المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أفعال لم يقم النبي صلى الله عليه وسلم ((ما حكمها))



ابو احمد الفلسطيني
09-05-17 ||, 08:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف الخلق وسيد المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين ..
وعلى التفاصيل مباشرة بدون مقدمات
النبي صلى الله عليه وسلم .. جاء للامة بنور الهداية وبعبادات وامور غيبة (عقيده) وبحلول لمشاكل الناس اليومية وتنظيم حياتهم (فقهية) وصفات بشرية وعادات وتقاليد من المجتمع اللي عاش فيه ...

الان العبادات والامور الغيبة خط أحمر .. أمور مسلمة لا يجوز لا الانقاص فيها ولا التشكيك ولايجوز الاختلاف فيها ..لا يجوز ان يزيد عليها احد او ينقص منها ..مثل الفرائض كلها وامور العقيدة كوجود الله والايمان بالملائكة ,,,


أمور فقهية : جاز الاختلاف فيها لذلك عندنا مذاهب فقهية واجتهادات وهي امور تسهل حياة الناس وقد تختلف من عصر لاخر من مكان لاخر حتى بنفس العصر..مثل قضية المسح على الخفين الجمع بين الصلوات وغيرها ..

صفات واخلاق بشرية : تقليد هذه الصفات والعمل فيها امر محبب وهو سنة مأمورين فيها ومن قام بها له اجرها ان شاء الله تعالى ..

تقاليد وعادات من المجمتع اللي عاش فيه : هذه امور لا يجوز فرضها على الناس والقول انها سنة يجب العمل فيها بل هي كانت من عادة الناس في حينها والنبي لم يأمرنا بها ان قام بها لانها من مجتمعه انما قنن هذه العادات وضبط بعدها وعزز البعض الاخر .. مثل قضية اللباس وغيرها ..فحدد لنا شرط للباس يكون ساتر للعورة وغيرها من الضوابط ولم يقل مثلا البس دشداش وعمامة والخ .. انما امرنا بان ننضبط وفق أوامر الشرع بستر العورة وعدم التكبر وفقط والبس اللي انتا عاوزة كما يلبس الناس ..



الان ماذا لو ظهر شيء جديد لم يكن تحت اي بند من تلك البنود كيف نفصله وكيف نعطي عليه الحكم الشرعي..

لو كان امر يخص العقيدة والعبادات .. بالتأكيد نرفضه لان هذا بدعة وهو في النار مباشرة ...

لو كان امر فقهي .. مثلا مشروب جديد أو جهاز جديد .. او ما شابه فده عاز فتوى من مجتهدين ومجالس فقيه تبت في الامر وتعطي فتوى فيه .. فلو قالوا جائز فيكون جائز ولو قالوا غير جائز يبقى نرفضه ..

أمر من العادات والتقاليد .. مثلا غداء العريس لضيوفه من عدمه ,, عمل العرس ثلاث ايام او اربعة ,, الناس يوم العزا تشرب قهوة ولا شي .. فهذا ميدخل لا باب الاجتهاد ولا المحظورات لان هذا يندرج تحت الاصل في الاشياء الاباحة .. فهو امر يتعلق بتقاليد المتجمع وعادته لا أكثر ..

الصفات الحميده الجديدة.. مثلا صفة او خلق حفظ الحقوق .. هذه صفه محمودة مقرونه بصفة اصيلة تسمى الصدق فهي محمودة ومرغب فيها ,, والعكس صحيح ..
فاي صفة جديدة او تصرف يعزز صفة اصيلة هو امر مطلوب ووالعكس غير مرغوب فيه ..

أما أن نحكم على أي أمر مباشرة ان هذا لم يفعله النبي صلى الله عليه وسلم فهذا حرام .. هذا كلام اسمحلي اقولك .. غير صحيح مطلقا ..

فعدم فعل النبي لاي امر لا يعني انه مرفوض ..

اذا عند أحدكم رأي مخالف فل يناقشنا به... وكلي آذان صاغية له .. بس اذا سمح بهدوء لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد


فل يسامحونا اخونا لاني كتبت على عجل وبلهجة مصرية ربما لاني كتبته في مكان آخر في محور نقاش مع اخوة من مصر الشقيقة وحاولت أوازن والله من وراء القصد ..

عبد الحكيم بن الأمين
09-05-17 ||, 09:05 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


الصواب ان تقول افعال لم يفعلها السلف فالموضوع اعم من افعال النبي عليه الصلاة و السلام


الأصل في ما يخص الدنيا الاباحة ما لم يأتي امر شرعي بالتحريم و ما يخص الشرع التوقف ما لم يأتي اذن بالفعل من الشريعة


فالمحدثات اذن تقسم قسمين

قسم مختص بامور الدنيا و هذه حكمها الاباحة ما لم يأتي نص بمنعها شرعيا

قد تمنع لذاتها بقياس علة مثلا او استدلال كحكم المخدرات التحريم لأنها تذهب العقل
و قد تمنع لمقاصدها ، كحكم تقليد الكفار مثلا في بعض عاداتهم


و قسم مختص بالشرع فهذه حكمها المنع ما لم يأتي نص بالاذن فيها ، مثلا الاجتماع لقراءة القرآن و الصيام الجماعي من اجل شيئ معين و هكذا

ضابط الامور المتعلق بالشرع هي ما لم يمكن فصله بالامر الشرعي و يمكن ضرب مثال عن ذلك الصلاة وراء التلفاز ، فهذه محرمة لأنه لا يمكن فصل التلفاز عن الصلاة فالمأموم امامه من وراء التلفاز

و مثال ثان مكبرات الصوت في الصلاة ، فهذه محدثة لكن حكمها الاباحة و ذلك لإنفصالها عن الصلاة و انما هي وسيلة لإيصال الصوت

و مثال ثالث مكبرات الصوت الخارجية في الصلاة فهذه محدثة الا ان الغرض منها ديني فلا يمكن فصلها عن الشريعة فهذه حكمها المنع في غير الاذان و الاقامة لأنه لا مصلين خارجا و لم يرد فعل من السلف يدل على ايصال صلاة الامام خارج المسجد بل ورد منع افساد صلاة الاخرين برفع الاصوات و هذا الذي يحدث في رفع مكبرات الصوت خارج المسجد حتى تفسد صلاة المصلين في المساجد الاخرى



و مثال اخر هي السبحة و هذه امرها صعب لأنها تنفصل عن العبادة لكن هناك ضابط مختلف فيه بين العلماء و هو ما احدث مكان سنة، كالسبحة التي عوض بها العد بالاصابع...

الامور المحدثة لا بد من تقسيما ثم الحكم عليها حسب ما تقتضيه الشريعة أما حكم طردي هكذا فلا يصح و تدخل في هذا الميدان المصالح المرسلة و الله اعلم

طارق موسى محمد
09-12-01 ||, 09:39 PM
من كلام الأخ عبد الحكيم
الامور المحدثة لا بد من تقسيما ثم الحكم عليها حسب ما تقتضيه الشريعة أما حكم طردي هكذا فلا يصح و تدخل في هذا الميدان المصالح المرسلة و الله اعلم
----------------
ما الحكم الشرعي في ذلك
سامحني أخي
هل ما طرحة مناسب أم يلزم أن نضيف عليها صفات من الذي سيحكم في تلك الأمور؟