المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العذب الفائض شرح عمدة الفارض (pdf)



هشام بن محمد البسام
10-11-12 ||, 02:46 AM
ترجمة المؤلف
هو إبراهيم بن عبد الله بن إبراهيم بن سيف الشمري الحنبلي، الْمَجْمَعِي أصلا، المدني مولدا ومنشأ ووفاة.
قال عنه ابن حميد (ت:1295هـ) في السحب الوابلة 1/40: العلامة الفهامة المحقق المدقق ... برع في الفقه والفرائض والحساب وشارك في جميع الفنون، وانتهت إليه رئاسة المذهب في الحجاز، سيما في الفرائض، فإنه فيه لا يجارى ولا يبارى، إليه فيه الغاية، وعنده منه النهاية، فكان يُرحل إليه لأجله، ويرسل إليه كل عويص، فيُنعم بحله، وصنف كتابه: العذب الفائض شرح ألفية الفرائض، جمع فيه جمعا بديعا، وحوى المذاهب الأربعة تأصيلا وتفريعا، وأحصى علوم الحساب جميعا، فاشتهر في الآفاق، وتعجب من جمعه الحذاق، وحصل على استحسانه الإجماع والوفاق، من أهل المذاهب على الإطلاق، فقرأه عليه جمع جم، وتناسخته الأفاضل، وسارت به الركبان، وصار مرجع أهل هذا الشان، إلى هذا الآن، وتوفي المترجم في طيبة الطيبة سنة 1189هـ، ودفن في البقيع، وخلف أولادا نجباء، وذريته إلى الآن في المدينة المنورة، ومنهم طلبة علم، ولهم وظيفة أذان بالمسجد النبوي، ويعرفون بـ بني الفرضي نسبة إليه. اهـ.


لتحميل الكتاب
archive (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد) أو 4shared (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

انبثاق
10-11-12 ||, 06:13 AM
شكر الله لكم

عبدالله عبدالرحمن الأسلمي
10-12-07 ||, 11:56 PM
ما شاء الله، لا حرمت الأجر يا شيخ على هذا الكتاب النفيس .

صالح مصطفى بن مصطفى
13-07-24 ||, 11:22 AM
الكتاب لم ينزل عندي، ما المشكلة وهل يمكن وضعه بصورة مباشرة ؟ ولكم الشكر الجزيل.

أم طارق
13-07-25 ||, 12:40 AM
رابط الغلاف المباشر على موقع الشبكة
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد
رابط الجزء الأول
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد
رابط الجزء الثاني
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد

لتصفح الكتاب في خزانة الفقيه من هنا
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد D8%B0%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7% D8%A6%D8%B6-%D8%B4%D8%B1%D8%AD-%D8%B9%D9%85%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7% D8%B1%D8%B6

محمد سعد المسفر
13-09-22 ||, 07:55 PM
جزاكم الله خيراً ؛ فلقد وجدتُ بغيتي .

مولود مخلص الراوي
13-11-02 ||, 06:06 AM
السلام عليكم
الجزء الاول من الكتاب المرفوع - تنقصه (15) صفحة وهي الصفحات (209 - 224 )
ولاني بحاجة كبيرة اليها في رسالتي - امل ممن يتوفر لديه الكتاب كاملا ان يصور هذه الصفحات - ويرفعها
وجزاكم الله خير الجزاء