صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 19

الموضوع: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

  1. #1
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    عرضت على الشاشة الصغيرة العربية قبل يومين حلقة من مسلسل يشاهده الملايين عن (البنوك الإسلامية وتحايلاتها)
    وخرجت بنتيجة وهي أن (زيد أخو عبيد) ، أي لا فرق بين الاثنين.
    وبدأ الناس يتداولون هذه النتيجة يبررون بها تعاملهم بالربا.
    كيف ترد عليهم أيها الشيخ الكريم؟
    هل هناك فرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟
    أم أنها وجهان لعملة واحدة؟
    ،،،، الموضوع للمناقشة والإثراء ،،،

  2. #2
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الكنية
    أبو عبد الله
    الدولة
    الإمارات
    المدينة
    دبي
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    علوم الحديث
    المشاركات
    52

    عدد الترشيحات : 0
    عدد المواضيع المرشحة : 0
    عدد مرات الفوز : 0

    شكر الله لكم
    3
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله


    (مدارسة)


    جال في خلدي هذا السؤال وأنا أستمع لفتوى لأحد المشايخ الفضلاء بعد أن سؤل عن حكم العمل في مصرف ربوي في وظيفة ليس لها اتصال مباشر بالمعاملات الربوية، كالعمل صرافاً مثلاً أو حارساً.


    فأجاب حفظه الله تعالى بالجواز وذلك لأن المتصل لا يعمل في الجزئية التي تتعامل بالربا مباشرة، فتذكرت حديث الرسول – صلى الله عليه وسلم - : " لعن الله آكل الربا وموكله وشاهده وكاتبه " فهل المقصود من هذا الحديث لعن هذه الأصناف بعينها فقط، وهل يجوز إدخال غير هذه الأصناف من باب الإعانة على الإثم والعدوان؟

    ثم هنا مطالب يجدر بنا إدخالها:

    1- كيف هي نشأة المصارف في الدول؟ فكما هو معلوم هناك دائماً في كل بلد مصرفاً مركزياً رئيساً وكل المصارف تستمد قوانينها ومعاملاتها منه، مع ملاحظة واحدة أن العامل في هذه المصارف ليس له اتصال مباشر مع المصرف المركزي إلا أن يكون في الإدارات العليا.

    2- معاملة المصارف مع الزبائن والمتعاملين. فإن كان المصرف إسلامياً فيجعل تعاملاته موافقة للشريعة، وهنا بيئة رحبة للأخذ والرد بالنسبة للمعاملات، بل هنا تبرز قوة الفقه الإسلامي في المعاملات المستحدثة ومحاولة جعلها إسلامية.

    3- ما هو ضابط العمل في المصارف الربوية (يسر الله تعالى زوالها)

    4- حث أهل الصنعة من مصرفيين ومن يدور في فلكهم التعاون فيما بينهم من أجل إبراز الفقه المصرفي الإسلامي ووضع خطوات عملية علمية مؤصلة لكيفية التحول، الأمر الذي يساعد أهل الحل والعقد من التفكيير ملياً بالتحول. وهذا بدوره يرفع الواجب الشرعي على أولئك المصرفيين.

    5- دراسة الأحاديث المتعلقة بالمال، ومعرفة هل المقصود من تم ذكره بعينه فقط؟ أو المقصود سد هذا الباب وتجفيف منابعه حتى يتم التحول رويداً رويداً في المصرفية الإسلامية؟


    وفي الأخير، تذكرت أني تناقشت مع أحد الإخوة من الذين يقولون كما ذكرت الأخب قول من يقول إن المصارف في حقيقتها (زيد أخو عبيد) فقلت له، ليس كذلك، بل إن ذلك لدليل لمن يريد الصيرفة الإسلامية كإحلال لصيرفة الربوية.

    فكيف تم استنتاج ذلك؟


    بأن الشارع لم يأت بما يعطل مصالح الناس، كلا والحمد لله، بل أتى بما يصير المعاملات حتى تكون إسلامية، وهذا دليل على أن التحول وإن لم يكن بالسهل البسيط، لكنه واجبٌ شرعاً ليس ذلك فقط لكن هذا يدلنا على تساهل أهل الصيرفة الربوية، ورضاهم بإثمهم بحجة أن هذا صيرفة الدنيا في هذا العصر.

  3. #3
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    بارك الله فيك أستاذ عمر على مشاركتك النافعة
    بداية موفقة للمدارسة
    وإنه والله لموضوع في غاية الأهمية
    يشتكي تقصير أهل العلم في دراسته وبيان أحكام تعاملاته
    ومما يحزن كثيراً أنه وإن كانت اللجان الشرعية منتشرة في كل البنوك الإسلامية
    إلا أن دراسة مسائل البنوك وتعاملاته المتجددة باستمرار لا تزال قليلة وبطيئة مقارنة بسرعة تطور أفكار هذا الأخطبوط المالي الضخم في جميع أنحاء العالم

    لذلك سوف أقوم بفتح موضوع جديد أتحدث فيه عن تاريخ البنوك الإسلامية مقارنة بالبنوك الربوية
    وأذكر فيه أمثلة على المعاملات التي تنتقد هذه البنوك بسببها
    وسأرجع فيه لبحث بسيط (على قد الحال) قدمته قبل سنوات في أيام الدراسة تحت عنوان:
    (البنوك الإسلامية بين التحليلات والتحايلات)

    أما هنا فلن أزيد على الرد على بعض التساؤلات كالتي جاءت في مشاركة الأستاذ عمر وننتظر تفاعل شيوخنا الأفاضل
    أسأل الله التوفيق والسداد

  4. #4
    :: قيم الملتقى المالكي ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    موريتانيا
    المدينة
    كرو
    المؤهل
    معد لرسالة الماجستير
    التخصص
    الدراسات الإسلامية
    المشاركات
    2,206

    عدد الترشيحات : 23
    عدد المواضيع المرشحة : 15
    رشح عدد مرات الفوز : 2

    شكر الله لكم
    277
    تم شكره 221 مرة في 136 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    بارك الله فيكم على فتح هذا الموضوع المفيد
    هناك طريقة للاستثمار في البنوك الربوية يقولون إنها إسلامية فهل من يبين هذه الطريقة وكيف يكون البنك ربوي والاستثمار فيه حلال !؟
    ونرجو التشخيص التام لتعاملات هذه البنوك حتى يبين الصبح لذي عينين وحتى يسمع الحق ذو الأذنين
    فإنني ألاحظ كما قد يلاحظه الكثير الغموض المقصود للضوابط التي تتعامل بها هذه البنوك !
    وعند التشخيص ومعرفة الحيثيات كلها يتبين ما هو حلال مما هو حرام فإن الحلال بين والحرام بين ولم يبق إلا المشتبهات !
    وبإمكان من له اطلاع على قوانين هذه البنوك والمصارف معرفة كل هذا وخاصة إذا كان ممن يعمل فيها أو سبق له فيها العمل ومن ثم تزويد الناس بها فيحكموا عليها ببساطة تبعا للقواعد الشرعية

    والله أعلم

  5. #5
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيدي محمد ولد محمد المصطفى ولد أحمد مشاهدة المشاركة
    هناك طريقة للاستثمار في البنوك الربوية يقولون إنها إسلامية فهل من يبين هذه الطريقة وكيف يكون البنك ربوي والاستثمار فيه حلال !؟
    نعم أخي الكريم مما لا شك فيه أنه هناك محاولات لأسلمة البنوك إن صح التعبير
    وهي لا تزال يختلط فيها الحلال بالحرام ولذلك عينت اللجان الشرعية لمراقبة الأوضاع ووضع الضوابط
    والموضوع ليس سهلاً لتغلغل الحرام في الأسواق العالمية التي لا تنفصل بنوك المسلمين عنها بسهولة
    والمحاولات لا تزال مستمرة
    ولكن عليهم التذكر دائما بأن (من يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب)

  6. #6
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيدي محمد ولد محمد المصطفى ولد أحمد مشاهدة المشاركة
    ونرجو التشخيص التام لتعاملات هذه البنوك حتى يبين الصبح لذي عينين وحتى يسمع الحق ذو الأذنين
    فإنني ألاحظ كما قد يلاحظه الكثير الغموض المقصود للضوابط التي تتعامل بها هذه البنوك !
    أخي الكريم اقترحت في مشاركة سابقة المساهمة ببحث قديم ( على قد الحال ) كنت أعددته عن البنوك بين المحاولات والتحايلات جمعت فيه معلومات أساسية عن البنوك بنوعيها الربوي والإسلامي وحاولت المقارنة بينهما
    (فقط تجميع معلومات وتحليل لها) ثم بينت دور الرقابة الشرعية في تلك البنوك والتحديات التي تواجهها
    وإن كنت طبعا أفضل أن يكون موضوعا مثل هذا مقدماً من قبل متخصصين في على الاقتصاد،، ولكن حتى ينعم الله علينا بمثلهم سوف أحاول سد الفراغ بفتح موضوع أنزل فيه بحثي على حلقات حتى تسهل قراءته والتعليق عليه من قبل الإخوة والأخوات لعلنا بعد الانتهاء منه نكون قد أعطينا فكرة عن هذا الأمر وبينا مشاكل هذا العملاق الاقتصادي الذي تغلغل في بلادنا فأكثر فيها الفساد ولم نعد قادرين على مواجهته أو الوقوف ضده.
    وأتمنى أن أسمع آراء الأساتذة الكرام
    أمثالكم على ما سيكتب وينقل حتى نخرج بنتائج مفيدة

  7. #7
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الكنية
    أبو عبد الله
    الدولة
    الإمارات
    المدينة
    دبي
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    علوم الحديث
    المشاركات
    52

    عدد الترشيحات : 0
    عدد المواضيع المرشحة : 0
    عدد مرات الفوز : 0

    شكر الله لكم
    3
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم طارق مشاهدة المشاركة
    نعم أخي الكريم مما لا شك فيه أنه هناك محاولات لأسلمة البنوك إن صح التعبير
    وهي لا تزال يختلط فيها الحلال بالحرام ولذلك عينت اللجان الشرعية لمراقبة الأوضاع ووضع الضوابط
    والموضوع ليس سهلاً لتغلغل الحرام في الأسواق العالمية التي لا تنفصل بنوك المسلمين عنها بسهولة
    والمحاولات لا تزال مستمرة
    ولكن عليهم التذكر دائما بأن (من يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب)
    تكمن المشكلة في ما يسمى أسلمة المصارف، وكأننا محتاجون إلى مصارف ربوية تسد النقص ثم يقوم أهل الاختصاص الشرعي بعملية الأسلمة... لكن في النهاية هي مشكلة حقيقية وواقعة يُتطلبُ التعامل معها، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

    حتى وإن كانت عملية الأسملة ليست سهلة، فقد كانت هناك، وما زالت، محاولات لأسلمة المعاملات المصرفية، لكن مع ذلك أتمنى إضافة خطوات عملية مثل:

    1- إنشاء لجنة شرعية عالمية للأمور المصرفية تضم عضو من جميع دول العالم الإسلامي حتى يتم إضفاء صفة العالمية على هذه اللجنة.
    2- تضم هذه اللجنة علماء من أهل كل قطر إسلامي، بشرط أن يكون هذا العالم متخصص بالأمور المالية وتكون له إسهامات علمية جلية وواضحة مما يجعل بلده تفخر به، الأمر الذي سيجعل من تلك البلد، على الأقل، تنظر للجنة الشرعية العالمية للأمور المصرفية نظرة جد.
    3- حصر الدراسات والمؤلفات والمصنفات والقرارات المتعلقة بالمعاملات المالية في مكان واحد يكون كمكتبة ومرجعية للمعاملات المالية. (يجب أخذ هذا الأمر بجد لأن قوة هذا العصر تكمن في الاقتصاد والمال)
    4- حض اللجنة أهل الاختصاص على الاستمرار في القيام بالدراسات المالية مع دعمها.
    5- أهم مسألة، في نظري، أن تقوم اللجنة الشرعية بعد الدراسات المستفيضة ووفق جدول زمني محدد، كثلاث سنوات مثلاً، بوضع منهج عملي وواضح 1) لتأسيس مصرف إسلامي، وكذلك 2) لأسلمة المعاملات المصرفية في المصارف التي تتعامل بالنظام الربوي.


    وأخيراً.... فلا بد حقيقةً من أن تصرف الأوقات والأعمار من أجل التغلب على هذه المعضلة التي ألمت بالعالم الإسلامي، ولا تكفي حقيقة اللجان الشرعية لكل مصرف وإن كان جهداً مشكوراً أسهم إسهامات جلية في مساعدة الأفراد بالقيام بأعمالهم وفق نظام شرعي يخرجهم من دائرة اللعن، لكن لا بد من تطوير فكرة اللجان الشرعية أكثر وأكثر وتعميمها عالمياً حتى نتمكن من التغلب ومجاوزة هذه المعضلة.

    كذلك لا بد من الأخذ في الاعتبار محاولة التعاون مع الدول في هذا الأمر ومحاولة فهم سبب ضعف سير الحكومات في أسلمة مصارف بلادهم، ومن ثم خلق بيئة ذات أطر محددة لمدد زمنية معلومة نخرج منها بعمل إسلامي قوي لا يدمر (هذا ما يخشونه) ما قد تم عمله، لكن يحوله ويجنبه، ما يستطيع، الصعوبات التي ستنجم عن هذا الانعطاف.

  8. #8
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    أستاذ عمر بارك الله فيكم وجزاكم خير الجزاء على ما رقمتم
    وأأكد على هذه المسألة التي تفضلتم بها فهي من أهم الاقتراحات التي طرحت


     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر بن إبراهيم بن محمد السويدي مشاهدة المشاركة
    وأخيراً.... فلا بد حقيقةً من أن تصرف الأوقات والأعمار من أجل التغلب على هذه المعضلة التي ألمت بالعالم الإسلامي، ولا تكفي حقيقة اللجان الشرعية لكل مصرف وإن كان جهداً مشكوراً أسهم إسهامات جلية في مساعدة الأفراد بالقيام بأعمالهم وفق نظام شرعي يخرجهم من دائرة اللعن، لكن لا بد من تطوير فكرة اللجان الشرعية أكثر وأكثر وتعميمها عالمياً حتى نتمكن من التغلب ومجاوزة هذه المعضلة.
    فإن العلماء المسلمين لا يزالون مقصرين في هذا المجال
    ولم يعطوه حقه في البحث والدراسة وإن كانوا قد بدؤوا منذ زمن
    وأنا أؤيد كلامكم نحتاج إلى لجنة شرعية عالمية توجد الحلول لكل المستجدات المالية الاقتصادية من منظور شرعي
    ويكون لها صلاحيات أكبر



  9. #9
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الكنية
    أبو عبد الله
    الدولة
    الإمارات
    المدينة
    دبي
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    علوم الحديث
    المشاركات
    52

    عدد الترشيحات : 0
    عدد المواضيع المرشحة : 0
    عدد مرات الفوز : 0

    شكر الله لكم
    3
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيدي محمد ولد محمد المصطفى ولد أحمد مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم على فتح هذا الموضوع المفيد
    هناك طريقة للاستثمار في البنوك الربوية يقولون إنها إسلامية فهل من يبين هذه الطريقة وكيف يكون البنك ربوي والاستثمار فيه حلال !؟
    ونرجو التشخيص التام لتعاملات هذه البنوك حتى يبين الصبح لذي عينين وحتى يسمع الحق ذو الأذنين
    فإنني ألاحظ كما قد يلاحظه الكثير الغموض المقصود للضوابط التي تتعامل بها هذه البنوك !
    وعند التشخيص ومعرفة الحيثيات كلها يتبين ما هو حلال مما هو حرام فإن الحلال بين والحرام بين ولم يبق إلا المشتبهات !
    وبإمكان من له اطلاع على قوانين هذه البنوك والمصارف معرفة كل هذا وخاصة إذا كان ممن يعمل فيها أو سبق له فيها العمل ومن ثم تزويد الناس بها فيحكموا عليها ببساطة تبعا للقواعد الشرعية
    والله أعلم
    جزاكم الله تعالى خيراً وبارك فيكم...

    هذه جزئية مهمة جداً وهي إنشاء فرع معاملات إسلامي داخل المصرف الربوي، بل توجد مصارف غربية قامت بفتح قسم للمعاملات وفق الشريعة الإسلامية، لكن كما قال الأخ الحبيب هناك غموض يكتنفها، وكي يبين المراد ، فيقال:

    1) أساس هذه المصارف هي المعاملات وفق النظام الرأسمالي الربوي، الأمر الذي يجعلك حائراً، عن كيفية التعامل داخل هذه المصارف مع المعاملات، لأن هذا يتطلب وجود طريقين لمسار العمل داخل هذه المصارف، ويتطلب وجود تفريق بين المعاملات التي تكون وفق الشريعة الإسلامية ووفق النظام السائد.
    لكن سوف نرجع يقيناً إلى السؤال الأول، وهو أن هذا المصرف أصله ربوياً.

    2) والمسألة الثانية مستوحاة من الأولى، ففتح قسماً للعمل وفق الشريعة الإسلامية داخل المصرف الربوي، كأنه افتتاح مصرف آخر داخل المصرف الرئيس، بحيث تكون معاملات الجهة الإسلامية مختلفة تماماً ولها معايير متباينة تبايناً واضحاً عن القسم الربوي.


    وأيضاً هنا تنبيه مهم جداً:

    أليس الاستثمار في هذه المصارف ذات الأساس الربوي والقسم الإسلامي يجعلنا نأخذ بمنطوق الأصول وغض النظر عن مفهوم الأصول؟
    كذلك قد يكون فيه نوع إعانة لهذه المصارف الربوية، فتخيل (مثال حقيقي) وجود مصرف ربوي في بلد إسلامي وعنده قسم للخدمات وفق الشريعة، ولديه تسهيلات كبيرة وقوية لدرجة أنها قد تفوق المصارف الإسلامية، ثم سألك أحدُهم هل يجوز أن أدخل في ذلك المصرف الربوي وأترك المصرف الإسلامي؟
    فكيف ستكون الإجابة؟


    (مدراسة)
    بالنسبة لي فسأتجرؤ وأقول بعدم جواز التعامل مع البنوك الربوية ذي الأقسام الإسلامية، لأسباب:

    1- أصل هذه المصارف ربوية.
    2- وفيها نوع إعانة على انتشارها وتقويتها وفق هذا العمل المختلط.
    3- يوجد تعارض واضح مع مقاصد الشريعة (إن صح لي القول بذلك)
    4- لا نستطيع الاعتماد على هذه المصارف، فلا نستطيع أن نضمن عدم استخدام أموالنا، خصوصاً أموال التجار، دائماً في الأمور الشرعية، والعالم يمر بأزمة مالية قاسية قد تجبر المصرف على محاولة الحصول على المال بأي طريقة كانت ودون تفريق.

    لكن هذا الحكم ليس على الإطلاق، بل قد تكون هناك استثناءات لأسباب:

    1- إذا أظهر المصرف اتجاهاً حقيقاً نحو أسلمة المصرف بالكامل، مثل عرض جدولاً زمنياً للانتقال إلى الصيرفة الإسلامية.
    2- وتشجيعاً لباقي المصارف الربوية على محاولة سلوك هذا الاتجاه.
    3- وإذا وجدت بعض المصارف الإسلامية التي تستغل حاجة الناس إلى الصيرفة الإسلامية فترفع نسب أرباحها (حقيقة).

  10. #10
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    بوركتم على هذا التحليل
    وصف جيد للوضع وأسباب معقولة جداً إن فكرنا بالمنطق.
    ولكن ماذا لو أحببنا التحدث بالأدلة والنصوص الشرعية؟ وأين علم المقاصد من ذلك؟
    كيف لنا أن نقنع الناس بالدليل من الكتاب والسنة على أن التعامل مع الأقسام الإسلامية من هذه البنوك الربوية غير جائز ؟
    هل أصدرت المجمعات الفقهية قرارات تمنع التعامل مع هذه البنوك إن وُجد البديل الإسلامي؟
    وما الضبط للتعامل؟

    (للمدارسة أيضا)
    كل ما تحدثنا عنه إلى الآن هو عن حال المتعاملين مع تلك البنوك من المودعين والمستثمرين والتجار، فماذا عن الموظفين؟؟
    ما الوظائف التي يجوز العمل بها؟ وما الوظائف الحرمة؟

  11. #11
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الكنية
    أبو عبد الله
    الدولة
    الإمارات
    المدينة
    دبي
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    علوم الحديث
    المشاركات
    52

    عدد الترشيحات : 0
    عدد المواضيع المرشحة : 0
    عدد مرات الفوز : 0

    شكر الله لكم
    3
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    بسم الله الرحمن الرحيم


    شكراً وجزاكم الله خيراً
    وإن شاء الله أجد النصح والتوجيه والنقد البناء على ما سأورده هنا.

    (مدارسة)
    أما بالنسبة لحكم المصارف التي تتعامل بالربا، فهو التحريم لأدلةٍ مثل:

    1) قال تعالى : "{ الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخطبه الشيطان من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا وأحل الله البيع وحرم الربا }"

    فالألف واللام في "{ الربا }" للجنس

    2) وقال تعالى: "{ يمحق الله الربا ويربي الصدقات والله لا يحب كل كفار أثيم }"
    3) وقال تعالى : "{ يا أيها الذين ءامنوا اتقوا الله وذروا ما بقي من الربا إن كنتم مؤمنين }"

    وكذلك ما ورد عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم من أحاديث، مثل:


    1. رَوَى الإمَام أَحْمَدُ (3799) عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : { لَعَنَ اللَّهُ آكِلَ الرِّبَا وَمُوكِلَهُ وَشَاهِدَيْهِ وَكَاتِبَهُ ، قَالَ : وَقَالَ : مَا ظَهَرَ فِي قَوْمٍ الرِّبَا وَالزِّنَا إِلاَّ أَحَلُّوا بِأَنْفُسِهِمْ عِقَابَ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ } [وَحَسَّنَهُ الأَلْبَانِيُّ فِي "صَحِيحِ الْجَامِعِ" (5634)].



    1. عَنْ سَمُرَةَ بْنِ جُنْدُبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : { رَأَيْتُ اللَّيْلَةَ رَجُلَيْنِ أَتَيَانِي فَأَخْرَجَانِي إِلَى أَرْضٍ مُقَدَّسَةٍ ، فَانْطَلَقْنَا حَتَّى أَتَيْنَا عَلَى نَهَرٍ مِنْ دَمٍ فِيهِ رَجُلٌ قَائِمٌ ، وَعَلَى وَسَطِ النَّهَرِ رَجُلٌ بَيْنَ يَدَيْهِ حِجَارَةٌ ، فَأَقْبَلَ الرَّجُلُ الَّذِي فِي النَّهَرِ فَإِذَا أَرَادَ الرَّجُلُ أَنْ يَخْرُجَ رَمَى الرَّجُلُ بِحَجَرٍ فِي فِيهِ فَرَدَّهُ حَيْثُ كَانَ ، فَجَعَلَ كُلَّمَا جَاءَ لِيَخْرُجَ رَمَى فِي فِيهِ بِحَجَرٍ فَيَرْجِعُ كَمَا كَانَ ، فَقُلْتُ : مَا هَذَا ؟ فَقَالَ : الَّذِي رَأَيْتَهُ فِي النَّهَرِ آكِلُ الرِّبَا } .





    1. عَنْ جَابِرٍ قَالَ : { لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ آكِلَ الرِّبَا وَمُؤْكِلَهُ وَكَاتِبَهُ وَشَاهِدَيْهِ ، وَقَالَ : هُمْ سَوَاءٌ } .


    وأحاديث أخرى كثيرة لتدل صراحة، ليس على التحريم فقط، بل على شناعة هذا الفعل.
    ومن مجموع هذه الأحاديث يتضح أن اللعن يشمل أي نوع تعامل مع هذه الأصناف، والشريعة مبرأة من العبث، فكيف يحصل اللعن للمتعاونين ثم نقول إن اللعن يشمل هذه الفئة المذكورة فقط دون فئة أخرى لها نوع إعانة إما مباشرة أو غير مباشرة، ولنعطي مثالاً على ذلك، وظيفة حارس المصرف ليس لها اتصال مباشر بعملية التعامل بالربا، لكن هل كان المصرف سيستمر في عمله دون حراسة؟ ولنقل كذلك بالنسبة إلى المحاسب، فهل كانت ستتم عملية التعامل بالربا بدون أن يقوم المحاسب بعملية الإدخال؟
    ولو اعتذر المحاسب عن إدخال النقود لأنها نقود ربوية، فهل سيجيز المصرف له هذا الاعتذار؟

    نعم، ولقائل أن يقول لو كانت هناك معاملات أخرى غير الربوية، فهل تدخل في الحرام؟

    فالجواب: إن كانت هناك معاملات أخرى غير ربوية فلا جراءة على تحريمها، لكن التحريم أولاً وآخراً لم يأت من هذا الباب، بل بابه باب حكم العمل في المصرف الربوي.
    وهناك نهي واضح من الشريعة الغراء بعدم التعامل بالربا، وعند كثير من العلماء أن النهي يقتضي الفساد، وهذا أصل العمل منهي عنه، لأنه في أصله مؤسسة قائمة على تسهيل التعامل بنظام الربا.

    إذاً هناك نهي صريح عن التعامل بالربا.
    وهناك فساد اقتضى هذا النهي فأفسد العمل في هذا المصرف
    ليس كذلك فقط، بل هناك نهي من الرسول صلى الله عليه وسلم حول مسألة الإعانة والتعاون.

    وأخيراً هناك نهي من الله سبحانه وتعالى : "{ وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان واتقوا الله إن الله شديد العقاب }"

    أما من ناحية المقاصد الشرعية، فسأشير إشارة فقط، لبضاعتي القليلة في هذا الباب.
    فكما هو معلوم من السبب من المقاصد إقامة الحقوق وحفظها بين الناس، ومنع احتكار المال أو البضائع عند فئة على حساب فئة أخرى، كذلك يظهر للمتتبع لطريقة عمل النظام الرأسمالي الربوي، أنه يساعد ويساهم مساهمة قوية في موضوع زيادة مال أصحاب المال وزيادة فقط أصحاب الفقر.
    ويتضح ذلك بمعرفة أن هذا النظام يقوم على الاقراض بالطريقة الربوية والتي فيها نسبة الدفع تتغير بحسب درجة القسط الشهري، وكذلك إن التأخر عن السداد لشهر واحد يكون عليه فائدة ربوية مضاعفة.


    ملاحظة:
    كتابة كلمة (مدراسة) أعني بها (أكتب ما أكتب مدارسة) من باب تذكير أن كل ما أكتبه ليس تقولاً أو تخطأة لأحد، إنما هو باب مفتوح للأخذ والرد من أجل العلم والتعلم.

  12. #12
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    أستاذ عمر:
    أحسنتم فيما أعطيتم من أدلة شرعية ومقاصدية
    ولو بحثنا عن فتاوى المفتين المعاصرين لوجدناها بالعشرات
    ولكن نكتفي بما ذكرتم
    وبذلك نكون قد اتفقنا على أول مسألة وهي:
    عدم جواز العمل في البنوك الربوية حتى لو كانت ضمن الأقسام التي لا تباشر المعاملات المحرمة
    (فكما لعن الكاتب والشاهدين وقال هم سواء، فلماذا يجيز للحارس والمحاسب والعامل ونحوهم وهم المساعدون على قيام البنك واستمرار عمله؟)

    ولا ننكر بأن هناك من ينتظر فتاوى المجيزين
    لتلك الوظائف (وسوف يجد لا محالة من يفتي له بالكراهة أو الجواز للضرورة)
    ولكن لنا الدليل من القرآن والسنة . وهذا هو القول الذي ذهب إليه جمهور العلماء والفقهاء المعاصرين والله أعلم.

    والآن لننتقل إلى السؤال التالي:
    هل توجد لجان شرعية في تلك البنوك؟
    وإن وجدت اللجان الشرعية للاستشارات أو نحوها وأخذت أجورها من مال البنك، هل هذه الأجور حلال أم أنها أموال شبهة؟
    وما الفرق بين ما يدفع لها وبين أجر الحارس مثلاً؟


    (للمدارسة أيضاً)

  13. #13
    :: متـابـــع ::
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الكنية
    أبو عبد الله
    الدولة
    الإمارات
    المدينة
    دبي
    المؤهل
    طالب بكالوريوس
    التخصص
    علوم الحديث
    المشاركات
    52

    عدد الترشيحات : 0
    عدد المواضيع المرشحة : 0
    عدد مرات الفوز : 0

    شكر الله لكم
    3
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام التامتان على الرسول الكريم، صلوات الله وسلامه عليه.


    [quote] ولا ننكر بأن هناك من ينتظر فتاوى المجيزين لتلك الوظائف (وسوف يجد لا محالة من يفتي له بالكراهة أو الجواز للضرورة)
    ولكن لنا الدليل من القرآن والسنة . وهذا هو القول الذي ذهب إليه جمهور العلماء والفقهاء المعاصرين والله أعلم .
    [quote/]

    يقول الشيخ الدكتور سعد بن تركي الخثلان في سلسلة فقه المعاملات المالية المعاصرة: هناك رأيان للعلماء المعاصرين – حفظهم الله تعالى ورعاهم- في مسألة الاكتتاب والمساهمة في الشركات المختلطة؛ الرأي الأول على الترخص في الاكتتاب والمساهمة لدليلين يستندون إليهما، الأول منهما يستند إلى قواعد ذكرها الفقهاء مثل التي يغتفر في القليل، ويثبت تبعاً ما لا يثبت استقلالاً، وأنه إذا اختلط الحلال والحرام وكان الحرام محرماً لكسبه لم يحرم الجميع، وكذلك كان النبي صلى الله عليه وسلم يتعامل مع اليهود وهم يقترفون الحرام وعندهم مال مختلط.
    دليلهم الثاني، باختصار، الواقع، ذلك بأن الشركات الموجودة هكذا تتعامل وهي تقوم بأعمال كبيرة وجليلة للمجتمع، فلو حرمنا التعامل معها لصار موقفها حرجاً.
    والرد على أصحاب هذا الاتجاه، أما بالنسبة إلى القواعد التي ذكروها واستندوا إليها يمكن الرد عليهم بأن لو اغتفر الدخول بالمال، لكن هناك اشتراك في العمل، وكذلك هناك نسبة العمل إلى المساهم ولو كانت هناك هيئة إدارية تقوم بالعمل عنك لكنها تقوم بهذا العمل بعد أن خولتها أنت بأن تمثلك.
    ولا أريد أن أطيل الكلام حول دليلهم الثاني لأنه واضح وبين الرد عليه.

    [quote]
    هل توجد لجان شرعية في تلك البنوك؟
    وإن وجدت اللجان الشرعية للاستشارات أو نحوها وأخذت أجورها من مال البنك، هل هذه الأجور حلال أم أنها أموال شبهة؟
    وما الفرق بين ما يدفع لها وبين أجر الحارس مثلاً؟ [quote/]

    إكمالاً على ما تم طرحه في هذا الرد.
    ملاحظة أولى: ما تم ذكره، من كلام الشيخ سعد الخثلان، يندرج حول المساهمة في الشركات المختلطة، وليس حول العمل بوظيفةٍ في هذه الشركات المختلطة، ذلك لأن حكم العمل في الشركات المختلطة يختلف عن حكم المساهمة؛ فحكم العمل في الشركات المختلطة ذات العمل المباح جائز لأدلةٍ مثل تعامل الرسول صلى الله عليه وسلم معهم، وكذلك إجارة الصحابة رضوان الله تعالى عليهم أنفسهم للكفار من غير إنكار الرسول صلى الله عليه وسلم عليهم مما يدل صراحة على جواز التعامل معهم بشرطين؛ عدم الاستهانة بهم أو بالدين، والثاني عدم مباشرة المسلم الأجير الحرامَ.

    ملاحظة ثانية: المصارف التقليدية (الربوية) لا تندرج تحت قسم المختلط، بل هي ربوية خالصة، لذلك لم يجز عمل الحارس فيها لمقاصد الشريعة في باب الربا من حيث إغلاقه تماماً وإغلاق المؤدي إليه ولتشدد الشارع في النهي حتى على الإعانة.

    والحمد لله رب العالمين.

    بالنسبة إلى وجود لجان شرعية في المصارف التقليدية فلا أظن ذلك، لكن قد تستثنى حالة وجودهم لرغبة المصرف في التحول إلى الصيرفة الإسلامية.

    فهل لهذه اللجان الشرعية أخذ الأجرة على هذا العمل؟ (كما سألت الاستاذة الفاضلة أم طارق)

    من خلال البحث الماتع الذي كتبه فضيلة الشيخ الدكتور سامي بن إبراهيم السويلم حفظه الله تعالى ورعاه والمعلم بفقه التدرج في تطبيق الاقتصاد الإسلامي.
    فقد ذكر قواعد وأسندها مثل من شرع في التوبة فله حكم التائب، ونقل عن شيخ الإسلام قوله في تفسير الآيات 2/595 من تدبر أصول الشرع علم أنه يتلطف بالناس في التوبة بكل طريق.

    فالمحصلة إذن أنه قد يتسامح للمصرف الربوي بالعمل فيه طالما أن له خطاً زمنياً واضحاً للتحول إلى الصيرفة الإسلامية، وهذا كله ينفي جواز العمل في هذه المصارف الربوية لأي سبب آخر غير هذا السبب.

    أما بالنسبة إلى أجرة الحارس مثلاً في حالة إباحة العمل للهيئات الشرعية فينطبق عليها القاعدة التي مر ذكرها.




    المصادر التي استقي منها:
    http://www.halal2.com/research.asp

  14. #14
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    أستاذ عمر:
    جزاك الله خيراً على التدرج الشيق في مناقشة المسائل
    وقد أحسنت في الإجابة عن الاستفسارات التي طرحت
    ولكن لدي ملاحظة :
    قلتم هنا

     اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر بن إبراهيم بن محمد السويدي مشاهدة المشاركة
    بالنسبة إلى وجود لجان شرعية في المصارف التقليدية فلا أظن ذلك،
    ولعل مشرفنا الفاضل وجد الأمر مختلفا:
     اقتباس:
    مررت على البنوك الآتية: سامبا، الرياض، الأهلي، الفرنسي، الراجحي، البلاد، الجزيرة، العربي، واتصلت بأخرى كالاستثمار، والإنماء ...
    فهذه عشرة بنوك ليس منها بنك إلا ولديه هيئة شرعية! وغالب أسمائها هي هي!!

    إذن اللجان الشرعية موجودة حتى في البنوك التقليدية
    فهل ينطبق عليها الشرط الذي ذكرتم وهو أنها تتعاون مع هذه البنوك تنوي التحول إلى بنوك إسلامية ؟
    أم أنها أصبحت
    اكسسوارا يعلق في مدخل البنك حتى يراه الزبون فور دخوله فيطمئن بأن معاملاته مع هذه البنك مباحة شرعا بسبب وجود لجنة شرعية خاصة بالبنك؟
    --------------

    عمل اللجان الشرعية وأنواعها سوف أذكره في المشاركات التالية في بحث البنوك الإسلامية،،،
    وبعدها نتناقش في واقعها،،،


  15. #15
    :: رئيسة فريق طالبات العلم ::
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الكنية
    أم طارق
    الدولة
    السعودية
    المدينة
    الرياض
    المؤهل
    ماجستير
    التخصص
    دراسات إسلامية
    المشاركات
    6,467

    عدد الترشيحات : 118
    عدد المواضيع المرشحة : 65
    رشح عدد مرات الفوز : 21

    شكر الله لكم
    8,501
    تم شكره 6,916 مرة في 2,552 مشاركة

    افتراضي رد: ما الفرق بين البنوك الإسلامية والبنوك الربوية؟؟؟ الموضوع للمشاركة

    سوف أحيلكم إلى هذا الموقع المتخصص والذي يتابع مسائل الرقابة في البنوك والمؤسسات المالية الإسلامية
    لعلنا نفيد منه مستقبلا بإذن الله
    http://www.raqaba.co.uk/


صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الموضوعات والمشاركات التي تطرح في الملتقى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى، وإنما تعبر عن رأي كاتبها فقط.
وكل عضو نكل أمانته العلمية إلى رقابته الذاتية!.

﴿وَاللَّهُ شَهِيدٌ عَلَى مَا تَعْمَلُونَ﴾ [آل عمران:98].