المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من أروع الكتب التي انتصرت للاتجاه الحديثي الفقهي: كتاب :[الاتجاهات الفقهية عند أهل الحديث]



محمد بن فائد السعيدي
10-04-12 ||, 01:04 PM
كتاب :[الاتجاهات الفقهية عند أهل الحديث في القرن الثالث الهجري]



من أروع ما طالعت من كتب، كتاب مهم جداً لطالب علم الحديث على وجه الخصوص،انتصر فيه مؤلفه لأهل الحديث، وردَّ دعوى خصوم أهل الحديث أنهم ليسوا فقهاء، وإنما هم فقط حملة أسفار، ومجرد رواة أخبار، كما أن المؤلف دفع تهمة أن أهل الحديث يسلكون مسلك الظاهرية، ويقتصرون على القول بظاهر النص.

هذا الكتاب ألفه المحدّث الفقيه الدكتور عبدالمجيد بن محمود بن عبدالمجيد المصريّ –وقد جاء على طرته أنه أستاذ بجامعة دار العلوم، والكتاب نشرته مكتبة الخانجي نشرة قديمة جداً ولا أدري هل أعيد طبعه أم لا.



من أهم الموضوعات التي أبرزها المؤلف وناقشها في بحثه:


1- علاقة الفقه بالحديث.
2- أهل الحديث وأهل الرأي: تتبع وتحديد.


3- فقهاء المحدثين ومذهب أهل الحديث



4- مصطلح أهل الحديث وأهل الرأي في عصر الصحابة والتابعين.


5- مدرسة الحجاز ومدرسة العراق في عصر التابعين.

6- الفرق بين المحدثين وأهل الظاهر.
7- الخصومة بين المحدثين وغيرهم: أسبابها ونتائجها.






وغيرها من المباحث الممتعة جداً...


لتحميل هذا الكتاب على هذا الرابط.


لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
"تنبيه" الذي أرشدني للكتاب في مكالمة هاتفية بيني وبينه أخي الفاضل أبو فراس فؤد بن يحيى الهاشمي-جزاه الله خيرا-

حامد الحاتمي
10-04-12 ||, 04:35 PM
بارك الله فيكم أبا عبدالله التعزي .. (:

السيد محمد السيد الطنطاوى
10-04-12 ||, 06:36 PM
.....

كما أن المؤلف دفع تهمة أن أهل الحديث يسلكون مسلك الظاهرية، ويقتصرون على القول بظاهر النص.

.....


الظاهرية من جملة أهل الحديث ولا يقتصرون على ظاهر النص فقط
والفروق بين الظاهرية وأصحاب الحديث قليلة جداً
يرجى مراجعة كتاب المدرسة الظاهرية في المغرب والأندلس الباب الذي ذكر علاقة أهل الحديث وأهل الظاهر.
وخلاصته أن الظاهرية قسم من أهل الحديث في منهجهم ولكن الظاهرية يتميزون بالاقتصار على الأدلة اليقينية التى لا يشوبها ظن

عبدالمحسن محمد الدايل
10-06-06 ||, 01:53 PM
قال شيخنا الشيخ الخضير لو جرد كتاب المحلى من ما فيه من الشتائم...

لكان فقه السنه....