الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: وفاة عالم .. تاريخ لولادة آخر

  1. #1
    :: متخصص ::
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    لبنان
    المدينة
    طرابلس
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    الفقه الطبي المعاصر
    المشاركات
    83
    شكر الله لكم
    71
    تم شكره 192 مرة في 55 مشاركة

    افتراضي وفاة عالم .. تاريخ لولادة آخر

    من طريف ما يرد في تراجم العلماء من الفقهاء وغيرهم أن تجد تواريخ مشتركة بين ترجمتين فصاعداً، ووجه الطرافة في ذلك أنك تحصل بحفظ تاريخ واحد معرفة تاريخ أكثر من حادثة، وهي أنواع متعددة وأشكال متنوعة: كأمور عدة متعلقة بتاريخ وفيات الأعلام:
    ومنها أنك تجد وفاة علمين في نفس العام، كوفاة حافظ المشرق (الخطيب البغدادي) في نفس السنة التي توفي فيها حافظ المغرب (ابن عبد البر) وهي 463.
    ومنها أنك تجد حادثة تاريخية في تاريخ وفاة علم أو أعلام، كسنة 656 وهي سنة سقوط بغداد، وهي سنة وفاة المندري والقرطبي صاحب المفهم وغيرهم.
    ومنها أنك تجد تاريخ وفاة علم هي تاريخ ولادة آخر، وهو ما أحببت أن أذكر له نماذج مما كنت أدونه بين الفينة والأخرى لمشاهير الأعلام الذين كانت ولادتهم هي تاريخ وفاة غيرهم، وهي مجرد نماذج يوجد غيرها الكثير لمن أراد التنقيب في كتب التراجم وهو أمر لا يخفى، ولكن أتمنى من الأعضاء الكرام إضافة المزيد لطريف ما مر بهم من ذلك لتكمل الفائدة.
    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	توفي فولد.jpg
المشاهدات:	15
الحجـــم:	145.1 كيلوبايت
الرقم:	11758

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ د. إسماعيل غازي مرحبا على هذه المشاركة:


  3. #2
    :: متخصص ::
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الدولة
    لبنان
    المدينة
    طرابلس
    المؤهل
    دكتوراه
    التخصص
    الفقه الطبي المعاصر
    المشاركات
    83
    شكر الله لكم
    71
    تم شكره 192 مرة في 55 مشاركة

    افتراضي رد: وفاة عالم .. تاريخ لولادة آخر

    أضيف:
    ولادة الإمام مسلم صاحب الصحيح 204 وهي سنة وفاة الإمام الشافعي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].