المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شرح كلماتٍ مضيئاتٍ في طريق طلب العلم؛؛؛



مهدي بن علي المشولي
09-05-08 ||, 08:38 PM
حفظكم الله شيخُ فؤاد بن يحيى ونفعنا والمسلمين بكم،
قرأت كلماتٍ مضيئة في توقيعكم قد وُفِّقتم في انتقائها؛ إنها حقاً مناراتٌ لطالب العلم وقواعدُ متينةٌ لمبتغي الهدى والنور ومسكٌ فاح من أفواه علماء أعلام - رحمهم الله -.
والمطلوب أن تتفضلوا بما يأتي :
الاول :ذكر مصادر هذه العبارات مع الجزء والصفحة حتى نتمكن من تعليمها من ورائنا موثقةً معزوةً إلى مظانِّها.
الثاني :شرح هذه العبارات شرحاً موجزاً خاصةً عباراتي الغزالي والشنتريني.
الثالث : ترجمة موجزة للشنتريني - رحمه الله -.
جزاكم الله خيراً وأدام عزكم والنفع بكم؛؛؛؛

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-05-10 ||, 09:46 AM
شكر الله لك وجزاك الله خيرا
وهذا من حسن ظنك بأخيك
وما المؤمن إلا بأخيه
وتبقى الكلمة الطيبة هي زاد الطريق وراحلته.
سأفعل إن شاء الله
ولكن أمهلني إلى نهاية الأسبوع لأني على سفر ومشوش البال
وحتى أنظر في أنسب طريقة لتناول هذه الجمل، ويعم بها النفع.

مهدي بن علي المشولي
09-05-10 ||, 01:34 PM
سلمكم الله في حلَّكم وتَرحالكم وجعل التوفيق حليفكم،
ننتظر تُحَفكم بالأشواق ونطمع في الزاد رغبةً في السداد،
ولك ما طلبتَ ومثله،
زادكم الله من فضله، وأسبغ عليكم نعمه، وإيانا والمسلمين آمين؛؛؛

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-05-17 ||, 03:54 PM
الذوق الأدبي والنقدي عند الأديب الأندلسي ابن بسَّام الشنتريني مع ترجمة له (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

مهدي بن علي المشولي
09-05-18 ||, 02:07 PM
ما شاء الله ماشاء الله،
من سير هؤلاء نستمد نوراً نصل به إلى الهدى، ونتقي به سبل الردى،
فهم ورثة الأنبياء،
جزاكم الله خيراً وألهمكم علماً وزادكم فضلاً آمين؛؛؛؛
ننتظر المزيد......

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-06-01 ||, 04:45 PM
سياسة العلم أعوص [أعرض] من إيعابه! (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

مهدي بن علي المشولي
09-06-02 ||, 02:27 AM
ما أحسنها من كلمة خرجت من فم الشنتريني الأديب رحمه الله,
وقد عنّ لي من خلال قوله :"إلى أن يحرك بالسؤال فيفجر منه بحر علم لا تكدره الدلاء" أن هؤلاء يقولون في انتقادهم لابن حزم إنه لا يحسن عرض العلم وتعليمه ابتداءً من غير أن يسئل ولهذا قالوا : إذاسئل تفجر علمه، وكأنه قبل ذلك لا يهتدى إلى طريقة مناسبة في عرضه ولا يحسن طرق تعليمه وسبل تفهيمه للطلاب ومعلوم أن تبليغ العلم يحتاج إلى سياسة ومراس في كيفية تسهيله وتقريبه للأذهان وتحبيبه إلى الطلاب وترغيبهم فيه وكما نشاهد اليوم في الفروق بين المعلمين في قاعات الدراسة فمنهم من يضع العلم للطلاب شهداً حلواً ومنهم من يطعمهم حنظلاً مراًّ.

مهدي بن علي المشولي
11-02-23 ||, 09:33 PM
سياسة العلم أعوص [أعرض] من إيعابه! (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
جزاكم الله خيراً، أستاذنا الفاضل، نرجو إكمال المشوار، وشرح باقي الجمل والكلمات المضيئة، حفظكم الله ونفع بكم، آمين.