المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لا تسأم من طول المسألة



د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-01-13 ||, 08:43 PM
لا تسأم من طول المسألة

يقول الإمام النووي رحمه الله في شرح المهذب (1 / 145):
(( ينبغي للناظر في هذا الكتاب أن لا يسأم من طول بعض المسائل فإنها لا تطول إن شاء الله تعالى إلا بفوائد وتمهيد قواعد، ويحصل في ضمن ذكر مذاهب العلماء ودلائلها وأجوبتها فوائد مهمة نفيسة، وتتضح المشكلات، وتظهر المذاهب المرجوحة من الراجحة، ويتدرب الناظر فيها بالسؤال والجواب، ويتنقح ذهنه، ويتميز عند أولى البصائر والألباب ويتعرف الأحاديث الصحيحة من الضعيفة، والدلائل الراجحة من المرجوحة، ويقوى للجمع بين الأحاديث التي تظن متعارضات ولا يخفى عليه بعد ذلك إلا أفراد نادرات وبالله التوفيق.))

زايد بن عيدروس الخليفي
10-01-14 ||, 08:02 PM
جزاك الله خيرا أخي فؤاد ...
أجدني في أشد الحاجة لمثل هذه النصيحة .. لأني غارق في ثنايا مسألة هذه الأيام ! فاللهم النجاة !

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-01-15 ||, 01:07 PM
وقال إمام الحرمين الجويني في نهاية المطلب (1/110):
وإن أطلتُ الكلام فيه، فليحتمل؛ فإن غرضي الأظهر في وضع هذا الكتاب التنبيه على قواعد الأحكام ومثاراتها؛ فإن صور الأحكام، والمسائل فيه غير معدومة في المصنفات، فهذا أصل الباب، ومنه تتشعب المسائل.

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-06-07 ||, 12:12 AM
شخصياً ، السآمة من طول المسألة من المشاكل المتكررة التي تعترضني بشكل دوري، ولذا وجدت هذه الفائدة كأنها ماء عذب انصب على كبد ظمآن.

مجتهدة
10-06-07 ||, 03:43 PM
أحسنتم؛ أحسن الله اليكم، ولذلك ينصح العلماء طلبة العلم بجرد المطولات وقراءة مايُظن أنه صعب من الكتب لأنه بعكس السهل تحفر مسائله في الذهن، ولايعدم بقاء ولو شطراً منها، بعكس مايأتي سريعاً يذهب سريعاً...ومنها المغني، وفتح الباري..

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-11-01 ||, 11:20 PM
بارك الله فيكِ

رحاب خالد القاسم
10-11-15 ||, 10:31 AM
جزاك الله خيرا فائدة مهمة

فحفاح عبد الحفيظ بن الاخضر الجزائري
10-11-15 ||, 11:47 AM
بارك الله فيك ....
ذكرتني بالمقامة الساسانية حيث يقول لولده :" وانتجع من كل روض , وألق دلوك في كل حوض ,ولا تسأم الطلب ولا تمل الدأب , فما اشتار العسل من اختار الكسل , ولا ملأ الراحة من استوطأ الراحة "

إبراهيم بن صالح المحيميد
10-11-17 ||, 01:19 AM
جزاك الله الف خير ..


فعلا فإن طول المسائل لا يكاد يخلوا منها كتاب ضخم

والجد في الطلب وشحذ الهمم يسهلها بعد توفيق الله

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-12-10 ||, 09:13 PM
شكر الله لكم مروركم.