المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ثمرة الرفق بالمخالفين- لعلامة الشام جمال الدين القاسمي



محمد بن فائد السعيدي
09-03-19 ||, 03:44 AM
هذه الدرر الغوالي ملتقطة من بحث للعلامة جمال الدين القاسمي بعنوان" ميزان الجرح والتعديل"" وقد نشر هذا البحث في سلسة من المقالات في مجلة المنار التي كان يقوم عليها العلامة السيد محمد رشيد رضا.
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــــــ

ثمرة الرفق بالمخالفين

قال بعض علماء الاجتماع : يختلف فكر عن آخر باختلاف المنشأ والعادة
والعلم والغاية ، وهذا الاختلاف طبيعي في الناس ، وما كانوا قط متفقين في
مسائل الدين والدنيا ، ومن عادة صاحب كل فكر أن يحب تكثير سواد القائلين
بفكره ، ويعتقد أنه يعمل صالحًا ويسدي معروفًا وينقذ من جهالة ويزع
عن ضلالة ، ومن العدل أن لا يكون الاختلاف داعيًا للتنافر ما دام صاحب
الفكر يعتقد ما يدعو إليه ، ولو كان على خطأ في غيره ؛ لأن الاعتقاد في
شيء أثر الإخلاص ، والمخلص في فكر ما إذا أخلص فيه يناقش بالحسنى ؛
ليتغلب عليه بالبرهان ، لا بالطعن وإغلاظ القول وهجر الكلام ، وما ضر
صاحب الفكر لو رفق بمن لا يوافقه على فكره ريثما يهتدي إلى ما يراه صوابًا ،
ويراه غيره خطأً ، أو يقرب منه ، وفي ذلك من امتثال الأوامر الربانية ، والفوائد
الاجتماعية ما لا يحصى ، فإن أهل الوطن الواحد لا يحيون حياة طيبة إلا إذا
قل تعاديهم ، واتفقت على الخير كلمتهم ، وتناصفوا وتعاطفوا ، فكيف تريد مني أن
أكون شريكك ، ولا تعاملني معاملة الكفؤ على قدم المساواة ؟
دع مخالفك - إن كنت تحب الحق - يصرح بما يعتقد ، فإما أن يقنعك
وإما أن تقنعه ، ولا تعامله بالقسر ، فما قط انتشر فكر بالعنف ، أو تفاهم قوم
بالطيش والرعونة ، من خرج في معاملة مخالفه عن حد التي هي أحسن
يحرجه فيخرجه عن الأدب ويحوجه إليه ؛ لأن ذلك من طبع البشر مهما
تثقفت أخلاقهم وعلت في الآداب مراتبهم .
وبعدُ فإن اختلاف الآراء من سنن هذا الكون ، هو من أهم العوامل في
رقيّ البشر ، والأدب مع من يقول فكره باللطف قاعدة لا يجب التخلف عنها
في كل مجتمع ، والتعادي على المنازع الدينية وغيرها من شأن الجاهلين لا
العالمين ، والمهوسين لا المعتدلين . اهـ مع تلخيص وزيادة .
ولا يخفى أن الأصل في هذا الباب قوله تعالى : (وَلاَ تُجَادِلُوا أَهْلَ الكِتَابِ
إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ ) ( العنكبوت : 46 ) وقوله سبحانه : ( وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْناً)
( البقرة : 83 ) وقوله جل ذكره : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ يَسْخَرْ قَوْمٌ مِّن قَوْمٍ
عَسَى أَن يَكُونُوا خَيْراً مِّنْهُمْ وَلاَ نِسَاءٌ مِّن نِّسَاءٍ عَسَى أَن يَكُنَّ خَيْراً مِّنْهُنَّ وَلاَ تَلْمِزُوا
أَنْفُسَكُمْ وَلاَ تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاسْمُ الفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ وَمَن لَّمْ يَتُبْ فَأُوْلَئِكَ هُمُ
الظَّالِمُونَ ) ( الحجرات : 11 ) ولا تنس ما أسلفنا عن السلف في تفسيرها .
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــ
المصدر: (( مجلة المنار ـ المجلد [‌ 16 ] الجزء [‌ 1 ] صــ ‌ 30 ‌ المحرم 1331 ـ يناير 1913 ))

أبو الحسام اليمني
09-11-23 ||, 03:47 PM
بورك فيك أخي الكريم .....

مصطفى محمد أحمد إسماعيل
09-11-24 ||, 12:34 PM
جزاكم الله خيرا على هذه الدرر الغالية والجواهر المتناثرة فبالرفق تحصل الأهداف وبالرفق تسمو العلاقات وبالرفق تقبل الأعمال وتكثر الخيرات. صدق ربى إذ قال ( ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك ).

خالد محمد المرسي
09-11-24 ||, 04:16 PM
جزاك الله خيرا
ليت بعض طلبة علم وعلماء زماننا يعملون أو حتى يفهموا هذا الكلام ويعتقدوه
أرجو أن أجد البحث فى المجلة على المكتبة الشاملة

خالد محمد المرسي
09-11-24 ||, 04:52 PM
وجدت ثلاث مقالات
أهم عندك كذلك ؟

سمير أحمد الحراسيس
09-11-25 ||, 12:34 AM
شكراً وبارك الله فيك

عاصم مشعل الربيعي
09-11-25 ||, 12:51 AM
كلام درر بارك الله فيك

أبوبكر الأغواطي محمد
09-11-30 ||, 10:22 PM
شكرا على هذه الدرر .. نفعنا الله بما علمكم
الرفق بالمخالف الباحث عن الحق المتأدب بأدب العلماء
أما الجهلة المتنطعون المصرون على المخالفة ولو بغير وجه حق
فلهم النصح والدعاء والهجر على الترتيب

طارق موسى محمد
09-12-14 ||, 10:40 PM
مشكور وجزاكم الله خيرا