الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

 

آخر مواضيع الملتقى

صفحة 59 من 59 الأولىالأولى ... 9 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59
النتائج 871 إلى 874 من 874

الموضوع: مدونة الفوائد

  1. #1
    :: الفريق العلمي ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الكنية
    أبو عبدالرحمن
    الدولة
    مصر
    المدينة
    الدقهلية
    المؤهل
    دبلوم
    التخصص
    ..
    المشاركات
    2,410
    شكر الله لكم
    1,249
    تم شكره 1,393 مرة في 756 مشاركة

    افتراضي مدونة الفوائد

    الحمد لله وبعد

    - قال الشيخ عبدالكريم الخضير حفظه الله في إحدى المحاضرات : زرت الخميس الماضي مؤسسة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى فإذا كتب الشيخ رحمه الله التي في مكتبته لا تتجاوز ألف مجلد فسألتهم هل نقّصتم شيئا منها؟ قالوا: لا.. ا.هـ
    -----------------
    كنت أعجب من مكتبة الشيخ العثيمين رحمه الله ، فازداد عجبي من الشيخ عبدالرحمن بن ناصر السعدي رحمه الله .
    فقد حدثنا شيخنا صالح بن عبدالله العصيمي حفظه الله ومتع به
    " أن مكتبة الشيخ السعدي رحمه الله كانت عبارة عن مائتي كتاب "
    وقال ما وصل الشيخ لهذا الرسوخ العلمي إلا لما أتقن الأصول التي بين يديه ، فمن أتقن الأصول حاز الوصول )
    بتصرف من كلامه حفظه الله .


    وسمعت الشيخ الشيخ وليد السعيدان يقول أن هناك عالم من هيئة كبار العلماء بالسعودية ليس في مكتبته إلى حاشية الروض المربع لابن قاسم .
    ومن أكثر التنقل بين الأعمال ضاع عمره ولم يحصل على مراده ولم يقم له شأن في الناس ولن يُعرف بأمر يختص فيه ولو كان من أذكى الناس .(خالد البليهد)


  2. #871
    :: الفريق العلمي ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الكنية
    أبو عبدالرحمن
    الدولة
    مصر
    المدينة
    الدقهلية
    المؤهل
    دبلوم
    التخصص
    ..
    المشاركات
    2,410
    شكر الله لكم
    1,249
    تم شكره 1,393 مرة في 756 مشاركة

    افتراضي رد: مدونة الفوائد

    السؤال الخامس: اذكُرْ عَشْرَ معاركَ وقعَتْ في رمضان:
    غزوة بدر: وكانت يوم 17 رمضان، عام 2ه.
    فتح مكة: 23 رمضان، عام 8ه.
    معركة البويب: 13ه، بقيادة المثنى بن حارثة.
    معركة القادسية: 15 ه، بقيادة سعد بن أبي وقاص.
    فتح بلاد الأندلس: 92 ه، بقيادة طارق بن زياد.
    فتح عمورية: 17 رمضان، 223ه، بقيادة المعتصم.
    معركة الزلاقة: 479ه، بقيادة يوسف بن تاشفين.
    موقعة حطين: عام 583 ه = 1187م، بقيادة صلاح الدين الأيوبي.
    عين جالوت: عام 658ه = 1260م، بقيادة سيف الدين قُطُز.
    معركة العاشر من رمضان: عام 1393ه = السادس من أكتوبر 1973م.



    ومن أكثر التنقل بين الأعمال ضاع عمره ولم يحصل على مراده ولم يقم له شأن في الناس ولن يُعرف بأمر يختص فيه ولو كان من أذكى الناس .(خالد البليهد)

  3. #872
    :: الفريق العلمي ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الكنية
    أبو عبدالرحمن
    الدولة
    مصر
    المدينة
    الدقهلية
    المؤهل
    دبلوم
    التخصص
    ..
    المشاركات
    2,410
    شكر الله لكم
    1,249
    تم شكره 1,393 مرة في 756 مشاركة

    افتراضي رد: مدونة الفوائد

    الجواب الكافي / فصل من مداخل المعاصي اللفظات / وفيه : ::: وَمِنَ الْعَجَبِ أَنَّ الْإِنْسَانَ يَهُونُ عَلَيْهِ التَّحَفُّظُ وَالِاحْتِرَازُ مِنْ أَكْلِ الْحَرَامِ وَالظُّلْمِ وَالزِّنَى وَالسَّرِقَةِ وَشُرْبِ الْخَمْرِ، وَمِنَ النَّظَرِ الْمُحَرَّمِ وَغَيْرِ ذَلِكَ، وَيَصْعُبُ عَلَيْهِ التَّحَفُّظُ مِنْ حَرَكَةِ لِسَانِهِ، حَتَّى تَرَى الرَّجُلَ يُشَارُ إِلَيْهِ بِالدِّينِ وَالزُّهْدِ وَالْعِبَادَةِ، وَهُوَ يَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَاتِ مِنْ سَخَطِ اللَّهِ لَا يُلْقِي لَهَا بَالًا، يَنْزِلُ بِالْكَلِمَةِ الْوَاحِدَةِ مِنْهَا أَبْعَدَ مِمَّا بَيْنَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ، وَكَمْ تَرَى مِنْ رَجُلٍ مُتَوَرِّعٍ عَنِ الْفَوَاحِشِ وَالظُّلْمِ، وَلِسَانُهُ يَفْرِي فِي أَعْرَاضِ الْأَحْيَاءِ وَالْأَمْوَاتِ، وَلَا يُبَالِي مَا يَقُولُ.
    ومن أكثر التنقل بين الأعمال ضاع عمره ولم يحصل على مراده ولم يقم له شأن في الناس ولن يُعرف بأمر يختص فيه ولو كان من أذكى الناس .(خالد البليهد)

  4. #873
    :: الفريق العلمي ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الكنية
    أبو عبدالرحمن
    الدولة
    مصر
    المدينة
    الدقهلية
    المؤهل
    دبلوم
    التخصص
    ..
    المشاركات
    2,410
    شكر الله لكم
    1,249
    تم شكره 1,393 مرة في 756 مشاركة

    افتراضي رد: مدونة الفوائد

    ما هي السنة في وقت صلاة الفجر؟
    الحمد لله وحده، أما بعد:
    فإن أم المومنين عائشة - رضي الله عنها - قالت : "كن نساء المؤمنات يشهدن مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - صلاة الفجر متلفعات بمروطهن ، ثم ينقلبن إلى بيوتهن حين يقضين الصلاة ، لا يعرفهن أحد من الغلس". [رواه البخاري، باب خروج النساء إلى المساجد بالليل والغلس].
    قلت:
    الغلس: هو ظلمة آخر الليل إذا اختلطت بضوء النهار.
    وعند مسلم في صحيحه ، يقول جابر بن عبد الله - رضي الله عنه - : "...والصبح كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يصليها بغلس".
    وعن عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - قال: "ما رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - صلى صلاة إلا لميقاتها، إلا صلاتين: صلاة المغرب والعشاء بجمع، وصلى الفجر يومئذ قبل ميقاتها"، وفي رواية: "قبل وقتها بغلس". [ رواه مسلم، باب استحباب زيادة التغليس بصلاة الصبح يوم النحر بالمزدلفة].
    وعن أنس: "أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - غزا خيبر ، فصلينا عندها الغداة بغلس". [رواه مسلم].
    وعن أبي مسعود الأنصاري - رضي الله عنه - في حديث نزول جبريل - عليه السلام - بوقت الصلاة، قال: "...وصلى الصبح بغلس، ثم صلى مرة أخرى فأسفر بها، ثم كانت صلاته بعد ذلك بالغلس، حتى مات - صلى الله عليه وسلم - ...". [رواه ابن حبان في صحيحه، وحسنه الألباني].
    ومعنى أسفر بها: أخر الصلاة حتى أوشك الصبح أن يطلع.
    وعن عبد الله بن الزبير - رضي الله عنهما - : "كنا نصلي مع عمر رضي الله عنه بغلس، فينصرف أحدنا ولا يعرف صاحبه". [المطالب العالية للعسقلاني].
    وعن مُغيث بن سُمي الأوزاعي، قال: صليت مع عبد الله بن الزبير، الصبح بغلس، فلما سلم، أقبلت على ابن عمر، فقلت: ما هذه الصلاة؟ قال: "هذه صلاتنا، كانت مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وأبي بكر، وعمر، فلما طُعن عمر، أسفر بها عثمان". [أخرجه ابن ماجة والطحاوي، وحسنه البخاري في علل الترمذي، وصححه الألباني في الإرواء].
    قلت:
    فتأمل! حديث عائشة - رضي الله عنها - أن النساء كن يشهدن صلاة الفجر مع الرسول - صلى الله عليه وسلم - ومعلوم أنه كان من سنته التطويل في فريضة الفجر، ثم ينصرفن، وما زال للظلمة بقية تمنع أن يتعرف عليهن!.
    وكذا ما ذكره ابن الزبير - رضي الله عنهما - من أنهم كان يصلون خلف الفاروق عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - ، وكان يطيل صلاة الفجر ، حتى أنه كان يقسم سورة يوسف على الركعتين، ومع هذا يقول ابن الزبير: "فينصرف أحدنا ولا يعرف صاحبه".
    وعليه: فتجاهل مثل هذه الأحاديث، وأن الناس اليوم تصلى قبل وقت الفجر!، هو فتح باب شر على الناس، وفتح للأوهام والوساوس عند العوام، وقد حذر العلماء من بسط المسائل العلمية بين العامة، حتى لا تكون لهم فتنة، فيخاطب الناس بما يفهموا.
    كما أنها حجة قوية لخوارج العصر من استباحة أرض الإسلام، من أنها ديار كفر، لا تعظم حتى شعيرة الصلاة، فتصليها قبل وقتها!.
    فمن رأى خلاف هذا، فليتدين به بينه وبين ربه، ففي الأمر سعة.
    هذا؛ والله من وراء القصد، وهو حسبنا ونعم الوكيل.
    وكتب
    وليد بن سعد.
    6يونيو‏، الساعة ‏07:16 ص‏ ·2018
    ========================= ======
    ابوصهيب وليد بن سعد الحق أن المسألة خلافية، ولعل تغير فصول السنة من أسباب الخلاف، فتصلي أحيانا وتخرج من صلاة الفجر وقد أنارت السماء، وأحيانا تكون مظلمة جدا ولا يظهر النور إلا بعد فترة طويلة، وهذا غالبا يكون في الشتاء، ولكن إن كان عندنا نصوص في الشرع تحتمل التوسعة على المسلمين، فلماذا نضيق واسعا؟
    وأعلم أن الجميع يبغي الخير والسنة،
    ========================
    محمد شهاب كنا فى المعتكف عند الشيخ رسلان وكان المؤذن يؤذن بالصلاة فى وقتها ونمسك بمجرد سماع الأذان ونصلى السنة وتقام الصلاة والوقت بين الاذانين اعنى الاذان والاقامه فى حدود ربع ساعة والله اعلم
    =======================
    ومن أكثر التنقل بين الأعمال ضاع عمره ولم يحصل على مراده ولم يقم له شأن في الناس ولن يُعرف بأمر يختص فيه ولو كان من أذكى الناس .(خالد البليهد)

  5. #874
    :: متفاعل ::
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    الكنية
    أبو يونس
    الدولة
    الأردن
    المدينة
    الزرقاء
    المؤهل
    تعليم ثانوي
    التخصص
    عابد لله
    العمر
    58
    المشاركات
    374
    شكر الله لكم
    143
    تم شكره 287 مرة في 139 مشاركة

    Arrow رد: مدونة الفوائد

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بن رضا السعيد مشاهدة المشاركة
    الجواب الكافي / فصل من مداخل المعاصي اللفظات / وفيه : ::: وَمِنَ الْعَجَبِ أَنَّ الْإِنْسَانَ يَهُونُ عَلَيْهِ التَّحَفُّظُ وَالِاحْتِرَازُ مِنْ أَكْلِ الْحَرَامِ وَالظُّلْمِ وَالزِّنَى وَالسَّرِقَةِ وَشُرْبِ الْخَمْرِ، وَمِنَ النَّظَرِ الْمُحَرَّمِ وَغَيْرِ ذَلِكَ، وَيَصْعُبُ عَلَيْهِ التَّحَفُّظُ مِنْ حَرَكَةِ لِسَانِهِ، حَتَّى تَرَى الرَّجُلَ يُشَارُ إِلَيْهِ بِالدِّينِ وَالزُّهْدِ وَالْعِبَادَةِ، وَهُوَ يَتَكَلَّمُ بِالْكَلِمَاتِ مِنْ سَخَطِ اللَّهِ لَا يُلْقِي لَهَا بَالًا، يَنْزِلُ بِالْكَلِمَةِ الْوَاحِدَةِ مِنْهَا أَبْعَدَ مِمَّا بَيْنَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ، وَكَمْ تَرَى مِنْ رَجُلٍ مُتَوَرِّعٍ عَنِ الْفَوَاحِشِ وَالظُّلْمِ، وَلِسَانُهُ يَفْرِي فِي أَعْرَاضِ الْأَحْيَاءِ وَالْأَمْوَاتِ، وَلَا يُبَالِي مَا يَقُولُ.
    والعياذ بالله .


صفحة 59 من 59 الأولىالأولى ... 9 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 2 (0 من الأعضاء و 2 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مدونة السياسة الشرعية
    بواسطة أحمد عرفة أحمد في الملتقى ملتقى فقه السياسة الشرعية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15-10-21 ||, 07:03 AM
  2. هل أجد مدونة سحنون و العتبية الكترونيا
    بواسطة جود في الملتقى ملتقى المذهب المالكي
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 14-06-22 ||, 04:31 PM
  3. مدونة أدلة الأحكام الفقهية
    بواسطة د. ملفي بن ساير العنزي في الملتقى ملتقى آيات الأحكام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-06-07 ||, 10:34 PM
  4. مدونة المساهم
    بواسطة محمد أحمد عبد القادر في الملتقى ملتقى استراحة الأعضاء
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-02-25 ||, 10:02 AM
  5. مدونة السياسة الشرعية .
    بواسطة أبو الحارث البقمي في الملتقى ملتقى فقه السياسة الشرعية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-04-23 ||, 02:01 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].