المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يجوز كتمان العلم؟!!



ضرغام بن عيسى الجرادات
10-10-09 ||, 01:48 PM
من الفوائد التي أخرجتها لكم من أحد (كشاكيلي) ، تعليق العلامة أحمد شاكر رحمه الله في مسألة تبليغ العلم.
"تبليغ العلم واجب لا يجوز كتمانه ولكنهم خصوا ذلك بأهله ، وأجازوا كتمانه عمن لا يكون مستعدا لأخذه ، وعمن يصر على الخطا بعد اخباره بالصواب.
سئل بعض العلماء عن شيء من العلم فلم يجب ! فقال السائل :أما سمعت؟! حديث "من علم علما فكته ألجم بلجام من نار" فقال :اترك اللجام واذهب فإن جاء من يفقه وكتمته فليجمني به" وقال بعضهم "تصفح طلاب علمك كما تتصفح طلاب حرمك"
الباعث الحثيث ، ص144.

قلت : فإن للعلم سياسة وكياسة، والعلم شيء وسياسته علم آخر ،وقد قال بعض السلف: لا تُعِرْ بزَّك من لا يريده.
وقد حمل بعض اهل العلم الحديث الذي أخرجه أبو داود عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم-" كفى بالمرء إثما أن يحدث بكل ما سمع" على مثل هذه الحالات.
والنقولات عن السلف في ذلك كثيرة، ولهم في تبليغ العلم والفتيا فقه عريض عميق، ذلك ان مقاصد التشريع كانت ضمن تكوينهم العلمي والنفسي

انبثاق
10-10-10 ||, 12:38 AM
*شكر الله لكم..
وجزاكم خيرالجزاء..


-ذكر الشيخ بكر عن الخطيب البغدادي -تغمدهما الله بواسع رحمته- أنه قال: (حق الفائدة أن لاتساق إلا إلى مبتغيها،ولاتعرض إلا على الراغب فيها، فإذا رآى المحدث بعض الفتور من المستمع فليسكت،فإن بعض الأدباء قال: نشاط القائل على قدر فهم المستمع) حلية طالب العلم ص38
...
-وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى: (من مظاهر إخلاص ابن مالك لله في عمله : ماقيل من أنه كان يخرج على باب مدرسته ويقول:هل من راغب في علم الحديث؟ أو التفسير أو كذا وكذا؟،قد أخلصتها من ذمتي،فإذ لم يجد قال: خرجت من آفة الكتمان ).ذكره في الشريط الأول من شرح ألفية ابن مالك.
وهي قصة أعجبتني كثيرا ، وتعلمت منها أشياء كثيرة..
وكأن هذه القصة تقابل ذاك القول..
...
فهل لكم فضيلة الشيخ أن توضحوا شيئا من سياسة العلم: حيث أشكل علي الجمع بين ما تفضلتم به وبين : وجوب الأمر بالمعروف ووجوب النهي عن المنكر،ووجوب تبليغ الدين وإقامة الحجة على المخالفين،وهو من العلم أليس كذلك؟فمن يحاجج أهل الباطل المعاندين،يبلغهم علما ليسوا أهلا لحمله،لكنه يبغي بهذا أمورا أخرى سوى إقامة الحجة،كتوضيح الحق لغير هذا المجادل،وحفظ دين الأجيال القادمة أو غير ذلك مما يناسب مقتضى الحال.
كما قال تعالى: "وإذ قالت أمة منهم لم تعظون قوما الله مهلكهم أو معذبهم عذابا شديدا قالوا معذرة إلى ربكم ولعلهم يتقون"..
والخلاصة: هلا أتحفتم رواد هذا الملتقى النافع بمزيد فائدة حول (سياسة العلم) حفظكم الله تعالى وزادكم من فضله؟

مجتهدة
10-10-10 ||, 03:12 AM
جزاكما الله خيراً... وهناك مسائل لو أخبرت أحدهم بها لم يصدقك، أو لم يفهم.. وما رضاع الكبير عنا ببعيد.. حتى ظن بعضهم أن الحديث موضوع!! والعياذ بالله.. ولكل مقام مقال، ويغفر الله لكل مجتهد...


...
-وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى: (من مظاهر إخلاص ابن مالك لله في عمله : ماقيل من أنه كان يخرج على باب مدرسته ويقول:هل من راغب في علم الحديث؟ أو التفسير أو كذا وكذا؟،قد أخلصتها من ذمتي،فإذ لم يجد قال: خرجت من آفة الكتمان ).ذكره في الشريط الأول من شرح ألفية ابن مالك.



مؤثر حقاً..

سيدي محمد ولد محمد المصطفى ولد أحمد
10-10-10 ||, 08:58 AM
جزاكم الله خيرا
وقال العلامة محمد مولود في الكفاف :
والقاضي قد صحح أن لا يجب === تعليم أهل الجهل حتى يطلبوا
وحتمه ثبت عن رجال === ومنهم الطرطوشي والغزالي
وبمخافة فوات ما يجب === تقييده إلى الجزولي نسب
والله تعالى أعلم