الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 16 إلى 18 من 18

الموضوع: لم أعد أدرك فضيلة أول الوقت

  1. #1
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Aug 2018
    الدولة
    مصر
    المدينة
    ...
    المؤهل
    تعليم ثانوي
    التخصص
    علمي
    المشاركات
    58
    شكر الله لكم
    2
    تم شكره 25 مرة في 18 مشاركة

    افتراضي لم أعد أدرك فضيلة أول الوقت

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بسبب ما قيل عن صلاة الفجر والعشاء ، أصبحت اتأخر بعد الأذان في سائر الصلوات ، لم يعد عندي ثقة بها ولا بوقت الشروق حتى .
    وقرأت بهذا الموضوع وبكتاب مختصر حول الاعتماد على التقاويم ، وأنه لا يصح https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=373777

    فكم أنتظر بعد كل أذان لأنني لا أستطيع يوميا رؤية المواقيت بنفسي ؟
    هل من حل ؟

  2. #16
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    مكة
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    كيمياء
    المشاركات
    47
    شكر الله لكم
    52
    تم شكره 5 مرة في 4 مشاركة

    افتراضي رد: لم أعد أدرك فضيلة أول الوقت

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمرو بن الحسن المصري مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم

    الحل هو أن تبتعدي عن مثل هذه الوساوس .. «فَإِنَّ اللَّهَ لا يَجْمَعُ أُمَّةَ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلم على ضلالة».

    جاء في صحيح الإمام مسلم، كتاب المساجد ومواضع الصلاة (614): حدثنا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ نُمَيْرِ، حَدثَنا أبي، حَدَّثَنَا بَدْرُ بْنُ عُثْمَانَ، حَدَّثَنا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي مُوسَى، عَن أَبِيهِ،
    عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ أَتَاهُ سَائِلٌ يَسْأَلُهُ عَنْ مَوَاقِيتِ الصَّلَاةِ، فَلَمْ يَرُدَّ عَلَيْهِ شَيْئًا،
    فَأَمَرَ بِلَالًا فَأَقَامَ بِالْفَجْرِ حِينَ انْشَقَّ الْفَجْرُ وَالنَّاسُ لَا يَكَادُ يَعْرِفُ بَعْضُهُمْ بَعْضًا،
    ثُمَّ أَمَرَهُ فَأَقَامَ بِالظُّهْرِ حِينَ زَالَتْ الشَّمْسُ وَالْقَائِلُ يَقُولُ: انْتَصَفَ النَّهَارُ أَوْ لَمْ يَنْتَصِفْ، وَكَانَ أَعْلَمَ مِنْهُمْ،
    ثُمَّ أَمَرَهُ فَأَقَامَ بِالْعَصْرِ وَالشَّمْسُ مُرْتَفِعَةٌ،
    ثُمَّ أَمَرَهُ فَأَقَامَ بِالْمَغْرِبِ حِينَ وَقَعَتْ الشَّمْسُ،
    ثُمَّ أَمَرَهُ، فَأَقَامَ بِالْعِشَاءِ حِينَ غَابَ الشَّفَقُ،
    ثُمَّ أَخَّرَ الْفَجْرَ مِنَ الْغَدِ حَتَّى انْصَرَفَ مِنْهَا وَالْقَائِلُ يَقُولُ: طَلَعَتْ الشَّمْسُ أَوْ كَادَتْ،
    وَأَخَّرَ الظُّهْرَ حَتَّى كَانَ قَرِيبًا مِنْ وَقْتِ الْعَصْرِ بِالْأَمْسِ،
    ثُمَّ أَخَّرَ الْعَصْرَ حَتَّى انْصَرَفَ مِنْهَا وَالْقَائِلُ يَقُولُ: احْمَرَّتْ الشَّمْسُ،
    ثُمَّ أَخَّرَ الْمَغْرِبَ حَتَّى كَانَ عِنْدَ سُقُوطِ الشَّفَقِ،
    وَأَخَّرَ الْعِشَاءَ حَتَّى كَانَ ثُلُثُ اللَّيْلِ الْأَوَّلُ،
    فَدَعَا السَّائِلَ فَقَالَ: "الْوَقْتُ فِيمَا بَيْنَ هَذَيْنِ".
    عندي استفسار هنا كنت قد كتبته في موضوع لي هنا وهو لماذا تم الانتقال من الظل الى مكان الشمس في تحديد الوقت
    في الحديث المشهور عن امامة جبريل للرسول

    (2) بَابٌ (1): في المَوَاقِيتِ
    393 - حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ، نَا يَحْيَى، عن سُفْيَانَ قَالَ: حَدَّثَنِي عَبْدُ الرَّحْمنِ بْنُ فُلَانِ بْنِ أَبِي رَبِيعَةَ.
    قَالَ أَبُو دَاوُدَ: هُوَ عَبْدُ الرَّحْمنِ بْنُ الْحَارِثِ بْنِ العَيَّاشِ ابْنِ أَبِي رَبِيعَة، عَنْ حَكِيمِ بْنِ حَكِيمٍ, عَنْ نَافِعِ بْنِ جُبَيْرِ بْنِ مُطْعِمٍ, عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم-: «أَمَّنِى جِبْرِيلُ عَلَيْهِ السَّلاَمُ عِنْدَ الْبَيْتِ مَرَّتَيْنِ، فَصَلَّى بِيَ (1) الظُّهْرَ حِينَ زَالَتِ الشَّمْس وَكَانَتْ قَدْرَ الشِّرَاكِ، وَصَلَّى بِىَ الْعَصْرَ حِينَ كَانَ ظِلُّهُ مِثْلَهُ, وَصَلَّى بِىَ - يَعْنِى الْمَغْرِبَ - حِينَ أَفْطَرَ الصَّائِمُ, وَصَلَّى بِىَ الْعِشَاءَ حِينَ غَابَ الشَّفَقُ, وَصَلَّى بِىَ الْفَجْرَ حِينَ حَرُمَ الطَّعَامُ وَالشَّرَابُ عَلَى الصَّائِمِ, فَلَمَّا كَانَ الْغَدُ صَلَّى بِىَ الظُّهْرَ حِينَ كَانَ ظِلُّهُ مِثْلَهُ, وَصَلَّى بِىَ الْعَصْرَ حِينَ كَانَ ظِلُّهُ مِثْلَيهُ, وَصَلَّى بِىَ الْمَغْرِبَ حِينَ أَفْطَرَ الصَّائِمُ, وَصَلَّى بِىَ الْعِشَاءَ إِلَى ثُلُثِ اللَّيْلِ, وَصَلَّى بِىَ الْفَجْرَ فَأَسْفَرَ, ثُمَّ الْتَفَتَ إِلَىَّ فَقَالَ: يَا مُحَمَّدُ, هَذَا وَقْتُ الأَنْبِيَاءِ مِنْ قَبْلِكَ, وَالْوَقْتُ مَا بَيْنَ هَذَيْنِ الْوَقْتَيْنِ".

    وهل هناك فرق بينهما اي في العمل بظل الشمس او العمل بموضع الشمس
    لعلكم لاحظتم ان هذا الحديث هو المعتمد عليه بخلاف الاول الذي وضعته فما السبب

  3. #17
    :: نـشـيــط ::
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الدولة
    مصر
    المدينة
    القاهرة
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    طالب جامعي
    المشاركات
    686
    شكر الله لكم
    4,371
    تم شكره 892 مرة في 426 مشاركة

    افتراضي رد: لم أعد أدرك فضيلة أول الوقت

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد العراقي مشاهدة المشاركة
    جزى الله الشيخ عمرو خير الجزاء على هذه الردود واحتماله سوء الأدب هذا منكِ
    أختي الكريمة أنتِ وأمثالك ممن يسيؤن لأساتذتنا وشيوخنا تجعلونهم يمتنعون من الرد
    وتحرمون باقي طلبة العلم من ردودهم القيمة
    وتقطعون سبيل المعروف
    أختي الكريمة راجعي نفسك وراجعي رد الأستاذ عمرو جيدا
    سُبحان الله، أنا لا أستحق مثل هذا الإطراء يا أخي، نسأل الله الستر والعافية في الدنيا والآخرة.

    وأعتذر للأخت لو بدر مني ما يسوءها من غير قصد، فلعلي كنتُ أنا المُخطئ، ولعلّها لو زانت توغّلها بشيء من الرِّفق لوُفِّقَت إلى الفهم، ولهُديت إلى الصواب.

    والله الموفِّق والمُستعان.

  4. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ عمرو بن الحسن المصري على هذه المشاركة:


  5. #18
    :: نـشـيــط ::
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    الدولة
    مصر
    المدينة
    القاهرة
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    طالب جامعي
    المشاركات
    686
    شكر الله لكم
    4,371
    تم شكره 892 مرة في 426 مشاركة

    افتراضي رد: لم أعد أدرك فضيلة أول الوقت

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبيد الأهدل مشاهدة المشاركة
    عندي استفسار هنا كنت قد كتبته في موضوع لي هنا وهو لماذا تم الانتقال من الظل الى مكان الشمس في تحديد الوقت
    وهل الظلّ إلا دليل على موضع الشمس، كما أن الشمس دليل على وجود الظلّ؟!

    يقول الحقّ سُبحانه في مُحكم التنزيل: (أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ وَلَوْ شَاءَ لَجَعَلَهُ سَاكِنًا ثُمَّ جَعَلْنَا الشَّمْسَ عَلَيْهِ دَلِيلًا * ثُمَّ قَبَضْنَاهُ إِلَيْنَا قَبْضًا يَسِيرًا).

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبيد الأهدل مشاهدة المشاركة
    علكم لاحظتم ان هذا الحديث هو المعتمد عليه بخلاف الاول الذي وضعته فما السبب
    ولماذا هو المُعتمد دون الأول؟!

    بل على العكس، حديث أبي موسى الأشعري هو مُعتمد الحنفية في مواقيت الصلاة ودليلهم -بالإضافة إلى أدلة أخرى أيضًا-.

  6. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ عمرو بن الحسن المصري على هذه المشاركة:


صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].