المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : القاضي أبو يعلى الفَرَّاء



د. أريج الجابري
10-07-12 ||, 12:13 PM
القاضي أبو يعلى الفَرَّاء


اسمه ونسبه:
هو العالم العلامة، الإمام، محمد بن الحسين بن محمد بن خلف الفَرَّاء، أبو يعلى.
كان معروفاً في زمانه بـ(الفَرَّاء): نسبةً إلى خياطته الفِراء والتجارة بها ،واشتهر بعد ذلك بأبي يعلى.
مولده:ولد في شهر محرم في بغداد سنة 380هـ.


طلبه للعلم وتوليه للقضاء:
كان أبوه من أعيان الحنفية، فمات ولأبي يعلى عشرة أعوام، فلقنه مقرئه العبادات من مختصر الخرقي، فلذَّ له الفقه، وتحول إلى حلقة أبي عبد الله بن حامد شيخ الحنابلة، فصحبه أعواما، وبرع في الفقه عنده، وتصدر بأمره للإفادة سنة 402هـ، وأول سماعه من علي بن معروف في سنة 385هـ.
ثم ولي أبو يعلى القضاء بدار الخلافة، مع قضاء حران وحلوان، وذلك بعد وفاة رئيس القضاة أبي عبد الله ابن ماكولا سنة 447هـ، واستمر في القضاء إلى وفاته، وقد تلا بالقراءات العشر، وكانت له المنزلة الرفيعة عند الإمامين القادر بالله، والقائم بأمر الله، وكان عليه المعول عند أصحابه الحنابلة في التدريس والتصنيف والإفتاء،والفقهاء على اختلاف مذهبهم وأصولهم يجتمعون عنده وينتفعون به. وكان ذا عبادة وتهجدٍ، متعففًا، نَزِه النفس، كبير القدر، ثخين الورع. إلا أنه رحمه الله لم تكن له يد طولى في معرفة الحديث، فربما احتج بالواهي، كما في كتابه "التعليق"،وقد تعقبه في أحاديثه الحافظ ابن الجوزي (ت:597هـ) في " التحقيق في مسائل التعليق " ط، ونقح كتاب ابن الجوزي: الحافظ محمد بن عبد الهادي (ت:744هـ) في " تنقيح التحقيق في أحاديث التعليق " ط.


شيوخه:
ومن أشهرهم:
1/ علي بن عمر الحَرْبي، أبو الحسن السُّكّري، المتوفى سنة 386هـ.
2/ عبد الله بن محمد بن إسحاق، أبو القاسم بن حبابة، المتوفى سنة 389هـ.
3/ إسماعيل بن سعيد بن محمد، أبو القاسم المُعَدِّل، المتوفى سنة 392هـ وأخذ عنه الحديث.
4/ عبد الله بن احمد بن علي، أبو القاسم الصَّيْدَلاني، المتوفى سنة 398هـ.
5/ الحسن بن حامد بن علي بن مروان، أبو عبد الله البغدادي، المتوفى سنة 403هـ، وكان من المشايخ الذين لازمهم القاضي وتأثر بهم كثيراً.
6/ محمد بن عبد الله بن محمد بن حمدويه بن نعيم بن الحكم ، الحافظ الحاكم أبو عبد الله النيسابوري، صاحب المستدرك على الصحيحين، المتوفى سنة 405هـ. وغيرهم


تلاميذه:
ومن أشهرهم:
1/ أحمد بن علي بن ثابت، الحافظ، صاحب تاريخ بغداد وغيرها، المتوفى سنة 463هـ.
2/ محفوظ بن أحمد الكلوذاني البغدادي، أبو الخطاب، المتوفى سنة 510هـ.
3/علي بن عقيل البغدادي، أبو الوفاء، الفقيه الأصولي، المتوفى سنة 513هـ.
4/ محمد بن محمد بن الفراء، ابن أبي يعلى، أبو الحسين،صاحب كتاب "طبقات الحنابلة"، المتوفى سنة526هـ.وغيرهم كثير.


مكانته وثناء العلماء عليه:
قال عنه ابن أبي يعلى: ( وكان له في الأصول والفروع القدم العالي).
وقال عنه ابن الجوزي: ( وجمع الإمامة والفقه، والصدق وحسن الخلق، والتعبد والتقشف، والخشوع وحسن السمت والصمت عما لا يعني ، واتباع السلف).
وقال عنه الذهبي في " العبر": ( صاحب التصانيف، وفقيه العصر، كان إماماً لا يُدركُ قراره، ولا يُشَقُّ غُبَارُه).
وقال في " السير": ( أفتى ودرس، وتخرج به الأصحاب، وانتهت إليه الإمامة في الفقه، وكان عالم العراق في زمانه).
وقال ابن كثير: ( شيخ الحنابلة وممهد مذهبهم في الفروع).


مصنفاته:
صنف التصانيف الكثيرة منها المطبوع والمخطوط والمفقود، ومنها:
1/الروايتين والوجهين: وهو في ذكر الآراء المختلفة عن الإمام أحمد والترجيح بينها، وأغلبه في مسائل الفقه). ( طبع الجزء المتعلق بمسائل الفقه والأصول فقط).
2/ شرح الخرقي. ( حقق الموجود منه في رسالة علمية من كتاب النكاح إلى آخر باب العتق).
3/ العدة في أصول الفقه. ( مطبوع).
4/ مختصر العدة.
4/ مسائل الإيمان .( مطبوع).
5/ المعتمد.
6/ مختصر المعتمد. ( مطبوع).
8/ المجرد في المذهب. ( مفقود).صنفه قديما، واختصره أبي طالب عبد الرحمن بن عمر الضرير البصري (ت:684هـ)، وهذاالمختصر من مصادر المرداوي في الإنصاف.
7/ الأحكام السلطانية. ( مطبوع).
8/ الجامع الصغير:وقد تميز بتصدير أبوابه بآية أو حديث أو بهما مع ذكر الروايات في جل المسائل. (مطبوع) في مجلد.
9/ الجامع الكبير: لم يتمه.
10/التعليق، ويسمى أيضا: "الخلاف الكبير"، حقق كتاب الحج منه في رسالة جامعية. وذكر ابن بدران في المدخل ص 233: أن هذا الكتاب، أجمع ما ألفه الأصحاب في فن الخلاف.
11/ أخبار الصفات:أورد مواضع منه ابنه أبي الحسين في طبقاته.
وله غير ذلك، وقد سمى ابنه أبي الحسين ما تيسر له منها، فذكر ما يقارب 60 مصنفا.
وفاته:
توفي- رحمه الله تعالى- ليلة التاسع عشر من شهر رمضان ببغداد سنة 458هـ.


ينظر في ترجمته:
طبقات الحنابلة،(3/ 361 ومابعدها)، الذيل على طبقات الحنابلة،(1/116)، مناقب الإمام أحمد، ص: 692، المقصد الأرشد،(2/ 395)، المنهج الأحمد،(2/ 354)، تاريخ بغداد،(2/ 256)، البداية والنهاية،(12/ 102)، المنتظم،(8/ 234)، الأنساب،(9/ 246)، سير أعلام النبلاء،(18/ 89)، العبر،(3/ 243)، مرآة الجنان،( 3/ 83)، شذرات الذهب،(5/ 252).

هشام بن محمد البسام
10-07-19 ||, 11:26 PM
بارك الله فيكم.

وللفائدة، فإن للقاضي أبي يعلى ثلاثة أبناء:
1- أبو القاسم عبيد الله.
2- القاضي أبو الحسين محمد (ت:526هـ) من مصنفاته: طبقات الحنابلة ط، والتمام ط، والمفتاح، ورؤوس المسائل، والمجموع في الفروع ويقال: الفروع، والمفردات وتسمى رؤوس المسائل المفردات. والمفردات في أصول الفقه. والمسائل التي حلف عليها الإمام أحمد.
3- القاضي أبو خازم محمد أيضا (ت:527هـ) ومن مصنفاته: شرح الخرقي، ورؤوس المسائل. والتبصرة.

ومن أحفاد القاضي أبي يعلى:
- القاضي محمد بن أبي خازم (ت:560هـ) وهذا هو الذي لقبه ابن رجب بأبي يعلى الصغير. ومن مصنفاته: شرح المذهب، والتعليقة في مسائل الخلاف، والمفردات، والنكت والإشارات في المسائل المفردات. والله أعلم.

فواز مصلح وهيب
17-12-12 ||, 07:26 PM
قال ابن الجوزي في زاد المسير عند تفسير قوله تعالى{فتذكر إحداهما الأخرى} "والثاني: أنها بمعنى: تجعل شهادتهما بمنزلة شهادة ذكر، وهذا مذهب سفيان بن عيينة، وحكى الأصمعي عن أبي عمرو نحوه. واختاره القاضي أبو يعلى"
سؤالي : اين اجد قول ابي يعلى؟