المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جوانب مناقشة الرسالة العلمية



د.محمود محمود النجيري
08-05-14 ||, 11:18 AM
جوانب مناقشة الرسالة العلمية

يختلف الأساتذة في منهجهم في مناقشة الرسائل العلمية، ومن الأفضل أن يحضر الطالب ما استطاع من مناقشات؛ حتى يعرف هذه المناهج، ويستعد لها. فبعض الأساتذة يناقش الطالب سطرًا سطرًا، وكلمة كلمة. وبعضهم يناقشه في القضايا الأساسية، والخطوط العريضة لبحثه.
وعمومًا هناك ثلاثة جوانب رئيسة للمناقشة:
1. الجانب الشكلي:
ويتضمن هذا الجانب: سلامة اللغة، وصحة الرسم الإملائي، والاشتراطات الشكلية التي تفرضها الجامعة كلون الغلاف، ومقاس الورق، والبنط والخط.
2. الجانب المنهجي:
ويتضمن هذا الجانب: تقسيم أبواب الرسالة وفصولها، ومنهج البحث المتبع، ومدى تطبيقه. وصحة الاستنتاج، وسلامة الاستدلال، والإحاطة بجوانب البحث.

3. الجانب الموضوعي:
ويتضمن هذا الجانب: صحة المعلومات التي يوردها الباحث، وما قد يكون به من بيانات وإحصاءات.

د. عبدالحميد بن صالح الكراني
08-05-14 ||, 09:09 PM
اطلاله خفيفة ومجزية
وأنا أنصح بحضور المناقشات العلمية لتنمية الأداء البحثي
ومن لم يستطع فبإمكانه متابعة برنامج: أطروحه على الهواء؛ يذاع ويعاد أسبوعيا في إذاعة القرآن الكريم
وفيه كفاية وغنية

د / ربيع أحمد ( طب ).
08-11-24 ||, 11:37 AM
جزاكم الله خيرا على هذا الجهد المبارك

د. بدر بن إبراهيم المهوس
08-11-24 ||, 10:14 PM
شيخنا الدكتور محمود بارك الله فيكم
حقيقة يتعجب المرء من تفاوت أساليب المناقشة في الجامعات لا سيما عندنا في الجامعات السعودية فهناك المنهج المتشدد الذي لا يقع إلا على الأخطاء وبالتالي يهضم الباحث حقه وهناك المنهج المتساهل جداً والذي يمرر البحث مع قصوره وكثرة الخلل فيه وهناك المنهج المعتدل ومع ميول بعض الجامعات والأقسام العلمية في الجامعات لأحد هذه المناهج بشكل واضح ملفت إلا انه يبقى بعض الشذوذات في تلك الجامعات من قبل بعض المناقشين ممن يسيرون عكس التيار .
ومن أخطاء الأقسام العلمية في المناقشات ما يلي :
1 - عدم مبالاة بعض المناقشين بالطالب واهدار وقته بتأخير مدة المناقشة فترة طويلة مع أن البحث ربما لا يكون طويلاً واعرف من المناقشين من بقيت الرسالة عندها سنة وشهرين مع أن زميله في المناقشة انتهى بعد أربعة أشهر فقط بل إن بعض الأقسام تهمل الرسالة اصلا ولا تسلمها للمناقشين فترة طويلة والضحية فيها هو الطالب .
2 - عدم اختيار المناقشين المناسبين للموضوع والتخصص حتى داخل التخصص الواحد فالفقه مثلا يندرج تحته تخصصات دقيقة وأصول الفقه كذلك فمثلا قسم اصول الفقه يبحث فيه أصول الفقه والقواعد الفقهية والمقاصد وهذه تخصصات قد يتميز فيها البعض دون البعض الآخر حتى داخل التخصص وقل مثل ذلك في دراسة الشخصيات فقد يكون بعض أعضاء هيئة التدريس ممن درس الشخصية عن طريق تحقيق أو بحث فهو أعلم بآرائه من غيره فهو أولى بالمناقشة .
وبعض الأقسام في الجامعات ترتب المناقشين ترتيبا بغض النظر عن التخصصات الدقيقة فهذا الأستاذ يحمل رقم 5 وبالتالي فالرسالة التي تقدم برقم 5 يناقشها فلان بغض النظر عن مستواه أو تخصصه الدقيق أو معرفته بالموضوع حتى إن بعض الأقسام تطلب من بعض الطلاب المقربين إليهم عن طريق السر أن يتأخر بالتسليم حتى لا يناقشه الأستاذ الفلاني فيأخذ من يليه وهكذا .
3 - أحيانا يختار القسم مناقشا لا يقر بمنهج القسم في الرسائل العلمية سواء في النواحي الشكلية أو المنهجية أو العلمية وقد يكون مناقشا داخليا وقد يكون مناقشا خارجيا من جامعة أخرى وبالتالي فالنقد يتحمله الطالب وهو في الوقت نفسه ملزم بالسير على منهج القسم فلا يستطيع الطالب الجمع بين المنهجين المتناقضين وكان ينبغي من المناقش أن يراعي ما ألزم به الطالب .

عبدالرحمن بن محمد الحريري
11-06-11 ||, 03:31 PM
جزاك الله خيراً

بنت الإمام
11-06-27 ||, 09:59 PM
3 - أحيانا يختار القسم مناقشا لا يقر بمنهج القسم في الرسائل العلمية سواء في النواحي الشكلية أو المنهجية أو العلمية وقد يكون مناقشا داخليا وقد يكون مناقشا خارجيا من جامعة أخرى وبالتالي فالنقد يتحمله الطالب وهو في الوقت نفسه ملزم بالسير على منهج القسم فلا يستطيع الطالب الجمع بين المنهجين المتناقضين وكان ينبغي من المناقش أن يراعي ما ألزم به الطالب .[/quote]
وهذه هي معضلة الأقسام الشرعية, وسبب كثرة الخلاف في المسائل العلمية المطروحة ..

طليعة العلم
13-03-04 ||, 08:16 AM
جزاكم الله خيرا .. وبارك فيكم


اطلاله خفيفة ومجزية
وأنا أنصح بحضور المناقشات العلمية لتنمية الأداء البحثي
ومن لم يستطع فبإمكانه متابعة برنامج: أطروحه على الهواء؛ يذاع ويعاد أسبوعيا في إذاعة القرآن الكريم
وفيه كفاية وغنية

بارك الله فيكم ..هل مازال هذا البرنامج يذاع ؟


شيخنا الدكتور محمود بارك الله فيكم
حقيقة يتعجب المرء من تفاوت أساليب المناقشة في الجامعات لا سيما عندنا في الجامعات السعودية فهناك المنهج المتشدد الذي لا يقع إلا على الأخطاء وبالتالي يهضم الباحث حقه وهناك المنهج المتساهل جداً والذي يمرر البحث مع قصوره وكثرة الخلل فيه وهناك المنهج المعتدل ومع ميول بعض الجامعات والأقسام العلمية في الجامعات لأحد هذه المناهج بشكل واضح ملفت إلا انه يبقى بعض الشذوذات في تلك الجامعات من قبل بعض المناقشين ممن يسيرون عكس التيار .

جزاكم الله خيرا
حقيقة كثيرا ما أتعجب عند حضور المناقشات
فنجد بحوث بعض الطلبة مخلة بكثير من جوانب البحث
المادة العلمية قليلة جدا والتوثيق غير متقن ....وووو ، ومع ذلك النتيجة ممتاز!!

وفي المقابل نجد بحوث آخرين فيها من الجهد والاتقان الكثير
ومع ذلك النتيجة ليست مرضية !!

أسامة ناصري أسامة
13-05-29 ||, 05:50 PM
ماشاء الله شكر الله لكم سعيكم

محمد مبروك لعويني
15-01-22 ||, 08:21 PM
كم من فوائد يجنيها الباحث من حضوره لغيره فيستفيد من الاجابيات كما يستفيد من السلبيات

إسلام محمود عايد
17-11-12 ||, 07:20 AM
جزاكم الله خيرا