المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حوار الخميس (18): مواطن الإعجاب في الملتقى



أبوبكر بن سالم باجنيد
10-06-24 ||, 06:22 PM
رشح هذا الموضوع ليكون حوار هذا الأسبوع:
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد

ونستحث جميع الإخوة والأخوات على القراءة هناك، والمشاركة..

د.محمود محمود النجيري
10-06-25 ||, 01:48 AM
وكثيرا ما أقرأ في موقعنا وصفه بأنه رائع
والعجيب أنني أستطيع الحكم على كل موقع، إلا أنني أعجز عن الحكم على موقعنا
وحين يصفه أحد بأنه رائع، أسأل نفسي: هل يجامل؟
وإن كانت الحقيقة، فما شواهدها؟
وقد وضع في وقت سابق بعض الإحصاءات عن الملتقى
فما هو التقييم اليوم؟
وكيف يرانا الآخرون؟
أقصد هناك مواقع تقييم المواقع. فماذا تقول عنا؟
وهدفي أن نعرف حقيقة أنفسنا
فما الحقيقة؟

أبوبكر بن سالم باجنيد
10-06-25 ||, 05:57 AM
جزاك الله خيرا
والسؤال موجه إلى الإخوة المسؤولين عن المتابعة الفنيـــة

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-06-25 ||, 01:27 PM
جزاك الله خيرا
والسؤال موجه إلى الإخوة المسؤولين عن المتابعة الفنيـــة


موقعنا من ناحية الإحصاءات ليس بذاك!
لكنه في صعود هادئ ومتزن.
واستطاع أن يحافظ على هذا الصعود حتى في أقصى درجات الحزم مما يدل على قناعة داخلية لدى أعضائه المنتسبين إليه مهما كانت الظروف.

شريحة أعضاء الموقع وزواره في أغلبهم ينقسمون إلى:
رواد الملتقيات المذهبية [الحنفية، المالكية، الشافعية...]
رواد صناعة البحث العلمي والرسائل الجامعية.
تركيز الموقع على هذه الأقسام بعينها ولد تميزاً ظاهراً للملتقى مما جعله رقماً صعباً لا يمكن تجاوزه في المعادلات الشبكية.

وبلغني عن بعض الأساتذة المتخصصين في كليات الشريعة أنهم يوصون بهذا الموقع، بل ويربطون أجزاء من المنهج ببعض مواده لاسيما في مصطلحات المذاهب الفقهية.



نطمح في الفترة القادمة التركيز على قسمين كبيرين:
القسم الأول: الملتقى الأصولي وفروعه.
القسم الثاني: الأقسام الفقهية المتخصصة [فقه المعاملات، فقه الأسرة....].
وهذا يفتقر إلى فريق متخصص في كل قسم، وهذا لا يشكل قلقاً لأن تدفق "المتخصص" بل والمبدع للموقع بات أمراً مألوفاً، والحمد لله أولاً وآخرا على ذلك.


الأمر الذي ينبغي الاهتمام به هو وضع صفارات الإنذار لتعمل عملها عند أي إيحاءات عن "التخمة"، فما اتفق الأطباء على شيء اتفاقهم على ضرر "الامتلاء"، وقد قال الشافعي: "ما أفلح سمين قط إلا أن يكون محمد بن الحسن الشيباني"، والاستثناء معنوي وليس من قبيل "الأسماء الجامدة".

وذلك لأن التخمة تعني انصراف "وظائف الموقع الدماغية" إلى تفتيت أضرار الشحم الزائد!
والله الموفق.

أبوبكر بن سالم باجنيد
10-06-25 ||, 02:12 PM
قتلتني ضحكاً.. غفر الله لك

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-09-23 ||, 03:10 AM
قتلتني ضحكاً.. غفر الله لك

أستاذي الفاضل، للأسف لم تبلغني قهقهتك إلا الساعة، فشكراً لك!

بعض الناس لا يضحك إلا إذا رأى من يضحك له فيغتر بذلك ويستغرق في الاستمتاع بنفسه.
ومن المألوف أن بعض الناس يحكى قصة فيضحك بعض الحاضرين لشأن آخر، فيظن القاص أنه ضحك من أجله فتراه يتحمس للضحك ويضاعف من وتيرة القهقهة، ثم يتكشف له أنه قد أخذ على غرة! فلا تسأل عن موقع تقاسيم وجه وقتئذ!