الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: (في المسألة قولان)!! د.مشعل الفلاحي

  1. #1
    :: فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    لبنان
    المدينة
    طرابلس
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    الفقه المقارن
    المشاركات
    2,152
    شكر الله لكم
    4,521
    تم شكره 1,278 مرة في 454 مشاركة

    عرض التصويت  

    افتراضي (في المسألة قولان)!! د.مشعل الفلاحي

    في المسألة قولان
    د.مشعل بن عبدالعزيز الفلاحي
    @Malfala7i

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين ، وبعد :
    دهشت وأن أقرأ هذه الآية ( ﴿أُولئِكَ الَّذينَ أَنعَمَ اللَّهُ عَلَيهِم مِنَ النَّبِيّينَ مِن ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّن حَمَلنا مَعَ نوحٍ وَمِن ذُرِّيَّةِ إِبراهيمَ وَإِسرائيلَ وَمِمَّن هَدَينا وَاجتَبَينا إِذا تُتلى عَلَيهِم آياتُ الرَّحمنِ خَرّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا ۩﴾ وأنا أنظر في مقابل هذه الصورة إلى هذا النزاع المحموم بيننا في كل شعيرة من شعائر الله تعالى : في المسألة قولان ، وثلاثة ، وهذا رأي الحنفية والشافعية ، والجمهور على أنها سنة.. وبقيت أتأمل هذا البون الشاسع بين أجيال لا تملك أمام شريعة الله تعالى إلا البكاء والذل والخضوع، وأجيالِ هذه الأمة في هذه العصور المتأخرة التي تفزع لكل شعيرة تريد أن تفرِّغها من معناها، وتتخلّص من أحكامها، وتبيت سالمة من تبعاتها.. ﴿ذلِكَ وَمَن يُعَظِّم شَعائِرَ اللَّهِ فَإِنَّها مِن تَقوَى القُلوبِ﴾

    السؤال المهم: هل هذا الخلاف وتعداد الأقوال في المسألة الواحدة للبحث عن مواطن إجلال هذه الشريعة، وكيف نحقق مراضي الله تعالى؟! ونُجِلَّ شعائره ! أو لنتخلّص من أحكامها، ونسعد بالبقاء على شهواتنا ورغباتنا ؟!

    ماذا لو قيل لنا بأنه لاحرج علينا في الأخذ من شعورنا وأظافرنا في العشر الأول من ذي الحجة، وقيل لنا بأن حديث النهي الوارد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في صحيح مسلم الذي تلقته الأمة بالقبول ( إِذَا رَأَيْتُمْ هِلَالَ ذِي الْحِجَّةِ، وَأَرَادَ أَحَدُكُمْ أَنْ يُضَحِّيَ فَلْيُمْسِكْ عَنْ شَعَرِهِ، وَأَظْفَارِهِ) أعلَّه الدارقطني ، وقيل لنا: لا تعقوا عن أبنائكم، ولا تضحّوا عن أنفسكم يوم النحر؛ لأنها سنة عند جماهير العلماء ! وكل محظور ترتكبونه في الحج فليس عليكم فيه فدية ، افعلوا ما شئتم لأن مبنى الفدية على أثر ابن عباس ( من ترك نسكاً فليهرق دماً ) ، ولو تركتكم المساجد من صلاة الجماعة بالكلية فهي سنة عند الشافعية ليست بواجب !
    أترون سيبقى لنا دينٌ نتعبّد الله تعالى به، وشريعة تحكم سيرنا إلى الله !

    يا أيها المؤمنون :
    إذا بلغكم عن نبيكم صلى الله عليه وسلم سنة صحيحة فمن كمال توفيق الله تعالى لكم إجلالها والفرح بها وتحويلها إلا واقع تطبيقي في حياتكم، والوعد الكبير الذي تنتظره من خلال هذه السنة وعد ربك تعالى ﴿قُل إِن كُنتُم تُحِبّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعوني يُحبِبكُمُ اللَّهُ وَيَغفِر لَكُم ذُنوبَكُم وَاللَّهُ غَفورٌ رَحيمٌ﴾
    العظمة الحقيقية ليست في أن تتخلّص من كل حكم في شريعة الله تعالى بقولك في المسألة قولان وثلاثة ، العظمة أن يرى الله تعالى قلباً مستسلماً لوحيه وشريعته وأمره ونهيه يريد ما عنده من الجزاء !
    ولو قدِمنا على الله تعالى يوم القيامة فلن ينفعنا في المسألة قولان ، ولا ثلاثة ، ولن يسألنا عن ما ذا قالت الحنفية ولا الحنابلة ولا المالكية والشافعية سيسألنا هذا السؤال الكبير ﴿وَيَومَ يُناديهِم فَيَقولُ ماذا أَجَبتُمُ المُرسَلينَ﴾


    مشعل الفلاحي
    عصر الخميس
    ١٤٣٨/١٢/٢
    إذا هبَّتْ رياحُك فاغْتَنِمْها *** فعُقْبى كلِّ خافقةٍ سكونُ



  2. أفضل موضوع الأسبوع 26, June, 2019   عرض التصويت   عرض آخر المواضيع الفائزة بالترشيحات
    رشح مرشح من قبل كل من :  

  3. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ بشرى عمر الغوراني على هذه المشاركة:


  4. #2
    :: الفريق العلمي :: الصورة الرمزية زياد العراقي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    الدولة
    العراق
    المدينة
    ؟
    المؤهل
    تعليم إعدادي
    التخصص
    ...
    العمر
    47
    المشاركات
    3,599
    شكر الله لكم
    12,999
    تم شكره 3,700 مرة في 1,564 مشاركة

    افتراضي رد: (في المسألة قولان)!! د.مشعل الفلاحي

    هل من المعقول أن الشيخ لا يعرف كيف يتلقى الشباب كلامه
    من دون طلب للعلم فقط يقرؤن بعض الكتيبات ليس لهم نفس في الدراسة على شيخ
    ثم يفتون من الكتاب والسنة
    ويفسِّقون ويبدِّعون ويكفِّرون
    وإنا لله وإنا إليه راجعون
    إذا ما قال لي ربي! أما استحييت تعصيني؟ وتخفي الذنب عن خلقي... وبالعصيان تأتيني؟
    قال الحسن البصري:[يا ابن آدم إنما أنت أيام ، كلما ذهب يومُك ذهب بعضُك].
    يقول الإمام مالك : إذا رأيت الرجل يدافع عن الحق فيشتم ويسب ويغضب فاعلم أنه معلول النية لأن الحق لا يحتاج إلى هذا.



  5. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ زياد العراقي على هذه المشاركة:


  6. #3
    :: فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    لبنان
    المدينة
    طرابلس
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    الفقه المقارن
    المشاركات
    2,152
    شكر الله لكم
    4,521
    تم شكره 1,278 مرة في 454 مشاركة

    افتراضي رد: (في المسألة قولان)!! د.مشعل الفلاحي

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد العراقي مشاهدة المشاركة
    هل من المعقول أن الشيخ لا يعرف كيف يتلقى الشباب كلامه
    من دون طلب للعلم فقط يقرؤن بعض الكتيبات ليس لهم نفس في الدراسة على شيخ
    ثم يفتون من الكتاب والسنة
    ويفسِّقون ويبدِّعون ويكفِّرون
    وإنا لله وإنا إليه راجعون
    الأخ الفاضل، أظن أن الشيخ لا يقصد ما ذكرتم.. قد يبين لأول وهلة أنه يلغي الأقوال واتباع المذاهب.. ولكن بعد التمعّن لما كتبَ، يُفهَم أنه يقصد تتبع الأقوال التي تكون وفق هوى الشخص، لا لأنّه غلب على ظنّه رجحان هذا القول، أو لأنَّ فيه الاحتياط، والبعد عن المشتبهات.. والله أعلم.. هذا ما فهمتُ
    إذا هبَّتْ رياحُك فاغْتَنِمْها *** فعُقْبى كلِّ خافقةٍ سكونُ


  7. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ بشرى عمر الغوراني على هذه المشاركة:


  8. #4
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Jan 2019
    الدولة
    الجزائر
    المدينة
    سيدي بلعباس
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    إعلام آلي
    المشاركات
    5
    شكر الله لكم
    8
    تم شكره 3 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: (في المسألة قولان)!! د.مشعل الفلاحي

    أظنه يتكلم عن تتبع الرخص من أقوال العلماء
    قال الشيخ ابن باز رحمه الله
    "إذا كان في المسألة خلاف ما هي بمسألة إجماع، فهناك رسائل بين أهل العلم، فطالب العلم يتحرى الدليل وينظر في الأقرب .. أو الأقوى للدليل فيأخذ بما قام عليه الدليل لا بتتبع الرخص".

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].