المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الحمد لله رب العالمين أن يسر الله تعالى مثل هذا الملتقى المتخصص على الشبكة.



علي بن كاظم الغزاوي
10-03-14 ||, 07:40 AM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
فإن من فضل الله تعالى عليّ أن يسر الله تعالى لي التسجيل في هذا الملتقى الرائق العظيم العلمي الزاخر بأهل العلم بأصناف تخصصاتهم ،وهذا أمر يثلج الصدر ويسر النفس ،ويبعث الهمم على الرقي والزيادة في العلم والطلب،فجزى الله تعالى القائمين عليه خيرا ، وجزاهم خيرا على أن يسروا لي ولغيري من إخواننا طلبة العلم وأهله التسجيل في هذا الملتقى العظيم الذي يجمع بين صفوفه ثلة من أهل العلم والتخصص.
فالحمد لله رب العالمين.

أبوبكر بن سالم باجنيد
10-03-14 ||, 10:55 AM
حياك الله يا أخي المفضال
ومرحبا بك بين إخوانك بين جنبات هذا الملتقى المبارك إن شاء الله

علي بن كاظم الغزاوي
11-08-08 ||, 05:26 PM
حياك الله يا أخي المفضال
ومرحبا بك بين إخوانك بين جنبات هذا الملتقى المبارك إن شاء الله
الله محييك يا أبا بكر ، ولو متأخرة فسامحني.

أبو محمد ياسين أحمد علوين المالكي
11-08-08 ||, 06:38 PM
مرحبا بكم سيدي الكريم.

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
11-08-08 ||, 07:34 PM
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
فإن من فضل الله تعالى عليّ أن يسر الله تعالى لي التسجيل في هذا الملتقى الرائق العظيم العلمي الزاخر بأهل العلم بأصناف تخصصاتهم ،وهذا أمر يثلج الصدر ويسر النفس ،ويبعث الهمم على الرقي والزيادة في العلم والطلب،فجزى الله تعالى القائمين عليه خيرا ، وجزاهم خيرا على أن يسروا لي ولغيري من إخواننا طلبة العلم وأهله التسجيل في هذا الملتقى العظيم الذي يجمع بين صفوفه ثلة من أهل العلم والتخصص.
فالحمد لله رب العالمين.
حياكم الله وبياكم ...
مفيداً ومستفيداً ...
وفتح الله عليكم، وزادكم همة وعزيمة؛ فإن في الملتقى من يشحذ الهمم، ويداوي الكلم، ويبعث على النشاط بعد الكلل والملل!
وصدقتم حين وصفتم!
وهو مجمعنا الذي نأوي إليه، ووجهتنا التي نيمم نحوها ...
ونرجو أن تكون وافد الملتقى إلى أهلنا في الكويت ...

الدرَة
11-08-08 ||, 10:28 PM
حياكم الله وبياكم ...
أهلاً بك مفيداً ومستفيداً ...

علي بن كاظم الغزاوي
11-08-10 ||, 11:50 AM
جزاكم الله خيرا على الترحيب ، وإني -دون مجاملة- ليسرني وجود مثل هذا الملتقى الذي عزّ وجوده في الشبكة.
ولربما لا يحتفي به إلا من عافس العلم الشرعي ، وعرف قدر العلماء والمذاهب وأثرهم في الفقه والفهم ، وأما عامة الناس ومن لم يحفل بأئمة مذاهبنا فإنه لا يرى مثله شيئا ، ولا تثريب فإن المريض لا يسيغ الماء الفرات! ويأكل الحلو فيقول عنه :
يا لهذه المرارة!
اللهم انفعنا بهذا الملتقى وبالقائمين عليه وبالإخوة المشايخ وطلبة العلم.

د. ملفي بن ساير العنزي
11-08-11 ||, 03:13 AM
الله هو المعين.
ولقد شيّد الإخوة الكرام, وزيّنوا وورّدوا وأينعت الأفرع وتغذّت, وكانوا قد بنوا وأسّسوا... وجاهدوا وصبروا ورابطوا ثم أحسنوا...
أقول ذلك من معايشة أشهر قليلة, وبين فترات - سبقت - قبل التسجيل مفيدة؛ لكنها في أيامي... عظيمة...
والمرجو والمأمول من فضيلتكم كل رقيّ وتوفيق... والموفق من وفّقه الله
جزاك الله خيرا على الثناء لمن هو أهله...
وكما جاء في الحديث: ((لا يشكر الله من لا يشكر الناس))
والحمدلله رب العالمين

بندرخليف المطيري
11-09-14 ||, 07:44 PM
جزاكم الله خيرا