الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

 

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

  1. #1
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    7,428
    شكر الله لكم
    11,501
    تم شكره 9,438 مرة في 3,482 مشاركة

    افتراضي وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله


    توفي مساء يوم أمس السبت الثامن من اب/اغسطس الدكتور وهبة الزحيلي عن عمر ناهز83 عاماً. و
    الدكتور “وهبة بن مصطفى الزحيلي”، أحد أبرز علماء أهل السنة والجماعة من سوريا في العصر الحديث، عضو المجامع الفقهية بصفة خبير في مكة وجدة والهند وأمريكا والسودان. ورئيس قسم الفقه الإسلامي ومذاهبه بجامعة دمشق، كلية الشريعة، ومن إحدى جهوده انه كان رئيساً في اللجنة الثقافية العليا ورئيساً للجنة المخطوطات بجامعة الإمارات، وأنشأ مجلة الشريعة والقانون في جامعة الإمارات.

    حصل على جائزة أفضل شخصية إسلامية في حفل استقبال السنة الهجرية التي أقامته الحكومة الماليزية سنة 2008 في مدينة بوتراجايا.

    ولد في مدينة ديرعطية/ريف دمشق عام 1932، وتخرج بترتيب الأول على دفعته من كلية الشريعة بالأزهر الشريف، عام 1956 ثم حصل على إجازة تخصص التدريس من كلية اللغة العربية بالأزهر، وصارت شهادته العالمية مع إجازة التدريس. كم درس علوم الحقوق وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة عين شمس عام 1957. ونال دبلوم معهد الشريعة الماجستير عام 1959 من كلية الحقوق بجامعة القاهرة، والدكتوراه في “الشريعة الاسلامية” عام 1963 بمرتبة الشرف الأولى.

    تغمده الله بواسع رحماته وأعلى مقامه في علين مع النبين والصديقين والشهداء والصالحين جزاء ما قدم وأعطى
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة عدم قدرتك على تحميل المرفقات يرجع لأحد الأسباب التالية: لم تقم بتسجيل الدخول، لست عضواً في الملتقى، حسابك غير مفعل أو مخالف لميثاق التسجيل.


  2. #2
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    7,428
    شكر الله لكم
    11,501
    تم شكره 9,438 مرة في 3,482 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    وهبة الزحيلي.. العالم الفقيه المفسِّر
    إعداد: أحمد بن محمود الداهن
    لمحاتٌ من حياته


    ولادته ونشأته:
    ولد وهبة مصطفى الزُّحيلي في بلدة دير عطية من ريف دمشق عام 1351هـ-1932م لأبوين كريمين موصوفين بالصَّلاح والتَّقوى.
    فوالده الحاج مصطفى الزُّحيلي كان حافظاً لكتاب الله تعالى، شديد التَّمسك بالسُّنة النَّبوية، كثير العبادة والصِّيام، ذا همَّةٍ عالية، وكان له الأثر الأكبر في توجيه أولاده لمتابعة التَّحصيل العلمي، وفي إطار الدِّراسات الشَّرعية بخاصَّة.

    أما والدتُه فسيدةٌ فاضلة، شديدة الورع، متمسِّكةٌ بالشَّريعة عاملةٌ بها.
    اتَّجه المترجَم في بداياته الأولى إلى تعلُّم القرآن الكريم، فأتقنه تجويداً في أحد كتاتيب البلدة عند امرأةٍ حافظةٍ صالحة، وأُدخل بعدها المدرسة الابتدائية الرَّسمية وأتَمَّها في بلدته أيضاً.

    دراسته وشهاداته:
    بعد أن أنهى دراستَه الابتدائية قدم المتَرجم مدينةَ دمشق سنة 1946م وعمرُه 14 عاماً لمتابعة دراسته في معاهدها.
    التحق في دمشق بالثانوية الشَّرعية التي كانت تُسمَّى كلِّية الشَّريعة، وأمضى فيها ستَّ سنوات، نال بعدها شهادة الثانوية الشَّرعية عام 1952م وكان ترتيبه الأولَ على جميع المتقدِّمين.
    توجَّه بعدها إلى مصر ليكمل مسيرته العلمية، وتحصيله العلمي العالي، فالتحق بعددٍ من الكلِّيات في آنٍ واحد، فقد درس في الجامعة الأزهرية في كلِّيتي الشَّريعة واللُّغة العربية، كما درس في كلِّية الحقوق بجامعة عين شمس، وكانت حصيلة تلك الدِّراسة أن نال الشَّهادات الآتية:
    1- الشَّهادة العالية في الشَّريعة الإسلامية من كلية الشَّريعة بالأزهر بتقدير ممتاز عام 1956م.
    2- إجازة التَّخصص بالتَّدريس من كلية اللُّغة العربية بالأزهر عام 1957م.
    3- إجازة في الحقوق من جامعة عين شمس بتقدير جيد عام 1957م.

    ولم يكن الأستاذ وهبة الزُّحيلي قد قضى نهمته في طلب العلم بعد، فتقدَّم إلى كلٍّ من جامعتي الأزهر والقاهرة للدِّراسات التَّخصصية العليا، وتابع دراسته في كلِّية الحقوق في جامعة القاهرة بقسم الشَّريعة، ونال سنة 1959م درجة الماجستير في الشَّريعة الإسلامية، وبعد ذلك سجل أطروحته في الدكتوراه في الكلية نفسها بعنوان (آثار الحرب في الفقه الإسلامي –دراسة مقارنة)، ومنحته لجنة المناقشة الدرجة العلمية مع مرتبة الشَّرف الأولى سنة 1963م.

    أساتذته وشيوخه:
    هيأ الله -عز وجل- للمترجَم مجموعةً من أساتذة العلم وشيوخه في الشَّام ومصر قلَّ نظيرُها، ويندر أن تجتمع لإنسانٍ واحد، فكان بعضُ أفراد هذه الطَّبقة من العلماء أساتذة جيل، كما أن بعضهم كان صاحب نهضةٍ علميةٍ مباركةٍ جدَّدت معالم الدِّين في بداية هذا القرن.

    فمن أساتذته وشيوخه في الشَّام أذكر:
    1- الشيخ محمد هاشم الخطيب الرِّفاعي: خطيب الجامع الأموي، ومؤسِّس جمعية التَّهذيب والتَّعليم، وقد قرأ عليه المترجَم في الفقه، وتأثَّر به في التَّوجيه وتبيان المعايير الصحيحة للإسلام.
    2- الشيخ عبد الرِّزاق الحمصي: كان فقيهاً وتولى الإفتاء في الجمهورية السُّورية بين عامي 1963م -1969م، وقد قرأ عليه الشيخ الزحيلي في الفقه.
    3- الشيخ محمود ياسين: أحد مؤسسي (جمعية النهضة الأدبية) و(جمعية العلماء) و(رابطة العلماء) و(جمعية الهداية الإسلامية) التي تولَّى رئاستها، وله عنايةٌ خاصَّةٌ بعلوم اللُّغة، واشتغالٌ بالحديث النَّبوي وعلومه، وقرأ عليه في الحديث.
    4- الشيخ حسن الشَّطِّي: فقيهٌ حنبليٌّ فَرَضيُّ، كان أوَّلَ مديرٍ للكلِّية الشَّرعية بدمشق، تلقَّى عليه المترجَم علومَ الفرائض والأحوال الشَّخصية.
    5- الشيخ حسن حبنَّكة الميداني: أحد أفذاذ دمشق المعدودين، صاحب نهضةٍ علميةٍ متميِّزة، شارك بتأسيس (مدرسة الجمعية الغرَّاء)، و(المدرسة الرَّيحانية)، و(المعهد الشَّرعي)، و(جمعية التَّوجيه الإسلامي)، كما شارك في تأسيس (رابطة العالم الإسلامي ) في مكة المكرمة. حضر الأستاذ الزحيلي دروسه في التَّفسير.
    6- الشيخ صادق حبنكة: أخو الشيخ حسن حبنكة، وقد حضر الشيخ الزُّحيلي دروسه في التَّفسير.
    7- الشيخ صالح الفرفور: مؤسس (جمعية الفتح الإسلامي) ومعهدها، وهو من رجال التَّربية والتَّعليم البارزين، وقد قرأ عليه المترجَم في علوم اللغة العربية (البلاغة والأدب).
    8- الشيخ محمد لطفي الفيومي: فقيهٌ حنبليٌّ، ومدرِّسٌ بارعٌ، قرأ عليه الزُّحيلي في أصول الفقه ومصطلح الحديث.
    9- الشيخ محمود الرنكوسي: العالم العامل الفاضل، مدير (دار الحديث الأشرفية)، ورئيس رابطة العلماء، قرأ عليه الزُّحيلي في علوم العقائد والكلام.

    ومن أساتذته وشيوخه في مصر أذكر:
    1- الشيخ محمد أبو زهرة: الفقيه الإمام وعلم العصر، ولعلَّ الأستاذ الزَّحيلي قد تأثَّر بأسلوبه في الكتابة.
    2- الشيخ محمود شلتوت: الفقيه المصلح، ومؤسس (مجمع البحوث الإسلامية).
    3- الشيخ الدكتور عبد الرحمن التَّاج: شيخ الأزهر بين عامي 1954م – 1958م، وله بحوث متميَّزة.
    4- الشيخ عيسى منّون: درَّس في الأزهر، ونال عضوية جماعة كبار العلماء، عُيِّن عميداً لكلية أصول الدِّين، ثم شيخاً لكلية الشَّريعة.
    5- الشيخ محمد علي الخفيف: أحد أعلام القضاء والفقه في مصر، خلَّف أكثر من عشرة كتب فقهية وأصولية وعدداً كبيراً من البحوث.
    وفي ذكر مشايخه وأساتذته يقول الدكتور الزحيلي: "أخذت عن شيوخ مصر العلم، وتعلَّمت من شيوخ الشَّام العمل بالعلم والورع".

    أعماله وومناصبه:
    التَّدريس الجامعي كان أول أعمال المترجَم بعد حصوله على درجة الدكتوراه، إذ عُيِّن مدرِّساً في كلية الشَّريعة بجامعة دمشق عام 1963م، ثم رقي إلى درجة أستاذ مساعد سنة 1969م، وأستاذاً عام 1975م.
    وتنقَّل بعدها بين عددٍ من الجامعات العربية بصفة أستاذٍ زائر، فدرَّس في كلية الشَّريعة والقانون بجامعة بنغازي، وفي قسم الشَّريعة بجامعة الخرطوم بالسُّودان، والمركز العربي للدِّراسات الأمنية بالرِّياض، وأمضى خمس سنوات في جامعة الإمارات العربية في العين.
    وخلال السَّنوات السَّابقة -وما يزال- شغل الدكتور الزَّحيلي عدداً من المناصب الإدارية في الجامعات التي درَّس بها؛ فقد عُيِّن وكيلاً لكلية الشريعة بجامعة دمشق عام 1967م، ثم عميداً للكلَّية بالنَّيابة بين عامي 1967م – 1969م.
    وعُيِّن رئيساً لقسم الشَّريعة في كلية الشَّريعة والقانون في جامعة الإمارات العربية المتحدة، ثمَّ عميداً للكلِّية بالنيابة حتى نهاية مدة إعارته سنة 1989م.
    ويشغل حالياً منصب رئيس قسم الفقه الإسلامي ومذاهبه بجامعة دمشق.

    وللأستاذ الدكتور الزُّحيلي عضويةٌ في عددٍ من المجامع العلمية والبحثية الإسلامية، ويرأس بعض الهيئات الشَّرعية الإسلامية، ومنها:
    - عضوٌ خبيرٌ في كلٍّ من مجمع الفقه الإسلامي بجدة، والمجمع الفقهي بمكة المكرمة، ومجمع الفقه الإسلامي بالهند والسودان وأمريكة.
    - عضوٌ في المجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية –آل البيت- في الأردن.
    - عضو الموسوعة العربية بدمشق.
    - أحد أعضاء هيئة التَّحرير في مجلَّة نهج الإسلام التي تصدر عن وزارة الأوقاف السورية.
    - رئيس هيئة الرَّقابة الشَّرعية لشركة المضاربة والمقاصَّة الإسلامية في البحرين.
    - رئيس هيئة الرَّقابة الشَّرعية للبنك الإسلامي الدَّولي في المؤسسة العربية المصرفية في البحرين.
    - رئيس قسم الدِّراسات الشَّرعية في المجلس الشَّرعي للمصارف الإسلامية في البحرين.
    - عضو هيئة الإفتاء الأعلى بالجمهورية العربية السورية.
    - عضو الهيئة الاستشارية لموسوعة دار الفكر للحضارة الإسلامية.
    - عضو لجنة البحوث والشؤون الإسلامية بوزارة الأوقاف السورية.

    وله أيضاً مشاركاتٍ فاعلةٍ في المؤتمرات والنَّدوات الدَّولية الإسلامية التي تعقد في مختلف العواصم والمدن العربية والإسلامية، ومنها:
    - دورات مجمع الفقه الإسلامي التَّابع لمنظَّمة العمل الإسلامي.
    - دورات المجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية –آل البيت- في عمَّان.
    - ندوات هيئة الزكاة المعاصرة في الكويت والمنامة.
    - النَّدوات الإسلامية الطِّبية التي تقيمها منظمة العلوم الإسلامية والطِّبية بالكويت.
    - أسبوع الفقه الإسلامي في الرِّياض.

    أوصافه وأخلاقه:
    لقد حبا الله الأستاذ الزُّحيلي بسطةً في العلم والجسم، فهو طويل القامة، حنطيُّ اللَّون، خفيف العارضين، سريع المشي والحركة، ذو همَّة عالية.
    يمتاز بحسن الخلق وطيب المعاملة، وهو لطيف المعشر، دائم البِشْر، يألف ويُؤلف.

    وهو محبٌّ لطلابه وإخوانه،حريصٌ على أوقاتهم، نصوحٌ لهم، يؤثر خدمتهم، ويستجيب لدعواتهم، ويشاركهم في مناسباتهم بطيب خاطر.

    وهو متواضعٌ في عزَّة، لا يرفعه علمه على الناس كبراً، ولا يضعه تواضعاً، بل هو مهيب محترم، يعرف للآخرين حقَّهم، كما يعرف حقَّ نفسه.

    وهو وفيٌّ محبٌّ لأشياخه، لا يذكر أحداً منهم إلا بخير، ويكره التَّعصب المذهبي كرهاً شديداً.

    ولعل من أبرز المواهب التي أفاضها الله عز وجل عليه حافظته القوية، وربما أتى إلى مناقشة بعض الرَّسائل الجامعية دون أن يصطحب معه المذكرة، ومع ذلك تراه يبرز محاسنها، ويشير إلى ملاحظاته عليها، ويملي ذلك على المناقش من ذاكرته محدداً له مواقع النَّقد من رسالته.
    وقد أوتي من الصَّبر والجلد والمحافظة على الوقت وعدم إضاعته، ما يجعله في ذلك مثلاً يُحتذى.

    وهو محبٌّ للسكينة والهدوء، سريع القراءة، ويعزو ذلك إلى صلته المستمرة بالكتاب، فهو لا يكاد يضيع دقيقةً واحدةً من غير قراءةً أو كتابة، وربما أمضى أكثر من ثلثي يومه بين الكتب دون أن يشعر بأدنى ملل.

    أما حكمته التي تنتظم بها حياته فهي قول الله عز وجل: {واتقوا الله ويعلمكم الله} [البقرة: 282]، ويقول في ذلك: "إن سرَّ النَّجاح في الحياة إحسان الصِّلة بالله عز وجل".
    وأختم بذكر شهادة أحد أساتذته فيه، يقول الأستاذ الشيخ صادق حبنَّكة: "إن الشيخ وهبة الزُّحيلي –حفظه الله وزاده بالشُّكر من خير ما أعطاه- له في قلبي مكانة مكينة ملَّكه إياها –وهو أحقُّ بها- تواضعه بلا مذلة، واستقامته بغير انحراف، ودأبه على العلم الناصح والعمل الصَّالح، وما عملت يداه من الكتب المجيدة في المواضع المفيدة".

    تعريف بمؤلَّفاته:
    يُعدُّ الأستاذ الدكتور وهبة الزُّحيلي من أغزر المعاصرين تأليفاً وأكثرهم إنتاجاً فكرياً، وهو يَعُد العمل بالتَّأليف بقصد نفع الآخرين وتبصيرهم بحقائق دينهم ودعوتهم إلى دين الله من آكد الواجبات، وأهم العبادات بعد أداء ما افترضه المولى عز وجلَّ.
    وقد بلغت كتبه وبحوثه ومقالاته نحواً من خمس مئة، وله موقع على الشابكة يجيب فيه عن مختلف الأسئلة من بلدان العالم.

    وأهمُّ مؤلفاته وآثاره:
    أ- في مجال التأليف العلمي المتخصص:
    للمترجَم في هذا الميدان إلى الآن أكثر من ثلاثين ومئة كتابٍ ورسالةٍ ظهرت إلى عالم الطِّباعة، أهمها:
    1- آثار الحرب في الفقه الإسلامي.
    2- الفقه الإسلامي وأدلته.
    3- نظرية الضَّرورة الشَّرعية؛ دراسة مقارنة.
    4- التَّفسير المنير في العقيدة والشَّريعة والمنهج.
    5- التَّفسير الوجيز.
    6- التَّفسير الوسيط.
    7- الفقه الإسلامي في أسلوبه الجديد.
    8- أصول الفقه الإسلامي.
    9- الذَّرائع في السِّياسة الشَّرعية،والفقه الإسلامي.
    10- العلاقات الدولية في الإسلام مقارنة بالقانون الدولي الحديث.
    11- نظرية الضَّمان أو (حكم المسؤولية المدنية والجنائية) في الفقه الإسلامي.
    12- العقود المسمَّاة في قانون المعاملات المدنية الإماراتي والقانون المدني الأردني.
    13- العقوبات الشَّرعية وأسبابها، بالاشتراك مع الدكتور رمضان الشرنباصي.
    14- الأصول العامة لوحدة الدَّين الحق (مترجم إلى الإنجليزية).
    15- القرآن الكريم، البنية التَّشريعية والخصائص الحضارية (مترجم إلى الإنجليزية والفرنسية).
    16- جهود تقنين الفقه الإسلامي.
    17- فقه السُّنة النَّبوية.
    18- نظام الإسلام - ثلاثة أقسام (نظام العقيدة، نظام الحكم والعلاقات الدولية، مشكلات العالم الإسلامي المعاصر).
    19- الوجيز في أصول الفقه.
    20- شرعة حقوق الإنسان في الإسلام، بالمشاركة.
    21- الضَّوابط الشَّرعية للأخذ بأيسر المذاهب.
    22- الرُّخص الشَّرعية؛ أحكامها وضوابطها.
    23- الإسلام دين الجهاد لا العدوان.
    24- الإسلام دين الشُّورى والدِّيمقراطية.
    25- القصَّة القرآنية، هدايةٌ وبيانٌ.
    26- الموازنة بين القرآن والسُّنة في الأحكام.
    27- الفقه الحنبلي الميسر (بأدلته وتطبيقاته المعاصرة).
    28- الخليفة الرَّاشد العادل عمر بن عبد العزيز.
    29- سعيد بن المسيب (ضمن سلسلة أعلام المسلمين).
    30- أسامة بن زيد (ضمن سلسلة أعلام المسلمين).
    31- عبادة بن الصامت (ضمن سلسلة أعلام المسلمين).
    32- المذاهب الإسلامية الخمسة، بالمشاركة.

    ب- في مجال العناية بالتراث الإسلامي:
    1- تخريج وتحقيق أحاديث (تحفة الفقهاء) لعلاء الدين السمرقندي.
    2- النُّصوص الفقهية المختارة.
    3- تخريج وتحقيق أحاديث وآثار (جامع العلوم والحكم لابن رجب الحنبلي) مع التَّعليق عليها.
    4- تخريج وتحقيق واختصار (مختصر الأنوار في شمائل النبي المختار) للبغوي.
    5- تحقيق وترتيب (طريق الهجرتين وباب السعادتين) لابن القيم.

    جـ- بحوث مقدمة إلى الموسوعات العربية والإسلامية:
    1- التَّمثيل السِّياسي في الإسلام (25صفحة) الكويت.
    2- أموال الحربيين (27صفحة) الكويت.
    3- الأشربة (25صفحة) الكويت.
    4- المرابحة (15صفحة) الكويت.
    5- الوصية (40صفحة) الكويت.
    6- الضرورة (20صفحة) الكويت.
    7- المزارعة (20صفحة) جدة.
    8- الاستصناع (17صفحة) جدة.
    9- عائد الاستثمار (29صفحة) جدة.
    10- الدَّعوة الإسلامية - الوسيلة - المنهج - الهدف (31صفحة) عمَّان.
    11- العلم والإيمان وقضايا الشباب (14صفحة) عمَّان.
    12- تبصير المسلمين لغيرهم بالإسلام - أحكامه وضوابطه وآدابه (32صفحة) عمَّان.
    13- الشُّورى في العصور العباسية فكراً وممارسة (38 صفحة) عمَّان.
    14- متى يجنح إلى السَّلم (40 صفحة) عمَّان.
    15- الاجتهاد (5 صفحات) دمشق.
    16- الإسلام والإيمان والإحسان (50 صفحة) دمشق.
    17- الأصولية (10صفحات) دمشق.
    18- الإفتاء (3 صفحات) دمشق.
    19- أهل الذمة (15صفحة) دمشق.
    20- أهل الكتاب (15صفحة) دمشق.
    21- ترجمة الأستاذ عبد الوهاب خلاف (5 صفحات) دمشق.

    د- البحوث التي تقدم بها إلى المؤتمرات الدولية والندوات العلمية والفكرية:
    1- أثر الباعث والنية في العقود والفسوخ والتروك.
    2- إسقاط الدين عن الزكاة.
    3- إقليمية الشريعة والقضاء في ديار الإسلام.
    4- أهمية الحفاظ على الحكومة الإسلامية.
    5- زكاة الأسهم في الشركات.
    6- السُّوق المالية.
    7- الضرورة والحاجة وأثرهما في الأحكام الشَّرعية.
    8- فلسفة العقوبة في الإسلام.
    9- المصلحة المرسلة.
    10- مصرف الزكاة.
    11- نظام التوبة وأثرها في إسقاط العقوبات.

    هـ- المقالات:
    ناف عددُ المقالات التي نشرت للمترجم على المئة، معظمها توزَّع على ثلاث مجلاتٍ هي:
    1- مجلَّة حضارة الإسلام الدِّمشقية، ونشرت للأستاذ ما بين سنتي 1963م – 1968م.
    2- مجلَّة الوعي الإسلامي الكويتية، ونشرت للأستاذ ما بين سنتي 1966م – 1981م.
    3- مجلَّة نهج الإسلام الدِّمشقية، وتنشر للأستاذ منذ سنة 1981م وحتى الآن.

    المرجـع:
    كتاب (وهبة الزحيلي، العالم الفقيه المفسِّر)، تأليف: الدكتور بديع السَّيد اللَّحام، وهو الكتاب رقم (12) في سلسلة: (علماء ومفكرون معاصرون، لمحات من حياتهم وتعريف بمؤلفاتهم) التي تصدرها دار القلم بدمشق، الطبعة الأولى، 1422هـ - 2001م.







  3. #3
    :: المشرف العام ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الكنية
    أبو أسامة
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    مكة المكرمة
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    فقـــه
    المشاركات
    7,912
    شكر الله لكم
    14,356
    تم شكره 5,805 مرة في 2,029 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    رحمه الله رحمة واسعة، وغفر له.
    فقد قدم للفقه والفقهاء علماً وفيرا …
    فاللهم اجعل ما قدمه من علم من العمل الصالح الذي يجري له أجره بعد موته.
    اللهم لا تحرمنا أجره، ولا تفتنا بعده …

  4. 5 أعضاء قالوا شكراً لـ د. عبدالحميد بن صالح الكراني على هذه المشاركة:


  5. #4
    :: متفاعل ::
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    الكنية
    أبو عبد الرحمن
    الدولة
    روسيا
    المدينة
    محج قلعة مقيم بمصر
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    -
    العمر
    39
    المشاركات
    482
    شكر الله لكم
    1,531
    تم شكره 903 مرة في 377 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    إنا لله وإنا إليه راجعون


    اللهم اغفر له وارحمه واجزه عنا خير الجزاء

  6. 5 أعضاء قالوا شكراً لـ أمين إبراهيم رضوان على هذه المشاركة:


  7. #5
    :: المشرف العام ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الكنية
    أبو أسامة
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    مكة المكرمة
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    فقـــه
    المشاركات
    7,912
    شكر الله لكم
    14,356
    تم شكره 5,805 مرة في 2,029 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    النفحات الزحيلية الشامية
    في وداع شيخ الموسوعات العلمية
    عﻻمة الشام وفقيهها ا.د وهبة الزحيلي

    رحمة الله تغشاه.....
    قال ربنا تبارك وتعالى :
    《فأثابكم غما بغم لكيﻻ ﻻ تحزنوا على ما فاتكم وﻻما أصابكم....》
    ما إن رزئت اليمن بفقد فقيهها الشافعي وعﻻمتها
    ا.د /حسن اﻷهدل
    حتى فجعنا بفقد عﻻمة الشام وفقيهها وأصوليها ومفسرها البحر الغزير الموسوعي الشهير العﻻمة النحرير أبي عبيدة ا.د/وهبة بن مصطفى الزحيلي رحمه الله تعالى
    ولقد زار اليمن قبل ثماني سنين لمدة ثﻻثة أسابيع في شهر رجب اﻷصب 1429ه يوليو 2008م فكان لي شرف مﻻزمته مﻻزمة الظل للعود والتتلمذ على فضيلته...
    فتعرفت عليه عن قرب وتعرف علي
    وأحببته حبا جما وانتميت إليه وأحبني حبا جما
    أحسبه لله وفي الله
    وأسأل الله أن يظلنا بظله يوم ﻻ ظل إﻻ ظله
    وفي منزل شيخنا المبارك العﻻمة الشيخ عبدالمجيد الزنداني رئيس جامعة اﻹيمان
    في يوم جمعة اجتمع الفحول الثﻻثة:
    عﻻمة العراق وعﻻمة اليمن وعﻻمة الشام
    الدكتور عبدالكريم زيدان
    والقاضي محمد بن إسماعيل العمراني
    والدكتور وهبة الزحيلي
    وحصلت بينهم نقاشات رائعة حضرها جمع من الشيوخ كالقاضي محمد الصادق وجماعة من طﻻب العلم ومن تلكم المسائل تعظيم عمل اﻷمة المحمدية اﻹسﻻمية حيث كان انتقاد الشيخ الزحيلي على اﻻكتفاء بأذان واحد في الجمعة وترك سنة سيدنا عثمان رضي الله عنه بأذانين وقد وافقه على ذلك العﻻمة العمراني وأشادا بالعمل المتوارث في بﻻد المسلمين وفي الحرمين الشريفين.....
    ونقل الدكتور الزحيلي قصة احتسابه المباشر على حافظ اﻷسد لما ادعى بدعية الحجاب للمرأة المسلمة وأنه ﻻ دليل عليه في القرآن الكريم وناقشه وجها لوجه وأفحمه وسرد له أدلة الحجاب من القرآن الكريم....
    وكان الشرف لجامعة اﻹيمان في استضافة العﻻمة الزحيلي فاستفادوا منه في القضايا المعاصرة في اﻻقتصاد اﻹسﻻمي والمعامﻻت المالية والبنوك والفكر اﻹسﻻمي وغيره كما حاضر في مركز الدعوة العلمي ودرس شيوخه وشيوخ برنامج رعاية الموهوبين وطﻻبهما في دورة علمية مكثفة مجلدين كبيرين من موسوعته الفقه اﻹسﻻمي وأدلته في فقه اﻷسرة واﻷحوال الشخصية وفقه الحدود والجنايات وحضرتها ولله الحمد كوني عضو هيئة التدريس في مركز الدعوة وفي برنامج رعاية الموهوبين....
    وكتب لي إجازة علمية وتوصية ﻻ زلت أعتز بها....وقرضها القاضي العمراني ووصفها بأنها من أحسن اﻹجازات والشهادات كونها صدرت من عﻻمة كبير
    كما أجازني ثانية مع شيوخ برنامج رعاية الموهوبين وقرضها القاضي العمراني وقال كفى بهذا حجة
    وثمت إجازة ثالثة خاصة مع من حضر دورته الفقهية في فقه اﻷسرة والجنايات والحدود من شيوخ مركز الدعوة العلمي وطﻻبه وطﻻب مركز رعاية الموهوبين بتوقيع واعتماد الشيخ د.محمد بن موسى العامري مدير مركز الدعوة العلمي ورئيس اتحاد الرشاد اليمني
    ويسر الله إجازة رابعة خاصة في دورة جامعة اﻹيمان في فقه البنوك والمعاملات المالية وقضايا اﻻقتصاد الفقهي المعاصر
    بتوقيع واعتماد رئيس جامعة اﻹيمان ا.د عبدالمجيد الزنداني
    وسمع مني كلمة وموعظة
    أشاد وأعجب بها وارتاح لها ارتياح الوالد للولد والشيخ الكبير للتلميذ الصغير ...
    وقد خرجت مع فضيلته ومع الشيخ د.معاذ سعيد حوى نزهة مع بعض زمﻻئي طﻻب العلم إلى قرية "حضور" خارج مدينة صنعاء باليمن فأخبرنا أنه لم يعرف النزهة والتنزه منذ أحد عشر عاما وﻻ يعرف اﻹجازات وأن أهله وأوﻻده يخرجون وﻻ يخرج.....
    ثم سافرنا إلى مأرب برغبته للتعرف على ما خلده القرآن الكريم بخصوص أهل مأرب فاستقبلنا أخونا الكريم د.عسكر عبدالله محمد طعيمان وإخوته في غياب أبيه الشيخ عبدالله وسفره ومع د.معاذ سعيد حوى وثلة من الزمﻻء وأكرمونا غاية اﻹكرام ووقفنا على ما بقي من عرش بلقيس وأرونا خيول آل طعيمان....
    كنت في اﻷعياد أسلم عليه بالتلفون وأهنئه حتى جاءت أحداث الشام وانقطعت أخباره فما أحببت التنقيب عنه أو اﻻتصال على منزله كيﻻ يعرف خبره فيؤذى وبلغني مرضه من بعض طﻻبه في صفحات شبكت اﻹنترنت فاكتفيت بالدعاء له بظهر الغيب...
    كان هذا اللقاء في اليمن بالعﻻمة الشامي وعمره ست وسبعون سنة وﻻ زال في قمة عطائه....
    وحال وداع فضيلته خاطبني أمام بعض الشيوخ اليمانيين بقوله:"أنت مني بمنزلة البويطي من الشافعي" وهو ثناء أعتز به من عﻻمة جهبذ مثله وهو من باب تشجيع اﻷكابر لﻷصاغر ﻻ غير مع إظهار المحبة وإن لم أكن أهﻻ لذلك
    والشيخ وهبة الزحيلي ليس مثاﻻ للمؤلف العادي بل هو نموذج للعﻻمة الموسوعي المتبحر في فنون متعددة
    إن رغبت في الفقه المقارن فهاك موسوعته العجيبة "الفقه اﻹسﻻمي وأدلته" طبعت أخيرا في عشرة مجلدات ضخام
    وإن أردت القضايا المعاصرة وأبحاثه فقد طبعت في سبعة مجلدات باسم "الفقه اﻹسﻻمي والقضايا المعاصرة"...
    جمع فيها بحوثه في مؤتمرات الفقه والعلم وقد أخبر الشيخ د.محمد موسى العامري وفقه الله أنه حضر 172 مؤتمرا علميا شارك ببحث في كل مؤتمر يحضره. ..
    سألته:ما الذي حملكم على التأليف؟
    فقال:لما رأيت صعوبة العلوم وتعب الطﻻب في فهمهما جعلت رسالتي تبسيطها وتقريبها للناس....
    ومع كون الشيخ الزحيلي شافعي المذهب إﻻ أن نقوﻻته عن المذهب الحنفي كثيرة يكاد ينسب إليهم لكثرتها....
    وبيت الزحيلي بيت علم وفضل ومنهم أخوه وتلميذه ا.د محمد الزحيلي محقق الكوكب المنير شرح مختصر في أربعة مجلدات مع زميل له وهو أحسن كتاب في اﻷصول عند شيخنا العﻻمة ا.د حسن اﻷهدل ود.محمد الزحيلي مؤلف القواعد الفقهية على المذاهب اﻷربعة وصاحب المعتمد في المذهب الشافعي في ستة مجلدات....
    وإنما يعرف قدر أهل الفضل ذووه....
    قال الشيخ الزحيلي أمام الشيخين العمراني والزنداني مخاطبا الشيخ عبدالكريم زيدان:
    دكتور عبدالكريم: أهنئ بك اليمن
    فأجابه الشيخ زيدان :
    وأنا أهنئ بك الشام والعراق واليمن
    لقد كان اجتماع الفقهاء الثﻻثة الراسخين الجهابذة العمراني وزيدان والزحيلي مع شيخ اﻹيمان الزنداني يوما مشهودا.
    إني أسطر هذه الكلمات والعبرة تمﻷ عيني
    والدموع على خدي
    أي نجوم فقدناها
    أأبكي على فراق زيدان
    أم أتفطر على موت الزحيلي
    أم أذرف عبرتي على موت اﻷهدل
    أم أتألم لمرض القاضي العمراني.....
    أم أتأوه على غربة الشيخ الزنداني
    ومفارقته وطنه اليماني
    أولئك أشياخي فجئني بمثلهم
    إذا جمعتنا يا أخي المجامع...
    سألت شيخنا العﻻمة الكبير الفقيه الشافعي /
    محمد يوسف حربة عن أحسن كتاب معاصر في أصول الفقه فأجاب:
    كتاب الدكتور وهبة الزحيلي
    وقد اختصره في الوجيز...
    ومن موسوعة الفقه اﻹسﻻمي وأدلته خدم العﻻمة الزحيلي فقه المذاهب اﻷربعة فألف
    الفقه الحنفي الميسر
    والفقه المالكي الميسر
    والفقه الشافعي الميسر
    والفقه الحنبلي الميسر
    سألته عن أحسن كتاب في عزو آراء المذاهب اﻷربعة فأجاب مباشرة:اﻹفصاح عن معاني الصحاح ﻻبن هبيرة الحنبلي لم أعثر له على غلطة في العزو...
    شرفني في بيتي المتواضع فأنارها بقدومه واطلع على مكتبتي المتواضعة ولم ير كتبه وموسوعاته الكبار فيها وتعجب من ذلك ولم يدر ما فعل الفقر بأهل اليمن وأنا نستعير الكتب من المكتبات العامة حتى فتح الله علينا بعد ذلك....
    ومن موسوعة الفقه وموسوعة اﻷصول وموسوعة القضايا المعاصرة إلى كتاب الله تعالى
    فموسوعته العظيمة التفسير المنير في العقيدة والشريعة والمنهج في 15 مجلدا من أروع ما سطرته يداه وخطه مداده
    في ترتيبه وأسلوبه وخطته وفقهه ولغته وتفسيره وجزالة ألفاظه وعمق معانيه وروعة بيانه وسﻻسته ومعاصرته وقد كان شيخنا الشيخ المفسر علي العديني رعاه الله يثني عليه ثناء عطرا وقل أن يعجب بكتاب.
    لقد رأيت في طبائعه وشمائله لطفا أرق من النسيم العليل في خلقه يألف ويؤلف ورأيت ربانيته وعبادته وتضرعه بين يدي ربه حيث كنت آتي إليه سحرا مع سائق سيارة جامعة اﻹيمان ليبدأ برنامجه بعد الفجر
    ورأيت سﻻمة قلبه من الغل والحقد والحسد ورأيت تألمه من خصومات الجماعات اﻹسﻻمية
    والمنتسبين إليها وحرقتة على أهل اﻹسﻻم وأحوال المسلمين....
    والشيخ ممن يقول كلمة الحق وﻻ يخشى في الله لومة ﻻئم
    وله مواقفه العظيمة في هذا الشأن....
    ولئن بكت اليمن على شيخها اﻷهدل فعلى مثل العﻻمة الزحيلي تبكي البواكي فتبكيه الشام والعراق ومصر واليمن وأندونيسيا والمغرب والعالم العربي واﻹسﻻمي تبكيه الكليات والجامعات والمجامع ويبكيه قراء كتبه بالعربية وغير العربية مما ترجم بلغات متعددة شاهدة بتألقه ونفعه للخلق
    وتوريثه العلم النافع.
    وله كتاب في اﻷخﻻق اﻹسﻻمية من أحسن ما صنف في هذا الباب
    وكتاب في فقه القضايا والمعامﻻت المالية المعاصرة
    وليس للشيخ هيئة بحثية تساعده في إخراج كتبه ومراجعتها بل يقوم بنفسه ويراجع الكتاب عند طبعه خمس مرات تقريبا كما أخبرني بذلك وهذا من صبره وجلده وعلو همته...
    ويقول :كيف أعتمد على من هو محتاج لي.....
    أريته منظومة الفرائد البهية ﻷبي بكر بن أبي القاسم اﻷهدل في اﻷشباه والنظائر على مذهب الشافعية فاستمتع بها وطرب من عذوبة ألفاظها وأخبرني أنه لم يطلع عليها مع سعة اطﻻعه على الكتب حتى إنه لما زار مكتبة جامعة اﻹيمان وأعجب بها تمنى أن تكون أكبر من ذلك وهكذا تظل كنوز وذخائر علماء اليمن في عالم النسيان.....
    ويكفيه في القواعد الفقهية كتابه "نظرية الضرورة" جاء في وقته المناسب حين كان كثير من شباب المسلمين في السجون ويحتاجون إلى تجلية هذا اﻷمر.....
    ذلك فضل الله عليه وفتحه وبركته ومنته ومنحته على الفقيه الزحيلي من تعرفه المجامع الفقهية كلها من الحرمين الشريفين إلى اﻷزهر إلى السودان إلى الهند إلى أمريكا وهو عضو المجامع الفقهية العالمية ويشرفون بانتسابه إليها.....
    ثﻻث وثمانون سنة هي عمر هذا الجهبذ المبارك الذي توفي ليلتنا ليلة اﻷحد في دمشق الشام 24 شوال 1436ه 9 أغسطس 2015م
    لو حسبنا مؤلفاته وعدد ورقها على أيام حياته لرأينا العجب العجاب. ....ولذكرنا ابن جرير الطبري وابن تيمية والسيوطي وغيرهم من أئمة اﻹسﻻم....
    نحن المستوحشين في فتن آخر الزمان وتزداد وحشتنا برحيل النجوم المضيئة
    لقد انهد ركن من أركان الشريعة وجبل من جبال العلم واﻹيمان والقرآن والدعوة والتربية والخطابة والوعظ واﻷصول والفقه والعمل....
    كنيف مﻷ الدنيا علما....
    وعلى أمة محمد في كل قطر أن يرعوا النابهين والمبرزين من طﻻب العلم لتعويض الخسارة الفادحة لموت اﻷكابر وأساتذة الطروس والدفاتر وحاملي راية المداد والمحابر زيدان والزحيلي واﻷهدل وغيرهم من المراجع العظام...
    جمع العﻻمة الزحيلي علم الشام وعلم مصر علم اﻷزهر الشريف يوم كان اﻷزهر قويا بفقهائه وعلمائه وتتلمذ عليهم وأخذ الدكتوراه في رحابهم عن آثار الحرب في اﻹسﻻم...

    رحمك الله شيخنا العﻻمة الزاهد الورع وهبة الزحيلي بن مصطفى وأسكنك فسيح جناته
    وجعلك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا..
    فلو لم يكن في الموت خير لمن مضى
    لما مات خير اﻷنبياء محمد
    وبالله التوفيق ومنه الخلف والعوض
    وإنا لله وإنا إليه راجعون
    وصلى الله على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وسبحان ربك رب العزة عما يصفون وسﻻم على المرسلين والحمد لله رب العالمين

    وكتبه ليلة اﻷحد بعد وفاته مباشرة وانتقاله للرفيق اﻷعلى ، تلميذه العبد الفقير إلى الله تعالى:
    د.أحمد بن محمد بن إسماعيل الجهمي المصباحي
    عضو هيئة التدريس في جامعة اﻹيمان وجامعة نجران لطف الله به وبوالديه وشيوخه وكل المسلمين.






    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة عدم قدرتك على تحميل المرفقات يرجع لأحد الأسباب التالية: لم تقم بتسجيل الدخول، لست عضواً في الملتقى، حسابك غير مفعل أو مخالف لميثاق التسجيل.

  8. 5 أعضاء قالوا شكراً لـ د. عبدالحميد بن صالح الكراني على هذه المشاركة:


  9. #6
    :: عضو هيئة التدريس بقسم أصول الفقه ::
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الكنية
    أبو حازم الكاتب
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    القصيم
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    أصول فقه
    المشاركات
    2,269
    شكر الله لكم
    3,077
    تم شكره 3,010 مرة في 749 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    إنا لله وإنا إليه راجعون
    إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى
    اللهم اغفر لعبدك الفقيه الأصولي الشيخ الدكتور وهبة الزحيلي وارحمه وأسكنه فسيح جنانك
    اللهم اخلفه في عقبه في الغابرين واغفر لنا وله يا أرحم الراحمين

  10. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ د. بدر بن إبراهيم المهوس على هذه المشاركة:


  11. #7
    :: متفاعل ::
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الكنية
    أبو محمد
    الدولة
    سوريا
    المدينة
    رأس العين
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    الفقه المقارن
    المشاركات
    330
    شكر الله لكم
    221
    تم شكره 303 مرة في 127 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    رحم الله الدكور وهبة فقد درسني في الجامعة و لمدة أربع سنوات وكان آخر من التقيته من أهل العلم وودعته أمام كلية الشريعة في دمشق .
    كان ذلك يوم غادرت الشام المحروسة إلى تاريخ كتابة هذه السطور.
    رحمه الله وأسكنه فسيح جنانه، وإنا لله وإنا إليه راجعون.
    جمعنا الله بالشيخ في مقام أمين مع سيد الأولين والآخرين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
    شرف السواقي أنّها تفنى فدى النهر العميق .

  12. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ صالح مصطفى بن مصطفى على هذه المشاركة:


  13. #8
    :: فريق طالبات العلم :: الصورة الرمزية أم إبراهيم
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الدولة
    فرنسا
    المدينة
    فرنسا
    المؤهل
    تعليم ثانوي
    التخصص
    :
    المشاركات
    709
    شكر الله لكم
    1,746
    تم شكره 1,902 مرة في 590 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    إنا لله وإنا إليه راجعون
    رحم الله الشيخ وهبة الزحيلي وأسكنه فسيح جناته آمين

  14. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ أم إبراهيم على هذه المشاركة:


  15. #9
    :: فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    الجزائر
    المدينة
    00000
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    فقه وأصوله
    المشاركات
    506
    شكر الله لكم
    418
    تم شكره 557 مرة في 188 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم طارق مشاهدة المشاركة
    تغمده الله بواسع رحماته وأعلى مقامه في علين مع النبين والصديقين والشهداء والصالحين جزاء ما قدم وأعطى
    آمين، آمين، آمين..

  16. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ سمية على هذه المشاركة:


  17. #10
    :: مشارك ::
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مصر
    المدينة
    القاهره
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    تجاره
    المشاركات
    248
    شكر الله لكم
    36
    تم شكره 375 مرة في 129 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. عبدالحميد بن صالح الكراني مشاهدة المشاركة
    رحمه الله رحمة واسعة، وغفر له.
    فقد قدم للفقه والفقهاء علماً وفيرا …
    فاللهم اجعل ما قدمه من علم من العمل الصالح الذي يجري له أجره بعد موته.
    اللهم لا تحرمنا أجره، ولا تفتنا بعده …
    امين امين امين
    ​علم بلا أدب وبال على صاحبه

  18. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ محمد عبد الله غراب على هذه المشاركة:


  19. #11
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Mar 2018
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    جدة
    المؤهل
    معد لرسالة الماجستير
    التخصص
    اصول فقه
    المشاركات
    14
    شكر الله لكم
    0
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    الله يرحمه

  20. #12
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Apr 2018
    الكنية
    المشهداني
    الدولة
    العراق
    المدينة
    بغداد/ الغزاليه
    المؤهل
    تعليم ثانوي
    التخصص
    لايوجد
    العمر
    49
    المشاركات
    65
    شكر الله لكم
    154
    تم شكره 13 مرة في 10 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة الشيخ “وهبة الزحيلي” رحمه الله

    رحم الله شيخنا الفاضل ونسأل الله أن يكون من أصحاب الفردوس أنه على كل شيء قدير

  21. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ طارق علي حبيب على هذه المشاركة:


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].