المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفكر المقاصدي



عائشة السفياني
10-12-11 ||, 03:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
السادة أعضاء هذا المنتدى المبارك ... سعدت كثيرا بمتابعة أطروحاتكم ونقاشاتكم الجادة في موضوعات المقاصد والفقه المقاصدي . ولكني وجدت أن موضوع الفكر المقاصدي لا يحظى بذات الاهتمام ،وأرى أنه لا يزال يلفه الكثير من الغموض ،ولم أجد من عني بهذا الموضوع غير د. أحمد الريسوني في كتابة الفكر المقاصدي قواعده وفوائدة .
وطلبي هنا من المعنيين بهذا الموضوع تزويدي بمراجع وأبحاث أخرى تعنى بالموضوع ،وتزويدي بخبراتهم وقراءاتهم في هذا المجال .
وأشكر لكم حسن تعاونكم , وجزاكم الله عنا خير الجزاء

عارف بن مسفر المالكي
10-12-11 ||, 07:12 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تفضلي أختي
موضوع جمع الكثير من المراجع حول المقاصد

لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد

عائشة السفياني
10-12-12 ||, 07:03 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تفضلي أختي
موضوع جمع الكثير من المراجع حول المقاصد

لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أشكر لكم أخي الفاضل هذا الجهد ، وقد أفدت منه كثيرا ، ولكن طلبي تحديدا حول مفهوم الفكر المقاصدي كمنهجية بحث علمي بروح مقاصدية ، فبعد البحث لم أجد من عني بهذا المجال - حسب علمي - غير د. الريسوني ، و سؤالي هنا هل هناك من عني بهذا المجال بطريقة مباشرة أو غير مباشرة ؟
وجزاكم الله خيرا

طارق يوسف المحيميد
10-12-12 ||, 10:14 AM
ممن عني بالمقاصد كفكر يؤصل عليه وينشر ظله على الفقه الدكتور طه جابر العلواني وجمال عطية , ولا يزال الفكر المقاصدي يعاني من قلة الباحثين في حقله ولعل ذلك يرجع اصلا الى عدم تفعيل المقاصد اولا
فالفكر المقاصدي هو قواعد المقاصد وأسها ومبناها ولي مقال في هذا المنتدى عن الفكر المقاصدي افدت فيه من الريسوني والخادمي وغيرهم من أعمدة المقاصد في هذا العصر ,

سيدي محمد ولد محمد المصطفى ولد أحمد
10-12-12 ||, 11:37 AM
ممن عني بالمقاصد كفكر يؤصل عليه وينشر ظله على الفقه الدكتور طه جابر العلواني وجمال عطية , ولا يزال الفكر المقاصدي يعاني من قلة الباحثين في حقله ولعل ذلك يرجع اصلا الى عدم تفعيل المقاصد اولا
فالفكر المقاصدي هو قواعد المقاصد وأسها ومبناها ولي مقال في هذا المنتدى عن الفكر المقاصدي افدت فيه من الريسوني والخادمي وغيرهم من أعمدة المقاصد في هذا العصر ,

هلا وضعت الرابط الذي يرشد إلى مقالكم بارك الله فيكم

طارق يوسف المحيميد
10-12-12 ||, 11:56 AM
وهذا هو الرابط لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد

عائشة السفياني
10-12-12 ||, 02:03 PM
ممن عني بالمقاصد كفكر يؤصل عليه وينشر ظله على الفقه الدكتور طه جابر العلواني وجمال عطية , ولا يزال الفكر المقاصدي يعاني من قلة الباحثين في حقله ولعل ذلك يرجع اصلا الى عدم تفعيل المقاصد اولا
فالفكر المقاصدي هو قواعد المقاصد وأسها ومبناها ولي مقال في هذا المنتدى عن الفكر المقاصدي افدت فيه من الريسوني والخادمي وغيرهم من أعمدة المقاصد في هذا العصر ,


بارك الله فيكم أخي ، وبالفعل لم أجد دراسات تشبع هذا المجال . ولكن هل بالإمكان ذكر مؤلفات هذين العالمين التي تناولت هذا الموضوع .
وأكرر شكري لكم

عارف بن مسفر المالكي
10-12-12 ||, 08:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المقاصد كمنهج فكري

موضوع جديد طرحه في الفكر الإسلامي

ولم تتضح ملامحه بعد

لكن هناك مراكز وأعلام ومفكرين اهتموا بالمقاصد كمنهج فكري في ثنايا كتاباتهم وما صدر من منشورات

وأول الخطوات في ذلك الدعوة إلى تفعيل المقاصد في الفقه الإسلامي والخروج بها كعلم مستقل ودليل أصيل من الأدلة



ومن أراد البحث في الموضوع فكريا تواجهه عدة مصاعب

أولها: عدم استقرار الرؤية الفقهية تجاه المقاصد وضبطها
ثانيها: أن الموضوع فكريا الطرح فيه ضعيف وتحت الأطر الأصولية للفقه الإسلامي فهو يحتاج إلى استقراء واستنتاج

بحثي للماجستير حول الفكر المقاصدي

أسأل الله أن يعينني على إتمامه

عائشة السفياني
10-12-13 ||, 03:29 PM
الحراك الفكري المقاصدي الدائر الآن لا يقتصر على الاجتهاد الفقهي فحسب- وإن كان هو المقصود الأول ،وله النصيب الأوفر -وإنما امتد ليشمل فروع المعرفة كافة ، من خلال الدعوة إلى منهجية فكرية مقاصدية تستوعب هذه العلوم وتعيد توجيهها في إطار الشريعة الإسلامية .
وأحسب أن هذا التوجه هو الطريق الأسلم والأكثر فاعلية لربط فروع المعرفة بالوحي الإلهي ،سواء على مستوى الأهداف والغايات أو على مستوى الفروع والتطبيقات
وهو ما دعاني لتبني هذا النهج في دراستي في المجال التربوي
وتواجدي هنا إنما هو للإفادة منكم أهل الاختصاص والخبرة
فلا تبخلوا علينا بعلمكم بارك الله فيكم

عارف بن مسفر المالكي
10-12-13 ||, 04:16 PM
الحراك الفكري المقاصدي الدائر الآن لا يقتصر على الاجتهاد الفقهي فحسب- وإن كان هو المقصود الأول ،وله النصيب الأوفر -وإنما امتد ليشمل فروع المعرفة كافة ، من خلال الدعوة إلى منهجية فكرية مقاصدية تستوعب هذه العلوم وتعيد توجيهها في إطار الشريعة الإسلامية .


نعم أخني هو كما ذكرتي
وهذا ما دفعني إلى بحثه

لكن ملامحه لم تتضح بعد





وأحسب أن هذا التوجه هو الطريق الأسلم والأكثر فاعلية لربط فروع المعرفة بالوحي الإلهي ،سواء على مستوى الأهداف والغايات أو على مستوى الفروع والتطبيقات
وهو ما دعاني لتبني هذا النهج في دراستي في المجال التربوي
وتواجدي هنا إنما هو للإفادة منكم أهل الاختصاص والخبرة

فلا تبخلوا علينا بعلمكم بارك الله فيكم


أذكر أنه قد مر علي بحث تربوي حول المقاصد
عنوانه ( المقاصد التربوية للعبادات في الروح والأخلاق والعقل والجسد )
أيضا قد يفيدك من الناحية التربوية ما كتب حول مقاصد العبادات ومقاصد العقوبات الإسلامية

وفقك الله