المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حمل بحثي: دراسـات نصيَّـة؛ في المذاهـب الأربعـة الفقهـيَّـة



د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-04-15 ||, 08:10 PM
دراســـات نصِّـيـــة
في المذاهــب الأربعـــة الفقهـيَّـــة



إعــــداد:


عبدالحميد بن صالح الكراني



-----------------------
ملاحظة: سأفرد كل دراسة نصيَّة لكل مذهب في ملتقاه
وهي هاهنا مجموعة إلى بعضها

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-04-15 ||, 08:19 PM
m
الحمد لله الذي علَّم بالقلم، علَّم الإنسان ما لم يعلم، وصلَّى الله وسلَّم وبارك على نبيِّنا محمدٍ أفضل من عَلِمَ فعمل، فاللهمَّ انفعنا بالعلم، وارفعنا بالعمل، وباركه لنا في الحياة وبعد الممات.
أمَّا بعــد (*):

فهذه دراسةٌ نَصِّيَّةٌ في جزءٍ من كتب المذاهب الفقهية الأربعة المتبوعة، للأئمة النُّبلاءِ: أبي حنيفةَ ومالكٍ والشَّافِعيِّ وأحمدَ - رحمهم الله- في أبرزِ الكتب المعتمدةِ في كلِّ مذهب، وهي دراسةٌ مليئةٌ بالفوائدِ والفرائد، تستوحي منها تضلُّع علماء الأمة في العلوم وتحقيقها، وسعة اطِّلاعهم, ومدى استيعابهم واستظهارهم لمحفوظاتهم، علاوةً على إتحافهم بتعليقاتٍ دقيقةٍ، وتحريراتٍ جليلةٍ، منثورةٍ في فنون وأبواب شتَّى. وحرصت قدر استطاعتي أن تكون الدِّراسة النصِّيَّة على الوجه الأكمل، والطريق الأجمل، بأسلوبٍ لا يخلِّ بأصل المتون وشروحها، وطريقةٍ ميسورة للوصول لمفرداتها، فمكثت فيه أسابيعَ أتحيَّن فيها منشطي، حتى تخرج كما ارتضيت.
وفنُّ الشُّروحات حين يصوغه كبار العظماء؛ تصير معلماً بارزاً؛ لالتقاط الدرر، وتصيُّد الغرر، فتجد في شروحاتهم من الدِّقة في العبارة، وخلاصة الذهن واعتصاره، ما لا تجده في غيره؛ ولذا نحمد لشيخنا الكريم لفت انتباهنا لهذه الدِّراسة، ونحن نلتمس منه إفادتنا بمثيلاتها لعلماء أجلاَّء تثري حين مطالعتها إن سَنَحَ وقتٌ، وسَمَحَ ظرف.
* قراءتي الذاتية:
ولا أُغفل استفادتي منهم -رحمهم الله جميعا- علماً وفقهاً، حيث يتجلَّى ذلك لمن طالع تقريراتهم وتحريراتهم، من خلال شروحاتهم ومدوناتهم، أو عبر ما نقل إلينا في ثنايا كتب الأقدمين، وهي ثروة علمية هائلة بحقّ، تستدعي منا وفاءً بحقِّهم وإبرازاً لمكانهم، عرفاناً بالجميل، وبهذا يضـرب المثل البديــــع لطـلاَّب العلـم في الترحُّم والترضِّي على من سبقهم من العلماء، امتثالاً واستشعـاراً لقــول الحــقِّ _تبــارك وتعالى: (( وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ)) [الحشر:10]، وممَّا يظهــر للقــارئ طــول نفس هؤلاء العلماء، وعلـوُّ همَّتــهم في التأليـف والتَّصنيف، ولا تــرى معوقــاً لهم في ســرد كـل ما يتأمَّــلونه؛ سـوى الوقت الذي مــلئ بالعلــم والتعليم والعمل، فرحمهم الله رحمةً واسعةً، وجزاهم خيراً عمَّا قدَّموه لأمة الإسلام.

* تنبيـــــــه:
لا يخلو المرءُ في حياته من المفاجآت، ولكن قد تكون هذه المصادفات محضُ إرادة الإنسان، حيث ثباحثت مع بعض الزملاء في بعض الأعلام الذين صعب عليَّ البحث عنهم، وبعض المفردات الغريبة، ففوجئت بأنني مكثت أسابيع أدرس في حاشية الشلبي على كنز الدقائق!!، لا أنني أدرس المقرر المطلوب تبيين الحقائق، وراعني ذلك!!، إلاَّ أني وجدت الأمر أيسر بكثيرٍ جداً ممَّا أنا فيه من عناء، حيث قد أكثر الشلبي ~ من المفردات والمبهمات ما استغرق منِّي جهداً كبيراً ووقتاً طويلاً، حتى إنه ذكر أكثر من 70 مفردةً أحصيتها، لكنِّي أحمد الله على ذلك، فقد حصل لي فوائد لا أنكرها، فلم يفتني من ترجمة الأعلام سوى اثنين، هما: ابن فرشتا، والوبري، ومن الكتب ثلاثة فقط، غير أنها قد ألقت بظلالها على أجزاء من بحثي ووقتي وجهدي. والله يعوِّضُني خيراً.
ولذا فإني ألحقت هذه الدراسة بالمذهب الحنفي، بعدَ دراسة تبيين الحقائق؛ ليُرى مقدار الجهد المبذول، والصنيع المعمول: ((إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلاً )) [الكهف:30].

* طريقتي في الدِّراسة:
سلكت في عرضِ الدِّراسة النصَّية ما يلي:
1. الترجمة في مبتدئ كل كتابٍ للشارح والماتن، وعرضِ فكرةٍ موجزةٍ عن الشرحِ والمتن، وقد أتطرق لذكر شروحاتٍ سابقةٍ، وأبين الطبعة المعتمدة للكتاب المدروس.
2. إثبات نصِّ كل كتاب من كتب المذاهب الأربعة كاملاً، مع ضبطه بالشكل.
3. جعلت المتن بين قوسين، ومايزته عن غيره بخطٍّ عريضٍ، ولونٍ أزرق، هكذا: (*)، أما الشرح فبلونٍ أسودَ، وخطٍّ عادي.
4. حرصت على تمييز رؤوس المسائل، وذلك بخطٍ عريضٍ، ولونٍ عوديٍ، هكذا: **.
5. نقلت الآيات بالرسم العثماني من خط مصحف المدينة، الذي يتولى إصداره مجمع المصحف الشريف بالمدينة المنورة.
6. ميَّزتُ رسم الأحاديث عن باقي سياق النصِّ بخطٍّ مغاير، وجعلتها بين قوسين هلاليين.
7. بيَّنت الصفحات بإثباتها بين قوسين في صلب المتن، أشير في الأول للجزء، وأتبعه بالصفحة، وجعلته بخطٍ عريضٍ ولونٍ أحمر، فما سبقه فهي الصفحة المثبته، وما بعدها فهي ما يلي تلك الصفحة، هكذا (*/*).
8. جعلت الدراسة النصِّيَّة على طريقة الهوامش، حتى لا أُخَلّ بأصلِ الكتاب متناً وشرحاً.
9. شملت الدراسة: تخريج الآيات، والأحاديث والحكم على صحتها قدر الاستطاعة، وترجمة الأعلام الوارد ذكرهم في المتن أو الشرح على حدٍّ سواء، وتفسير المفردات الغامضة، وشرح المصطلحات المبهمة في كل مذهب، والتعريف بالكتب المشار إليها.
10. حرصت - قدر طاقتي- في نقل ثبت المراجع الأخذ بحسب الاختصاص في كلَّ فنٍّ، وعلمٍ ومذهب.



b
وصلى الله وسلَّم وبارك على نبيِّنا محمدٍ وآله وصحبه.
-------------------------------
----------------------------------
(*)أوَّل من قال: (أما بعد) داود عليه السلام، وهو فصل الخطاب، قاله: أبو موسى الأشعري t والشعبي، قال الحافظ ابن حجر ~ٍٍِِ في الفتح(6/556): (أخرجه ابن أبي حاتم، وذكر عن ابن جرير بإسنادٍ صحيح عن الشعبي مثله)، [يُنظر: تفسير ابن جرير الطبري(10/565)، وتفسير ابن كثير(7/59)، والجامع لأحكام القرآن(15/162)، وزاد المسير(7/111-112)].

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-04-16 ||, 02:28 AM
ملاحظة:
أفردت كل دراسة نصيَّة لكل مذهب في ملتقاه
وإليكها:


دراســـةٌ نصِّـيـــة؛ في مذهــب الحنـفـيَّــة (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

دراســـةٌ نصِّـيـــة؛ في مذهــب المالكيـَّـــة (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

دراســـةٌ نصِّـيـــة؛ في مذهــب الشَّـافعيَّــة (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

دراســـةٌ نصِّـيـــة؛ في مذهــب الحنـابلــة (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-04-16 ||, 05:42 AM
---------------------------------------
وأفرح بأي ملاحظة على هذه الدراسة؛ أوتعقيب؛ أوتنبيه؛ أو استدراك؛ أو تصحيح ...
والعلم رحمٌ بين أهله؛ والمؤمن مرآة أخيه ...
وأحبذ أن يكون تدوين الملاحظات في ملتقى كل مذهب على حدة.
---------------------------------------

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-04-19 ||, 11:27 PM
بارك الله فيك
جهد واضح، وهمة عالية
ولقد شهدت معك البذورة الأولى لهذا البحث
فأسأل الله عز وجل أن يبارك في ما كتبته وأن ينفع به ، وأن يعوضك عما بذلته من وقت وجهد خيرا في الدنيا والآخرة

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-04-20 ||, 06:11 AM
بارك الله فيك
جهد واضح، وهمة عالية
ولقد شهدت معك البذورة الأولى لهذا البحث
صدقت ... ولعل ما رأيت هو الذي شفع لي أن أكون ثاني اثنين في النجاة من درك (نتيجة) هذه المادة ذات الـ 4 ساعات؛ لأحوز على الامتياز ... وذلك فضل الله ومنه ...
فأسأل الله عز وجل أن يبارك في ما كتبته وأن ينفع به ، وأن يعوضك عما بذلته من وقت وجهد خيرا في الدنيا والآخرة

وفيك بارك الله
وتقبل الله دعواتك ...

محمد مصطفى الحجّام العنبري
08-04-29 ||, 01:25 PM
بارك الله فيك أخي الكراني .

محمد مصطفى الحجّام العنبري
08-04-29 ||, 01:29 PM
أخي صالح الكراني لقد حاولت إرسال رسالة على الخاص و لكن لا جدوى لذا أقول هنا رجاء هاتفكم الجوال لانني آت إلى مكة بعد أيام و بحكم أني في مرحلة الماجستير فأرجو أن ألتقي بكم لتذلل لي الذهاب لجامعة أم القرى أستفيد منها بعض المواد البحثية و متعلقاتها فرجاء لا تبخل عليّ أخي الحبيب و لقد راسلتني في ملتقى أهل الحديث بالإنضمام إلى ملتقاكم الكريم فكنت مجيبا قبل ذلك و الله ولي التوفيق رجاء أخي الرد .

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-05-03 ||, 12:04 AM
أخي صالح الكراني لقد حاولت إرسال رسالة على الخاص و لكن لا جدوى لذا أقول هنا رجاء هاتفكم الجوال لانني آت إلى مكة بعد أيام و بحكم أني في مرحلة الماجستير فأرجو أن ألتقي بكم لتذلل لي الذهاب لجامعة أم القرى أستفيد منها بعض المواد البحثية و متعلقاتها فرجاء لا تبخل عليّ أخي الحبيب و لقد راسلتني في ملتقى أهل الحديث بالإنضمام إلى ملتقاكم الكريم فكنت مجيبا قبل ذلك و الله ولي التوفيق رجاء أخي الرد .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحباً بك أخي الكريم
والمعذرة؛ لعدم رؤيتي لما كتبته؛ لأني كنت على سفر
وقد راسلتك على الخاص

محمد مصطفى الحجّام العنبري
08-05-03 ||, 10:33 AM
وصلت رسالتك وصلك الله بحبله المتين و رزقك الثبات و الهدى على صراطه المستقيم آمين آمين آمين .

أميري
08-06-03 ||, 01:58 AM
بارك الله فيك

علي بن حسين العايدي
08-07-08 ||, 10:15 PM
جزاكم الله خيرا على هذا الجهد المبارك،،،، أسأل الله تعالى أن ينفع به المسلمين ويبارك في كاتبه،،،

بنت الخير
08-09-01 ||, 06:53 PM
بوووووووووووركتم

محمداحمد الحقاني الافغاني
08-09-05 ||, 03:44 PM
جزاكم الله تعالي أخي الكراني الغامدي كل خير في الدارين وأحسن الله إليك وجعل جهودك العلمية في ميزان حسناتك , امين
وما ذكرته في ص 6 و 7 وغيرها من الايات الشريفة لا يظهر صحيحا , وأظن ذلك لأجل عدم وجود الخطوط المعهودة خلال البحث في الجهاز, وانظر الصورة المرفقة.

محمداحمد الحقاني الافغاني
08-09-05 ||, 04:08 PM
ووقع كثير من الاخطاء في كتابة البحث , أنظر ص 11 سطر 1 قوله : يقال زكا (المال) , وقع سكون اللام وفتحة الميم متقاربين جدا حتي لا يمكن التميز بينهما , فيلزم ان يفصل بينهما , في عين الصفحة سطر 3 وقع قولك وأنت تنقل من عبارة التبيين :من كل وجه (لله) تعالي الخ , وقع علي الهاء الأخيرة من إسم الجلالة كسرة (وهو الإعراب الصحيح) وأيضا الشد والفتح , ولعلك قلت : ان هذا الشد والفتح هو في الأصل شد وفتحة علي اللام المفخمة من لفظ الجلالة , قلت: لكن هناك أيضا يوجد الشد والفتح .
وإني أعلم , وتجربتي شاهدة علي هذا, ان هذا إنما يقع حينما قمت بنسخ العبارة من المكتبة الشاملة ثم بلصقه في ملف التحرير , ثم بتحديده ثم تغير الخط وتنتخب الخط المسمي ب (القران الكريم) , فوصيتي لكل من يكتب البحث وينسخ العبارة , ان يصححه مرة أخري بنفسه ولا يعتمد علي تصحيح الأول , فكثيرا ما يكون العبارة هناك في الأول صحيحا لكن إذا نقله يصبح غير صحيحا .
وانظر أيضا الصورة في المرفقات

محمداحمد الحقاني الافغاني
08-09-05 ||, 04:14 PM
وقد كتبت ما كتبت امتثالا لأمرك المذكور في قولك :
وأفرح بأي ملاحظة على هذه الدراسة؛ أوتعقيب؛ أوتنبيه؛ أو استدراك؛ أو تصحيح ...
والعلم رحمٌ بين أهله؛ والمؤمن مرآة أخيه ...
والله سبحانه وتعالي نسئل أن يحفظنا من الخطأ والزلل في جميع أقوالنا وأعمالنا . وهو علي ما يشاء قدير , وبالإجابة جدير .
أخوكم في الله : محمد أحمد الحقاني الأفغاني القندهاري , عافاه الله تعالي

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-09-05 ||, 05:13 PM
بارك الله فيك أخي محمد وكثر من أمثالك، ملاحظات مهمة وجديرة بالاعتبار

لكن أخانا الشيخ عبد الحميد مسافر الآن ولا يتواجد على الشبكة ، وأظنه سيفرح كثيرا بهذه الملاحظات، وسيعلق عليها.

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-10-06 ||, 10:38 PM
إخوتي الكرام:
محمد العنبري الحنبلي (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
أميري (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
علي العايدي (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
بنت الخير (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
جزاكم الله خيراً على مروركم؛ وتقبل الله دعواتكم ...
ودمتم للملتقى متفاعلين...

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-10-06 ||, 10:51 PM
جزاكم الله تعالي أخي الكراني الغامدي كل خير في الدارين وأحسن الله إليك وجعل جهودك العلمية في ميزان حسناتك , امين


جزاك الله خيراً أخي الفاضل محمد؛ وأسأل الله أن يتقبل دعواتك؛ ويهبك مثلها ...


وما ذكرته في ص 6 و 7 وغيرها من الايات الشريفة لا يظهر صحيحا , وأظن ذلك لأجل عدم وجود الخطوط المعهودة خلال البحث في الجهاز, وانظر الصورة المرفقة.

جزاك الله خيراً ... وهو ليس بخط؛ بل هو برنامج؛ وإليك رابط ما اقتبسته هنا:
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد





يجب عليك قبل فتح الملف المرفق، عمل الآتي:



1- تنصيب برنامج مصحف المدينة النبوية للنشر الحاسوبي على جهازك.
2- نسخ ما بداخل ملف الخطوط، المرفق ثم تنصيبها في مجلد الخطوط من لوحة التحكم بجهازك .
=========================
بعد اتباعك هذه الخطوات
يمكنك فتح الملف الآنباطمئنان.
=========================
تحذير:
لو تم فتح المجلد هكذا، دون الخطوات السابقة، فسينتج الآتي:
1- ظهور الآيات القرآنية على شكل رموز.
2- اختلاف الخط ؛ مما سيؤدي لاختلاف صف الرسالة وإخراجها من أولها إلى آخرها.
========================= ========================
لتحميل مصحف المدينة النبوية للنشر الحاسوبي اضغط هنـــــــا (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
========================= ========================
لتحميل رسالتي للماجستير
بصيغة (word ) اضغط هـنــــــا (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
rar - (10,190) KB
=========================
وقد أرفقت رسالتي
بصيغة (bdf) مصورة اضغط هـنــــا (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد)
rar - (6,121) KB
=========================
رجاء خاص


إبلاغي في حال تعطل الروابط عن العمل

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-10-06 ||, 11:14 PM
ووقع كثير من الاخطاء في كتابة البحث , أنظر ص 11 سطر 1 قوله : يقال زكا (المال) , وقع سكون اللام وفتحة الميم متقاربين جدا حتي لا يمكن التميز بينهما , فيلزم ان يفصل بينهما , في عين الصفحة سطر 3 وقع قولك وأنت تنقل من عبارة التبيين :من كل وجه (لله) تعالي الخ , وقع علي الهاء الأخيرة من إسم الجلالة كسرة (وهو الإعراب الصحيح) وأيضا الشد والفتح , ولعلك قلت : ان هذا الشد والفتح هو في الأصل شد وفتحة علي اللام المفخمة من لفظ الجلالة , قلت: لكن هناك أيضا يوجد الشد والفتح .
وإني أعلم , وتجربتي شاهدة علي هذا, ان هذا إنما يقع حينما قمت بنسخ العبارة من المكتبة الشاملة ثم بلصقه في ملف التحرير , ثم بتحديده ثم تغير الخط وتنتخب الخط المسمي ب (القران الكريم) , فوصيتي لكل من يكتب البحث وينسخ العبارة , ان يصححه مرة أخري بنفسه ولا يعتمد علي تصحيح الأول , فكثيرا ما يكون العبارة هناك في الأول صحيحا لكن إذا نقله يصبح غير صحيحا .
وانظر أيضا الصورة في المرفقات

الحقيقة أني سعدت بهذه الملاحظات؛ وتصلح لأن تكون مناقشاً خارجياً :).
ذكرتني بمناقشة رسالتي للماجستير بخصوص السكون؛ حين قال لي المناقش أ.د/ فرج زهران باللهجة المصرية: (إنت مقازك [مزاجك] السكون:)).
أضحك الله سنك أخي محمد على استظهارك لهذه الذكرى اللطيفة .

أما بالنسبة لما ذكرت في تداخل السكون مع الحركة الأخرى فبسبب الخط Lotus Linotype؛ ولو غُيّر الخط لآخر كـ Traditional Arabic لزالت المشكلة.

أما ما ذكرته بالنسبة للفظ الجلالة فصحيح؛ لأن الخط المكتوب به مكيف على الشدة التلقائية في لفظ الجلالة؛ ثم تزاد الشدة المرسومة على الخط الأصلي؛ وكثيراً ما تعبت في تغييرها دائماً، وتفوت دائماً علي طائفة فلا أغيرها.

أما الخط القرآني فلا اكتب به؛ وإنما أكتب ببرنامج المدينة النبوية.
أما البرنامج الذي أنسخ منه فهو الفقه الإسلامي لا الشاملة.
ووصيتك ثمينة في محلها.
وجزاك الله خيراً على بذلك النصح لأخيك؛ وإتعابك معي؛ أسأل الله أن يكتب أجرك، ويرفع قدرك.
ولهذا فقد نبهتك على كتابة الألف المقصورة بالياء؛ بالرسم الأحمر.

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-10-06 ||, 11:23 PM
وقد كتبت ما كتبت امتثالا لأمرك المذكور في قولك :
وأفرح بأي ملاحظة على هذه الدراسة؛ أوتعقيب؛ أوتنبيه؛ أو استدراك؛ أو تصحيح ...
والعلم رحمٌ بين أهله؛ والمؤمن مرآة أخيه ...
والله سبحانه وتعالي نسئل أن يحفظنا من الخطأ والزلل في جميع أقوالنا وأعمالنا . وهو علي ما يشاء قدير , وبالإجابة جدير .
أخوكم في الله : محمد أحمد الحقاني الأفغاني القندهاري , عافاه الله تعالي


بارك الله فيك أخي محمد وكثر من أمثالك، ملاحظات مهمة وجديرة بالاعتبار

لكن أخانا الشيخ عبد الحميد مسافر الآن ولا يتواجد على الشبكة ، وأظنه سيفرح كثيرا بهذه الملاحظات، وسيعلق عليها.

ما ذكره أخي فؤاد كبد الحقيقة ...
وصدق فها أنا منذ شهر أو يزيد على التو أدخل لأجد ملاحظاتك القيمة التي أفرحتني وسرتني؛ وما لي لا أقبلها وهي آتية عبر البحار وآلاف الكيلومترات؛ من أخ صدقني النصح، بل على العين والرأس؛ ومن أهداني وقته وجهده ليصلح لي خللي فحقه أن أقبل جبينه؛ وأدعو له بظهر الغيب ...
وتقبل الله دعواتك، وأنالك خيراً منها ...
وجزاك الله عني خيراً ...

شهاب الدين الإدريسي
08-10-07 ||, 04:20 PM
ما شاء الله لا قوة إلا بالله، سوف أستفيد من البحث بحمد الله وقوته .. وجزاك الله خيرا .

طارق موسى محمد
09-12-14 ||, 11:07 PM
جزاكم الله كل خير

البشير الزيتوني محمد
10-05-14 ||, 10:28 PM
دراسة قيمة للغاية ، تعبتَ فيها كثيرا ، لكن ثمرتها تستحق هذا التعب ... جزاك الله خيرا .

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
10-05-15 ||, 12:55 AM
معذرة للجميع على تأخر التعليق.

ما شاء الله لا قوة إلا بالله، سوف أستفيد من البحث بحمد الله وقوته .. وجزاك الله خيرا .
بارك الله فيك أخي الشهاب؛ ولا أستغني عن ملاحظاتك.


جزاكم الله كل خير
بارك الله فيك أخي طارق على المتابعة.


دراسة قيمة للغاية ، تعبتَ فيها كثيرا ، لكن ثمرتها تستحق هذا التعب ... جزاك الله خيرا .
تقييمك هذا يثلج صدري؛ ووصفك يُسَر به خاطري!
فجزاك الله خيراً؛ ولا أعدم توجيهك ونصحك بارك الله فيك، وفي علمك.
والمرء قليلٌ بنفسه؛ كثيرٌ بإخوانه.
ورحم الله امرءاً أهدى إليَّ عيوبي.

مصطفى بن أحمد الشكيري
10-06-12 ||, 08:30 AM
بارك الله فيكم، تم التحميل والحمد لله

سارة العليان
10-06-17 ||, 12:23 AM
شيخنا الكريم
يبدو أن الدراسة النصية التي قمتم بعملها هي إحدى مقررات منهجية الدكتوراه في جامعة أم القرى حسب ما سمعت ..
وأنا سؤالي ما لفرق بين الدراسة النصية التي قمتم بعملها وبين ما يعمله من يحقق مخطوط في رسالة علمية ؟
وجزاكم الله خيرا .

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
10-06-17 ||, 05:30 AM
شيخنا الكريم
يبدو أن الدراسة النصية التي قمتم بعملها هي إحدى مقررات منهجية الدكتوراه في جامعة أم القرى حسب ما سمعت ..
أحسنت؛ بارك الله فيك.

وأنا سؤالي ما لفرق بين الدراسة النصية التي قمتم بعملها وبين ما يعمله من يحقق مخطوط في رسالة علمية ؟
وجزاكم الله خيرا .

وأما الفروق فتكاد تكون محصورة؛ ذلك أن التحقيق يزيد على هذه الطريقة بوعورة التعامل مع المخطوط من جهاتٍ عدة:
- فك عبارات المخطوطة.
- المقارنة بين نسخ المخطوط.
- ما يعترضه من الطمس وطرق البحث عن كشفه.
إلى غير ذلك من ما يفارق عنه المخطوط المطبوع.
يزيد إلى ذلك: دراسة ذات المسائل العلمية عن المخطوط.

بوحد يبة بلحاج
11-04-27 ||, 02:43 PM
السلام عليكم و جزاك الله خيرا

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
11-04-27 ||, 02:49 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حياكم الله، وبارك فيكم.

طه ياسين محمد الزيباري
14-05-19 ||, 01:29 PM
بارك الله فيك اخي الغالي

محمد عبد الرحمن محمد
14-12-25 ||, 06:41 PM
جزاك الله خير أخي الكراني وبارك فيه ووفقك.

عادل محمد عبده
15-01-20 ||, 06:50 AM
جميل . جزاكم الله خيرا

عادل محمد عبده
15-01-20 ||, 06:51 AM
أريدها من فضلكم بصيغة وورد حتى يمكن نشرها في شكل كتاب الكتروني

جلال عبدالله شحاته
15-02-25 ||, 07:10 PM
شكر الله لك

عبدالرحمن بن سعد الحسين
16-01-12 ||, 09:57 AM
جزاك الله خيرا بحث مفيد

ابراهيم مسعود الجوزي
18-01-28 ||, 08:16 PM
بارك الله فيك وتقبل تعليقاتي ونقدي بصدر رحب