المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موضوعات ملتقانا المنقولة في الملتقيات الأخرى



د.محمود محمود النجيري
09-03-25 ||, 02:34 PM
يلحظ المتتبع موضوعات كثيرة تتداولها الملتقيات والمنتديات نقلا عن ملتقانا، مع أن بعض هذه الملتقيات أقدم من ملتقانا. على حين لا نجد نقلا في ملتقانا عن غيره إلا نادرًا.
فما معنى هذا؟
سؤال للأخوة!

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-03-25 ||, 03:51 PM
وللأسف بعض الموضوعات تنقل بكاملها بعجرها وبجرها ومن غير أي إحالة أو توثيق وكأن الموضوع لناقله.

د.محمود محمود النجيري
09-03-25 ||, 05:52 PM
أرى في هذا النقل شهادة لملتقانا بالجدة والأصالة والريادة
وسؤالي للأخ فؤاد:
ماذا تعني بعجره وبجره هنا؟
أصلحك الله!

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-03-25 ||, 06:02 PM
وسؤالي للأخ فؤاد:
ماذا تعني بعجره وبجره هنا
أصلحك الله؟

أعني أن الموضوع ينقل برمته بمحاسنه ومساويه

يقال:

أَفضيت إِليه بِعُجَري وبُجَرِي: أَطلعته على معايبي وأَمري كله لثقتي به.


ومن المجاز:
ألقيت إليه عجري وبجري إذا أطلعته على معائبك لثقتك به.
وأصل العجر العروق المتعقدة الناتئة، والبجر ما تعقد منها على البطن خاصة. وتقول: صرر بجر، وأكياس عجر.

أنشد سيبويه:
يمرّون بالدهنا خفافاً عيابهم ... ويخرجن من دارين بجر الحقائب
المراجع: أساس البلاغة، العامي الفصيح.

د.محمود محمود النجيري
09-03-25 ||, 06:25 PM
نعم. ورد هذا اللفظ في حديث أم زرع:
"زوجي لا أبث خبره. إني أخاف ألا أذره. إن أذكر- أذكر عجره وبجره".

الوقار الظفيري
09-03-26 ||, 02:24 AM
فائدة ماتعة

د. بدر بن إبراهيم المهوس
09-03-26 ||, 04:35 AM
فعلا هناك من ينقل بعض الموضوعات بكاملها دون ان يشير إلى الكاتب وأخطر من هذا من يستل المعلومات من كلام غيره مما يكون قد وصل إليه الباحث بالتتبع والاستقراء والجهد وجرد الكتب ثم يضمنه هذا الناقل موضوعاً له وكأنه جهده وتتبعه ، وهذا نوع من السرقة واخطر من ذلك أن يسرق الفكرة ثم يطرحها في موقع آخر ويصيغ الفكرة بشكل مغاير في الألفاظ فإنه قل من ينتبه أنه قد سرق هذه الفكرة وكل هذا نوع من السرقة لا يليق بطالب العلم فعله فالمتشبع بما لم يعط كلابس ثوبي زور .

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-01-15 ||, 03:23 PM
من الظريف أن بعضهم نقل موضوعاً لي في الملتقى هنا، وتلقى ثناء عريضاً، فشكرهم على ذلك!
وآخر أوقفته على نقله من الموقع هنا من غير عزو ، فلم يعقب وكأن الأمر لم يكن!
وثالث راسلته فقال: إنه نسي!
أما الآن فقد انفرط العقد (كلمة محدثة).

وطن التميّز
10-01-15 ||, 04:48 PM
يلحظ المتتبع موضوعات كثيرة تتداولها الملتقيات والمنتديات نقلا عن ملتقانا، مع أن بعض هذه الملتقيات أقدم من ملتقانا. على حين لا نجد نقلا في ملتقانا عن غيره إلا نادرًا.
فما معنى هذا؟
سؤال للأخوة!



أجد أن هذا أمر يحسب للملتقى ، يقويه ولا يضعفه
فالمواضيع الأصيلة تضيف قوة لهذا الملتقى الذي أسأل الله أن يبارك في رواده


أما أن ينقلوا عن غيرهم فهم ولله الحمد ليسوا بحاجة إلى النقل ولذا لم ينقلوا
ولربما انشغلوا بالكتابة وأرادوا المتابعة والتقييم من بقية الأعضاء

عبد الرحمن بن عمر آل زعتري
10-01-16 ||, 02:17 PM
بعض من أُحسن به الظن نقل مشاركة لي ،موهما أنه هو الذي قرأ المسألة وطرحها للمباحثة ...

لكنه عاد وأشار إلى أنه ناقل.

محمد المالكي
10-01-16 ||, 07:10 PM
وماهي الموضوعات المنقولة؟

وإلى أي مكان نقلت؟

عبد الرحمن بن عمر آل زعتري
10-01-17 ||, 03:51 PM
البارحة داعبت نفسي وقلت لها : لعلي أطلب روابط "المنقولات" فإذا بفاضل آخر يشاركني نفس "الفضول"..
إلا أنني طردت الخيال بعد عشر دقائق!

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-01-17 ||, 04:35 PM
التكامل العلمي بين الملتقيات العلمية مطلوب، والتكرار غير محمود، والعلم رحم بين أهله، لكن يبقى أن أدب النقل توثيقه إلى صاحبه، وإن نسبة المقال أو الموضوع إلى نفسه زورا هو كفران للنعمة وسلب للحقوق.
ثم إن النقل المستمر ظاهرة غير صحية للعضو وتفيد الإفلاس والتعويل على الغير.

منيب العباسي
10-01-19 ||, 05:44 PM
الصحيح أن معنى قولهم "عجري وبجري" أي عيوبي الظاهرة والباطنة
وأصل الكلمة لغوياً يدل عليه , فلهذا يكون استغراب الدكتور النجيري في محله
لأن الشيخ الحبيب فؤاد قال :ينقلون المواضيع بعجرها وبجرها, فحتى لوكانت بمعنى المحاسن والمعايب لكان استعمالها هنا غريباً إلا أن يكون من باب تحري الإنصاف
فكيف والمعنى ليس فيه محاسن, ولهذا قالت إحدى النساء في حديث أم زرع
"إن أذكرْه أذكرْ عُجرَه وبُجَره" أي أذكر عيوبه الظاهرة والخفية ,والكلام كله في مقام الذم المحض
لأنها قالت:زوجي لا أبث خبره ,إني أخاف ألا أذره ,إن أذكره..إلخ
فهي تخاف إن بدأت في الكلام عن مساويه ألا تذر الكلام عنه على أحد المعنيين في تأويل كلامها
وكذا على المعنى الآخر بعود الضمير على الزوج, أي تخاف لو تكلمت أن يصل الخبر زوجها فيطلقها
والله أعلم

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-01-19 ||, 05:53 PM
أخي منيب كلامك صحيح ودقيق، جزاك الله خيرا، فكل جملة لها موضعها اللائق بها.