الموضوعات المميزة النشرات الشهرية احصائيات وأرقام تواصل معنا

بنرات متحركة

آخر مواضيع الملتقى

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: التعريف بكتاب الوجيز

  1. #1
    :: مشرف ملتقى المذهب الحنبلي ::
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الكنية
    أبو محمد
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الدمام
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    شريعة
    المشاركات
    1,018
    شكر الله لكم
    0
    تم شكره 130 مرة في 78 مشاركة

    افتراضي التعريف بكتاب الوجيز

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الوجيز

    تأليف: سراج الدين أبي عبد الله الحسين بن يوسف ابن أبي السري الدُّجيلي (ت:732هـ) نسبته إلى دجيل نهر ببغداد.

    طبع الكتاب في مجلد واحد، وهو من المتون المعتمدة في المذهب، بناه مؤلفه على الراجح في المذهب من الروايات المنصوصة عن أحمد، مع سهولة العبارة، وجزالة اللفظ، مجردا عن الدليل والتعليل.

    وقد أثنى عليه صاحب الإنصاف، بالتحرير والتحقيق والتصحيح للمذهب، وقال: بناه على الراجح من الروايات المنصوصة عنه، وذكر أنه عرضه على الشيخ العلامة أبي بكر عبد الله بن الزَّرِيْرَانِي (ت:729هـ) فهذبه له، إلا أن فيه مسائل كثيرة ليست المذهب، وفيه مسائل كثيرة تابع فيها المصنف [ صاحب المقنع ] على اختياره، وتابع في بعض المسائل صاحب المحرر والرعاية, وليست المذهب. اهـ.

    وقال ابن رجب في ذيل الطبقات: عَرَضَه على شيخه الزَّرِيْرَانِي قاضي العراق فقال: ألفيته كتابا وجيزا كما وسَمَه، جامعا لمسائل كثيرة، وفوائد غزيرة، قل أن يجتمع مثلها في أمثاله، أو يتهيأ لمصنف أن ينسج على منواله. اهـ.

    وقال الشيخ بكر: ولا أعلم في المذهب كتابا بهذا الاسم الوجيز سواه، وفي اصطلاحهم إذا قيل الوجيز انصرف إليه لا غير، وقد نوه على ذلك ابن بدران في المدخل ص 206، وأما ما ذكره ص 207 من تسمية كتاب آخر بالوجيز لشيخه الزريراني (ت:729هـ)، فلم أر من ذكره بعد البحث والاستقراء. ولعله لما رأى ذِكر الوجيز في ترجمة الزريراني ممتدحا له، وهم في عزوه إليه ... وقد تابع محققا كتاب شرح الكوكب المنير، ابن بدران على وهمه، في نسبة الوجيز للزريراني، وإنما هو للدجيلي، فليصحح. اهـ.

    شرح الوجيز:

    1- الشمس الزركشي (ت:772هـ) شرح قطعة منه من العتق إلى الصداق.

    2- محمد بن عبد القادر الجعفري النابلسي المعروف بالجنة (ت:797هـ) لم يتمه.

    3- حسن بن علي بن ناصر بن فتيان الدمشقي، احترق شرحه في فتنة دمشق سنة 803هـ.

    4- قاضي مكة ابن العز محمد بن أحمد النابلسي المقدسي (ت:855هـ).

    5- حسن بن عبد الناصر المقدسي، ذكره صاحب الإنصاف المتوفى 885هـ، قال: "من كتاب الأيمان إلى آخر الكتاب، وهو الجزء السابع".

    6- العلاء علي بن البهاء الزَّرِيْرَاني البغدادي الدمشقي (ت:890 أو 900هـ) شرح قطعة منه، وقيل: بل شرحه كاملا.

    7- علي بن محمد الهيتي البغدادي (ت:900هـ) في " فتح الملك العزيز بشرح الوجيز " في خمسة مجلدات. حُقِّق رسالة في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.

    8- بد الدين حسن بن محمد الموصلي، ذكره صاحب الجوهر المنضد المتوفى 909هـ، ولم يذكر تاريخ وفاته، شرح من الأيمان إلى آخر الكتاب.

    9- أحمد بن عبد العزيز الفتوحي (ت:949هـ) ولم يتمه، وهو والد صاحب المنتهى.

    ووضع حواشٍ على الوجيز:

    1- أبو الشعر عبد الرحمن بن سليمان ابن قدامة (ت:844هـ) على المسائل التي ليست في المذهب.

    2- المحب أحمد بن نصر الله البغدادي التستري (ت:844هـ).

    3- عز الدين أحمد بن إبراهيم بن نصر الله بن أحمد المخزومي البغدادي (ت:876هـ) في " تنقيح الوجيز " وهو ابن صاحب نظم الوجيز الآتي.

    ونَظَمَ الوجيز:

    جلال الدين نصر الله بن أحمد البغدادي (ت:812هـ) ويسمى منظومة الوجيز، ويقال لها: الكبير في التفقه. قال ابن العماد: " نظم الوجيز في سبعة آلاف بيت، وقيل: ستة آلاف بيت ". وهي من مصادر المرداوي في الإنصاف.

    والحمد الله رب العالمين.
    [SIGPIC][/SIGPIC]
    جمع فيه مؤلفه جمعا بديعا، وحوى المذاهب الأربعة تأصيلا وتفريعا، وأحصى علوم الحساب جميعا،
    فاشتهر في الآفاق، وتعجب من جمعه الحذاق، وحصل على استحسانه الإجماع والوفاق، من أهل المذاهب على الإطلاق،
    فقرأه عليه جمع جم، وتناسخته الأفاضل، وسارت به الركبان، وصار مرجع أهل هذا الشان، إلى هذا الآن. السحب الوابلة.

  2. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ هشام بن محمد البسام على هذه المشاركة:


  3. #2
    :: مخضرم ::
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    بريدة
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    الدراسات الإسلامية..
    المشاركات
    1,248
    شكر الله لكم
    17
    تم شكره 85 مرة في 75 مشاركة

    افتراضي

    جزاكم الباري خيرا..

  4. #3
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Jun 2010
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الأحساء
    المؤهل
    بكالوريوس
    التخصص
    شريعة
    المشاركات
    17
    شكر الله لكم
    1
    تم شكره 4 مرة في 3 مشاركة

    افتراضي

    أحسن الله إليك شيخنا الحبيب ..

    الكتاب صدر منذ خمس سنوات تقريبا عن مكتبة مجمع إمام الدعوة العلمية بحي العوالي بمكة المكرمة

    بإشراف فضيلة الشيخ عبد الرحمن السديس إمام وخطيب المسجد الحرام ..

  5. #4
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    7,457
    شكر الله لكم
    11,511
    تم شكره 9,469 مرة في 3,495 مشاركة

    افتراضي رد: التعريف بكتاب الوجيز

    # للتحميل المباشر لكتاب #
    على موقع خزانة الفقيه
    اضغط هنا


  6. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ أم طارق على هذه المشاركة:


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. التعريف بكتاب روضة الناظر
    بواسطة هشام بن محمد البسام في الملتقى ملتقى أصول فقه الجمهور (المتكلمين)
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 14-01-21 ||, 09:00 PM
  2. التعريف بكتاب منتهى الإرادات
    بواسطة هشام بن محمد البسام في الملتقى خزانة الفقه الحنبلي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13-04-05 ||, 09:04 AM
  3. التعريف بكتاب المستوعب
    بواسطة هشام بن محمد البسام في الملتقى خزانة الفقه الحنبلي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-02-09 ||, 10:50 PM
  4. التعريف بكتاب الإقناع
    بواسطة هشام بن محمد البسام في الملتقى خزانة الفقه الحنبلي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-07-03 ||, 07:12 PM
  5. التعريف بكتاب غاية المنتهى
    بواسطة هشام بن محمد البسام في الملتقى خزانة الفقه الحنبلي
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 10-12-21 ||, 10:51 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].