المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما الجامع بين التصديق والتصور والمعقول؟



مجمول
10-12-22 ||, 06:39 PM
عندما يتعرض الأصوليون لتقسيمات باب، وليكن (باب التعادل والتراجيح) مثلاً، يقولون: الكلام في هذا الباب يكون على ثلاث نواحٍ:
التراجيح بين التصديقات
التراجيح بين التصورات
التراجيح بين المعقولات.

وطرحي هنا
هو إذا أردتُ أن أستثمر هذا التقسيم في أمر آخر وأردتُ أن أعنون له بعنوان جامع مانع فماذا يكون؟

وهذا تخريج أوّلي للجمع بينها ألتمس من المشايخ والإخوة الفضلاء توجيهي ونقدي:

قلتُ: الجامع بينها هو المُتعلّق الإدراكي (أو المُدركي).

وحللتُ ذلك:
بأن المُدرك للمعاني :
* إما أن يُدركها مجردة بغير نسبة إيجابية أو سلبية (=حُكم)، (وهذا هو التصور).
* أو يُدركها مع نسبة إيجابية أو سلبية (= حكم)، (وهذا هو التصديق)
*أو يُدركها مع استثمارها في قضايا مُشابهة، فيُنزّل عليها نفس حكمها، (وهذا هو المعقول)

فما رأيكم في هذا التحليل؟ هل يُعتبر جامعًا حاصرًا؟

بارككم المولى،،،