المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال في البيوع، وجواب أنكرته؟!!



مجتهدة
10-10-04 ||, 12:18 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
ورد في برنامج على أحد الشيوخ-حفظه الله- سؤالاً مفاده أن السائل تاجر فباع رجلاً غنياً سلعة بثمن مرتفع، ثم جاءه رجل فقير فباعه سلعة مشابهة بثمن أقل مما باع الغني..مراعاة لحاله..
فلما علم الغني غضب وعاد إليه، طالباً منه أن ينقص له السعر كما أنقصه للفقير، وأن هذا ظلم...


الجواب:
قال الشيخ-حفظه الله- نعم يجب أن تنقص له السعر أيضاُ، وان تعدل!!!!!!!!!!!!!ولايصح لك ذلك الفعل!


ولم يذكر دليلاً على قوله...
" نقلي غير نصي إنما بفهمي"




الخلاصة: أنا غير مقتنعة بالجواب، وأرى أن هذا الفعل من حق البائع يبيع بما يشاء لمن يشاء، ولو من دون سبب.....


مارأيكم؟

محمد عبد الله غراب
10-10-04 ||, 01:26 AM
ولنفرض أن البائع وهب للفقير او غيره السلعه هبة دون مال ايلزمه الآخرون ان يهب لهم ايضا !

واليس من حقه ان يزيد فى ثمن السلعه ان بيعت بالقسط ولايفعل هذا ان بيعت حالا دون قسط

من يلزم البائع بالعدل فى مثل هذا مطالب بالدليل فإن جاء به احد المشايخ او طلاب العلم تركت قولى هذا واظن اختى صاحبة الموضوع ستترك عدم اقتناعها لا اشك فى هذا

مجتهدة
10-10-04 ||, 01:38 AM
شكرا لك...

أكيد سأترك قولي للدليل.(إن وجد).لاشك إن شاء الله..

أبو محمد ياسين أحمد علوين المالكي
10-10-04 ||, 04:12 PM
الحمد لله
كما ذكرتما بارك الله فيكما
ليس لأحد إلزام البائع أن يبيع لكل الناس بنفس الثمن،إلا إذا باع بثمن لا يوجد في السوق أصلا فللمبتاع خيار الغبن في الثمن و يرد السلعة أو يأخذ فارق الثمن.
أو إذا وضع ولي الأمر تسعيرا على بعض البضائع، و غالبا ما يكون ذلك في المواد الأساسية لتلك البلاد الذي سعر ولي الأمر فيها السلع.
أما غير هذا فلا أعلم في حد علم دليلا على ما ذهب إليه ذلك المفتي على حسب ما نقلت الأخت الفاضلة
و الله أعلم

ابونصر المازري
10-10-04 ||, 07:50 PM
ربما اختلط على الشيخ الفرق بين البيع في اسواق المسلمين ففيه يحب ان يلزَم بسعر واحد وان كان فيه تفصيل أما خارج اسواق المسلمين فالبائع حر في بيعه ان شاء وهب وان شاء انقص لمن شاء

أبو محمد ياسين أحمد علوين المالكي
10-10-04 ||, 11:02 PM
ربما اختلط على الشيخ الفرق بين البيع في اسواق المسلمين ففيه يحب ان يلزَم بسعر واحد وان كان فيه تفصيل أما خارج اسواق المسلمين فالبائع حر في بيعه ان شاء وهب وان شاء انقص لمن شاء
أخي الفاضل
أين أن البائع في أسواق المسلمين يلزم بسعر واحد؟ دون أن يسعر ولي الأمر.
و بوركتم

مجتهدة
10-10-04 ||, 11:42 PM
بارك الله فيكم جميعاً..

ربما اختلط على الشيخ الفرق بين البيع في اسواق المسلمين ففيه يحب ان يلزَم بسعر واحد وان كان فيه تفصيل أما خارج اسواق المسلمين فالبائع حر في بيعه ان شاء وهب وان شاء انقص لمن شاء

هم في أسواق المسلمين أكيد....

وماهو الدليل على التفريق؟

ابونصر المازري
10-10-05 ||, 10:44 PM
قال عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رضي الله عنه إمَّا أَنْ تَزِيدَ فِي السِّعْرِ , وَإِمَّا أَنْ تَرْفَعَ مِنْ سُوقِنَا رَوَى ابْنُ مُزَيْنٍ عَنْ عِيسَى بْنِ دِينَارٍ أَنَّ مَعْنَى ذَلِكَ أَنَّ حَاطِبَ بْنَ أَبِي بَلْتَعَةَ كَانَ يَبِيعُ دُونَ سِعْرِ النَّاسِ فَأَمَرَهُ عُمَرُ أَنْ يَلْحَقَ بِسِعْرِ النَّاسِ أَوْ يَقُومَ مِنْ السُّوقِ قَالَ الْقَاضِي أَبُو الْوَلِيدِ رضي الله عنه وَالتَّسْعِيرُ عَلَى ضَرْبَيْنِ : أَحَدُهُمَا : هَذَا الَّذِي ذَكَرْنَاهُ مِنْ أَنَّ مَنْ حَطَّ مِنْ سِعْرِ النَّاسِ أُمِرَ أَنْ يَلْحَقَ بِسِعْرِهِمْ أَوْ يَقُومَ مِنْ السُّوقِ , وَفِي ذَلِكَ ثَلَاثَةُ أَبْوَابٍ أَحَدُهَا فِي تَبْيِينِ السِّعْرِ الَّذِي يُؤْمَرُ مَنْ حَطَّ عَنْهُ أَنْ يَلْحَقَ بِهِ وَالْبَابُ الثَّانِي فِي تَبْيِينِ مَنْ يَخْتَصُّ بِهِ ذَلِكَ مِنْ الْبَائِعِينَ وَالْبَابُ الثَّالِثُ فِي تَبْيِينِ مَا يَخْتَصُّ بِهِ ذَلِكَ مِنْ الْمَبِيعَاتِ .
المنتقى للامام الحافظ ابي الوليد الباجي

حامد محمد الجارحي
10-10-07 ||, 01:11 AM
السلام عليكم أرى والله اعلم " أن الاسلام لم يحدد السعر للبيع إلا إذا رأى الإمام الاعظم "الخليفة " مصلحة للتسعير وأما غير ذلك فلايوجب احد على البائع التسعير أو المساواه فى البيع ولكن الاسلام حث على " العرف الحسن وعدم الاحتكار فى السلع المهمة والناقصة وحث على عدم الاستغلال وعدم الغش وعدم البخس والمغالاة وأهم شئ فى البيع هو التراضى والله اعلم " ونعذر الشيخ لعله لم يسمع السؤال جيداً او السائل فهمه خطأ او الاخت فهمت السؤال او الاجابة خطأ والله اعلى واعلم والسلام عليكم