المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شمس الدين ابن قدامة



د. أريج الجابري
10-07-28 ||, 10:52 PM
شمس الدين ابن قدامة



اسمه ونسبه:
هو شمس الدين،عبد الرحمن بن محمد بن أحمد بن محمد بن قدامة المقدسي، أبو محمد وأبو الفرج.
مولده: ولد- رحمه الله- في " الدَّير المبارك" في المحرم سنة 597هـ.


شيوخه:
طلب العلم على مشايخ كثر، ومن أشهرهم:
1/عبد الرحمن بن علي بن محمد بن الجوزيّ، شيخ الإسلام، أبو الفرج، المتوفى سنة 597هـ.
2/ محمد بن أحمد بن نصر الصَّيدلاني، أبو جعفر، المتوفى سنة 603هـ.
3/ والده، محمد بن أحمد بن محمد بن قدامة المقدسي، شيخ الإسلام، أبو عمر، المتوفى سنة 607هـ.
4/ عَمُّه، موفق الدين، عبد الله بن أحمد بن محمد بن قدامة المقدسي، المتوفى سنة620هـ.
5/ شمس الدين، أحمد بن عبد الواحد بن أحمد المقدسي، المتوفى سنة 623هـ.
6/ سيف الدين، علي بن أبي علي بن محمد بن سالم الآمدي، الأصولي، المتوفى سنة 631هـ.
7/ ضياء الدين، محمد بن عبد الواحد بن أحمد المقدسي، صاحب التصانيف، المتوفى سنة 643هـ. وغيرهم


تلاميذه:
ومن أشهرهم:
1/ محيي الدين، يحي بن شرف النووي الشافعي، أبو زكريا، المتوفى سنة 676هـ.
2/ زكي الدين ،إبراهيم بن عبد العزيز بن يحي اللوزي المالكي، المتوفى سنة 687هـ.
3/ تقي الدين، أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن تيمية الحراني، أبو العباس، المتوفى سنة 728هـ.
4/ مجد الدين، إسماعيل بن محمد بن إسماعيل الحراني، أبو الفداء، شيخ المذهب، المتوفى سنة 729هـ.
5/ فخر الدين، عبد الرحمن بن محمد بن الفخر البَعْلَبَكيّ، الفقيه، المتوفى سنة 732هـ. وغيرهم كثير.


مكانته وثناء العلماء عليه:
قال عنه تلميذه مجد الدين إسماعيل أبو الفداء : ( ما رأيتُ بِعينيَّ مثله).
وقال عنه أيضاً تلميذه فخر الدين البعلبكيّ : ( أنه منذ عرفه ما رآه غضب وعرفه نحو خمسين سنة).
وقال عنه الذهبي : ( شيخ الحنابلة، بل شيخ الإسلام، وفقيه الشام، وقدوة العباد، وفريد وقته، من اجتمعت الألسن على مدحه والثناء عليه، حدَّث نحواً من ستين سنة...).
وقال: ( وكان الشيخ محي الدين- يعني النووي- يقول: هذا أجلُّ شيوخي).
وقال عنه ابن رجب: ( انتهت إليه رئاسة المذهب في عصره، بل رئاسة العلم في زمانه، وكان معظماً عند الخاص والعام، عظيم الهيبة لدى الملوك وغيرهم، كثير الفضائل والمحاسن، متين الديانة والورع...).


مصنفاته:
منها:
الشرح الكبير على المقنع. ( مطبوع).


وفاته: توفي –رحمه الله- في سلخ ربيع الآخر ليلة الثلاثاء سنة 682هـ.


ينظر في ترجمته:
الذيل على طبقات الحنابلة،( 2/ 304 ومابعدها)، المقصد الأرشد،(2/ 107)، المنهج الأحمد،(4/ 317)، العبر، ( 5/ 338)، تذكرة الحفاظ،( 4/ 1492)، معجم الشيوخ،(1/375)، البداية والنهاية،(13/ 302)، مرآة الجنان،(4/ 197)، النجوم الزاهرة،(7/ 358)، شذرات الذهب،(7/ 567)، الأعلام، ( 3/ 329)، وينظر: مقدمة كتاب( الشرح الكبير على المقنع) للمؤلف، بتحقيق د/ التركي.

هشام بن محمد البسام
10-08-05 ||, 08:10 PM
جزاك الله خيرا

محمد ماضى شداد
10-08-14 ||, 05:53 AM
جزاك الله خيرا

حاتم صبحى الأرناؤوطي
14-07-23 ||, 03:44 PM
إذن ابن قدامه الأب : هو صاحب المغنى والكافى والمقنع وابن قدامه الإبن هو صاحب الشرح الكبير هل هذا صحيح ؟ مثل ابن رشد الجد وابن رشد الحفيد ؟

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
14-07-23 ||, 06:17 PM
إذن ابن قدامه الأب : هو صاحب المغنى والكافى والمقنع وابن قدامه الإبن هو صاحب الشرح الكبير هل هذا صحيح ؟ مثل ابن رشد الجد وابن رشد الحفيد ؟
موفق الدين ابن قدامة= العم: وهو صاحب المغنى والكافى والمقنع.
وشمس الدين ابن قدامه ابن أخيه: هو صاحب الشرح الكبير


شمس الدين ابن قدامة

اسمه ونسبه:

هو شمس الدين،عبد الرحمن بن محمد بن أحمد بن محمد بن قدامة المقدسي، أبو محمد وأبو الفرج.
مولده: ولد- رحمه الله- في " الدَّير المبارك" في المحرم سنة 597هـ.

شيوخه:

4/ عَمُّه، موفق الدين، عبد الله بن أحمد بن محمد بن قدامة المقدسي، المتوفى سنة620هـ.