المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أدب الرد على زميلك بالمنتدى { أيها العضو المبارك أيتها العضوة المباركة رفقا بي }



أبو حزم فيصل بن المبارك
08-12-22 ||, 10:34 PM
أيها العضو المبارك أيتها العضوة المباركة رفقا بي

بسم الله الرحمن الرحيم
أتكلم بهذا الكلام الصريح

المقصد الأول

أعلم يا صديقي العضو أني لا أقول إلا ما أعتقد ....
ولا أحب مداهنة أحد ، فضلا عن محاباته .....
فربما خالفتك في أشياء تعلم منها غير ما اعلم .....
ومعذرتي إليك في ذلك أن الحق أولى بالمجاملة منك .....
وأن في جوفة رأسي عقلا أجله عن أن أنزل به إلى أن يكون سيقة للعقول و الأذهان .......
أو أن أكون ريشة في مهب الرياح و الأهواء .....
فهل يجمل - يرحمني الله و إياكم- ويستحسن بعد ذلك بأحد منكم أن يرميني بضغينة ، أو يقذفني بجارحة من القول ..... لأني خالفت رأيكم في جزئية من الجزئيات ؟؟
أو يرى أن له من الحق في حملي على رأيه أكثر مما يكون لي من الحق في حمله على رأيي ؟؟

المقصد الثاني

أيها العضو الصديق لابأس أن تؤيد رأيك بالحجة و البرهان .....
كما لا بأس أن تنقض أدلتي ، وتزييف مما تعتقد أنك مبطل له ..... لكن هناك أمر لا أرضاه لك أبدا ماحييت ، ولا أعتقد أنه ينفعك ؟؟؟
الشتم و السباب


المقصد الثالث و الآخير


أيها العضو المبارك أيتها العضوة المباركة أيدني الله و إياكم بالقول الحسن .....
لا أسمح لك بحال من الأحوال أن يكون غرضك من كتابتك عني ، أو مناقشتك لي شيئا غير خدمة النصيحة و الدين ......
إعلم أن قلمك سيااااال جدا .. لا يقوى إلا إذا استمد قوته من القلب و الفؤاد ....
فقلمك دليل القوم عليك - اعلم ذلك -
أرجوك لا تقل لي ، أنك جاهل لا علم لك ...
أو وامق لا يعتد برأيك ....
فحينها ستذم على رأس الأشهاد ، أولهم الثقلين ..
عاجلا ، أم آجلا .....
لا شأن لك بعلمي أو جهلي .........
فإن أقول قولا ، فإن كان صوابا فسلم به ، أو باطلا فبين لي وجه بطلانه ...
لكن بهدووووء تام ، وبلطف ناعم ...
و الله المستعان
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
كتبه
فيصل بن المبارك أبو حزم
راجيا بذلك دعوات المستفيدين

محمد المالكي
08-12-31 ||, 04:00 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك

محمدبن محمدفلاته
08-12-31 ||, 11:04 PM
مرحبا بالنقد,يقوم ما اعوج,ويذكرمانسي,وينبه على ما أغفل,ويتمم الفائدة للقراء,ويرفع مستوى الإنتاج,ويحمل المنتجين على الدقة والتثبت..
مرحبا به هدفه هذه الجوانب,إن كان من حصيف يكرم ذاته عن أن يتخذمن النقد وسيلة للظهور, وأداةللتعالم,ومولجاللتشبث بعبادالله..
يجب أن نفتح للنقد صدورنا,ونعطي الناقد مجالارحبا,في حدودأساليب النقد الشريفة,والموضوعية المنتجة.


بهذه العبارات استهل الكاتب:عبدالله بن محمدبن خميس تعقيبه على النقد الموجه صوب كتابه (المجاز بين اليمامة والحجاز)

أم المهند
09-01-04 ||, 09:41 PM
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك