المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : "النقد الفقهي" دراسة مقترحة من الطراز الصعب.



د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-05-24 ||, 03:23 PM
النقد الفقهي




إشكالية النقد الفقهي:
- قصور الاطلاع.
- ضعف آلة الناقد.
- ضعف الخلفية "الأصولية، و"العربية" و"الحديثية"، و"الفقهية".
- الشذوذ.

ميزات النقد:
- مراجعة للمذاهب.
- تنقيتها من المدخول والساقط.
- تخفيف حدة النزاع.
- فتح باب الاجتهاد، والتشجيع على البحث والنظر.
- ترحيل جملة من الخلافات لاسيما التي استطار شررها إلى أبواب "اللفظ" و"الصورة" من "المعنى" و"المضمون"، وهي جملة واسعة جداً.


شكل الرسالة:

§ تعريف معنى "النقد" لغة وفي اصطلاح الفقهاء.


§ أهمية النقد.



دراسة نظرية في "النقد الفقهي"

- في صفات "الناقد"
- في صفات "الشيء المنقود"
- ما يمكن أن ينقد.
- ما يمنع أن ينقد.
- أثر "النقد" في "الحكم" فالهدم لا يلزم منه البناء.

§ أنواع النقد:
- النقد المذهبي.
- نقد "الدليل".
- نقد "الاستدلال"
- نقد "الطريقة"
- نقد "المذهب"
- نقد "الفقيه"

§ مسرد لأشهر الفقهاء النقاد.


§ دراسة في أثر "النقد الفقهي" على المذاهب الفقهية:



المذهب الحنفي:
- أبو حنيفة ودوره في النقد.
- محمد بن الحسن ودوره في نقد الشافعي والأوزاعي.
- أبو يوسف ودوره في نقد مذهب أبي حنيفة.
- الكمال ابن الهمام.
- ابن أبي العز الحنفي.
- ابن عابدين.

المذهب المالكي:
- دور الإمام مالك في "النقد".
- دور "اللخمي".
- دور ابن رشد.
- دور الفقهاء العراقيين.
- دور ابن عبد البر.
- دراسة في إشكالات القرافي على المذهب المالكي.

المذهب الشافعي:
- دور الإمام الشافعي في نقد مدرسة أهل الرأي.
- دور الإمام الشافعي في نقدر مدرسة أهل المدينة.
- دوره في نقد "الأدلة الأصولية".
- دور "محدثي الشافعية المتقدمين" في نقد مدرسة الشافعي.
- دور أبي المعالي في نقد المذاهب الأخرى.
- دور ابن دقيق العيد في نقد "الاستدلالات".
- دور "الإسنوي في نقد "المذهب الشافعي".


المذهب الحنبلي:
- طريقة أحمد في نقد الأقوال.
- دراسة في منهجية النقد عند ابن تيمية.


§ النقد خارج المذاهب الأربعة:
- دور أهل الظاهر في نقد "المدارس الفقهية" من حيث الجملة ومن حيث التفاصيل.

- دراسة استطلاعية في دور المعاصرين في النقد:
- نقد أقوال الفقهاء.
- نقد "المسائل".



نقد "المعاصرين" في التعامل مع "المستجدات".

§ دراسة في مدى أثر "النقد" على "الشذوذ".


§ أثر "التمذهب" في تقييد وإعاقة "النقد".


§ أثر "التحرر من المذهب" في "النقد المرسل".


§ هل "النقد" خاصة الأئمة؟

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-05-24 ||, 03:38 PM
تبيه سابق لا بد من التنبيه عليه مرة أخرى مع ما أضيف إليه:



وعلى من أراد أن يسجل الموضوع ما يلي:

1- تأهله "العلمي" لهذا الموضوع حتى لا يفسده.

2- تأهله "النفسي" في قبول مذاهب الفقهاء والمعاصرين.

3- جديته لاختيار هذا الموضوع، حتى لا يروح دم هذا الموضوع هدراً، ولذا لوَّنَّا هذا الكلم بلون الدم الأحمر القاني ! ! ! ! !

4- أن يتواصل معنا - نحن أعضاء الملتقى - في هذا الموضوع، ثم يفيد بما يثبت تسجيله للموضوع، حتى لا يقع التكرار في تسجيله، لاسيما إذا كان المسجلين من أكثر من بلد.

ضرغام بن عيسى الجرادات
10-05-24 ||, 09:50 PM
والله ياشيخ فؤاد موضوع تنفق فيه الأعمار، وهو بحق لصاحب الثلاثة أشبار ،ولا يتسلق بنيانه الشاهق الأغمار.:)
ومعلوم لديكم أن الرسائل الجامعية تضيق عن مثل ها المشروع،فو كان كتابا لكان أوفق،فهو مشروع خطير ،لا يتصدى له إلا نحرير.
إلا أنني مع ذلك أشكر لك هذا الجهد الواضح .

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-05-25 ||, 11:30 PM
جزاك الله خيرا أخي ضرغام.
الموضوع ليس بذاك الصعوبة؛ لكنه يحتاج إلى جهد واستخلاص نتائج.
وكنت اقترحت الموضوع على أعضاء المجلس ليكون موضوعاً لي لكن واجهتني بعض الصعوبات في نوع الرسائل المطلوبة، فانصرفت عنه، ولعله يكون من نصيب من يأخذه بحقه.
أخشى ما أخشاه أن يأخذ الموضوع باحث، ثم يحوله بصيغة برنامج "مسائل" ويسوق المسائل على هيئة الأقوال فيأخذ مخالفات المالكية لمذهبهم ثم يستغرق في ذكر الأقوال والبحث عن القول الراجح.
ثم يسجل في نتائج رسالته ما استخلصه من أقواله الراجحة فيما اختلف فيه أهل العلم.
لا تستغرب!
هناك طائفة كبيرة من الرسائل الجامعة اتخذت عناوين "رنانة" ثم أعيد صفها على هيئة مسائل.
ليست مشكلة "الفقه المعاصر" أنه يفتقد "القول الراجح"؛ فهل هو عند أبي حنيفة أو الشافعي؟
مشكلته تتلخص في أمرين:
1- أنه بات يغرد خارج سرب المدارس الفقهية.
2- ضعف البنية "العلمية" للباحثين إضافة إلى غياب "الوعي"، و"الإدراك".

هذا الموضوع مهم في إحياء نفس النقد، وإعادة تركيب المسائل، ومحاولة الخروج عن قيود "التقليد"، فالمعاصرون يرسفون في قيود غليظة من التقليد ليست بالضرورة أنها هي "المذاهب الفقهية" بل هم في الغالب خارجها.
هي أنواع من "التقليد والتعصب" أعيد نشرها على عدة أشكال متجددة ومتعصرنة.
ولا يغيضني إلا أنهم لا يعرفون التقليد إلا عند "الفقهاء" وكأنه منتج قديم قد بلي، ويقصون في ذلك الحكايات والنكات!

ضرغام بن عيسى الجرادات
10-05-26 ||, 10:56 AM
السلام عليكم
بارك الله فيكم أخي فؤاد.
النقد-كما في شريف علمكم-درجة عالية ،فالنقد أعلى وأصعب من تحرير الأقوال وترجيحها،
والناقد لا بد لم من بصيرة كبيرة بالمذاهب والفقه وأصوله،وأصول كل مذهب ،كما أنه قد زاول الفقه وعرف مداخله ومخارجه ،ومصادره وموارده.
وعلى كل:فإذا تناول الموضوع باحث -ما- فإنه يحتاج إلى وقت كبير وجهد كبير ،لذلك أن قلت:إن ما تفضلتم به من اقتراح"مشروع".
وأنا أقترج عليك:ما دام أنك تخاف أن يأخذه غيرك بغير حقه فخذه أنت بحقه واستعن بالله،مع دعائي لك أن يرزقك الله التوفيق والصواب والثواب.
ولا تقدمه كرسالة علمية:بل ككتاب مؤلف.

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-05-26 ||, 01:14 PM
السلام عليكم
بارك الله فيكم أخي فؤاد.
النقد-كما في شريف علمكم-درجة عالية ،فالنقد أعلى وأصعب من تحرير الأقوال وترجيحها،
والناقد لا بد لم من بصيرة كبيرة بالمذاهب والفقه وأصوله،وأصول كل مذهب ،كما أنه قد زاول الفقه وعرف مداخله ومخارجه ،ومصادره وموارده.
وعلى كل:فإذا تناول الموضوع باحث -ما- فإنه يحتاج إلى وقت كبير وجهد كبير ،لذلك أن قلت:إن ما تفضلتم به من اقتراح"مشروع".
وأنا أقترج عليك:ما دام أنك تخاف أن يأخذه غيرك بغير حقه فخذه أنت بحقه واستعن بالله،مع دعائي لك أن يرزقك الله التوفيق والصواب والثواب.
ولا تقدمه كرسالة علمية:بل ككتاب مؤلف.


بارك الله فيكم ونفع بكم.
وقع اقتراحكم مني موقعاً حسناً، وقد أحلته إلى الإخوة المشرفين لينظروا في مدى جدواه ليكون في جملة مشاريع الموقع.

سمية
10-05-26 ||, 05:53 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بارك الله فيكم على هذا الطرح.

وبخصوص المذهب المالكي فقد صدرت في الآونة الأخيرة بعض الدراسات الأكاديمية، والتي تناولت موضوع النقد الفقهي في الغرب الإسلامي، منها:

- أبو الحسن اللخمي وجهوده في تطوير الاتجاه النقدي في المذهب المالكي بالغرب الإسلامي، للدكتور: محمد المصلح.وهذه الأطروحة لم أطلع عليها بعد.

- منهج الخلاف والنقد الفقهي عند الإمام المازري، للدكتور: عبد الحميد عشاق.
وقد اطلعت على الأطروحة، والتي افتتحها صاحبها بفصل عنونه: النقد الفقهي عند مالكية القيروان، وخص الباب الثالث لمنهجية النقد الفقهي عند الإمام المازري.

- بالإضافة إلى أن الدكتور: محمد بلحسان، قد أشار إلى النقد الفقهي عند أبي الطاهر إبراهيم بن عبد الصمد بن بشير، في مقدمة تحقيقه لكتاب: التنبيه على مبادئ التوجيه.

وتجدر الإشارة إلى أن الشيخ: محمد الفاضل بن عاشور ، كان أول من أشار إلى فكرة النقد الفقهي في الغرب الإسلامي- على حد علمي-، مبيناً أن اللخمي هو رائد هذه المدرسة، ثم ذكر أبرز أربعة علماء ممن تأثروا بالإمام اللخمي، وهم: الإمام المازري، وابن رشد الجد، و ابن بشير، والقاضي عياض.

بقي من هؤلاء ممن لم تتناولهم الدراسة، والبحث: ابن رشد الجد، والقاضي عياض.
ومن غير المستبعد، أن يُشار لمنهجيتهما في النقد الفقهي، على هامش المواضيع ذات الصلة.

مجمول
10-05-27 ||, 12:37 AM
إخوتي ومشايخي الكرام، سجلتُ من مدة في أم القرى موضوعاً لرسالة الماجستير بعنوان (الاستدراك الفقهي-تأصيلاً وتطبيقًا) وقُبل والحمد لله، وأنا في طور تحضيري للرسالة،وشملت خطتي كثيرًا مما أشار إليه شيخنا الفاضل/ فؤاد، وكنتُ متخوّفة من الموضوع، ولكن عزمتُ على عرضه على مشايخي، منهم د.ياسن الخطيب، ود. عبد الله الغطيمل، فشجعاني. وكان في نيتي دراسة الموضوع من خلال كتاب معيّن أو فقيه معيّن، ولكن أشار عليّ شيخي الغطيمل أن لا أفعل، وأن أجعله موضوعًا تأصيليًّا وتطبيقيًّا يتلازم فيه التأصيل والتطبيق معًا، فأبديتُ له سعةالموضوع علي بهذه الطريقة، ولكنه وجهني لأتوكل على الله وأبدأ،
أسأل الله تعالى أن يُتم عليّ وعليكم منّته.
وسرّني كثيرًا ما قرأته من الدعوة لأهميته.
ودعواتكم لي بالتوفيق والقبول.

مجمول
10-05-27 ||, 01:11 AM
وبخصوص المذهب المالكي فقد صدرت في الآونة الأخيرة بعض الدراسات الأكاديمية، والتي تناولت موضوع النقد الفقهي في الغرب الإسلامي، منها:

- أبو الحسن اللخمي وجهوده في تطوير الاتجاه النقدي في المذهب المالكي بالغرب الإسلامي، للدكتور: محمد المصلح.وهذه الأطروحة لم أطلع عليها بعد.

- منهج الخلاف والنقد الفقهي عند الإمام المازري، للدكتور: عبد الحميد عشاق.
وقد اطلعت على الأطروحة، والتي افتتحها صاحبها بفصل عنونه: النقد الفقهي عند مالكية القيروان، وخص الباب الثالث لمنهجية النقد الفقهي عند الإمام المازري.

- بالإضافة إلى أن الدكتور: محمد بلحسان، قد أشار إلى النقد الفقهي عند أبي الطاهر إبراهيم بن عبد الصمد بن بشير، في مقدمة تحقيقه لكتاب: التنبيه على مبادئ التوجيه.


.

أستاذتي الكريمة/ أرجو إطلاعي على بيانات ما ذكرت من أطروحات، وكتب. بارك الله فيك.

سمية
10-05-30 ||, 01:06 AM
بالتوفيق إن شاء الله أختي النقاء، وبارك الله لك في وقتك و في عمرك و في عملك ويسرأمورك، وسدد خطاك.
وهذه بيانات الكتب:

- الإمام أبو الحسن اللخمي وجهوده في تطوير الاتجاه النقدي في المذهب المالكي بالغرب الإسلامي، للدكتور: محمد المصلح.
من منشورات: دار البحوث للدراسات الإسلامية و إحياء التراث بدبي.

- منهج الخلاف والنقد الفقهي عند الإمام المازري، للدكتور: عبد الحميد عشاق.
من منشورات: دار البحوث للدراسات الإسلامية و إحياء التراث بدبي.الطبعة الأولى:1426هـ/2005م.

- التنبيه على مبادئ التوجيه، لأبي الطاهر إبراهيم بن عبد الصمد بن بشير ( قسم العبادات). تحقيق و دراسة: الدكتور: محمد بلحسان.
من منشورات:مركز الإمام الثعالبي للدراسات و نشر التراث، و دار ابن حزم( بيروت).
الطبعة الأولى: 1428هـ/2007م.

* بالإضافة إلى كتاب: العقل الفقهي معالم و ضوابط، للدكتور: أبو أمامة نوار بن الشلي- أستاذ أصول الفقه بجامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية بالجزائر.
من منشورات: دار السلام- مصر.الطبعة الأولى:1429هـ/2008م.
تعرض فيه الدكتور أبو أمامة إلى أصول النقد ، قواعده، اتجاهاته عند الفقهاء...فهو مفيد في بابه.
و بالتوفيق مرة أخرى.

مجمول
10-05-30 ||, 01:44 AM
هنأت نفسي من دعواتك الطيبة، أستاذتي!
وشكر الله سعيك.

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-05-30 ||, 02:25 PM
هنأت نفسي من دعواتك الطيبة، أستاذتي!
وشكر الله سعيك.

فعلا، هنيئاً لك هذا الموضوع، وإن الموقع ليفخر أن يكون من أعضائه من انتدب لهذا الموضوع وأشباهه، فبكم تعقد الآمال، ومن الله العون والتوفيق.

مجمول
10-05-30 ||, 03:34 PM
فعلا، هنيئاً لك هذا الموضوع، وإن الموقع ليفخر أن يكون من أعضائه من انتدب لهذا الموضوع وأشباهه، فبكم تعقد الآمال، ومن الله العون والتوفيق.

بارك الله فيكم شيخي الفاضل، ولا أستغني عن آرائكم الطيبة، فالمرء كثير بإخوانه!!

يوسف بن عمر العمر
10-05-30 ||, 03:35 PM
تمنيتُ لو كنتُ مسجلاً لهذا الموضوع..
فمرحى لأختنا النقاء..
وأشكر للشيخ فؤاد هذا النور الذي ينشره في الأرجاء..

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
10-05-31 ||, 05:23 AM
إخوتي ومشايخي الكرام، سجلتُ من مدة في أم القرى موضوعاً لرسالة الماجستير بعنوان (الاستدراك الفقهي-تأصيلاً وتطبيقًا) وقُبل والحمد لله

فعلا، هنيئاً لك هذا الموضوع، وإن الموقع ليفخر أن يكون من أعضائه من انتدب لهذا الموضوع وأشباهه، فبكم تعقد الآمال، ومن الله العون والتوفيق.





تمنيتُ لو كنتُ مسجلاً لهذا الموضوع..




فمرحى لأختنا النقاء..
وأشكر للشيخ فؤاد هذا النور الذي ينشره في الأرجاء..

حقاً موضوع في غاية النفاسة؛ وأذكر أني قد التفتُّ إلى كثرة الاستدراك على قولٍ ما -في بحثي: خدمة المرأة زوجها- من قائليه؛ فعقَّبت بأن هذا الصنيع مشعرٌ بضعفه!



وممَّا يسجَّل في صالح الموضوع:

أنه لم يدرس الاستدراك من حيث هو دراسة تنظيرية تأصيلية مفردة -بحسب اطلاعي-.
أنه موضوع بكرٌ في بابه.
جمعه بين التنظير المؤطر، والتطبيق الحر.
أن هذا البحث صالح لأن ينبثق عنه مشاريع متعدِّدة في المستقبل؛ فيظل كالأم أو الأساس لغيره.
واطلاعك على المقدمات التأصيلية في جملة من الرسائل السابقة -وأشباهها- سيميِّز بحثك بمتانته وجودته ولا ريب!
ولهذه الأسباب وغيرها؛ فلتعد الأخت الفاضلة العدة؛ لأن تكون من الرائدات في هذا المضمار؛ والتعب يذهبه طعم النجاح!
وأعانك الله؛ وذلل أمامك كل الصعاب
هنا للاعتبار (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

د. يوسف بن عبد الله حميتو
10-06-02 ||, 06:40 PM
أخ كريم من السعودية سيسجل قريبا أو قد يكون سجل رسالته في موضوع النقد الفقهي وأنا وإياه على تواصل في الموضوع .

مجمول
10-06-03 ||, 01:29 AM
أخ كريم من السعودية سيسجل قريبا أو قد يكون سجل رسالته في موضوع النقد الفقهي وأنا وإياه على تواصل في الموضوع .

وأظنه من أم القرى أيضًا، ولعله الذي أخبرني به د.نوار بن الشلي، عضو هيئة التدريس في الفقه وأصوله بجامعة قطر.
وألتمس منكم دلالتي إلى كيفية التواصل معه، إن أذنتم

أحمد محمد عروبي
10-06-03 ||, 02:27 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كم كنت أود أن يكون منهج النقد هذا من شأن الملتقى بل من أولوياته تفعيلا وتدريبا وممارسة،
ولكن لا أخفيكم أني لا حظت كأنه غائب بيننا في مواضيع ومحاورات الملتقى، إذ يكثر منا المدح المتبادل وأحيانا بنوع من المبالغة!!،
فحبذا لو كان هذا المنهج المقترح منهجا أساسيا في محاوراتنا ومناقشاتنا مع الأدب والاحترام المتبادل وآداب الخلاف المعروفة،
وعندنا نموذج لهذا وهو موضوع موانع القطع المعروض في ملتقى الأصول الذي أرجو أن يستمر بنفس النفَس إن شاء الله، ولكنه غير كاف.
واسمحوا لي على هذه الصراحة!!
وفقنا الله لما يحب ويرضى
:)

سمية
10-06-03 ||, 03:46 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أورد الدكتور: الأخضر الأخضري، في كتابه: مدارس النظر إلى التراث و مقاصدها، عند ذكره للمدرسة الثالثة، و التي سماها: "مدرسة تمحيص الأصول"، قلت: أورد نماذج تطبيقية من استدراكات من خلف على أصول من سلف، من بينها:


- النموذج الأول: استدراكات ابن الشاط على الإمام القرافي.
- النموذج الثاني: استدراكات ابن عاشور على تنقيح القرافي.
- النموذج الثالث: الاستدراك على قاعدة الاستحسان........
تجدينها في المرفقات.


مع الإشارة أن المرفق هو تجارب لتصحيح الكتاب قبل طبعه، وعلى حد علمي فقد صدر الكتاب مؤخراً.
وفقك الله.

مجمول
10-06-03 ||, 04:09 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

[right][b][color=black][font=traditional arabic]مع الإشارة أن المرفق هو تجارب لتصحيح الكتاب قبل طبعه، وعلى حد علمي فقد صدر الكتاب مؤخراً.
وفقك الله.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
أحسنتِ أستاذتي الكريمة.
ولكن المرفق لم يفتح معي، وهل تعلمين أين صدر الكتاب؟

سمية
10-06-03 ||, 05:20 PM
حملت الكتاب من المرفقات بنجاح، وهذا بالضغط على يمين الفأرة، واختيار: حفظ باسم.
وقد أعدت رفعه من جديد، تجدينه على هذا الرابط:

4shared.com - document sharing - download ظ…ط¯ط§ط±ط³ ط§ظ„ظ†ط¸ط± ط¥ظ„ظ‰ ط§ظ„طھط±ط§ط« ظˆ ظ…ظ‚ط§طµط¯ظ‡ط§.pdf (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)


و سأوافيك ببيانات الكتاب قريباً، إن شاء الله.

سمية
10-06-06 ||, 03:51 PM
هل تعلمين أين صدر الكتاب؟


مدارس النظر إلى التراث و مقاصدها
مقاصد الشريعة و طرق استثمارها

تأليف الدكتور: أبو عبد الرحمن الأخضر الأخضري - أستاذ المقاصد و الأصول/ كلية الحضرة الإسلامية- جامعة وهران.
دار النشر: دار الريادة - دمشق.
الطبعة الأولى:1430هـ/ 2009م.

مجمول
10-06-06 ||, 06:43 PM
بارك الله فيك، ونفع بك

هشام بن عيسى بن سونة
11-10-08 ||, 07:09 PM
أود من الإخوة الفضلاء إتحافي ببيان الفرق بين الاستدراك والتعقب والذيل والتكملة والصلة, وغيرها من المصطلحات , وبالخصوص معنى الاستدراك في اللغة والاصطلاح, فإني محتاج إليه جدا, وإذا تفضل الإخوة إرفاق ماعندهم

رابح العربي صرموم
11-10-13 ||, 04:13 PM
ليكن في علم الاخوة ان البحث مسجل باسمي في قسم الدكتوراه للسنة الثانية بالجزائر تحت عنوان:"منهج النقد في الفقه الاسلامي-المذهب المالكي نمودجا" وقد قيدته بالمذهب المالكي نظرا لشساعة مجال البحث ولمن اراد التواصل معي للنقاش على البريد:rabah.116@gmail.co m

أم عبدالله العربية
11-10-14 ||, 03:32 PM
جزاكم الله خيرا على هذا الطرح الممتاز ، ويا ترى هل كتب أحد ما تعريفا واضحا للمنهج الأنسب الذي لابد أن تسير عليه هذه الدراسات حتى تؤتي ثمرتها المرجوة ، أم أن المجال مفتوح وكل شيخ يدلي بطريقته .

ثابت سعيد محمد
18-01-04 ||, 08:18 PM
النقد الفقهي




إشكالية النقد الفقهي:
- قصور الاطلاع.
- ضعف آلة الناقد.
- ضعف الخلفية "الأصولية، و"العربية" و"الحديثية"، و"الفقهية".
- الشذوذ.

ميزات النقد:
- مراجعة للمذاهب.
- تنقيتها من المدخول والساقط.
- تخفيف حدة النزاع.
- فتح باب الاجتهاد، والتشجيع على البحث والنظر.
- ترحيل جملة من الخلافات لاسيما التي استطار شررها إلى أبواب "اللفظ" و"الصورة" من "المعنى" و"المضمون"، وهي جملة واسعة جداً.


شكل الرسالة:

§ تعريف معنى "النقد" لغة وفي اصطلاح الفقهاء.


§ أهمية النقد.



دراسة نظرية في "النقد الفقهي"

- في صفات "الناقد"
- في صفات "الشيء المنقود"
- ما يمكن أن ينقد.
- ما يمنع أن ينقد.
- أثر "النقد" في "الحكم" فالهدم لا يلزم منه البناء.

§ أنواع النقد:
- النقد المذهبي.
- نقد "الدليل".
- نقد "الاستدلال"
- نقد "الطريقة"
- نقد "المذهب"
- نقد "الفقيه"

§ مسرد لأشهر الفقهاء النقاد.


§ دراسة في أثر "النقد الفقهي" على المذاهب الفقهية:



المذهب الحنفي:
- أبو حنيفة ودوره في النقد.
- محمد بن الحسن ودوره في نقد الشافعي والأوزاعي.
- أبو يوسف ودوره في نقد مذهب أبي حنيفة.
- الكمال ابن الهمام.
- ابن أبي العز الحنفي.
- ابن عابدين.

المذهب المالكي:
- دور الإمام مالك في "النقد".
- دور "اللخمي".
- دور ابن رشد.
- دور الفقهاء العراقيين.
- دور ابن عبد البر.
- دراسة في إشكالات القرافي على المذهب المالكي.

المذهب الشافعي:
- دور الإمام الشافعي في نقد مدرسة أهل الرأي.
- دور الإمام الشافعي في نقدر مدرسة أهل المدينة.
- دوره في نقد "الأدلة الأصولية".
- دور "محدثي الشافعية المتقدمين" في نقد مدرسة الشافعي.
- دور أبي المعالي في نقد المذاهب الأخرى.
- دور ابن دقيق العيد في نقد "الاستدلالات".
- دور "الإسنوي في نقد "المذهب الشافعي".


المذهب الحنبلي:
- طريقة أحمد في نقد الأقوال.
- دراسة في منهجية النقد عند ابن تيمية.


§ النقد خارج المذاهب الأربعة:
- دور أهل الظاهر في نقد "المدارس الفقهية" من حيث الجملة ومن حيث التفاصيل.

- دراسة استطلاعية في دور المعاصرين في النقد:
- نقد أقوال الفقهاء.
- نقد "المسائل".



نقد "المعاصرين" في التعامل مع "المستجدات".

§ دراسة في مدى أثر "النقد" على "الشذوذ".


§ أثر "التمذهب" في تقييد وإعاقة "النقد".


§ أثر "التحرر من المذهب" في "النقد المرسل".


§ هل "النقد" خاصة الأئمة؟



السلام عليكم ورحمة الله،
أولا: أشكر للقائمين على الشبكة الفقهية قبولي بها،
ثانيا: لقد سجلت في موضوع لنيل شهادة الماستر في الفقه والأصول: بعنوان النقد الفقهي عند الحافظ ابن عبد البر من خلال كتابه الاستذكار - النقد بالحديث نموذجا - فهل من توجيهات ونصائح وإفادات بخصوص الموضوع حفظكم المولى عز وجل وشكر لكم جهودكم.