المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل (رحمة) الأضاحي تنقص الأجر؟



مجتهدة
10-11-13 ||, 11:07 PM
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله..
اعتقد أن سؤالي غريب لاتحتويه كتب الفقه.. لذلك وضعته هنا..

لكنه حقيقة أعيشها فأنا أرحمممم الأضاحي، فهي تلعب في الليل وتذبح في النهار!؟
لا أخص الأضاحي؛ لكن الأضحية تذبح في مسالخ البيت غالباً.. فأضطر لرؤيتها...
من قريباتي من تباشر بنفسها ذبح أضحيتها منذ طفولتها!!!!
وأنا لاأحب النظر إليها إلا (مشوية) هنا يطيب لي منظرها..
وقد أتكلم بذلك، فهل ينقص أجري؟!!
وهل هو من الرحمة المكروهه؟؟

أنا لا اشكال عندي في شرعية ذبحها وعظيم فضله، وأنها في مقام عظيم...

لكن ماذا عن الفائدة لها هي؟؟؟؟؟

د. أريج الجابري
10-11-13 ||, 11:20 PM
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله..
اعتقد أن سؤالي غريب لاتحتويه كتب الفقه.. لذلك وضعته هنا..

لكنه حقيقة أعيشها فأنا أرحمممم الأضاحي، فهي تلعب في الليل وتذبح في النهار!؟
أحزنتيني:(
لا أخص الأضاحي؛ لكن الأضحية تذبح في مسالخ البيت غالباً.. فأضطر لرؤيتها...
من قريباتي من تباشر بنفسها ذبح أضحيتها منذ طفولتها!!!!
ماشاء الله عليها..
وأنا لاأحب النظر إليها إلا (مشوية) هنا يطيب لي منظرها..
وقد أتكلم بذلك، فهل ينقص أجري؟!!
وهل هو من الرحمة المكروهه؟؟
أظن طبيعة المرأة غالباً أنها لاتتحمل مثل هذه المناظر والله أعلم!

وبارك الله فيكِ

د. بدر بن إبراهيم المهوس
10-11-13 ||, 11:31 PM
لكن ماذا عن الفائدة لها هي؟؟؟؟؟
الفائدة أنها تدخل السرور على الناس

مجتهدة
10-11-13 ||, 11:41 PM
الفائدة أنها تدخل السرور على الناس
فدائية يعني!

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
10-11-14 ||, 10:37 AM
فدائية يعني!
وأن خاتمتها حسنة!

فحفاح عبد الحفيظ بن الاخضر الجزائري
10-11-14 ||, 11:54 AM
بارك الله فيك....
واللهم صل وسلم على خير البرية الذي سبق من يتنادون اليوم باسم حقوق الحيوان والرفق به
فمنع من اتحاذه غرضا للرماية أو تصبيره أو حذفه فتراه يمر صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى رَجُلٍ وَاضِعٍ رِجْلَهُ عَلَى صَفْحَةِ شَاةٍ (جانب وجهها)، وَهُوَ يَحُدُّ شَفْرَتَهُ، وَهِيَ تَلْحَظُ إِلَيْهِ بِبَصرِها، قَالَ: "أَفَلا قَبْلَ هَذَا؟! أَوَ تُرِيدُ أَنْ تُمِيتَهَا مَوْتَتَينِ؟!"
بل إن الله عز وجل يلفت انتباه الناس بقوله: "وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ" [الأنعام : 38]

مجتهدة
10-11-23 ||, 11:01 PM
جزاكم الله خيــــراً...

الحمد لله مر الامر بسلام... صحيح انني ناديت في أهلي أن اسقوا الأضاحي المااااااء بشفقة.. وهي سنة قبل القتل وقبل الذبح... والله المستعان....

أحلام
10-11-23 ||, 11:04 PM
اسقوا الأضاحي المااااااء بشفقة.. وهي سنة قبل القتل وقبل الذبح...
الله يكتب أجرك ,, آمين

مجتهدة
10-11-23 ||, 11:09 PM
في مسند الإمام أحمد-رحمه الله-: 15165 حدثنا إسماعيل بن إبراهيم حدثنا زياد بن مخراق عن معاوية بن قرة عن أبيه أن رجلا قال يا رسول الله إني لأذبح الشاة وأنا أرحمها أو قال إني لأرحم الشاة أن أذبحها فقال والشاة إن رحمتها رحمك الله.



والشاة إن رحمتها رحمك الله





والشاة إن رحمتها رحمك الله




والشاة إن رحمتها رحمك الله




والشاة إن رحمتها رحمك الله





[إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]





لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد %D8%A3%D8%B1%D8%AD%D9%85+ %D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A7% D8%A9+/+w (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد %D8%A3%D8%B1%D8%AD%D9%85+ %D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A7% D8%A9+/+w)

سيدي محمد ولد محمد المصطفى ولد أحمد
10-11-24 ||, 07:42 PM
جزاكم الله خيرا

صلاح بن خميس الغامدي
10-11-24 ||, 08:07 PM
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله..




اعتقد أن سؤالي غريب لاتحتويه كتب الفقه.. لذلك وضعته هنا..



لكنه حقيقة أعيشها فأنا أرحمممم الأضاحي، فهي تلعب في الليل وتذبح في النهار!؟


لا أخص الأضاحي؛ لكن الأضحية تذبح في مسالخ البيت غالباً.. فأضطر لرؤيتها...

من قريباتي من تباشر بنفسها ذبح أضحيتها منذ طفولتها!!!!

وأنا لاأحب النظر إليها إلا (مشوية) هنا يطيب لي منظرها..
وقد أتكلم بذلك، فهل ينقص أجري؟!!
وهل هو من الرحمة المكروهه؟؟









أنا لا اشكال عندي في شرعية ذبحها وعظيم فضله، وأنها في مقام عظيم...




لكن ماذا عن الفائدة لها هي؟؟؟؟؟






زادك الله قلبك رقة ورحمة



وحينما يجتمع في قلب المؤمن الرحمة بالمخلوقين كافة ، فإنه يتوقف أمام ذلك كله رضى الخالق جل وعلا ، فهو المقدم ولا شك


إنما الاحسان والخير والرحمة في هذا المقام هو في إحسان الذبح وحدّ الشفرة وإراحة الذبيحة، وهو الخير كل الخير

(( وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة )) .

بشرى عمر الغوراني
10-11-24 ||, 11:45 PM
مجتهدة
أذكر أنني مرّة في صباي بكيتُ على شاة ذبحت أمام ناظري، وغصتُ في تأملاتي، حتى أن أهلي لما دعوني لآكل منها رفضتُ!
أما الآن فأنا لا أنظر إليها أبداً وهي تُذبح حتى أستطيع الاستمتاع بأكلها!!

مجتهدة
10-11-25 ||, 02:39 AM
جزاكم الله خيراً..




زادك الله قلبك رقة ورحمة





جزاك الله خيراً، لا، وبارك الله فيك..
لو زادت رقة قلبي لضاعت دنياي وآخرتي.....
شكراً جزيلاً..

صلاح بن خميس الغامدي
10-11-25 ||, 04:42 AM
جزاكم الله خيراً..









جزاك الله خيراً، لا، وبارك الله فيك..


لو زادت رقة قلبي لضاعت دنياي وآخرتي.....


شكراً جزيلاً..








أختي الكريمة لعل المقصود
ماجاء في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
أهل الجنة ثلاثة : ذو سلطان مقسط موفق ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قربي ومسلم وعفيف متعفف ذو عيال رواه مسلم


وليس المقصود رقة الدين
وقد وصف الصديق رضي الله عنه بانه رقيق القلب


فتأمل الفرق رعاك الله

محمد عبد الله غراب
10-11-25 ||, 06:16 AM
حينما هم الخليل بذبح ولده هل كان قاسيا غليظا معه

الظن بالخليل ان قلبه كان شفيقا رحيما بولده ومادفعه الى ذلك الا طاعته لله

مقصدى

ان الرحمه والشفقه على المذبوح من سجايا المؤمن ومادفعه لهذا الا طاعته لله ورسوله وقد ذكر احد الأخوة قول الصحابى للنبى انى اذبح الشاة وانا ارحمها ولم يعترض النبى صلى الله عليه وسلم

فهد بن عبدالله القحطاني
10-11-25 ||, 06:43 AM
وأن خاتمتها حسنة!
لك دعوة عمر لرسول الله صلى الله عليه وسلم : أضحك الله سنك . ( رواه البخاري )

مجتهدة
10-11-26 ||, 12:44 AM
أختي الكريمة لعل المقصود
ماجاء في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
أهل الجنة ثلاثة : ذو سلطان مقسط موفق ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قربي ومسلم وعفيف متعفف ذو عيال رواه مسلم


وليس المقصود رقة الدين
وقد وصف الصديق رضي الله عنه بانه رقيق القلب



فتأمل الفرق رعاك الله

آسفة-إن أطلت عليك- لكني أفهم مقصودك، وأقصد لوزادت رقة قلبي لحلت دون أهلي ودون ذبح الأضحية (هذا على سبيل المثال)

مجتهدة
10-11-26 ||, 12:45 AM
حينما هم الخليل بذبح ولده هل كان قاسيا غليظا معه

الظن بالخليل ان قلبه كان شفيقا رحيما بولده ومادفعه الى ذلك الا طاعته لله



جميل، بارك الله فيكم..