المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ورقة اعتذار: خلقت ألوفا لو رجعت إلى الصبى لفارقت شيبي موجع القلب باكيا



د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-05-07 ||, 02:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وحده
والصلاة والسلام على من لا نبي بعده
أما بعد


ورقة اعتذار
خلقت ألوفا لو رجعت إلى الصبى
لفارقت شيبي موجع القلب باكيا

أعتذر لجميع الإخوة عن تغيبي الفترة السابقة، والذي كان - بتقدير من الله - سببه انقطاع شبكة الانترنت والذي ترتب عليه انقطاعي عن العالم الخارجي
والذي بدوره - ورب ضارة نافعة- أرجعني إلى مكتبتي، وأقعدني خلف حائطها، وعدت من حيث أتيت.
إلا أني اشتقت إليكم، وهزني الوجد بعدكم، وأنكرت نفسي من غيركم
وقد قيل:

لا تعذل المشتاق في أشواقه حتى يكون حشاك في أحشائه

ثم أخذت أنشد:

تذكرت ليلى والسنين الخواليا
- - - - - - -- - - -
فما أشرف الأيفاع إلا صبابة
ولا أنشد الأشعار إلا تداويا
وقد يجمع الله الشتيتين بعدما
يظنان كل الظن ألا تلاقيا
وإني لأستغشي وما بي نعسة
لعل خيالا منك يلاقي خياليا
هي السحر إلا أن للسحر رقية
وإني لا ألفي لها الدهر راقيا
ذكت نار شوقي في فؤادي فأصبحت
لها وهج مستضرم في فؤاديا
ألا أيها الركب اليمانون عرجوا
علينا فقد أمسى هوانا يمانيا
أسائلكم هل سال (نعمان) بعدنا
وحب إليه بطن نعمان واديا
ألا يا حمامي بطن نعمان هجتما
علي الهوى لما تغنيتما ليا
وأبكيتماني وسط صحبي ولم أكن
أبالي دموع العين لو كنت خاليا
ويا أيها القمريتان تجاوبا
بلحنيكما ثم اسجعا علِّلانيا
ألا ليت شعري ما لليلى وما ليا
وما للصبا من بعد شيب علانيا
معذبتي، لولاك ما كنت هائما
أبيت سخين العين حرَّان باكيا
ألا يا حمامات العراق أعنَّني
على شجني وابكين مثل بكائيا
يقولون: ليلى بالعراق مريضة
فياليتني كنت الطبيب المداويا

محمد بن فائد السعيدي
08-05-07 ||, 12:45 PM
أبا فراس عذري ورب الكعبة


-يروى أن رجلا نزل على قوم فسألوه : ممن أنت؟ قال: من قوم إذا عشقوا ماتوا، فخرجت إمرأة من خبائها وصاحت: عذري ورب الكعبة

لذا قالو أن الحب العذري صورة من صورالحب الذي فيه عفة ونزاهة، عُرفت به قبيلة من العرب تعرف ببني عذرة وتنتمي أساساً الى قبائل قحطان من اليمن.

وقد عرف بعضهم الحب العذري: بأنه حب أبدي، حتى الموت، اذا بدأ فلا نهاية له إلا بنهاية المحب، ومنطلقه رهافة الحس وعفة النفس وجمال في المُحَب وأحسب أن هذا متحقق بين المُحِب- أبي فراس- والمُحَب- ملتقى المذاهب الفقهية والدراسات العلمية.


كأنني بك – أبا فراس- ذاك الأعرابي من بني عذرة والذي أجاب لما سئل: ما بال قلوبكم كأنها قلوب طير تذوب كما يذوب الملح في الماء، أما تبصرون؟
قال: اننا لننظر الى محاجر أعين لا تنظرون اليها!

أوأنك قد سرت على منوال جميل بن معمر، الشاعر المشهور الذي قال: أن مجرد مقاومة هينة لعاطفته تعني عذاباً طويلاً وضنى شديداً وذلك في قوله:
فإن هي قالت لا سبيل فقل لها
عناء على العذري منك طويل

انتبه أبا فراس فالحب العذري قد يقتل

فمن بني عذرة عروة بن حزام الذي اقترن اسمه باسم عفراء( عروة وعفراء)
سئل ذات يوم: أصحيح ما يروى عنكم من أنكم أرق الناس قلوباً؟ فأجابه:
نعم والله لقد تركت ثلاثين شاباً قد خامرهم الموت ومالهم داء إلا الحب.

فانتبه أن يقتلك حبك "للملتقى"

" ابتسامة"

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-05-07 ||, 12:50 PM
كأنني بك – أبا فراس- ذاك الأعرابي من بني عذرة والذي أجاب لما سئل: ما بال قلوبكم كأنها قلوب طير تذوب كما يذوب الملح في الماء، أما تبصرون؟
قال: اننا لننظر الى محاجر أعين لا تنظرون اليها!



غفر الله لك يا أبا عبد الله ، ولئن قلتَ فقد قيل قديما:

[ كم
في
المحاجر
من
خناجر ]

ممدوح بن سالم الثبيتي
08-05-08 ||, 01:54 AM
إذا كان هذا حالك !!!

فكيف بحال من يتابع مشاركاتك ويستفيد منها!!!!!!!!!!

فلا تسأل عن حاله بعد إنقطاعك هذا.

تركي علي التركي
08-05-08 ||, 03:46 AM
مرحباً بك وبرجعتك , بين أخوانٍ لك ظامئين لريكم ورياكم .. ومتطلعين لسهيلكم وثرياكم . فما فتئنا نلمح وراء كل داجيةٍ نجماً يشرق ونسمع بعد كل خفتة صوتاً يخرِق , يهدي الحائر إلى مخرج .
فــإن رمـى الليـل بظلمائـهِ فوق الروابي واعترى بالرياح
وصـار كهفاً مرعباً مظلمـاً فـبـشــر الدنيــا بنــور الصباح

وقد صدقت في اشيتاقك للمنتدى ولأهله , فقد أصبح المنتدى كمنازل نِحنُّ إليها إن أطلنا الفراق عنها

كم سرتُ فيها نحو ربعك منشدا لك يا منازل في القلوب منازلُ

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-05-08 ||, 11:02 PM
إذا كان هذا حالك !!!

فكيف بحال من يتابع مشاركاتك ويستفيد منها!!!!!!!!!!

فلا تسأل عن حاله بعد إنقطاعك هذا.

بارك الله فيك يا أبا يوسف

وما قلتَ ما قلتَ إلا من إحسان ظن وطيب عشرة
بالمناسبة لقد رجعت إلى كتاب المقابر للشيخ السحيباني فما وجدته تكلم عن القاعدة الغريبة التي استعملها ابن عبد البر رحمه الله في عدم نسخ الفضائل
والنسخة التي أمتلكها هي الطبعة الثانية ، فلعل النسخة التي عندكم قد أسهب في الكلام عنها ثم رأى حذفها في الطبعة الثانية
أو أني أخفقت في الوقوف على محلها في الكتاب.
ولعلك تفيدنا عن الموضوع على هذا الرابط:
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد E%C7%DA%CF%C9 (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد;C7%E1%C8%D1+%D E%C7%DA%CF%C9)
وبالمناسبة قد استفدت من مشاركتك بأن عرفتني بكتاب أحكام المقابر
ومن ثم اقتنيت الكتاب، وقد تم بحمد الله تفريغ وتسجيل نتائج الكتاب على هذا الرابط:
لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد +%C7%E1%E3%DE%C7%C8%D1 (لا يمكنك مشاهدة الروابط قبل الرد +%C7%E1%E3%DE%C7%C8%D1)

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-05-08 ||, 11:20 PM
مرحباً بك وبرجعتك , بين أخوانٍ لك ظامئين لريكم ورياكم .. ومتطلعين لسهيلكم وثرياكم . فما فتئنا نلمح وراء كل داجيةٍ نجماً يشرق ونسمع بعد كل خفتة صوتاً يخرِق , يهدي الحائر إلى مخرج .
فــإن رمـى الليـل بظلمائـهِ فوق الروابي واعترى بالرياح
وصـار كهفاً مرعباً مظلمـاً فـبـشــر الدنيــا بنــور الصباح

وقد صدقت في اشيتاقك للمنتدى ولأهله , فقد أصبح المنتدى كمنازل نِحنُّ إليها إن أطلنا الفراق عنها

كم سرتُ فيها نحو ربعك منشدا لك يا منازل في القلوب منازلُ

شكر الله لك على هذا الكلام الطيب
واشكر الله واحمده على ما آتاك الله من حلاوة حديث وما حباك به من طلاوة لسان
(وإن تعدوا نعمة الله لاتحصوها)

سرني كثيرا تفاؤلك بالموقع واحتفاؤك به والظاهر أن القلوب عند بعضها

(والبلد الطيب يخرج نباته بإذن ربه)
نسأل الله عز وجل أن يمنَّ علينا من فضله
وأن يفتح لنا أبواب رحمته
إنه هو الواسع العليم.

عبدالعزيز بن عبدالحميدالفارس
08-05-13 ||, 08:59 PM
الحمد الله على السلامة

عبدالعزيز بن عبدالحميدالفارس
08-05-13 ||, 09:03 PM
الحمد الله على السلامة
ونفع الله بك

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-05-20 ||, 03:57 PM
يقول المهذب بن الزبير:



يا ربعُ أين ترى الأحبة يَمَّمُـوا*&*هل أنجدوا من بعدنا أم أتهموا؟




نزلوا من العينِ السوادَ وإنْ نأوا*&*ومن الفؤاد مكانَ ما أنا أكتـمُ




رحلوا وفي القلبِ المُعنَّى بعدهم*&*وجدٌ على مَرِّ الزمـان مخيـمُ




وسروا وقد كتموا المسيرَ وإنمـا*&*تسري إذا جنَّ الظلامُ الأنجـمُ




وتعوضت بالإنس روحي وحشةً*&*لا أوحش الله المنـازل منهـمُ




لولاهم ما قمت بيـن ديارهـم *&*حيران أستاف الديـار وألثـمُ




لا تبعثوا لي في النسيـم تحيـةً*&*إني أغار من النسيـم عليكـم




إني امرؤ قد بعت حظي راضيـاً*&*من هذه الدنيا بحظـي منكـم




فسلوت إلا عنكم ، وقنعـت *&* إلا منكم ، وزهدت إلا فيكـمُ




ما كان بعد أخي الذي فارقتـه*&* ليبوح إلا بالشكايـة لـي فـمُ


فقال القاضي الرشيد :
رحلوا فلا خلت المنازل منهم ... ونأوا فلا سلت الجوانح عنهم
وسروا وقد كتموا الغداة مسيرهم ... وضياء نور الشمس ما لا يكتم
وتبدلوا أرض العقيق عن الحمى ... روت جفوني أي أرض يمموا
نزلوا العذيب وإنما هي مهجتي ... نزلوا وفي قلب المتيم خيموا
ما ضرهم لو ودعوا ما أودعوا ... نار الغرام وسلموا من أسلموا
هم في الحشا إن أعرقوا أو أشأموا ... أو أيمنوا أو أنجدوا أو أتهموا
لا ذنب لي في البعد أعرفه سوى ... أني حفظت العهد لما خنتم



فائدة: القاضي الرشيد هو أحمد بن علي الغساني وهو القائل:




ما للغصون تميل سكراً



هل سقيت بالمزن خمرا

عمار محمد مدني
08-05-20 ||, 04:10 PM
ماشاء الله تبارك الله،
ما أجمل هذي الأبيات!!

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
08-11-18 ||, 03:34 PM
من الآن إلى نصف شهر صفر ستكون مشاركتي متقطعة بسبب انشغالي بالدراسة التمهيدية لمرحلة الدكتوراه في الجامعة الإسلامية حيث لا أكاد أفرغ إلا في نهاية الأسبوع خصوصاً مع ترددي في السفر بين المدينة وبين جدة.
لذا فأتمنى من الإخوة الإعذار أولاً
وثانياً: محاولة المساهمة في تغطية النقص الذي قد يسببه غياب بعض المشرفين لاسيما وأن المشرف عام - حظفه الله من كل مكروه - موفدٌ إلى اليمن ولم يستقر وضعه إلى الآن.

والملتقى في مسؤولية الجميع
وما كان لله فسيبقى
اللهم اجعل عملنا هذا لك لوحدك
ولا تجعل لغيرك منه نصيب.
وبارك في هذا الملتقى وفي أهله.

السرخسي
08-12-03 ||, 10:54 AM
بارك الله فيك يا شيخنا أبا فراس .. وعوداً حميداً .

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-01-30 ||, 02:14 PM
أستأذنكم للغياب لمدة لا تزيد عن عشرة أيام بسبب اختبارات الدراسة.
وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
09-01-30 ||, 02:15 PM
تذكير:



لذا فأتمنى من الإخوة الإعذار أولاً
وثانياً: محاولة المساهمة في تغطية النقص الذي قد يسببه غياب بعض المشرفين


والملتقى في مسؤولية الجميع
وما كان لله فسيبقى
اللهم اجعل عملنا هذا لك لوحدك
ولا تجعل لغيرك منه نصيب.

وبارك في هذا الملتقى وفي أهله.

شهاب الدين الإدريسي
09-02-02 ||, 06:17 PM
وفقكم الله واعانكم ونصركم وأصلح بالكم وأعلى درجاتكم وردكم إلينا سالما غانما، بانتظاركم إن شاء الله تعالى .

الوقار الظفيري
09-03-20 ||, 05:57 PM
ماشاء الله اللهم بارك

د. فؤاد بن يحيى الهاشمي
10-09-20 ||, 08:20 AM
تذكرت ليلى والسنين الخواليا

زياد العراقي
16-07-30 ||, 06:21 AM
أبيات رائعة