المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حوار حول...(المذهب الراجح)



طارق عبد المنعم عبد العظيم
10-06-28 ||, 04:43 PM
في يوم من أيام الصيف,بعد أن أدينا صلاة العصر في جماعة بحمد الله,كنت أسير مع أحد أصدقائي من طلبة العلم.وكنا نتجاذب أطراف الحديث حتى تكلمنا في مسألة طلب علم الفقه.فدار بيننا الحوار التالي:

أ:كيف تطلب علم الفقه؟
طارق:أنا شافعي المذهب.
أ:ولماذا تتمذهب؟
طارق:نصح بذلك المشايخ.أن تبدأ في مذهب سماع شرح لمتن مختصر ثم تنتقل الى كتاب أكثر توسعا وذكرا للأدلة ثم تنتقل الى كتاب أوسع يذكر الخلاف في المذهب ثم تنتقل الى كتاب في الفقه المقارن ثم ان وصلت لأهلية الاجتهاد فيسعك حينئذ أن ترجح بين المذاهب.
أ:لكن التمذهب سيجعلك تميل الى هذا المذهب.
طارق:التمذهب لا يستلزم التعصب.
أ: (أنشد أبيات شعرية لا أذكر منها الا) :ولان سألوك عن مذهبك فقل---تحكيم السنة
طارق:وهل مالك والشافعي لا يحكمون السنة؟!
أنا لا أعلم أحد من المشايخ حذر من التمذهب.بل الشيخ ابن باز وابن عثيمين (رحمهم الله) كانوا حنابلة.
أ:لا,هذا ما يظنه كثير من الناس...ابن باز وابن عثيمين ليسوا حنابلة,تجد الشيخ ابن عثيمين في شرح بلوغ المرام يقول في هذه المسألة سنأخذ بقول المالكية في هذ المسألة سنأخذ برأي كذا.
طارق:اذا ما الفرق بين الشافعي وابن عثيمين؟
أ:هذا مجتهد وهذا متبع.
طارق:صاحب حاشية الروض المربع (ابن قاسم النجدي)قال أن الاجتهاد على أربع مراتب:مجتهد مطلق ومجتهد مرجح بين المذاهب ومجتهد مذهب ومجتهد مسألة.فالشيخ ابن عثيمين اذا مجتهد مرجح بين المذاهب.فهذا (أي ما يفعله صديقي) تقليد لمجتهد وهذا (أي ما أفعله) تقليد لمجتهد.
الشيخ ابن عثيمين شيخي في العقيدة فأنا أقرأ من شروحه في العقيدة.(فقد شرح الكثير من كتب العقيدة مثل:لمعة الاعتقاد والواسطية وكتاب التوحيد والتدمرية والسفارينية فضلا عن قواعده المثلى الرائعة.نسأل الله أن يجزل له المثوبة وأن يعوض أهل السنة عنه خيرا).
أ:والفقه (أمر).
طارق:هل التفقه من كتب الشيخ ابن عثيمين فرض أم ماذا؟
أ:لا,ولكن تعلم على يد شيخ يقول لك الراجح بين المذاهب.
طارق:اذا فالراجح عنده قد يكون مرجوحا عند الشيخ ابن عثيمين والعكس.فما الفرق اذا؟
أ:الراجح هو هو ولا يختلف الا قليلا.
طارق:من قال لك هذا الكلام؟!
فضحك ولم يرد علي.....
---وانتهى الحوار----

وقرأت كلاما لبعض طلبة العلم يقول أن (المذهب الراجح) لا يختلف عن المذهب الحنبلي كثيرا,فاذا نظرت في أراء شيخ الاسلام ابن تيمية (رحمه الله ورضى عنه) ستجدها لا تختلف كثيرا عن المذهب الحنبلي.

قلت:سبحان الله!
من سمى اختيارات عالم من العلماء ب (المذهب الراجح),اذا فعندنا الكثير من العلماء فلماذا لا يكون هناك الا مذهب راجح لاختيارات أحدهم.بل ويضاف أل التعريف مما يفيد أن الراجح منحصر في اختيارات العالم.ولماذا يطلق عليه مذهبا جديدا.

فهل طلبة العلم أولئك بعيدين عن التعصب المذهبي...؟!

والله أعلم.


...

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-06-28 ||, 05:04 PM
بارك الله فيك، حوار ممتع وجاد في نفس الوقت، أحسنت، فاتباع المذاهب الراجح الشائع اليوم هي إعادة وتكرير للتمذهب لكن بقالب آخر يتميز باتباع "شيخ جديد" غير الأئمة الأربعة.
ولو نظرت في طلبة الشيخ ابن عثيمين - وأنا منهم- لوجدت أكثرهم على رأي شيخهم، والأمر نفسه لطلبة الألباني.
وكنت أعد دراسة بعنوان "قوالب التقليد المتجددة"، وإن أبرز ما يكون ذلك أن تظهر في "ثوب الاجتهاد والراجح".

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
10-06-28 ||, 06:20 PM
إلا فليبارك الله فيك أخي:

من سمى اختيارات عالم من العلماء ب (المذهب الراجح)
والمذهب الرَّاجح مضنون أيضاً؛ ولعلَّنا نستبدله بالمذهب الحق!


من سمى اختيارات عالم من العلماء ب (المذهب الراجح),اذا فعندنا الكثير من العلماء فلماذا لا يكون هناك الا مذهب راجح لاختيارات أحدهم.بل ويضاف أل التعريف مما يفيد أن الراجح منحصر في اختيارات العالم.ولماذا يطلق عليه مذهبا جديدا.
فهل طلبة العلم أولئك بعيدين عن التعصب المذهبي...؟!
والله أعلم.
...
نكتة!
لا عتب على صغار طلبة العلم؛ ومتحمِّسي مرحلة البكالوريوس في مثل هذه الإطلاقات؛ فلمَّا يناهزوا مذهبهم؛ ليحكِّموه على مذاهب علماء الأمصار!
لكن العجب والعتب! على من يحمل رتبة (الأستاذية): أ.د في الفقه؛ حين يأتي طالب إليه ليذكر له اختيارات عالم مبرِّز في القرن الثالث عشر مثلاً؛ فيقول له: (إنما هذا اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية! وهو مقلِّدٌ له فيه!!)
مَهْ! فلا فقه معنى الاختيار!؛ وإنما تعمَّم بالفقه المُقَوْلب!

يوسف بن علي بن حسن
10-06-28 ||, 11:15 PM
شكر الله لكم هذه الإفادات القيمة..
ومما لا أظنه خافياً على أمثالكم -حفظكم الله- أن ثم فرقاً بين أن تقع في إسار خصوص أقوال الشيخ قوالبُ التقليد المتجددةُ -التي أشار إليها ريحانة الملتقى-، وبين أن تنطلق من ذلك الإسار مواكب التأصيل المتوقدة.
فنزر من الأجلاء أولئك الذين يغرسون في نفوس طلابهم منهج التمحيص والترجيح، لا منهج التقليد للقول الصحيح..
ثم إن تقرر هذا؛ فلا ضير على الشيخ حينها أن يوفق -في الغالب- إلى أن يكون أقرب للدليل، وأقعد في التأصيل والتنزيل.
وفق الله الجميع لمرضاته.

محمد أحمد آل هزع
10-06-29 ||, 06:23 AM
السلام عليكم

كنت أتمنى أن يفتح موضوع بهذا العنوان وبما أنه فتح

فأريد حلا لاشكال عندى بارك الله فيكم


من درس الفقه على طرائق أهله............

وتخرج على مذهب من الأربعة ............

ودرس الأصول والقواعد ...........

ثم نظر فى الخلاف العالى ..............

ثم رجح أو اختار قولا وقدمه على الأقوال الأخرى فى مسألة .........

وذلك وفقا للقواعد و الأصول .........................

فاما أن يوافق قولا آخر فى مذهبه الذى تخرج عليه أو يوافق قولا فى مذهب من الأربعه.........

فهو اذا لم يأت بجديد أو ببدع من القول ...............

ولا يقول أن هذا هو الراجح هكذا باطلاقه .............

ولكن يقول أختار كذا وأميل لكذا ..........

وفقا لكذا واعمالا لكذا من القواعد والأصول فى فهم النصوص.........


فاذا اجتمعت أقوال جماعة من المتأهلين بهذه الطريقه....

على قول واحد فى مسألة ما ..........

ألا يصح أن يقال وهذا هو الراجح فى هذه المسأله؟

واذا درس المبتدىء الفقه ونظر فى المسائل بهذه الطريقه

التى يسمونها الآن (الراجح )

أيخرجه ذلك عن مذهبه الذى يدرسه؟

وفقكم الله

زايد بن عيدروس الخليفي
10-06-29 ||, 12:06 PM
التمذهب طريقة للتعلم، ومنهجية للانضباط، خُدمت على مر السنين، من نخبة فضلاء، فلماذا يريد البعض عزلها، وتنصيب شخص آخر ليقوم الناس بتقليده، دون ذلك الإمام العلم ؟؟ شيء غريب
ولتسهيل المقارنة -لمن ليس أهلا للنظر في الأدلة- أقول:
قال الشافعي: الراجح في المسألة كذا
وقال ابن باز: الراجح في المسألة كذا (عكس الاول)
فمن ستختار -إن كنت لا تستطيع محاكمة كل منهم- الأول أم الثاني ؟؟

زايد بن عيدروس الخليفي
10-06-29 ||, 12:12 PM
السلام عليكم

كنت أتمنى أن يفتح موضوع بهذا العنوان وبما أنه فتح

فأريد حلا لاشكال عندى بارك الله فيكم


من درس الفقه على طرائق أهله............

وتخرج على مذهب من الأربعة ............

ودرس الأصول والقواعد ...........

ثم نظر فى الخلاف العالى ..............

ثم رجح أو اختار قولا وقدمه على الأقوال الأخرى فى مسألة .........

وذلك وفقا للقواعد و الأصول .........................

فاما أن يوافق قولا آخر فى مذهبه الذى تخرج عليه أو يوافق قولا فى مذهب من الأربعه.........

فهو اذا لم يأت بجديد أو ببدع من القول ...............

ولا يقول أن هذا هو الراجح هكذا باطلاقه .............

ولكن يقول أختار كذا وأميل لكذا ..........

وفقا لكذا واعمالا لكذا من القواعد والأصول فى فهم النصوص.........


فاذا اجتمعت أقوال جماعة من المتأهلين بهذه الطريقه....

على قول واحد فى مسألة ما ..........

ألا يصح أن يقال وهذا هو الراجح فى هذه المسأله؟

واذا درس المبتدىء الفقه ونظر فى المسائل بهذه الطريقه

التى يسمونها الآن (الراجح )

أيخرجه ذلك عن مذهبه الذى يدرسه؟

وفقكم الله


نقاط تجيب على الأسئلة

اختيار الراجح لا يعني إلغاء احتمالية إصابة الأقوال الأخرى للحق
الخروج عن المنصوص عليه في المذهب لرؤية الحق في غيره =هو في حقيقته اتباع لصاحب المذهب
الكثرة والقلة ليست معيارا للترجيح مطلقا
سيحاسبك الله تعالى على ما تختاره معتقدا أنه حكم الشريعة، وذلك بكل عدل ورحمة
فما الذي تبحث عنه بعد ذلك ؟؟

طارق عبد المنعم عبد العظيم
10-06-29 ||, 03:00 PM
الشيخ فؤاد والشيخ عبد الحميد والشيخ زايد,جزاكم الله خيرا.

فاني مذ قرأت سياسات الملتقى وأنا شعرت بأنه ملتقى متفتح ووسطيا بين التعصب وعدم المنهجية.
ورأيت الأدب والأخلاق الحسنة من المشرفين ومن أعضاء الملتقى.
وأحببت الملتقى كثيرا وأحببت فريق العمل أيضا,نسأل الله أن يبارك في الملتقى وينفع به وأن يجمعنا والمشرفين والأعضاء في جناته ومرضاته.

محمد أحمد آل هزع
10-06-29 ||, 03:12 PM
وأيضا ..........

المذهب الاصطلاحى لا يتطابق دائما مع المذهب الشخصى...........


هل الحق يتعدد؟

يعنى ممكن يكون لحم الابل ينقض الوضوء فى حق الحنبلى ولا ينقض فى نفس الوقت فى حق الشافعى ؟


اختيار النووى الشافعى خرج عن معتمد مذهبه ولكنه وافق اختيار أحمد ومعتمد مذهبه

والماء القليل ينجس بملاقاة النجاسه وان لم يتغير

ولا ينجس الا بالتغير فى نفس الوقت ؟


اختيار ابن تيميه وافق قولا آخر غير المعتمد فى مذهبه

ووافق المالكية أيضا


اذا الترجيح لا يأتى بقول لم يسبق اليه

فلماذا نلزمه بقول مذهب معين

على الأقل فى العمل و الفتوى ؟


أما فى الدراسه فالتزام مذهب والتخرج عليه فى الأصول وضبط المسائل بحدودها فطريقة مرضية

لا ينازع فى ذلك من رام الفقه حقا


معذرة/ هى اشكالات عند أخيكم المسكين

وان كانت بسيطة عند أولى العلم والفهم منكم

وفقكم الله

طارق عبد المنعم عبد العظيم
10-06-29 ||, 04:24 PM
وأيضا ..........
المذهب الاصطلاحى لا يتطابق دائما مع المذهب الشخصى...........
هل الحق يتعدد؟
اختيار النووى الشافعى خرج عن معتمد مذهبه ولكنه وافق اختيار أحمد ومعتمد مذهبه
اختيار ابن تيميه وافق قولا آخر غير المعتمد فى مذهبه
ووافق المالكية أيضا
اذا الترجيح لا يأتى بقول لم يسبق اليه


الحق لا يتعدد ولكن لا يعلم الحق الا الله تعالى.
المسائل الخلافية لا يوجد فيها نصوص قاطعة متفق على صحتها لتفصل بين الفريقين.بل كل فريق مع أدلته وأصوله ويرجح على هذا الأساس وكل يرى الحق معه.
وقد قال شيخ الاسلام ابن تيمية:"والخلاف في مسائل الأحكام أكثر من أن ينضبط"
والله -عز وجل- ترك الخلاف في كثير من مسائل الشريعة لحكمة,فلماذا يأتي العباد ويضيقوا الخلاف الى (مذهب راجح) لاختيارات عالم بالخصوص على طول الخط بينما هناك مئات العلماء المجتهدين في تاريخ الاسلام ولم يكونوا قليلي العلم مثلا أو ضعيفي التحقيق.
مثال: (الماء اذا بلغ القلتين لم يحمل خبث) عله شيخ الاسلام ولكن صححه ابن حجر.وكلا الاثنين محدثين.فلما التعصب!.قد يكون ابن حجر مصيب وقد يكون شيخ الاسلام مصيب.ما يدرينا نحن.



فلماذا نلزمه بقول مذهب معين
على الأقل فى العمل و الفتوى ؟
أما فى الدراسه فالتزام مذهب والتخرج عليه فى الأصول وضبط المسائل بحدودها فطريقة مرضية
لا ينازع فى ذلك من رام الفقه حقا


من جهة العمل ان كان ليس أهلا للترجيح فلا يسعه الا التقليد لمذهب (اصطلاحي أو شخصي),وأما ان أراد أن يخلط بين المذاهب والعلماء فذلك له شروط كي يكون جائزا ذكرها أهل العلم.
وأما من جهة الفتوى فأظن أن الأمر أضيق لمن ليس له أهلية الاجتهاد والترجيح.


والمشكلة أنه وجد من ينازع في المذهبية للدراسة بل قد ينكرها ويسخر ممن يتبعها أو على الأقل يعتبرها خلاف الأولى.ويلزمك بشيخ أو عالم اخر.فلا أدري هل طلبة العلم أولئك يظنون أن العالم الذي يقصدون يوحى اليه أم ينتقصون من باقي العلماء!.الله يهديهم ويصلح حالهم.

طارق عبد المنعم عبد العظيم
10-08-06 ||, 04:50 PM
هذه مشاركة نافعة للشيخ محمد بن عمر الكاف حول ضوابط عمل المكلف في نفسه بأقوال الفقهاء.

لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

وفقه الله.

أحمد بن نجيب السويلم
10-08-07 ||, 11:36 AM
من درس الفقه على طرائق أهله............

وتخرج على مذهب من الأربعة ............

ودرس الأصول والقواعد ...........

ثم نظر فى الخلاف العالى ..............

ثم رجح أو اختار قولا وقدمه على الأقوال الأخرى فى مسألة .........

وذلك وفقا للقواعد و الأصول .........................

فاما أن يوافق قولا آخر فى مذهبه الذى تخرج عليه أو يوافق قولا فى مذهب من الأربعه.........

فهو اذا لم يأت بجديد أو ببدع من القول ...............

ولا يقول أن هذا هو الراجح هكذا باطلاقه .............

ولكن يقول أختار كذا وأميل لكذا ..........

وفقا لكذا واعمالا لكذا من القواعد والأصول فى فهم النصوص.........


فاذا اجتمعت أقوال جماعة من المتأهلين بهذه الطريقه....

على قول واحد فى مسألة ما ..........

ألا يصح أن يقال وهذا هو الراجح فى هذه المسأله؟



من البدهي أن يقال: هذا هو الراجح عنده .. أما عند غيره فلا يلزم ..



واذا درس المبتدىء الفقه ونظر فى المسائل بهذه الطريقه التى يسمونها الآن (الراجح )

أيخرجه ذلك عن مذهبه الذى يدرسه؟

وفقكم الله

كيف يكون على المذهب الذي يدرسه وهو لا يدرسه !؟

محمد أحمد آل هزع
10-08-07 ||, 06:33 PM
كيف يكون على المذهب الذي يدرسه وهو لا يدرسه !؟


أنا قلت أولا أن الطالب يدرس مذهبا من المذاهب الأربعة المعتمده

حمد وديع ال عبدالله
10-08-07 ||, 09:44 PM
في يوم من أيام الصيف,بعد أن أدينا صلاة العصر في جماعة بحمد الله,كنت أسير مع أحد أصدقائي من طلبة العلم.وكنا نتجاذب أطراف الحديث حتى تكلمنا في مسألة طلب علم الفقه.فدار بيننا الحوار التالي:

أ:كيف تطلب علم الفقه؟
طارق:أنا شافعي المذهب.
أ:ولماذا تتمذهب؟
طارق:نصح بذلك المشايخ.أن تبدأ في مذهب سماع شرح لمتن مختصر ثم تنتقل الى كتاب أكثر توسعا وذكرا للأدلة ثم تنتقل الى كتاب أوسع يذكر الخلاف في المذهب ثم تنتقل الى كتاب في الفقه المقارن ثم ان وصلت لأهلية الاجتهاد فيسعك حينئذ أن ترجح بين المذاهب.
أ:لكن التمذهب سيجعلك تميل الى هذا المذهب.
طارق:التمذهب لا يستلزم التعصب.
أ: (أنشد أبيات شعرية لا أذكر منها الا) :ولان سألوك عن مذهبك فقل---تحكيم السنة
طارق:وهل مالك والشافعي لا يحكمون السنة؟!
أنا لا أعلم أحد من المشايخ حذر من التمذهب.بل الشيخ ابن باز وابن عثيمين (رحمهم الله) كانوا حنابلة.
أ:لا,هذا ما يظنه كثير من الناس...ابن باز وابن عثيمين ليسوا حنابلة,تجد الشيخ ابن عثيمين في شرح بلوغ المرام يقول في هذه المسألة سنأخذ بقول المالكية في هذ المسألة سنأخذ برأي كذا.
طارق:اذا ما الفرق بين الشافعي وابن عثيمين؟
أ:هذا مجتهد وهذا متبع.
طارق:صاحب حاشية الروض المربع (ابن قاسم النجدي)قال أن الاجتهاد على أربع مراتب:مجتهد مطلق ومجتهد مرجح بين المذاهب ومجتهد مذهب ومجتهد مسألة.فالشيخ ابن عثيمين اذا مجتهد مرجح بين المذاهب.فهذا (أي ما يفعله صديقي) تقليد لمجتهد وهذا (أي ما أفعله) تقليد لمجتهد.
الشيخ ابن عثيمين شيخي في العقيدة فأنا أقرأ من شروحه في العقيدة.(فقد شرح الكثير من كتب العقيدة مثل:لمعة الاعتقاد والواسطية وكتاب التوحيد والتدمرية والسفارينية فضلا عن قواعده المثلى الرائعة.نسأل الله أن يجزل له المثوبة وأن يعوض أهل السنة عنه خيرا).
أ:والفقه (أمر).
طارق:هل التفقه من كتب الشيخ ابن عثيمين فرض أم ماذا؟
أ:لا,ولكن تعلم على يد شيخ يقول لك الراجح بين المذاهب.
طارق:اذا فالراجح عنده قد يكون مرجوحا عند الشيخ ابن عثيمين والعكس.فما الفرق اذا؟
أ:الراجح هو هو ولا يختلف الا قليلا.
طارق:من قال لك هذا الكلام؟!
فضحك ولم يرد علي.....
---وانتهى الحوار----

وقرأت كلاما لبعض طلبة العلم يقول أن (المذهب الراجح) لا يختلف عن المذهب الحنبلي كثيرا,فاذا نظرت في أراء شيخ الاسلام ابن تيمية (رحمه الله ورضى عنه) ستجدها لا تختلف كثيرا عن المذهب الحنبلي.

قلت:سبحان الله!
من سمى اختيارات عالم من العلماء ب (المذهب الراجح),اذا فعندنا الكثير من العلماء فلماذا لا يكون هناك الا مذهب راجح لاختيارات أحدهم.بل ويضاف أل التعريف مما يفيد أن الراجح منحصر في اختيارات العالم.ولماذا يطلق عليه مذهبا جديدا.

فهل طلبة العلم أولئك بعيدين عن التعصب المذهبي...؟!

والله أعلم.


...






السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى أصحابه ومن تبعهم ومن سار على نهجهم الى يوم الدين وعلى الائمة الفقهاء الاعلام من بعدهم الذين لسان حالهم : اذا صح الحديث فهو مذهبي. وبعد:
قلو تكرمتم وتفضلتم علي بان تأذنوا لي بان ادلي دلوي في هذه المسألة وبالله التوفيق: ان الراجح هو مذهب الائمة اصحاب المذاهب وعلى رأسهم الائمة الاربعة، بل هو هدفهم ومبتغاهم.
صحيح ان الخالق تبارك وتعالى هو العليم الخبير بالحق، لكن هناك اسباب قد وضعت لتهدي الانسان الى ما هو الحق في اي مسألة قدر الامكان، وهذا يختلف من زمن لاخر؛ ففي زمن الائمة الاربعة لم يكن العلم الشرعي والحديث الشريف والجرح والتعديل وغيرها من العلوم قد جمعت كما في زمننا هذا، الذي يجمع لطالب العلم كل ذلك وغيره على الحاسوب وبلمسة زر يصل الى ما يريد فسبحان الله العظيم................... ......................... ........................