمه أربعين يوماً نطفة، ثم يكون علقة مثل ذلك، ثم يكون مضغة مثل ذلك... »[4] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn4) مثل ذلك أي في مثل ذلك أي في الأربعين يوما تحدث الأطوار الثلاثة النطفة و المضغة و العلقة فمرحلة النطفة بين 6 إلى 7 أيام وطور العلقة 14يوم ، ومرحلة المضغة 21 يوما.

مثال 24 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم - : « ماء الرجل أبيض وماء المرأة أصفر فإذا اجتمعا فعلا مني الرجل مني المرأة أذكرا بإذن الله وإذا علا مني المرأة مني الرجل أنثا بإذن الله »[5] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn5) أي إذا علا منى ما يكون منه الرجل ( كروموسوم Y (منى ما يكون منه المرأة ( كروموسوم X ) كان المولود ذكرا و إذا علا منى ما يكون منه المرأة ( كروموسوم X ) منى ما يكون منه الرجل (كروموسوم Y ) كان المولود أنثى فمني الرجل يحمل نوعين من الأمشاج: الحيوانات المنوية التي تحمل الصبغى Y الذي يؤدي إلى الذكورة إذا ما أخصب البويضة وقــدر لهــا أن يتكــون منها الجنين ، والنوع الآخر يحمل الصبـــــــغى X الذي يؤدي إلى أن يكـون جنــس الجنين أنثى إذا ما أخصب البويضة وقــدر لهــا أن يتكــون منها الجنين .

مثال 25 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم - : « إِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ حَتَّى مَا يَكُونُ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلَّا ذِرَاعٌ، فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ، فَيَدْخُلُهَا، وَإِنَّ أَحَدَكُمْ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ، حَتَّى مَا يَكُونُ بَيْنَهُ وَبَيْنَهَا إِلَّا ذِرَاعٌ، فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ، فَيَدْخُلُهَا »[6] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn6) أي إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة فيما يبدو و يظهر للناس وهو من أهل النار فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ النَّارِ، فَيَدْخُلُهَا ، و إن الرجل ليعمل بعمل أهل النار فيما يبدو و يظهر للناس وهو من أهل الجنة فَيَسْبِقُ عَلَيْهِ الْكِتَابُ، فَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ، فَيَدْخُلُهَا .

مثال 26 : قول النبي - صلى الله عليه وسلم - : « مَا مِنْ عَبْدٍ قَالَ: لاَ إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، ثُمَّ مَاتَ عَلَى ذَلِكَ إِلَّا دَخَلَ الجَنَّةَ »[7] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn7) أي من قال لاَ إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ عالماً بمعناها وعاملاً بمقتضاها .

مثال 27: قوله تعالى : ﴿ يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ﴾ [ النساء من الآية 136] أي اثبتوا على الإيمان وداوموا على الإيمان .

مثال 28: قوله تعالى : ﴿ يا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ ﴾ [ الأحزاب من الآية 1 ] أي أثبت على التقوى و داوم عليها .

مثال 29 : قول زيد بن ثابت - رضي الله عنه – : « فَتَتَبَّعْتُ القُرْآنَ أَجْمَعُهُ مِنَ العُسُبِ وَاللِّخَافِ ، وَ صُدُورِ الرِّجَالِ ، حَتَّى وَجَدْتُ آخِرَ سُورَةِ التَّوْبَةِ مَعَ أَبِي خُزَيْمَةَ الأَنْصَارِيِّ لَمْ أَجِدْهَا مَعَ أَحَدٍ غَيْرِهِ ، ﴿ لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ ﴾ ( سورة التوبة الآية 128) حَتَّى خَاتِمَةِ بَرَاءَةَ ... »[8] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn8) قوله حَتَّى وَجَدْتُ آخِرَ سُورَةِ التَّوْبَةِ مَعَ أَبِي خُزَيْمَةَ الأَنْصَارِيِّ أي حَتَّى وَجَدْتُ آخِرَ سُورَةِ التَّوْبَةِ مكتوبة مَعَ أَبِي خُزَيْمَةَ الأَنْصَارِيِّ .

و قول زيد بن ثابت - رضي الله عنه –: ( فتتبعت القرآن أجمعه من الرقاع و الأكتاف و العسب و صدور الرجال ) يفيد أن طريقة الجمع تعتمد على أمرين :
1 - ما كان محفوظا في صدور الصحابة - رضوان الله عليهم - .
2 - ما كان مكتوبا بين يدي رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم -[9] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn9).
و قول زيد بن ثابت - رضي الله عنه - : ( فتتبعت القرآن أجمعه من الرقاع و الأكتاف و العسب و صدور الرجال ) أيضا يفيد أن القرآن قد كتب في عهد النبي - صلّى الله عليه و سلّم - .

و هذا الحديث يدل على دقة زيد بن ثابت - رضي الله عنه – إذ يدل أنّ زيدا لم يعتمد على الحفظ وحده ، بدليل أنه لم يجد آخر براءة إلّا مع أبي خزيمة ، أي : كتابة ؛ لأنه يحفظها ، و كثير من الصحابة يحفظونها[10] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn10).

مثال 30 : قول زيد بن ثابت - رضي الله عنه - : « قبض النبيّ - صلّى الله عليه وسلّم - ولم يكن القرآن جمع في شيء » [11] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftn11) أي : و لم يكن القرآن جمع مرتب الآيات والسور في مصحف واحد، وهذا لا ينافي أن القرآن قد كتب في العهد النبوي مفرقا .

هذا و الحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات


[1] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref1) - تيسير القرآن للقطان 2/230

[2] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref2) - التفسير الوسيط للزحيلي 2/1062

[3] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref3) - فتح القدير للشوكاني 2/583

[4] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref4) - رواه البخاري في صحيحه رقم 3208 و رواه مسلم في صحيحه رقم 2643

[5] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref5) - مسند أبى عوانة رقم 843 و في صحيح الجامع رقم 5500

[6] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref6) - رواه البخاري في صحيحه رقم 3208 و رواه مسلم في صحيحه رقم 2643

[7] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref7) - رواه البخاري في صحيحه رقم 5827و رواه مسلم في صحيحه رقم 94

[8] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref8) - رواه البخاري في صحيحه 6/183 حديث رقم 4986

[9] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref9) - المنار في علوم القرآن للدكتور محمد علي الحسن ص 158

[10] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref10) - موسوعة علوم القرآن لعبد القادر محمد منصور ص 103

[11] (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد_ftnref11) - فتح الباري لابن حجر 9/ 14، الإتقان للسيوطي 1/ 126

ام سلمة
14-07-23 ||, 09:49 PM
جزاكم الله خيرا

أبو بكر يحي السطائفي
14-07-30 ||, 10:36 AM
بارك الله في الجميع

عبدالقادر بن حسن باراس
17-09-29 ||, 12:44 PM
جزاك الله هير جهد جميل