المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مخطوط في أصول الفقه



أحمدمحمدالرخ
09-11-22 ||, 12:11 AM
وصف المخطوط:
اسم المخطوط :] القسطاس المقبول الكاشف لمعاني معيار العقول في علمي الجدل والأصول ( .
المؤلف: العلامة/ الحسن بن عز الدين بن الحسن الناصر الزيدي، ت: 929 هـ.
الدراسات السابقة عليه: هذا المخطوط سجله بعض إخواننا الآن بكلية الشريعة والقانون بالقاهرة لنيل درجة الماجستير في أصول الفقه.
أهمية الكتاب ومكانته العلمية :
تأتي أهمية هذا الكتاب من عدة أمور، أهمها:
1. أن مؤلفه كان إماما فاضلا من أئمة الزيدية، فقد كان فقيها أصوليا بارعا، قال عنه الإمام محمد بن محمد اليمني الصنعاني في (ملحق البدر الطالع بمحاسن من بعد القرن السابع): كان إماما عظيما، ومن مؤلفاته النافعة المنقحة المهذبة كتاب (القسطاس المقبول شرح معيار العقول في علم الأصول)ا.هـ، وقال الزركلي في الأعلام: كان فقيها فاضلا، له (القسطاس المقبول شرح معيار العقول) في الأصول.
2. أنه شرح لكتاب (معيار العقول) للإمام المهدي أحمد بن يحيى المرتضى (ت: 840 هـ) وهو من الكتب الأصولية المعتمدة في النقل عند الزيدية، وعليه شروح كثيرة.
3. كون الكتاب عمدة في النقل منه، واتباع منهجه عند كثير من الزيدية الذين أتو من بعده، فأظهر ذلك ثقتهم في مادة الكتاب، ومدى تأثيره في مؤلفاتهم، وكونه حلقة وصل بين مؤلفات الزيدية المتقدمة والمتأخرة، ومن هؤلاء: السيد العلامة/ أحمد بن محمد بن لقمان (ت:1039هـ) فقد اعتمد عليه في كتابه (الكاشف لذوي العقول عن وجوه معاني الكافل بنيل السؤول).
4. المخطوط ذاخر بأقوال العديد من الأصوليين كالقاضي، والغزالي، والآمدي والرازي، والجويني، وابن الحاجب، وغيرهم من علماء الأصول، وهنا يظهر موقف مؤلفه ونظرته الموضوعية عند عرض الأقوال والأدلة والمناقشة، وتبرز هذه السمة عند ذكر أدلة القول المختار عنده.
5. المؤلف ينقل عن مذاهب أهل السنة، فينقل عن الحنفية، والشافعية، والحنابلة، والظاهرية، وغيرهم، وبذلك يتمكن المطلع عليه من الموازنة بين المذهب الزيدي والمذاهب الأخرى في كثير من المسائل.
6. ربط مؤلفه في بعض المواضع بين القواعد الأصولية والفروع الفقهية، وذلك ببيان ثمرة الخلاف في بعض المسائل الأصولية.
نسخ المخطوط وأماكن وجودها:
بعد البحث والاطلاع في أماكن المخطوطات داخل مصر لم أعثر على أي نسخة للمخطوط، وإنما عثرت على نسخة له في مخطوطات جامعة الملك سعود في الرياض بالمملكة العربية السعودية.
وبعد البحث والاطلاع والتنقيب في كتب فهارس المخطوطات في شتى دول العالم وجدت أن للمخطوط نسختين أخريين خارج مصر أيضا، وبذلك يوجد للمخطوط ثلاث نسخ خارج مصر، وبيناتها كالتالي:
النسخة الأولى: وهي الموجودة بمخطوطات جامعة الملك سعود بالرياض برقم (1253)، وقد كُتبت سنة (896هـ) أي في حياة المؤلف وقبل وفاته بـ (33) سنة، وعدد لوحاتها (120) لوحة، وعدد الأسطر (33) سطر، مقاس (28.5 x 20.5) سم، وهي نسخة جيدة وخطها نسخ حسن، وسليمة من العيوب، وقد عثرت عليها بتوفيق الله.
النسخة الثانية: وتوجد بمؤسسة الإمام زيد بن علي عليه السلام باليمن برقم (2) على القرص رقم (143)، وقد نسخت في ربيع الأول سنة (955هـ)، والناسخ هو أحمد بن الحسن بن عبدالله الحداد، وخطها نسخ جيد قليل التنقيط، وعدد صفحاتها (418) صفحة.
النسخة الثالثة: وتوجد بمكتبة الإمام يحيى بالجامع الكبير، برقم (1500).